مركز تحميل الصور والملفات
 

العودة   ¬°•| منتديات نبـض الإمارات |•°¬ > ღ♥ღ النبض الأدبي ღ♥ღ > [ نبض القصص والروايات ~

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-12-2013, 12:36 AM   #11
ناصر الدهماني
نبض اماراتي متفائل


الصورة الرمزية ناصر الدهماني
ناصر الدهماني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23977
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 01-08-2019 (07:07 PM)
 المشاركات : 384 [ + ]
 التقييم :  40
 MMS ~
MMS ~
افتراضي رد: عبارات الحب



قصه جميله ومشوقه اختي ...
بانتظار الجديد وبالتوفيق....



 

رد مع اقتباس
قديم 26-12-2013, 12:49 PM   #12
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء الثامن8:-
سافرت ليال مع شهاب شهر العسل..
حمد اقنع اهله يعرس بسرعه..
عارف بعده على رأيه مايبغي احد يساعده وميرة متفقه وياه..بنفسه بيكون حياته..
***
بعد مرور اسبوع من زواج ليال وشهاب..
عارف كان الدريول يوصله الدوام الصبح ويرجع ياخذه آخر النهار..
وفي يوم الخميس وبعدما رجع عارف من الدوام سلم على اهله وقالهم انه بيدخل يرتاح لانه حاس بتعب وكان وايد شغل عليهم فالدوام..
اتصل في ميرة وميرة ماردت لانها كانت نازله تتغدى ويا اهلها..طرش لها مسج..
*حبيبتي وزوجتي الغالية..اتمنى تكونين بألف خير..وياي والا من دوني..احبج والله احبج وماحبيت احد مثل هالحب اللي شايله لج بقلبي..مابأطول عليج يانظر عيني أنا بأحط راسي وبأرقد لاني ياي من الدوام ومنهد حيلي
بأتواصل وياج عقب ان الله أحياني..ديري بالج على نفسج ياالغالية وربي يحفظج وين ماتكونين.. *

رجعت ميرة غرفتها وشافت المسج..حسته غير..عارف فيه شي،بس كاتب انه بيكلمها عقب ففضلت انه يرتاح وعقب بتكلمه..
***
عقب المغرب..
اتصلت ميرة بعارف..وعارف مايرد عليها..اكيد غريبه عارف مايفوت صلاته..اكيد نش يصلي العصر والمغرب
اكيد بعده فالمسجد..يمكن مخلي التلفون بغرفته..
يمكن ويمكن ويمكن وايد افكار تودي وأتييب ميرة..
شوي سمعت اصوات وصراخ وصياح وكأنه شيء فظيع صاير..طلعت من غرفتها..ونزلت تحت..
أمها..ابوها..حمدان..عبدالرحمن..نورة..مريم..سامية.. مزنه..كلهم يصيحون..حتى شغالتهم واقفه تتسمع الرمسه وكانت تصيح..
وقفت بوسطهم..
ميرة:-بلاكم تصيحون..شو صاير..(توقعت شيء من صوب علي اخوها لانه مب موجود بينهم..)
ميرة:-بلاكم ساكتين،علي فيه شيء لطيفه والا عيالهم فيهم شيء..
والكل يطالعها..ودموعهم بعيونهم والكلام محتبس مب قادرين يردون عليها..
ميرة:-وبعدين يعني ليش ماتردون طمنوني شو صاير..
ابويه..اميه..عبدالرحمن..حمدان..مزنوه..مريوم..سموي. .نورة(ماتردون)
وقف ابوها وكأنه شيبه مب شايلته ريوله ومب قادر يمشي:-ميرة..عظم الله اجرج يابوي..
ميرة:-ابويه تعزيني فمنو(واهي خلاص وصلت حدها)
عبدالرحمن(وقف ويا صوبها وضمها بحضنه)..
ميرة:-مصخوتها عاد قولولي منو منو اللي مات..تعزوني أنا ليش..
عبدالرحمن:-عارف...عارف مات..
ميرة:-لا انت تقص علي عارف مطرش لي مسج يقول انه بيرقد واول ماينش بيكلمني..
راشد:-راحت امه توعيه شافته ميت..راح عارف ياميرة راح..
***
رحلت عني يانظر العيون..اتصلت فيني تبغي تسمعني صوتك..لآخر مرة..لكني مارديت..رسالتك وصلتني..حسيتك مو طبيعي..حسيت بكلامك انك تودعني..تركتك ترتاح من تعب هاليوم..وعقب المغرب اتصلت فيك ومارديت..غريبه ياحبيبي غريبه. انت اول ماتشوف رقمي على شاشة تلفونك ترد وتقول هذا قلبي من شوي يكلمني عنج ويقول اصبر شوي اللحين بأي اتصالها..هالمرة اتصالي كان متأخر..قلبك كان يناديني وانا مادقيت..اصدموني برحيلك اصدموني يعزوني فيك..حبيبج راح ورحل..ربج أخذ روحه..وهذا يومه وعمره انتهى..
مكتوب علي اعيش وحيده..ارتمي بين الاحزان..والهموم..
عارف..رحل..
***
سبحان الله عارف مات..وفي هاليوم رغم انه كان مشغول في الدوام وايد..لكنه مر على كل الموظفين وكل الاقسام وسلم عليهم ويستسمح منهم..
واتصل بحمد اللي كان في دبي وكلمه..وقاله دير بالك على اهلي زين..وكلم اخته ليال وشهاب..
وميرة كان خاطره يكلمها..بس ماردت وطرش لها مسج..
***
الكل كان بحاله..الحزن طاغي عليهم..
ميرة أذبلت..بعدما صارت وردة والكل لاحظ عليها سعادتها وفرحتها بوجود عارف..صارت غير..حابسه نفسها..ماتنزل عند اهلها..تقضي وقتها بقرآءة القرآن..
بعدما خلصت أيام العزاء..شيخة وراشد وعيالهم راحوا العمرة..
ميرة..كانت فالعده..كانوا اهلها ايون كل يوم عندهم ماترضى تشوف احد لكن غصب عنها تنزل مرات
تقعد شوي وترد غرفتها..
وبعد العزاء بأسبوعين تقريبا"..
ميثة:-ميرة وبعدين وياج كله حابسه عمرج فالحجرة انزلي عندنا..
ميرة:-انزل شو اسوي..
ميثة:-اقعدي عندنا..ابوج يحاتيج.
ميرة(ساكته)
ميثة:-ياأميه مب زين اللي تسوينه حرام ربج مايرضى وانتي تعذبينه بصياحج..
ميرة(ودموعها بعيونها):-خليتوني اتخلى عن كل شيء اجبرتوني اخذه،ويوم تعلقت فيك تقولون مب زين..
ميثة:-هذا عمره ياحبيبتي ربج كاتب..
ميرة:-وين الخير اللي شفته،انا صليت استخارة وارتحت لكنه خلاني وين الخير(وزادت بصياحها)
ميثة:-استغفري ربج ياميرة مب زين تقولين هالرمسه،الخير يمكن ربج جمعكم وتصافت قلوبكم،لكن ربج ماكاتب ان يتم وياج،ياميرة تعوذي من أبليس وخلي هالافكار عنج قومي توضأي وصلي لج ركعتين،وخالتج ردت امس واكيد بتمر تشوفج اليوم.
ميرة(اكتفت بأنها ارتمت بحضن امها وتمت تصيح)
***
عدت الايام..ثقيلة على قلب ميرة..يوم ورى يوم..
الكل كان وياها..بس ميرة كله اتم ساكته وتكتفي بكلمات بسيطة..
وفي يوم من الايام..وعند لطيفة..
اخوها سلطان كان ياي يزورها..وفاتحها بموضوع لطيفة انصدمت منه.
سلطان:-لطيفة ميرة كم باقيلها وتظهر من العده.
لطيفة:-باقيلها لآخر هالشهر إن شاءالله.
سلطان:-زين لطيفة ابغي اقولج شيء.
لطيفة:-قول حبيبي آمر.
سلطان:-انا احب ميرة وابغي اخطبها بعدما تظهر من العده.
لطيفة:-سلطان شو هالرمسه.
سلطان:-مثلما سمعتي.
لطيفة:-سلطان مب زين جي ترمس البنت فالعده وبعدها بحزنها،ماظنتي تفكر بالعرس اللحين وميرة أنا اعرفها زين.
سلطان:-انا بأحاول ومابأخسر شي،البنت ابغيها من يوم شفتها ودشت خاطري وقلبي عورني على حالها وعلى اللي استوى حقها،وادعي ربي اكون الانسان اللي يقدر ينسيها هالاحزان.
لطيفة:-مادري شو اقولك ياأخوي بس خير إن شاءالله..
***
وانتهت آخر ايام ميرة فالعده..كانت بترد لحياتها الطبيعيه لو اهي عاشت وياه وعندها منه عيال..لكن اكيد مابتنساه وبتتذكره كل لحظة وبتبكي فراقه كل ليلة..كانت بتشوف امور بيتها وامور عيالها..لكن للاسف في نظرها..ماصار بينها وبين عارف شيء..غير هالمحبه اللي انولدت بقلبها له..وحبه لها زاد عن قبل..
وبعدها بفترة وايدين تقدموا لميرة..لكن ميرة كله ترفض ماتبغي احد عقبه..حتى ابوها طلب منها ترد تدرس لكن امها ماتقبلت ان ترد تدرس مرة ثانية بعد اللي استوى..
ولطيفة كانت مترددة تخبر ميرة عن سلطان..
***
هذا الجزء كان وايد بسيط..اعتمدت فيه بسرد الاحداث بطريقة سريعه..باقي الاجزاء إن شاءالله حلوة..
وتفضلوا الجزء اللي عقبه(ة_ة)


 
 توقيع : جمول2013

فأمان الله يا وجه(ن)
ترك دنيته وأرتاح..
عسى هالروح
فأعلى جنان الخلد
مسروره..


رد مع اقتباس
قديم 26-12-2013, 12:53 PM   #13
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



***
الجزء9:-
سلطان بعدما شاف اخته طولت وايد وايد عليه،راح بنفسه وكلم علي،وعلي بدوره كلم ابوه،وميثة راحت فاتحت ميرة بالموضوع واللي صدمتهم على طول بموافقتها،لا أخذت وقت عشان تفكر ولا طلبت يصبروا عليها عشان تصلي استخارة.
وتقدم سلطان لخطبتها ووافقت ميرة وقلبها يتقطع بس ودها تفرح وودها تنسى هالهموم اللي بقلبها وودها تشوف طريقها ومستقبلها بعيد عن اهلها.
ميثة:-ميرة حبيبتي هذا مهرج وهذي 40 الف عشان تتزهبين ابوج عطاني ووصاني اعطيهم لج.
ميرة:-انا ماأبغي بيزات ولا ابغي تجهيزات وزهاب،انا قلتلكم إذا بأوافق ياخذني جي بعباتي وملابسي اللي عندي.
ميثة:-ميرة شو هالرمسه ياأميه انتي بنت ونبغي نفرح فيج.
ميرة:-ماأبغي شيء امايه الله يخليج بسكم تحنون فوق راسي وتبون كل شيء يصير بهواكم،انا هذا شرطي والا ردوا مهر الريال ماأبغي شيء.
ميثة:-الله يهديج ياميرة(وطلعت عنها)
تمددت على السرير ،وانزلت دمعات من عينها،وتذكرته واهي تبني وياه مستقبلهم مع بعض،لكنه بلحظة راح عند رب العالمين وتركها بحزنها والدموع ماتفارقها وبعدما خلصت العده ابتدأ موكب الخطاطيب ايونها بس كله ترفض وكله تقول ماابغي العرس اللحين،لين تقدم سلطان حزمت موقفها وقررت تنهي كل هالعذاب اللي عاشته وضغط امها عليها وتدخلها بكل شيء.
***
ميثة اتصلت بعلي وطلبت منه يطلع برع الميلس.
علي:-هاه أمايه خير.
ميثة:-ابوك وين ماحصلته.
علي:-ابوي موجود يمكن يشوف العشاء ماراح بعيد،خير فيه شيء.
ميثة:-اختك بتخبل فيني روحوا شوفوها لاني تعبت منها.
علي(على طول يا في باله ان ميرة غيرت رأيها):-شو بلاها.
ميثة:-تقول ماتبغي عرس واذا يباني ياخذني بعباتي وملابسي اللي عندي.
علي:-شو هالرمسه بعد.
شوي كان ياي صوبهم راشد.
راشد:-هاه بلاكم واقفين هنيه.
ميثة:-بنتك استخفت.
راشد:-شو بلاها بسم الله.
علي:-تقول ماتبغي عرس.
راشد:-شو مو على كيفها،بعدها صغيرة ولازم تفرح ونفرح وياها.
ميثة:-والله أنا صدق تعبت منها انتو كلموها.
علي:-ماعليه خلي الرياييل يروحون وبأكلمها إن شاءالله.
وردوا علي وراشد عند الرياييل.
وكانوا يايين ويا سلطان نسايبه واخوانه الكبار من ابوه وكم واحد من ربعه.
***
بعدما خلصوا عشاء وروحوا كل الرياييل طلع راشد وولده علي يشوفون ميرة.
بس ميرة كانت مطفيه الليت ومحطيه راسها بترقد واول ماحست ان احد دخل حجرتها غمضت عينها.
راشد:-ميرة رقدتي.
ميرة(ساكته)
علي:-شكلها رقدت ابويه خلها باجر بنكلمها.
وطلعوا عنها وصكوا الباب،وميرة ماتبغي تكلم احد ولانها تعبت ماتبغي تعيد اللي صار ماتبغي تخطط لشي وبالنهاية مايصير،اهي راضيه بحكم رب العالمين بس ماتبغي احد يتدخل بحياتها.
***
وعند علي ولطيفة.
لطيفة:-تعشيت
علي:-أكلت شوي.
لطيفة:-زين بالعافية يارب.
علي:-وانتي واليهال تعشيتوا.
لطيفة:-هيه تعشينا ويا خواتك مريم وسامية ونورة حرمت عبدالرحمن.
علي:-وميرة
لطيفة:-ماقدرت عليها لا أنا ولا خواتها.
علي:-آه منها هالبنت كبرت وبعدنا شايلين همها.
لطيفة:-بلاها بسم الله شيء صاير.
علي:-مخبره امي انها ماتبغي عرس وتقول ياخذني جي بعباتي وملابسي اللي عندي.
لطيفة:-ميرة جي تقول معقوله.
علي:-هيه يابوج والله اني طول ماقاعد عندهم قلبي وياها اقول لوين بتوصل وشو ماسوينا ماعجبها.
لطيفة:-علي لاتلومها حرام اللي مرت فيه وايد صعب على وحده بعمرها تنحرم من اشياء وتتخلى عنها وتاخذ واحد ماعمرها تخيلت هالشي والله صعب وبلحظه يخليها.
علي:-حاس فيها والله يالطيفة بس غلط اللي اهي تسويه.
لطيفة:-شو الغلط اللحين انها ماتبغي حفلة،عادي وايد بنات جي يكتفون بملجة وياخذهم الريل.
علي:-آه والله تعبت وقلبي يعورني وايد عليها.
لطيفة:-اذكر الله وباجر يصير خير أنا بأكلمها وبأفهم شو اهي تبغي.
علي:- لا إله إلا الله محمد رسول الله،على خير إن شاءالله.
***
وفي اليوم الثاني وطبعا" محد يعرف عن خطبة ميرة غير اهلها.
ميرة نزلت تحت لانها وايد يوعانه وقالت بتتريق حتى لو كلهم موجودين مابتسوي سالفة لاحد.
وعلى حظها الكل كان طالع،دخلت المطبخ سوت لها سندويتشات وشربت عصير وطلعت بتروح غرفتها.
بس واهي طالعه من المطبخ شافتها لطيفة وسحبتها وياها للصاله عشان تكلمها.
لطيفة:-ميرة حبيبتي محد يقدر يجبرج على شيء كل اللي تبينه انتي بيمشي بس لازم نتفق وتعطينا خبر انتي شو تبين عشان محد يتضايج منج ويعصب وخاصه عمي وعمتي.
ميرة:-لطيفة تعبت منهم والله تعبت من كثرما يمشون رايهم علي،سنة وست شهور مرن من وفاته الله يرحمه وانا ارد هالخطاطيب مااتخيل نفسي لغيره،مااقولج ماحبيته الا حبيته من قلبي صعب انساه واروح عند واحد ثاني.
لطيفة:-بس ميرة عارف الله يرحمه راح عند اللي احسن منا،هذا عمره وهذي حياته اوقفت والله خذ روحه.
ميرة:-استغفر الله العلي العظيم يالطيفه مب معترضه بس والله غير خالتي شو بتقول عني ما صانت ذكرى ولدي.
لطيفة:-ومنو قالج ان خالتج جي تفكر،تعرفي ان خالتج روحها يات وقالت لامج زوجوا ميرة لاتضيع منكم وتدفن عمرها بحزنها.
ميرة:-آه يالطوف اشكثر اشتاقله،لكن قلبي يعورني على حالي،ربيعاتي كلهن معرسات وعندهم يهال،الا أنا(ودمعت عينها).
لطيفة:-شفتي انتي جي تفكرين عيل لاتلومي امج وابوج اللي ودهم يفرحون فيج ويشوفون عيالج.
ميرة:-بس...
لطيفة:-ماشي بس اللحين خلاص الخطبة وتمت ومهرج واندفع انتي باقي تقررين وتعطينا خبر انتي شو تبين.
ميرة:-ماابغي حفلة الله يخليكم.
لطيفة:-زين ليش
ميرة:-ماابغي وبس.
لطيفة:-زين حفلة صغيرة،انتي بنت ونبغي نفرح فيج.
ميرة:-اذا كانت فالبيت أنا راضية لكن حفلة فالقاعه لا مستحيل بعد.
لطيفة:-خلاص اللي تبينه ياقلبي اهم شيء عقي احزانج ورى ظهرج ماشي يدوم فهالدنيا عيشي يومج وافرحي.
وعقب ظهرت عنها واصلا اهلها كانوا قاعدين فالحديقة بس اهي ماطلعت برع،وراحت لطيفة وخبرتهم باللي قالته ميرة.
***
واخيرا" رضت ميثة بقرار بنتها اللي شرطت عليهم حفلة صغيرة،وبيحددون اليوم بعدما تتجهز ميرة وتتزهب.
وسلطان طاير من الفرحه لان ميرة حلمه اللي تمناه.
مع انه كان يبغي حفلة عوده تليق فيها لكنه رضى بشرطها ويترياها تتجهز وتخلص امورها..
***
ومرت الايام وتقريبا" الخبر انتشر ان ميرة بتعرس والكل فرح لها والكل يدعيلها بالزوج الصالح،واولهم خالتها شيخة اللي من عرفت وعلى طول راحت السوق واخذت اغراض لميرة وراحت سوق الذهب واخذت لها طقم حلو هذي بنتها الثانيه ولو ماصارت حرمت ولدها لكنها بعدها غالية ومكانتها ماتغيرت.
وراحت بيت اختها عشان تشوفهم وتكون اول وحده تبارك لميرة وتشاركها فرحتها.
وطرشت ميثة الشغالة لميرة تزقرها وتلبست ميرة ونزلت عندهم وتفاجأت بأن ليال موجوده وابتسام بعد وياهم.
سلمت عليهم وقعدت صوب خالتها واهي قلبها يرقع وخايفه لاترمس خالتها عن الخطبة.
شيخة:-ميرة فديتج ليش جي مضعفه تبين فقر الدم يردلج مازين عليج جي ياأميه انتي عروس ولازم تتغذي
(وانصدمت ميرة،يعني عندهم خبر)
ميثة:-ياأختي عيزت منها وتعبت وانهد حيلي وياها وجبه وحده الله وكيلج بتاكلها ان تريقت مابتاكل شيء لليوم الثاني وان تغدت مثل وان تعشت نفس الشي تعبنا صدق منها.
شيخة:-بسم الله ياميرة الاكل موجود مب زين تحرمين عمرج.
ميرة:-شو تبيني اسوي خالوه مالي نفس ومايستوي اغصب عمري ع الاكل.
ابتسام:-لا ياميرة احنا الياهل نغصبه ع الاكل عشان صحته وعافيته،كيف بالانسان الكبير اللي يعرف مصلحته زين.
ليال:-صح ياميرة يعني صدق شكلج جي مضعفه وايد بعدين مايبغيج الريل.
ميرة:-خس الله عدوج ياليول ماتيوزين عن سوالفج انتي.
شيخه:-ههههه صدقها انزين بعد الضعف وايد مب زين.
ميثة:-جان زين تقتنع برمستكم.
وتموا يسولفوا مع بعض وميرة كانت ولهانه على ليال وابتسام،من عقب ماتوفى عارف قطعت الكل ليال ماخلتها ولا ابتسام بس ليال حملت وكانت تتعب وايد وتترقد فالمستشفى واللحين عندها بنت وسمتها نور وابتسام بعدما توفى عارف كانوا مترددين يسون العرس والا تروح على طول عند حمد لكن شيخه قالت من تخلص ميرة العده بيسون عرس فالبيت بين اهلهم بس وابتسام اللحين حامل.
***
وركضت الايام يوم ورى يوم..مريم وسامية وين مايروحون يفتكرون بأختهم وياخذون لها شيء ،وحريم اخوانها نفس الشي،ثنتين من ربيعاتها يحبنها وايد وبعد حليلهن ماقصرن وياها الكل كان يتذكرها وياخذ لها شيء وحتى امها وابوها ماقصروا وحتى مزنه.
وميرة كانت تاخذ اشياء خفيفه على ذوقها والاساسيات
اللي بتحتاجها.
واكتملت زهبتها،وهدية علي اخوها فستان العرس اللي كان بسيط وناعم(علي عنده مشغل بأسمه،ومحطي مصمم يشتغل فيه،في مرة من المرات اخذ ميرة وياهم العين ووداها المشغل اهو ولطيفه واخذت العاملة المقاسات)
وحددوا اهلها موعد الملجة،يوم للرياييل يملجون ويتعشون واليوم اللي عقبه تكون حفلة حريم وعقب ياخذ سلطان ميرة.
***
الاثنين كانت ميرة فالصالون تتعدل ماكانت تتمنى غير وجود عارف،كانت تفكر فيه بشكل جنوني وتسرح بعيد
وفاليوم الثاني كانوا يتحنون فالبيت..
مريم:-ميروه كيف ماتبين تحنين ريولج تراج عروس.
ميرة:-ماأحب مريوم الحناء بس ايدي تكفي.
سامية:-ميروه عن الخفه مو ع كيفج خليها تحنيج والا بأزقرلج اميه.
ميرة:-يوووه منكن بس تمشون كلامكم علي.
مريم:-نسولف وياج عادي ماتبين تتحنين كيفج(وطلعت عنها اهي وسامية،كانن معصبات منها بس مب من خاطرهن)
وأمرت ميرة على الحنايه تحني ايدها لفوق مع انها بعد ماتبغي وحنت ريولها بس عشان خاطر خواتها.
وع العصر غسلت الحناء وكان روعه عليها،وتسبحت وصلت العصر وراحت ويا خواتها الصالون تسوي شعرها كانت تبغي تقصه بس مريم نازعتها وخبرت راعية الصالون ترتبه لها بس لان ميرة شعرها وايد حلو وطويل ما شاءالله.
وعقب الصالون خواتها كانوا عازمينها على عشاء لان بيودعونها وبتروح عند ريلها،وتعشوا واستانسوا ويا اختهم.
***
في اليوم الثاني كانت ملجة الرياييل اهل سلطان كانوا موجودين(الرياييل طبعا" مش الحريم)وهالمرة علي بعد راح لاخته عشان توقع،وبعيونه حزن على اخته،كان يفكر فيها ويحاتيها وايد،وقعت ميرة وسلمت امرها لرب العالمين،وبخاطرها تقول توكلت عليك يارب وعساها حياتي معاه سعيده..
وفاليوم اللي عقبه كانت الحفلة،وبما انها فالبيت فبنات العايله كانوا مكتفين بلبس العبي ومخلين شعرهم مفتوح ومتمكيجين بروحهم تقريبا" كلهم كانوا جي..خواتها وحريم اخوانها مطقمين ولابسين جلابيات،ومزنه اهي الوحيدة اللي لابسه فستان،وخالتها وامها لابسات مخور.
ومن اهل سلطان كانوا خوات لطيفة من الابو كمن وحدة بعد مب كلهن يايات اللي ريلها مداوم واللي عيالها امرض واللي مالحقت تفصل وهذي اعذارنا احنا الحريم لما مانبغي نحضر حفلة او عزيمة!!!!
وكانوا مسوين بوفيه في غرفة الطعام،كانت القعده كلها داخل البيت مو فالحوش،كانوا محطين كوشه صغيره لميرة وسلطان.
ونزلت ميرة،كانت مرتبكة وخايفه،حياة يديده تنتظرها،انسان غريب عنها ماتعرف اطباعه،ماتعرفت عليه شخصيا" ولا تدري شو اللي كاتبه لها القدر...
ابتدأن البينات يسلمون عليها ويسولفون وياها،وشوي راحت حالة الخوف عنها..
ومضى الوقت ومر بسرعة البرق..سلطان ماكان يبغي يدخل طلب من اخوانها يخبرونهم انه يبغي ياخذها لانهم بيروحون دبي ووراهم درب..
اتصل عبدالرحمن في حرمته وخبرها،وراحت نورة تخبر مريم وساميه ولطيفة،واخذوا ميرة غرفتها ولبسوها عبايتها،ونزلوا الشغالات اغراض ميرة اللي بتاخذهم وياها وباقي الاغراض لطيفة وعلي وهم مروحين بيودونهم بيت سلطان.
نزلت ميرة ودمعتها بعينها،سلمت على ربيعاتها وبنات خالها،وليال وابتسام سلموا عليها وتموا يصيحون هم فرحانين بس لان ميرة بتسكن بعيد عنهم،خالتها ضمتها وتمت تصيح وكأنها تودعها ومابتشوفها مرة ثانية واهي تصيحها لان اخسرتها كانت تتمناها تكون حرمة ولدها.
مريم وسامية قابضتنهم الصيحة بس متمالكين نفسهم عشان ميرة،مزنه انهدت من الصياح رغم فرحتها لاختها لكن غير اختي اللي وياي بالحلوة والمرة واشوفها بكل اوقاتي اضحك واسولف واشكيلها همومي وتساعدني بدارستي بتختفي وبتروح عني...
وامها ودعتها بدموع حارة ضمتها بحضنها واهي تدعيلها الله يحفظها ويوفقها ووصتها تتحمل ريلها مهما صار..
ولطيفة بعد كانت دموعها بيعونها رغم ان ميرة بتكون عندها بالعين لكن تصيح من فرحتها،ونورة ماقصرت سوت نفسهم،طلعتها امها وخالتها برع وكان علي وعبدالرحمن وحمدان وراشد وسلطان واقفين برع
سلم عليها ابوها اللي صدق مب متخيل ان ميرة بتخليهم
دمعت عينه اهو الثاني وضمها بحضنه ثواني ويا عبدالرحمن صوبهم وسلم عليها وعقبه علي وحمدان حتى حمدان ياحليله مب مصدق اخته بتروح عنهم
وصلها علي عند سلطان فالسيارة وركبت ميرة وعيونها معلقه على ابوها اللي انهد بالصياح يحبها ويميزها لكنه ظلمها وحرمها من الاشياء اللي تحبها.
علي:-سلطان هالله هالله فأختي ماأوصيك عليها.
سلطان:-اختك بعيوني لا تحاتي.
علي:-توكلوا والله يحفظكم.
وطلع سلطان بسيارته وكأنه روح البيت اطلعت منه،الكل مستهم على ميرة اللي استعيلت بهالقرار فرحتهم لها ماتنوصف بس صعبه اخذ واحد بهالطريقه..
***
حالة هدوء عمت بين ميرة وسلطان،شوي تلفون سلطان يرن.
سلطان:-مسرعكم اشتقتولها.
لطيفة:-والله اشتقنالها ويا راسك.
سلطان:-هههه آمري اختي.
لطيفة:-اقولك ترى عروستك ماأكلت شيء من الصبح امها تحاتيها.
سلطان:-ههههه بالله عليج يعني بأخليها.
لطيفة:-ميرة اعرفها مابترمس
سلطان:-ماعليه لاتحاتين انتي وطمني عموه انها بعيوني
لطيفة:-عسى عينك سالمة حبيبي خلاص ديروا بالكم على بعض والله يحفظكم.
سلطان:-بوداعة الله(وبند عن لطيفة،وكلم ميرة)
سلطان:-هذي لطيفة توصيني عليج
ميرة:-فديتها والله
سلطان:-تقول يحاتونج فالبيت ماأكلتي شيء من الصبح.
ميرة:-(اكتفت بأبتسامه)
سلطان:-شو تبين تاكلين.
ميرة:-مب يوعانه.
سلطان:-مب زين من الصبح لين اللحين بأتطيحين علي عقب أنا اللي بأتيني الرمسه.
ميرة:-لا ماعليك محد بيرمس.
سلطان:-لا ماعلي منج اقرب محطه بأخذلج سندويتشات قيس تاكلينها اللحين ومن نوصل بنتعشى هناك.
مير:-إن شاءالله.
***
وعند اهل ميثة،الكل تجمع وقعدوا يسولفوا يبون ميثة تضحك وياهم لانها تمت وايد تصيح على بنتها،راشد دخل غرفتهم وتم يحاتيها بعد.
بس بالاخير ترى هذي الدنيا جي ماشية،لازم كل واحد يروح بطريقه اللي رب العالمين كاتبه له،حد ينتهي طريقه وحد يبتدي طريقه مع السعادة.
***
خطف سلطان على محطه عشان ياخذ سندويتشات لميرة،قبل لا ينزل كلمها.
سلطان:-شو اخذلج ميرة.
ميرة:-اي شيء
سلطان:-لا قولي شو بخاطرج شو تحبين.
ميرة:-كرواسان جبن.
سلطان(ضحك):-كرواسان جبن،من جي انتي ميته وضعيفه.
ميرة(استحت).
سلطان:-خلاص إن شاءالله حبيبتي شوي واردلج.
ونزل واخذ لها كرواسان جبن وعصير.
***
بعدما وصلوا الفندق...
راحوا غرفتهم وسلطان كان حاجز من قبل ومسوي الاجراءات..
سلطان:-اخذي راحتج ميرة ولاتستحين
ميرة(ابتسمت،وبداخلها خوف)
سلطان:-عساني ماأنحرم من هالابتسامة.
ميرة:-سلطان استحي لاتكلمني جي.
سلطان:-ياويلي والله ع اللي يستحون.
ميرة:-(ابتسمت)
سلطان:-ماعليه انتي اخذي راحتج أنا بأنزل شوي وبأردلج.
ميرة:-وين بتروح وبتخليني.
سلطان:-لا فديتج مابأخليج،بأنزل اخذ غرض من سيارتي وبأرجع.
ميرة:-توكل.
سلطان(ابتسم).
قعدت ميرة بروحها بالغرفة،كانت خايفة صدق،خايفة من هالانسان،ماتدري شو مخبي عنها،حسته غامض،والله يستر.
قمت من مكانها واخذت لها سبحه وتلبست وتعدلت لريلها،كلها خوف لكن هذا اللي بيصير وهذا قدرها..
مر الوقت..ومر ببطء اونها تتوهم انه تأخر عليها،ربع ساعة،ونص ساعة،وساعة،وساعتين،وثلاث،واهي تنتظره ودها ترتاح وترقد،لانها تعبانه حيل لكنها أبتدأت تخاف من غياب سلطان هالكثر عنها...
***
اوجعتني ياسلطان وكسرت كل امل بخافقي
ماتألمت من ليلةِِ قضيتها معي
لكني تألمت يوم شفتك بحالن ماهو بحال آدمي
يقولوا عنك معرس وتنتظر عروسك ولقاك معاها
بيبتدي..
أبطيت علي وخافت عليك نفسي لا صار فيك شيء
وانا لحالي وما من أحدِِ معي.
وفجأة تجيني وانت تقلب هالعيون وتترنح يمينِِ ويسار
ويوم جات عينك بعيني ضحكت ضحكة الذيب اللي شاف له فريسه وماعندها ملجأ ولا مهرب منك ولا مفر..
دون ماتعطيني العهد بأنك تبقى مخلص ووفي هجمت
علي ونهشت بجسمي وقطعت كل فكرة طيبة اخذتها عنك..
انتهيت من جريمتك او هذا حلالك لكن جيتني بطريقةِِ غلط،غفت عينك مدري هو من الطبيعي هذا يصير والا انه احساسك منعدم..
تركتني بين ألمِِ صابني وبين دمعاتي ابكي على حظي اللي دعيت ربي يوفقني فيه واخترتك لكنك طلعت صاحبِِ يشرب من الكاس ومايخاف ربه..
يا سلطان كسرت بخاطري.. كان ودي بفرح يضمني وودي بحياةِِ سعيدة تجمعني بك..
آه ياقلبي مالك بهالسعادة ومالك بهالحظ..
***
ألم طوق هالانسانه من جديد،ألم من كل صوب..هذا سلطان اكبر صدمة في حياة ميرة انها عرفت هالشي عنه..
يشرب هالمنكر وماتدري وين بتوصل حياتها معاه..
***


 

رد مع اقتباس
قديم 03-01-2014, 03:41 PM   #14
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء العاشر:-
انقضت هالساعات الاخيرة من الليل وانتهت وجانا الصباح اللي يحمل كل معاني الحب والسعادة والتفاؤل.
تعال نحكي قصص ونسرد حكايا الحب..
وتعال انطالع بعض وعيوننا تحكي عن الاشواق..
وتعال نسمع دقات قلوبنا واهي تنبض وكلها محبه وسعادة..
كنت اظن هذا الزواج..كنت اعتقد هذي المحبة اتينا فجأة وتطلع وتطبع بقلوبنا..لكني غلطانه ومليون غلطانه..
هذا اهو على حاله من امس،ولا حاس ولا مفتكر فيني.
طول الليل وانا ابكي،لين سمعت اذان الفجر قمت وتسبحت وتوضأت وصليت وقلبي يعتصر من الالم وكم آآه بقلبي من الحسره..
ليتني دفنت نفسي بين ذكراه،وليتني صنت المحبة اللي اندفنت بقلبي،ليتك بجنبي ياعارف،ليتك عندي،ليتك ماخليتني..
كانت تصيح وكل الكلام يدور بخاطرها..وسلطان ماأنتبه لها بالمرة..
ماقدرت ترقد ولا تغمض عيونها من التعب اللي فيها ودها ترتاح لكن اللي صار نساها كل التعب..
***
على الساعة 1الظهر:-
بطل سلطان عيونه وشاف ميرة قاعدة اتطالع التلفزيون،سحب عمره بسرعه ودخل الحمام يسبح..
وميرة سوت نفسها مب مهتمه له بالمرة،واهي دموعها بعيونها..
بعدما طلع سلطان من المسبح طلعله ملابس وتلبس
وشاف ان الوقت وقت الظهر،صلى الظهر وراح صوب ميرة.(زين افتكر بصلاته)
سلطان:-مساج خير يابعد عمري.
ميرة(طالعته وقلبت ويهها وردت اتطالع التلفزيون)
سلطان:-اويه الحلوين زعلانين.
ميرة:-مب زعلانه خوز عني خلني اطالع التلفزيون.
سلطان:-مب زعلانه واخوز عنج.
ميرة:-سلطان الله يخليك خوز عني.
سلطان:-مابأخوز(ويا صوبها وحبها على خدها)
ميرة(واهي خلاص وصلت حدها وقعدت تصيح):-سلطان لاتلمسني اللي صار امس يكفي.
سلطان:-زين فهميني شو صار،انا غلطت عليج بشي.
ميرة:-هه لا طال عمرك انت الصح ومايطلع منك الغلط.
سلطان:-شكلي قسيت عليج وايد امس،فديتج والله حقج علي اللي يشوف جدامه قمر مايقاوم جمالها.
ميرة:-ليش انت مفتكر شو صار امس.
سلطان:-يعني شوي
ميرة:-سلطان انت ليش اخذتني عشان تعذبني،انا مب ناقصه يكفي اللي خسرته بحياتي مب مستعده اخسر شيء يديد.
سلطان:-ميرة انتي شو تبين اللحين أنا مب فاهم عليج ولا كلمه دشت مخي،ماأعتقد سويت شيء عيب او حرام،اللي صار امس يصير بين اي اثنين متزوجين.
ميرة:-بالله عليك انت متذكر شو صار امس،مفتكر فيني ماأعتقد،طلعت و غبت عني،ورديت وانت منتهي ع الآخر سكران،سكران ياسلطان،ليش جي تسوى فيني،ليش خذتني وانت هالعيب فيك،انا ودي اروح احج بيت الله وانت تدخل علي وانت سكران،اي حق هذا اللي تتكلم عنه،حقك اخذه بالحلال مو بهالطريقة.
سلطان(واهو مفتشل من عمره):-ميرة أنا امس بس شربت اجرب لان سمعت ان يكون غير لليلة العرس،وانا احبج وابغيج .
ميرة:-سلطان لاتجذب علي مستحيل هذا حال واحد اول مرة يسكر،انت تشرب من قبل هالعله،ومتعود عليه.
سلطان(انهد عليها):-انتي وبعدين وياج حاشرتني من متى هيه صح كنت سكران،صح مااتذكر شو صار وكيف ييتج لكن مالج خص فيني كيفي اسوي اللي ابغيه انتي حرمتي وبس تلبين طلباتي ورغباتي وبس مالج خص بأي شيء اسويه.
ميرة:-اذا جي الزواج بنظرك عز الله توفقنا.(ونشت عنه وراحت ترقد لانها خلاص منتهيه ع الاآخر وابتدأت تصدع وقلبها يعورها وايد وان قعدت ترمس وياه زيادة بتنهار اكثر.
***
طلع عنها سلطان وراح قعد في الكوفي اللي بالفندق،ماحب انه يكون بهالصورة جدام الانسانه اللي حبها،لكن بنظهره ميرة اهي السبب..وقعد يتذكر..
سلطان:-وينج ياأختي وايد طولتوا.
لطيفة:-شو نسوي بعد ياسلطان انشغلنا بملجة مياري
سلطان:-منو مياري قصدج ميرة اخت علي.
لطيفة:-هيه ولد خالتها خذها وامس كانت ملجتهم وباجر إن شاءالله بنرجع العين.
سلطان:-وانا وحبي لها.
لطيفة:-سلطان شو تقول.
سلطان:-لا لا ماعليج اختي بأخليج اللحين.
وقعد يفكر فيها وايد ودموعه بعيونه مافارقته،لا عرف يرقد ولا عرف يركز بدوامه،بالصدفه شاف واحد من ربعه ايام الدراسه برع،وعزمه على سهره بين الشباب فالشقه،وانصدم سلطان انها شقة كلها شباب وبنات لكن كيّف نفسه وكان يبغي شيء ينسيه ميرة،ماتقرب من اي وحده من هالبنات لكنه شرب هالمنكر،وادمن عليه.
ومن سمع ان ريلها توفى حطاها في باله الا ياخذها وكان يعرف اخبارها من لطيفة،لطيفة حليلها كانت تكلمه عنها بحسن نية لكن اهو اللي يفكر تفكير ثاني.
احساس بالذنب يعتصره،تنهد وانتبه للوقت انه وقت العصر،طلع وراح صلى العصر ورجع مرة ثانية(رغم انه يشرب لحد السكر،لكن وقت مايكون بوعيه مايفوت صلاته،لكن شو الفايدة،حسناتي كلها تضيع مني وانا مع هالسم).
***
رجع الغرفة عند ميرة،وشافها بعدها راقده،كان حاس بالذنب وقلبه معورنه ومستهم عليها.
سلطان:-ميرة،قومي فديتج صلي
ميرة(تبطل عيونها وتحس بصداع فظيع)
سلطان:-حبيبتي والله آسف مابأعيد هالشي اوعدج،وانتي ساعديني الله يخليج،ميرة والله احتاجج.
ميرة:-سلطان أنا من امس ماأكلت شيء يوعانه موت.
سلطان:-بنطلع ناكل برع قومي بس صلي وتلبسي.
ميرة:-ماأروم اطلع ابغي ارتاح طول الليل وانا تعبانه وجسمي متكسر،وناس عوروا قلبي وايد.
سلطان:-مايستحون يعورون قلب اللي يحبونهم.
ميرة:-اسمنك عيار(ونشت بتصلي)
سلطان:-فديت روحج مياري والله احبج.
ميرة:-بأنش اصلي احسنلي.
ونشت ميرة تصلي وفيها ارقاد ماشبعت بس ماتحب ترقد الظهر بس لانها مواصله.
عقب طلبوا غداء وتغدوا في غرفتهم،وكان سلطان يحاول ينسيها اللي صار،مستحيل تنسى بس حاولت تتناسى واتطنش وبتشوف يكون قد الكلمة وصدق بيبطل شرب هالسم والا..
***
ومرت ايام الاسبوع هذا..كانوا يطلعون مرات يتغدون برع ومرات يتعشون ومرات يتمشون فأماكن في دبي،كان فعلا" قد الوعد وماشرب هالعله من بعد ذيج الليله،وبعدما انقضى هالاسبوع ردوا العين..
وميرة اخذت عليه وحست انه صادق بكلامه ويبغي يبتعد عن هالمنكر،كانت دوم تذكره بوقت الصلاة وتذكره يقرأ الاذكار والقرآن لين تعودت نفسه وقم يسوي كل هالامور من خاطره دون تذكير من ميرة..
كانت متواصله مع لطيفة بشكل يومي،بس طبعا" ماخبرتها عن اي شيء يصير بينها وبين سلطان..
وعقب اسبوعين كانت بتنزل عند اهلها
لانهم مسوين عزيمة على شرفها اهي وسلطان.
وقبلها بيوم ومن الصبح كانت موعيه سلطان عشان يوديها السوق تشتري اغراض.
ميرة:-سلطان بسك ارقاد ياالله نش
سلطان:-مياري خليني ارقد شوي بس
ميرة:-ياالله عاد انت واعدني توديني السوق اشتري اغراض الحلويات اللي بأسويها.
سلطان:-من عيوني بأوديج بس بأرقد شوي وبأنش.
ميرة:-ياالله عاد شو هالرقاد اللي بتشبعه بشويه مالك هاي،ياالله نش حرام بأتي الساعه عشر ونص اللحين.
سلطان:-هههه حشرتيني ياالله نشيت نشيت هاه ارتحتي.
ميرة:-لا ماارتحت نش تغسل وغير ملابسك وبنطلع.
سلطان:-زين يوعان،ماشي نتريق يعني.
ميرة:-هههه لا ماشي،انا ماتريقت،بنتريق برع ياالله نش.
سلطان:-ياالله ياالله حبيبتي.
ميرة(تضحك)
***
وباليوم الثاني كانوا طالعين من الصبح عشان يلحق سلطان ع صلاة الجمعة،وهناك كانوا بأستقبالهم اهلها.

ميثة:-يانور البيت انتي ونسمة هواه فديتج وفديتج طلتج علينا،ربي يسعدج ويباركلج يابعد روح امج.
ميرة(واهي تضم امها):-وافديت روحج انتي والله دامني متربعه بقلوبكم عيل مابأخليكم.
راشد:-هذي سنة الحياة فديتج لازم بتخلينا وبتروحين(ويات صوبه ميرة وسلمت عليه)
وسلمت على عبدالرحمن وحرمته وعلى خواتها واللي اكثر وحده مشتاقه لها مزنه..وقوم علي اخوها وصلوا عقبهم بشوي.
وع الغداء،تجمعوا الاهل كلهم والبنات كلهم توالفوا وسوالف وضحك،واللي الكل قعد يضحك على ميرة لانها يايه ويايبه سويتاتها وياها ومحطتنهم بثلاجة صغيرة عشان ماتخترب فالدرب،وعلقوا انه اهي العروس ماتسوي شيء المفروض كل شيء يكون ع اهلها،بس ماحبت جمعتها وياهم تكون خاليه من حلوياتها.
***
وانقضى هاليوم بحلاوته بوجود ميرة بوسط اهلها،وسلطان كان مرتاح وايد لوجوده بين اهل ميرة صدق حس انه امتلك جوهرة ثمينه.
وعالعصر قوم خالها روحوا وقوم خالتها بس ليال مايات تتغدى ويات عندهم العصر لان بنتها مريضه ومتعبتنها.
ميرة:-ياالطفسه جي ماييتي تتغدين ويا خالوه حرام والله افتقدتج.
ليال:-شو اسوي يابوج وايد تعبانه من السهر،صدق صدق تعب.
وميرة:-ياالله فديتج ماعليه كله بأجره لازم الوحده تسهر وتتعب عشان ضناها.
ليال:-هيه فديتج والله الحمدالله،الا انتي طمنيني عليج شو امورج ويا سلطان إن شاءالله مستانسه وياه.
ميرة(وايد قريبه من ليال،وتحبها وايد،وكانت خايفه تخبر احد باللي صار لها بليلة عرسها لكن حق ليال ماترددت وخبرتها):ليال بأخبرج بشي بس حلفتج بالله مايطلع برع اللي بأقوله.
ليال:-بالله عليج مياري متى رمست وقلت شيء يدور بينا،قولي وانتي متطمنه.
ميرة:-فديتج والله أنا ادري بس أأكد عليج،لان شيء وايد صعب اتحمله.
ليال:-قولي قولي فديتج وسرج في بير تطمني انتي بس.
ميرة:-آه ياليول اسمني انصدمت من هالانسان،اسبوعين مرن وانا عنده،صح ارتاح له لكن مب متقبله وجوده بقربي.
ليال:-بعد شو هالرمسه ارتحتيله وماتبين قربه مايستوي.
ميرة:- اسمعي انتي،يوم وصلنا الفندق،وايد كنت خايفه كنت حاسه شيء بيصير،وفعلا ليول طلع وخلاني كم ساعه بروحي وصلنا هناك قرب ال10
ليال:-هيه لانج من وقت روحتي من عندنا.
ميرة:-هيه فمن وصلنا خلاني وطلع اونه نسى شيء بسيارته وبيرد ياخذه،وراح ومارجع لين الساعه 2 ونص
ليال(بققت عيونها منصدمه):-وبعدين انتي ماخفتي
ميرة:-شو ماخفت ياليول،كنت احاتي شيء صاير له
ويوم رجع حده سكران.
ليال:-استغفر الله سكران.
ميرة:-ليول أنا ماعمري شفت واحد بهالحاله لكن شفته غير مغفي مضيع عن الدنيا حاسيته مب وياه غير ريحته شاله المكان أخ صدق مادري شقايل يشربون هالوصاخه.
ليال:-وبعدين شو صار.
ميرة:-وشو صار تتوقعين بيعتذر مثلا انه خلاني،هه لا طبعا" انهد حلي شرات الثور الهايج،كرهته بذيج الليله وتصدقين ماغمضت عيني ماتوقعت ان هالانسان جي يكون.
ليال:-انا مابألومج لانج كنتي تبين تطلعين من حالة الحزن اللي معيشه عمرج فيها،بس بعد كان لازم تكون فترة الملجة طويله عشان تتعرفين عليه زين.
ميرة:-ماشي فايده اللحين خلاص اللي صار صار.
ليال:-وعقب كيف كملتي وياه هالاسبوعين.
ميرة:-صارحته باللي صار واعترف واعتذر ووعدني يبطل هالسم،هو للحين قد الوعد لكن مادري شو اللي مخبنه عقب.
ليال:-وحياتج الخاصه كيف وياه.
ميرة:-ليول اطلع وياه واسولف واضحك وناكل مع بعض ونسهر ونشوف التلفزيون ونتمشى وايده بإيدي عادي لكن حزت الرقاد اهو بصوب وانا بصوب،ادري بتقولين حرام ومايجوز لكن ليول صعبه على نفسي وانا للحين مب قادرة انسى اللي صار.
ليال:-ميرة انتي فاهمه وعاقله يعني تعرفين ان هالشي غلط وحياتج لازم تمشي وماتوقفينها عند هالغلطه.
ميرة:-ليول والله مب قادرة،كل ليله اي صوبي يحاول يتقرب مني لكني وقت الليل اكون شيطانه اتم اصارخ ماابغي يلمسني،اخاف منه بوقت الليل والله اخاف،وكل يوم هالموقف يتكرر وبالاخير من يشوفني اصيح يسكت ويحط راسه ويرقد وانا اتم اصيح لين ارقد(دمعت عيونها).
ليال:-فديتج والله حبيبتي حاسه فيج بس بعد لازم ياميرة تمشين حياتج لازم توقفين وياه انتي جي بتصرفج هذا تبتعدين عنه وتعطينه مجال انه يرجع يشرب وعقبها حياتج بتتلخبط وايد.
ميرة:-مشكلتي اعرف عواقب كل اللي اسويه بس صعبه علي احس بقساوته علي بأول ليله تألمت من الخاطر فوق ماأهي ليلة مؤلمه آلمني وكسر قلبي باللي صار.
ليال:-بعد ارجع اقولج انتي بإيدج تقدرين تكسبينه وتخلين حياتج تمشي صح.
ميرة:-ربج كريم.
ليال:-والنعم برب العالمين بس اوعديني تغيرين من حالج،هذا ريلج وله حقوق مب زين تصدينه،ومب زين تبتعدين عنه،حاولي تنسين اللي صار وسامحيه وربج غفور رحيم ويسامح عباده،كوني انسانه واقعيه هذا قدرج ياميرة،الريال غلط واعترف بغلطته،حاولي تصكرين هالفجوة اللي بينكم.
ميرة:-إن شاءالله
وتمت تسولف وياها ليال لين المغرب صلت عندهم عقبها مر عليها شهاب وروحت لانها مخليه بنتها عند عمتها.
وميرة قعدت عند اهلها لقرب العشاء وسلمت على امها وابوها وخواتها وروحوا..
فالطريق..
سلطان:-وايد وحشتيني.
ميرة(ابتسمت)
سلطان:-من الصبح ماشفتج احس غير تعودت عليج.
ميرة:-شو اسوي بعد اهلي كانوا موجودين
سلطان:-استانستي وياهم.
ميرة:-هيه والله وايد
سلطان:-عساها دوم هالفرحه
ميرة:-اللهم آمين.
سلطان:-انتي يوعانه.
ميرة:-ممممم احس من الغداء شبعانه بس تبى الصدق اللحين يعت.
سلطان:-شو بخاطرج دامنا بعدنا ماطلعنا ع الخط.
ميرة:-أبغي بيتزا.
سلطان:-من عيوني
ميرة:-تسلم عيونك سلطاني.
سلطان(استغرب انه زقرته سلطاني،بس استانس)
(ميرة بعد اتعبت من هالجفاء،لكن متأثره باللي صار،رغم قرب سلطان منها لكن وقت الليل اهي اللي تتغير عليه وتقلب وماتبغيه)
رُغم الجّفاء والبُعد،يُسعدُني وجودك،اشعُر بإحساسِِ جميل يجتاحُ حياتي،اشعُر بفرحةِِ وراحة عندما تشتبكُ أصابعُ يدي بأصابعك،واشعرُ بفخرِِ عندما امشي بجنك
رُغم تقصيري بحقك لكن اتمنى ان تنتهي مشاكلُ خوفي منك..
***
اتمنى يعجبكم هالجزء واتمنى ماتقصروا بردودكم الطيبة
احس بأصيح ماشي ردود مول (~_~)


 

رد مع اقتباس
قديم 03-01-2014, 04:17 PM   #15
ناصر الدهماني
نبض اماراتي متفائل


الصورة الرمزية ناصر الدهماني
ناصر الدهماني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23977
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 01-08-2019 (07:07 PM)
 المشاركات : 384 [ + ]
 التقييم :  40
 MMS ~
MMS ~
افتراضي رد: عبارات الحب



جمول 2013 ...
شكرا على هالجزء الرائع ..
الله يعينها على بلواها ويصلح شبابنا من هالبلاء ...
والله يقدرها وتنسى الي صار من سلطان لأني اتوقع إذا ما وقفت وياه بيرد بشرب مثل قبل...
اكرر شكري أختي جموووول وبانتظار يديدج من الاجزاء المشوقه ...
اخوج ناصر الدهماني...


 

رد مع اقتباس
قديم 09-01-2014, 07:58 PM   #16
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء11:-
***
أول ماوصل سلطان صوب البيتزا.سأل ميرة..
سلطان:-اي نوع بيتزا تبين.
ميرة:-مممم جيز .
سلطان:-انتي شو كل حياتج جبن ههههه
ميرة:-هيه شو تباني أكل عيل.
سلطان:-وايد انواع انزلي وياي واختاري.
ميرة:-هههه لا مابأنزل انت انزل واختار.
سلطان:-بأييب لج خضار اوكي عشان أكل وياج.
ميرة:-مااحب يحطون فيها مشروم.
سلطان:-بأطلبها من دون مشروم تكرم عيونج.
ميرة:-هههه زين اوكي.
ونزل سلطان وطلب بيتزا خضار وطلبها من دون مشروم،ميرة مب الا مخبله فيه بجمالها،حتى بتصرفاتها ساعات،وبأكلها،مافي شيء يعجبها،يوم يطلعون يتعشون برع تطلب اشياء معينه اهي تحبها بس واهو ينصدم في كل مرة ويقول صدق صعبه.
وخلصت البيتزا وخذها سلطان وركب السيارة عند ميرة وشافها راقده.
سلطان(وبكل حنان حطى إيده على خدها،وحست فيه ميرة)
سلطان:-فديتج رقدتي.
ميرة:-ماحسيت بعمري والله.
سلطان:-خلاص هاي البيتزا تعشي وارقدي لين نوصل.
ميرة:-مشكور سلطاني تعبتك.
سلطان:-حلات سلطاني وأهي طالعه من ثمج.
ميرة:-ويا راسك والله مانيسر نقول شيء،خلاص مابأدلعك كله بأزقرك سلطان.
سلطان:-ههههه ازقريني سلطاني بالعكس حلوة ماقلت شيء غلط.
ميرة:-ياالله هاي القطعه لك(وقربتها لسلطان)
سلطان:-مشكورة فديتج.
وكلوا وخلصوا وميرة كانت منتهيه ع الآخر بس كانت خايفه من سلطان كانت تحاول تقاوم وماترقد،وبالاخير استسلمت للنوم وراحت بسابع نومة.
وطول الطريق سلطان يسوق ويطالعها،مب متخيل هالبعد اللي من بينهم،كان قلبه ينبض بحبها،بس مايبغي يظهر منه اي تصرف ويخسرها،كان يقول بأصبّر عمري لآخر لحظة وبأشوف لوين بتوصلني هالجميله اللي اخطفت قلبي.
***
وأول ماوصلوا العين،رن تلفون سلطان،واللي متصل ربيعه فاضل اللي أهو نفسه ضيع سلطان وخلاه يشرب ويسكر،سلطان تضايق من اتصاله،كان يحط التلفون سايلنت،ويرجع ويتصل وبالاخير رد عليه.
سلطان:-ألو نعم.
فاضل:-هلا ابوي شحالك
سلطان:-بخير طاب حالك،خير فاضل بغيت شيء.
فاضل:-هيه بغيت أسأل عنك وأباركلك سمعت من عيال عمك انك عرست.
سلطان:-وعيال عمي وين شفتهم.
فاضل:-أمس شفتهم فالمول يتمشون وسألتهم عنك وقالولي انك عرست،ياالله عرست وماعزمت خويك.
سلطان:-فاضل أنا عرست والجماعه عندهم ظروف وماسوينا عرس يعني مافي داعي اعزم.
فاضل:-هيه زين زين مبروك.
سلطان:-الله يبارك فيك،اللحين اسمحلي بأبند.
فاضل:-زين تعال صوبنا عبرنا لو حتى سلام.
سلطان:-لا أسمحلي هالخرابيط بفضل الله ودرتها وان بغيت تتصل حياك الله لكن لا تتصل لغرض ثاني والسموحه منك مضطر أبند لاني وصلت البيت.
وبند عنه سلطان وأهو متضايج من اتصال فاضل،وماكان يدري ان ميرة انتبهت يوم تلفونه يرن وسمعت كل المكالمه.
اول ماوصل البيت دخل السيارة داخل البيت،وتنهد وأهو يطالع ميرة،يعني ماصدقت اعيش مرتاح بحياتي يطلعلي هالعله مرة ثانية.
سلطان:-مياري غلاي نشي وصلنا البيت.
ميرة(بطلت عيونها):-سامحني خليتك طول الدرب ورقدت عنك.
سلطان:-لا حبيبتي ادريبج تعبانه
ميرة:-والله تعبانه واحس إني مب رايمه انزل.
سلطان(دون لايتكلم وياها نزل من مكانه وراح صوبها وبطل الباب،وشلها)
ميرة:-سلطان لا نزلني اسولف بأنزل بروحي.
سلطان:-انتي شيخة ولازم يشلونهم الشيوخ.
ميرة(واهي تضحك):-سلطاني عن الخفه نزلني الله يخليك.
سلطان:-الله يخليني ويخليج يارب،بس مابأنزلج.
ميرة:-أنا ثجيله ماتروم تصعد فوق وانت شالني.
سلطان:-انتي أخف من الريشه.
ميرة:-سلطاني بس عاد نزلني.
سلطان:-مابأنزلج كيفي خليني اسوي اللي ابغيه.
ميرة(سكتت واستحت وحست وش كثر اهي مقصره بحقه،رغم تعب هاليوم وسيرتهم لعند أهلها لكنها بالأخير أستسلمت وسكتت،وسلطان طول ما كان شالنها ماطالع فيها كان يطالع الدرب لين وصلها داخل الغرفه)
سلطان:-حمدالله ع السلامة شفتي إني رمت وصعدت فوق وانا شالنج.
ميرة(كانت مستحيه منه)
سلطان:-بأروح انزل اغراضج من السيارة وبأقفلها وبأي.
ميرة(ركيض راحت الحمام غيرت ملابسها وغسلت ويهها وردت الغرفه وطفت الليت عشان ترقد،ومايتكرر الموقف الليلي اللي كل يوم يستوي.)
سلطان(اصلا كان متضايج من مكالمة فاضل،ويوم رد وشاف ميرة مطفيه الليت ومتلحفه بترقد،ماتكلم وياها بأي شي،دخل اهو الثاني الحمام(وانتوا بكرامه وتغسل) وبدل ملابسه وراح ورقد.
ميرة ماكانت راقده بس مغمضه عيونها عشان يتحسبها رقدت وحست بشي نقصها،حست بسلطان ان مايا صوبها وتحرش فيها نفس كل يوم،حست غير يرقد وماتسمّعه صراخها وصياحها لما أي ويحاول انه يتقرب منها،بالاخير أهي الثانية أستسلمت للنوم.
***
كانت حاسه بألم..كانت مصبره عمرها. وتقول بأتحمل لانه مب شهري..لين اوصلت لآخر حد وتمت تصيح
انتبه لها حمد وقعد من نومه وراح صوبها.
حمد:-بسومتي اشفيج تصيحين.
ابتسام:-ألم فظيع مب قادرة اتحمله.
حمد:-يمكن لخبطتي بالاكل.
ابتسام:-انا ماذقت شيء اليوم مول من الصبح وانا تعبانه واقاوم.
حمد:-بسم الله عليج،صبري بأروح اخبر امي.
وراح خبر امه واللي يات بسرعه تشوفها.
شيخه:-ابتسام اميه اشفيج.
ابتسام:-عموه مب رايمه ويع ذابحني.
شيخة:-حمد شكلها بتربي ابتسام.
حمد:-اميه بعدها بشهرها السابع.
شيخة:-انت تلبس بأروح اخبر ابوك وبألبس عباتي وبنوديها المستشفى.
***
اول ماوصلوا المستشفى على طول شافتها الدكتورة المناوبه بالقسم،وشافت فعلا" ان هالويع ويع ولادة
على طول دخلوها غرفة الولادة وكلها نص ساعه واولدت ابتسام بالسلامة ويابت ولد
طلعت الممرضة تبشرهم وحمد مستانس ع الآخر خاصه انه ياه ولد وبيسميه عارف على اسم اخوه المرحوم،وخلوا ابتسام ترتاح وتطمنوا على البيبي لانه مولود بالسابع ولازم يتم بالحضانه فترة.
***
سمعت أذان الفجر نشت توضأت ووعت سلطان
نش سلطان على طول وراح توضأ وراح يصلي فالمسجد اللي عند بيتهم.
وصلت ميرة وقعدت تقرأ قرآن لين يرجع سلطان،شوي انتبهت ان وصلها مسج.
راحت تشوف التلفون الا المسج من ليال.
(مياري ابشرج بسوم ربت ويابت ولد بس حليلها ربت بشهرها السابع لكن الحمدالله اهي بخير)
ميرة ماصدقت خبر واتصلت فيها.
ميرة:-صباحج ليول.
ليال:-هههه بسم الله انتي شو موعنج من الصبح.
ميرة:-وابوي علي صلاة نشيت اصلي ويا راسج.
ليال:-هههه ويا راسج انتي ريلج وين
ميرة:-راح المسجد يصلي،زين تستاهلون سلامة بسوم ومبروكين.
ليال:-الله يسلمج حبيبتي وربي يبارك فيج.
ميرة:-وانتي وين اللحين.
ليال:-انا في بيت اهلي شهاب مناوب امس يادوب من روحت من عندج لملمت غريضاتنا وييت عندهم.
ميرة:-ياالله زين بعد تونسين خالوه،انا بأشوف سلطاني إذا يقدر يوديني صوبكم هالويكند بأي إن شاءالله.
ليال:-أوه أوه سلطاني
ميرة:-ليول خايسه،ههههه لازم ادلعه مب ريلي
ليال:-فديتج والله ربي يشرحلج صدرج ياميرة وينور طريقج حبيبتي
ميرة:-ليول هالانسان صدق غير كل يوم اكتشف فيه شيء يقربني منه ودوم انحط بمواقف محرجة وياه لكن بالاخير اطلع فرحانه الله يقدرني وانسى اللي صار لاني محتاجاه وايد وماابغي اضيعه من حياتي ولا ابغيه يرجع يغلط.
ليال:-فديتج والله مثلما قلتلج انتي بإيدج تكسبينه وتمشين حياتج صح.
ميرة:-إن شاءالله،ياالله بأخليج ليول اكلمج وقت ثاني.
ليال:-مع السلامة حبيبتي.
سلطان كان موجود عند باب الغرفه سمع ميرة لما تتكلم عنه،فرح وايد لانها فرحانه وياه ولوجوده وياها بس اهي محتاجه وقت عشان تتقبله وتتقبل حياتهم الخاصه،واهو عنده القدرة انه يصبر ويتحملها.
***
بندت ميرة عن ليال واهي فرحانه لابتسام وايد
وقعدت تتريا سلطان،وشوي وسلطان دخل الغرفه.
ميرة:-سلطاني تقبل الله
سلطان:-منا ومنكم حبيبتي.
ميرة:-بنت خالي ربت توهم مكلميني يقولون يابت ولد.
سلطان:-ما شاءالله مبروكين.
ميرة:-الله يبارك فيك إن شاءالله.
سلطان:-وانا متى بأي دوري
ميرة:-دورك في شو
سلطان:-تحملين وايني ولد
ميرة(سكتت ودفنت عمرها بين المخده..)
سلطان(ضحك عليها):-مياري يعني بتطولين.
ميرة(رفعت راسها):-أطول في شو.
سلطان:-بهالحال اللي احنا عليه.
ميرة(استحت وسكتت)
سلطان:-احبج ميرة،احبج وايد.
ميرة:-حبتك العافية.
سلطان:-ابغي ميرة تحبني وتحن علي.
ميرة:-خلني شوي سلطاني لين نفسي تهدأ بأي
سلطان:-اتمنى من كل قلبي قربج ماخذتج الا وانا ابغي ارجع للصح،انتي علمتيني اشياء كانت ناقصه بحياتي،واهم شيء قربي من رب العالمين.
ميرة:-سلطاني ابغي اروح العمرة.
سلطان:-والله ان بخاطري وقلت بأشوفج إذا تبين تروحين خاصه انج مارضيتي تسافرين شهر العسل.
ميرة:-انا شبعت من السفر برع وايد سافرت ويا اهلي واخواني مليت خلاص،بيت الله اهو المكان اللي الواحد مايشبع منه.
سلطان:-زين شو رايج دامنا واعين اللحين نتلبس ونطلع نتريق برع لين تفتح الاسواق ونروح ناخذ اغراض وبالمرة نحجز حق العمرة.
ميرة(نطت من مكانها):-صدق سلطاني بنروح يعني ماتقص علي.
سلطان(يضحك):-وليش اقص عليج،انا بخاطري اروح العمره لاني غلطت بحق ربي وبحقج وبحق نفسي ابغي اعق همومي وارتاح.
ميرة(دون ماتحس ومن فرحتها):-فديتك والله سلطاني مشكور حبيبي احلى كلام ع الصبح سمعته.
سلطان:-شو قلتي.
ميرة:-اقولك مشكور احلى كلام يشرح القلب.
سلطان:-لا شيء قلتي قبل.
ميرة(ارتبكت لان الكلام طلع بعفويه)
سلطان:-قولي شو قلتي توج.
ميرة:-ماقلت شيء.
سلطان:-فديتج انتي وفديت روحج لما تطلع الكلمة من خاطرج بس وصلتني وسمعتها زين.
ميرة:-سلطاني بس عاد.
سلطان:-هههه وافديتهم والله اللي يستحون واللي مب مخلين فيني شيء صاحي مخبله فيني هالميرة.
ميرة:-لاتقول جي بسم الله عليك مافيك شيء الحمدالله.
سلطان:-آه ياميرة اشكثر متعبتني هالمسافة اللي بيني وبينج.
ميرة:-سلطان والله غصب عني كنت بحال والله يعلم باللي بقلبي،تمنيت اطلع من هالحزن واعيش حياتي مثل باقي البنات،تمنيت اعرس وأييب عيال والله ربيعاتي كلهن معرسات واللي عندها عيال اثنين وثلاث وانا آخر وحده معرسه فيهم وانصدم بليلة عرسي.

سلطان:-ادري بالالم اللي سببته لج بس ميرة بعد واحد يشرب خمر لين يسكر وحاسيته تنعدم شو تتوقعين منه غير هالقساوة،الحمدالله انج انتي صبرتي علي لو وحده غيرج اتوقعها من اول ليلة بترد عند اهلها وماتبغيني.

ميرة(تطالعه وبعينها دموع وبقلبها ينبض شي لسلطان،يمكن انولد هالاحساس بفترة بسيطة،لكنها تحس بأنها من قبل تعرفه،دومها تعاتب نفسها وتقول كيف انسى عارف واحب سلطان،بس عقب ترجع وتقول عارف الله يرحمه وسلطان اهو زوجي وحياتي وابو عيالي بإذن الله)

سلطان(واهو يتقرب منها ويمسح دموعها):-ادري بكل اللي اللي بقلبج ادري انج انصدمتي وجرحتج ياميرة لكن الله يشهد بإنج خليتيني اودر هالخرابيط وارجع لربي.

ميرة:-انا كلي لك ياسلطان إذا ابتعدت عنك طول هالفترة ترى غصب عني واخاف الموقف يتكرر لكن اللحين أنا متأكده بأنك قد الوعد ومابترد لهالخرابيط والدليل النية اللي بقلبك بسيرتنا للعمره،وصبرك علي هالمده.

سلطان(والفرحه امبينه عليه):-يعني رضيتي علي.

ميرة(بمستحى):- ماكنت غضبانه عليك عشان ارضى،كنت خايفه واللحين تبدد هالخوف واعترفلك بأحساسي...أحمد الله على وجودي بحياتك واحمد الله انك زوجي وكل شيء لي.

سلطان:-ياروحي انتي ياميرة،احبج والله احبج،مب متخيل هالكلام يطلع منج،وانا امس اطالعج وانتي راقده بالسيارة اقول صعبه المسافه اللي بينا وماادري لين وين بنوصل أنا وياج.

ميرة:-مممممم يعني تتحرش فيني حتى بالسيارة.

سلطان:-ويا راسج والله ياالبصله انتي وين تحرشت فيج بالسيارة وانا اسوق اقولج اطالعج اطالعج

ميرة:-هههه أنا بصله ياالثوم انته(عاد ميرة ماتحب الثوم)

سلطان:-لا لا عاد كله ولا الثوم،انتي ورده الا انتي كل انواع الورد وافديت حرمتي والله وشكثر حبي لها.

ميرة(تضحك من خاطرها):-سلطان
سلطان:-ياعيونه انتي
ميرة:-احتاجك بحياتي لاتخليني.
سلطان:-وانا ماصدقت اخذج مستحيل اخليج.
ميرة(بداخلها صدق تبدد الخوف،وكانت عادي وياه).
سلطان:-مياري
ميرة:-يانعم.
سلطان:-مممم متى يعني بتكونين..
ميرة:-قلتلك أنا كلي لك وكل خوفي منك تبدد..
سلطان:-حبيبتي والله مياري،دامج رضيتي علي أنا مابأكنسل طلعتنا،خلينا نطلع اللحين (يضحك ويعقد حواجبه لها)ولكل حادث حديث عقب نتفاهم.
ميرة:-ويا راسك سلطاني ماصخ صدق اونه يعني مافهمت شو تقصد صدق قليل الادب.
سلطان:-اصير لج كل شيء أنا واتحملج واتحمل كلامج .
ميرة(تبسمت له ونشت تغسلت وتلبست وتجهزت اهي وسلطان وطلعوا)

اصعبُ الامور بأيدينا حلُها..نتفاهمُ على شيء..ونتسغني عن شيء..ونتمسكُ بشي..وتبقى المحبة سر من اسرار الحياة..
***
في مكان ثاني وفي السوق..
منصور:-بذمتي والله لأخليه يندم،لأخرب حياته وادمره واخلي حرمته تتطلق منه الا تترمل..
فاضل:-ياالله يامنصور أنا بس ابغي اعرف شو اللي بينك وبين سلطان.
منصور:-بتعرف بتعرف عقب..
هذا منصور ولد عم سلطان،بينهم مشكله قديمه، وفاضل راعي خرابيط يعني ماتفرق عنده خراب البيوت..
***
وفي نفس المكان..وبالصدفة*-*
سلطان:-مياري في محل بالزاويه عطوره روعه تعالي ندخله.
ميرة:-لا سلطان وايد عطور عندنا،انا روحي ماخذه،واللي خواتي واخواني يايبينهن،واللي وصلتني هدايا،وغيرك انت وايد عندنا بسنا بسنا..
سلطان(لمح واحد يعرفه وياه بالدوام وايد):ميرة تعالي شوي..
سلطان:-عبيد،جيف حالك(واهو يسلم عليه)
عبيد:-هلا سلطان،حياالله المعرس،الحمدالله أنا بخير شحالك انت.
سلطان:-بخير الله يعافيك(وشاف ان حرمته وياه)
مريم:-اهلين بالمعرس،شحالك.
سلطان:-الحمدالله طيب،اعرفكم بحرمتي ميرة.
مريم(واهي تسلم على ميرة):-ياهلا بميرة شحالج حبيبتي.
ميرة:-الحمدالله بخير ربي يسلمج.
عبيد:-عيل ماسافرتوا.
سلطان:-مابغينا نسافر بلاد برع،بس تونا حجزنا بنروح العمره بالاثنين وبالجمعه بالليل بنرجع.
مريم:-احسن واحلى مكان ماشي بلاد حلوة شرات هالمكان.
عبيد:-هيه والله،تصدق امس نطريكم أنا ومريم اقولها ابغي اتصل فيه اتطمن عليه بس فضيحة الريال معرس.
سلطان:-هههه اتصل بأي وقت افى عليك عزيز وغالي.
مريم:-عيل من تردون بأي أنا وعبيد نزوركم إن شاءالله.
سلطان:-حياكم الله تشرفونا بأي وقت.
عبيد:-تسلم تسلم سلطان،ياالله توكلوا برايكم
سلطان:-بلاك انته تروغنا عادي صدفه حلوة شفناكم.
عبيد:-ماأروغك وياويهك،بس عروستك وياك فشله يعني،يمكن تستحي.
سلطان:-مياري تستحين.
ميرة:لا عادي.
مريم:-ياحليلج والله ياميرة،اسمنه سلطان كان مأذنا ميرة وميرة،واخيرا" شفنا اللي اسرقت قلبه.
ميرة(تبسمت)
سلطان:-هيه والله اسرقت قلبي.
عبيد:-الله يهنيكم إن شاءالله.
سلطان:-آمين يارب.
***
وبالصدفه..
كان خاطف منصور وفاضل،ومنصور انتبه لسلطان وانبهر باللي واقفه وياه،وكان يمشي ويطالعها ما شال عينه عنها،وسلطان انتبه له وصرخ فيه.
سلطان:-استحى على ويهك تشوفني واقف.
منصور(وبإستهبال):-اوووه ولد عمي،اسمحلي ماشفتك.
سلطان(خلى عبيد ومريم وحرمته وتقدم صوب منصور وفاضل،وعطى منصور كف ع ويهه):-اشطولي واقف ماشفتني وقاعد تبقبق بعيونك واتطالع حرمتي.
منصور(واهو بينفجر من سلطان):-انا اطالع اللي ابغيه انت مايخصك فيني.
وصوب عبيد ومريم..
مريم:-عبيد ألحق يتضاربون روح.
عبيد:-روحي انتي وميرة صوب المطاعم عن حد يطالعكم ويرمس.
مريم:-ياالله ميرة مشينا..
وراحت ميرة ويا مريم،واهي قلبها معورنها ع سلطان،شو السالفة اهي ماتدري..
***
عبيد:-بس ياسلطان بسكم لميتوا الناس علينا..
سلطان:-والله ماأهده اللي مب متربي هذا.
فاضل(واهو يضحك):-انتوا مخبل انت وياه،انتوا عيال عم.
منصور:-هه نسى ان ولد عمه ومتربي وياه.
سلطان:-لا مانسيت انت اللي نسيت وعمتك الدنيا وغرتك.
عبيد:-شباب اذكروا الله مب زين جي الرايح والراد يطالعنا..
وفي احد من اللي موجودين اتصل بالشرطة..
وفي لحظة منصور طلع سكين وضرب فيها سلطان في كتفه..كان يبغي يضربه بصدره بس عبيد كان يحاول يحايز بينهم ويات الضربه بكتفه..
ويوم انتبه ان سلطان تعور شرد اهو وفاضل..
الكل التم عليهم ويطالعون سلطان اللي كان يتألم لان الجرح عميق وايد..
يات دورية الشرطة للمكان المتواجدين فيه،وتم نقل سلطان للمستشفى..
***
عبيد اتصل بمريم وكلمها وخبرها باللي صار وقالها توصل ميرة..وهو راح ويا سلطان..
عبيد يعرف اللي بين سلطان ومنصور وعارف ان منصور اهو الغلطان من اول السالفه لآخرها،سلطان صح يوم شافه يطالع ميرة ماتحمل وعطاه كف وهذا اقل شيء الواحد يسويه بهالموقف..
بس منصور شو سالفته،وشو الشي اللي كانت مخبتنه الايام وكبر وتولد كره وحقد في قلبه لولد عمه..
ميرة طلبت من مريم توصلها بيت اخوها علي،وهناك خبرت علي بالسالفه واللي شل عمره بسرعه وراح لسلطان المستشفى،ميرة ولطيفة بغن يروحن بس ماخلاهن،ومريم طبعا" ماخلتهم تمت قاعده وياهم،لين يتطمنون ع سلطان وعقب بتروح اتييب عبيد من المستشفى لانه سيارته عندها..
***
شكرا" اخوي الدهماني على تمشيتك بين سطور القصه
وتسلم على كلامك الطيب..
وتحياتي للجميع..


 

رد مع اقتباس
قديم 09-01-2014, 11:21 PM   #17
ناصر الدهماني
نبض اماراتي متفائل


الصورة الرمزية ناصر الدهماني
ناصر الدهماني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23977
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 01-08-2019 (07:07 PM)
 المشاركات : 384 [ + ]
 التقييم :  40
 MMS ~
MMS ~
افتراضي رد: عبارات الحب



العفو أختي لان القصه حلوه بصراحه وانا اتابعها والجزء هذا بعد وايد حلو والحمد لله ان سلطان يمشي في الطريق الصحيح وأحس ان الله يبتليه ويختبره وميره تتقرب منه أكثر وأكثر بس شكله ولد عمه ما بيخليه في حاله....
ننتظر الجزء القادم قريبا واتمنى ان هالقصه يتم تبنيها كمسلسل خليجي لانها هادفه وحلوه ...
الله يوفقج اختي...


 

رد مع اقتباس
قديم 16-01-2014, 12:36 AM   #18
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



***
عسى الألم اللي تحس به ماهو بموجود..
عساه بلحظات يختفي..
عسى ربي يحفظك لي ويخليك..
وعساني ماأنحرم يوم منك..
عساه من ظلمك بهالدنيا يلقى جزاه..
ورب الكون يمهل ولا يهمل..
بيشوف الألم في دنيته..
جرعات وجرعات وبيشتقي بحياته..
سلطان ياأغلى من النفس والروح..
اللحين مابه بهالقلب غيرك موجود..
اعشقك كلمة قليله بحقك..
الا انت انفاسي كلها يابعد هالروح..
سلامتك من الوجع والآه..
لو بإيديني شلت الألم عنك بلحظات..
ربي رفعت لك هالكفوف..
تحفظه لي وتخليه..
***
اول ماوصل علي المستشفى شاف عبيد وشاف الشرطة موجودين..
علي(سلم على عبيد وهم يعرفون بعض زين يعني مب الا عبيد ربيع سلطان):-عبيد طمني شحاله سلطان.
عبيد:-الحمدالله يااخوي الضربه ياته بكتفه ولا بصدره.
علي:-و ويا منو متضارب هو الله يهديه.
عبيد:-منصور ولد عمه.
علي:-منصور!
عبيد:-هيه منصور.
علي:-وليش شو اللي صار يخلي منصور يضربه؟
عبيد:-كنا بالسوق وتلاقينا ويا سلطان وحرمته وسلمنا عليهم وتمينا نسولف،شوي خطف منصور صوبنا وتم يطالع اختك وماشال عينه عنها،انتبه سلطان وهزبه وتم هذاك يستهبل عليه وسلطان عصب وعطاه كف،وتموا يتضاربون والا شوي يضربه بسكين.
علي:-حسبي الله ونعم الوكيل هذا شو ناوي عليه،ماسدته المشاكل الاوليه،ابوه مريض بسببه وامه مشتقيه منه،واللحين هو وينه.
عبيد:-شرد على طول.
علي:-انزين شو قال الدكتور عن سلطان.
عبيد:-مادري والله من وصلنا وانا واقف هنيه بمكاني ماخلوني ادخل داخل.
علي:-ياالله يارب عسى خير الله يقومه بالسلامه
عبيد:-اللهم آمين يارب.
***
ميرة كانت قاعده بين لطيفه ومريم وكانت حيل خايفه على سلطان(وتتذكر لما تسولف وياه الصبح واهو يحكيلها اشكثر حبه لها،وامنيته قربها ورضاها،وبخاطره بياهل منها،امنيات وامنيات وامنيات..وياكثرها الامنيات..)
لطيفة:-ميروه وين سرحتي.
ميرة:-وياكم،بس فكري مشغول بسلطان.
مريم:-لاتحاتين حبيبتي عسى خير يارب.
ميرة:-آمين ياربي.
***
بالصدفة(*_*)
كان منصور خاطف على محطة ونزل يشتري علبة سجائر،وشافه نفس الشخص اللي كان متواجد بالسوق وشهد الموقف اللي استوى بين سلطان ومنصور وانتظره لين حاسب وطلع وشاف نوع سيارته وبلغ عنه..وكل الشكر له لانه راعي ذمة ويخاف رب العالمين،والله يكثر من امثاله اللي مايترددون بالتبليغ عن هالفئه اللي ماتخاف من الله..
وتم التبليغ عن منصور في جميع الامارات(سبحان الله يمكن يشرد من إمارة لثانيه)...
***
مشتاق تلتقي عيني بعينك
ومشتاق لوجودك بقربي
احس بإني ضايع بدونك
انت يااللي قربك يلملمني..
***
بعدما تطمئن علي وعبيد على سلطان واللي طلب منهم الدكتور انهم يروحوا يرتاحوا لانهم اعطوه ابرة مهدئة وبيرقد ومابينتبه لين قريب المغرب.
وعبيد شهد على اللي صار بين سلطان ومنصور وخبرهم بأن في خلاف قديم بينهم والضابط اللي كان موجود اصر انه يعرف شو هالخلاف عشان يحلون هالمشكله.
***
عند ميرة..
كانت مخلصه صلاة الظهر وسمعت صوت عناد يصيح..
(عناد اهو ولد علي اخوها،مرة قلت ان لطيفة كانت حامل).
ميرة:-شو بلاه فهود اخوك،شو امسوي فيه انته(وتروح صوبه وتشله)
فهد:-عموه يبغي يلبس الغتره مالي وانا قاعد احطها ع راسه واهو يصيح مايبغي يثبت عشان اعدلها له.
ميرة:-فهودي حبيبي هذا بعده صغير مايفهم لما يكبر إن شاءالله لبسه وعدله.
وتمت شاله عناد واهي صدق مشتاقه له وتلاعبه ونزلت وياه تحت.
وتوه يدخل علي اخوها ويصيح عناد يبغي ابوه.
ميرة:-ياالله توني اشيلك خلك عندي.
علي(يضحك):-تعال تعال باباتي.
ميرة:-طمني اخوي شو اخبار سلطان.
علي:-الحمدالله سووله عمليه صغيره بس الحمدالله طمئنا الدكتور وقال انه عاطينه ابره مهدئه ومابينتبه لين المغرب.
ميرة:-ياالله.
علي:-لطيفة وين.
ميرة:-لطيفة راحت بتسبح لانها مسويه الغداء.
علي:-ماخليتوا مريم تتغدى وياكم.
ميرة:-ماقصرت لطيفة استعيلت بالغداء وحطت لهم.
علي:-زين ميرة ابغي اكلمج بموضوع بس مو اللحين بأي لحظه اتي لطيفة وبتسمعنا.
ميرة:-خير اخوي سلطان فيه شيء.
علي:-لافديتج ماعليه شر إن شاءالله.
ميرة:-عيل خوفتني.
علي:-لا تخافين ولا تحاتين،العصر جهزي عمرج بأوديج بيتكم تجهزين ملابس لسلطان وبأوصي لطيفة تسويله قهوة وفواله لين نروح بيتكم ونرجع وعقب بنروحله المستشفى وبالطريق بأخبرج.
ميرة:-على خير اخوي.
***
وحطوا الغداء وتغدوا وصعد علي يريح شوي بس ماقدر عناد لصق فيه...
وميرة قعدت تذاكر لروضه وفهد،لين اذن العصر نشت تصلي ولبست عبايتها ونزلت تشوف اخوها..
وعلي كان متعمد يطلب من لطيفه تسوي شيء يشلونه للمستشفى بآخر الوقت عشان ماتلصق فيهم وتقول بأروح وياكم مرة عن مرتين.
وقعدت لطيفه تسوي قهوه وشاي وسوت بسبوسه ع السريع.
***
في الطريق..
ميرة أسألت اخوها علي عن شو كان يبغي يكلمها ومايبغي لطيفة تسمعه..
علي:مياري انتي مرتاحه ويا سلطان.
ميرة(مستغربه من سؤال اخوها):-ليش تسألني
علي:-لانج اختي.
ميرة:-هيه الحمدالله.
علي:-اكيد ميرة.
ميرة:-شو اللي طاري عليك اخوي وياي تسألني هالسؤال انت شيء بخاطرك تبغي تقوله.
علي:-هيه ابغي اعرف وأتطمئن عليج.
ميرة:-قلتلك مرتاحه الحمدالله.
علي:-زين شو تحسين سلطان وياج.
ميرة:-انت قول اللي عندك عشان افهمك واعرف ارد عليك.
علي(تنهد بصوت عالي):-ميرة اعرف كل شيء عن سلطان بس لطيفة ماتعرف شو مخبنها اخوها.
ميرة(واهي منصدمة وخافت لا يتكلم عن سالفة ان سلطان يسكر):-شو اللي تعرفه زين
علي:-سلطان يشرب خمر.
ميرة(وحست ان احد صب عليها ماي حار،حست الدم يغلي بجسمها،وملامحها تغيرت،واخوها انتبه لها).
علي:-صح ميرة.
ميرة:-يوم انك تعرف بأنه يسكر ليش زوجتوني له ومارمست وقلت لاهلي عن هالعيب اللي فيه.
علي:-لانج انتي اصريتي ومحد قدر عليج،وسلطان معدنه طيب ومحتاج احد يوقف وياه عشان يظهر من هالحاله ويرجع لدربه الصح.
ميرة:-شو اللي يخليك متأكد بإنه زين.
علي:-لاني أنا اللي اعرفه زين ودومه يشكيلي همومه ومشاكله،وعرفت انه حب بنيه وانصدم بأنها تزوجت وبالاخير عرفت بأنج انتي هالبنت اللي حبها سلطان وتمنيتج صدق له لاني كنت متأكد وواثق بأن هالشي بينتهي بحياة سلطان لما تدخلين انتي بحياته.
ميرة:-انصدمت بهالشي بليلة عرسي،ياي وهو منتهي ع الآخر وبدال لا افرح احزن وتصير حياتي تعيسه..
علي:-وليش مارمستي،انتي كل ماترمسين لطيفه كله تبينين لها بأنج مستانسه ومرتاحه وياه.
ميرة:-لانه وعدني يتغير ومايرجع يسكر وانا عطيته كل ثقتي.
علي:-واللي صار اليوم يدل انه تغير.
ميرة:-فعلا" تغير وشفت شوقه لسيرتنا للعمرة ودموعي اللي كل ليلة اذرفها لاني ماابغيه يتقرب لي مرة ثانية مافي احد يصبر ويتحمل وجود حرمة وياه ومايجيسها
اسمحلي اخوي بس هذا الصح،انا صديته لين قال بس واول تفكيره رضا رب العالمين ورضاي عليه.
علي:-اللي ضربه اليوم تعرفين شو سالفته.
ميرة:-انا روحي مستغربه ليش كل هالضرابه استوت بس عشان الريال طالعني وسلطان ماتحمل.
علي:-اكيد مابيتحمل احد يطالعج بهالطريقه لانه يحبج من قلبه،بس من هالشخص بالذات ماتحمل اكثر.
ميرة:-يعني يعرفون بعض.
علي:-يصير ولد عمه.
ميرة:-ياالله عيال عم وجي يستوي بينهم.
علي:-ياالله وصلنا بيتكم انزلي جهزي ملابس لريلج وبأكمل لج عقب.
ونزلت ميرة بسرعه حطت ملابس لسلطان واغراض ثانيه وحطت له عطر كلما يتعطر فيه تقوله عطرك شلني وياه وسلطان يضحك..
وتالي طلعت وحطت الاغراض بالسيارة وطلبت من اخوها يوديها محل ورود كانت تبغي تاخذ لسلطان باقة ورد(وعلي كان حاس فعلا" بهالتغير اللي بحياة سلطان،اهو عجز عند هالنقطه وماقدر يخلي سلطان يودر هالشرب،كان حتى لو بيمسكه لفترة بس بالاخير مصير كل اثنين يروحون بيوتهم وكل واحد بيروح دوامه وكل واحد له إلتزامات ومشاغل،وفعلا" احساسه بوجود اخته بحياة سلطان ماخاب)..
وخبر علي ميرة بالشي اللي ماتعرفه عن سلطان اهي ماانصدمت لانها تعرف شو هو سلطان،تعرف حتى هالسالفة اللي لما حكاها لها تذكرتها..لكنها مستغربه من منصور ولد عمه وكونه خسيس ونذل وكله يوقف بطريق سلطان ويبغي يخرب حياته..
السالفة اللي طرتها لطيفة لميرة يوم ان سلطان اخذ سيارة علي وطلع ويا ربيعه يتمشون،اهي هذي السالفة اللي كانت نبتة الكره بين منصور وسلطان..
سلطان كان ظاهر ويا ولد عمه وماخذ سيارة نسيبه علي وع اساس انهم بيروحون يتمشون صوب الفجيرة والخور لان كان موسم امطار،وانصدم سلطان من طلب منصور ولد عمه يوم خبره بإنهم مابيروحون لاي مكان برع العين وبيروحون صوب عزبة واحد من ربعهم،فالبداية سلطان مارضى وعصب لانه جي بيطلع كذاب جدام علي واخته لطيفه،بس مع كلام واصرار منصور رضخ وراح وياه.
وهناك شاف ان هالمكان غريب عليه،مب عزبه نفس العزب مالهم خيول وجمال وحلال ويتمشون ويرعون فيها لا هذي عزبه شباب متشاركين فيها ومسوينها شرات الشاليه كبيرة وايد ومسوين فيها مسبح عود وغرفة حارس،ويمكن 6 غرف نوم ويا حماماتهن وانتوا بكرامة،وصالة كبيرة وايد ويوم تقعد فيها تحس انك في صالة ديسكو،وسامعات ع الجدار..
سلطان وايد تضايق من منصور وتم يتناقر وياه مايبغي يدخل هالمكان(كان يخاف من الله ويخاف لا سمح الله يستوي شيء غلط بهالمكان)بس منصور وياه شرات الشيطان ماخلاه مول يرجع بالعكس اصر عليه.
وهناك استوت السالفه اللي اهي بالاساس مكان دعاره ووصاخه لأدنى درجة،وكانوا يجتمعون بالصالة رقص وسكر وخربطه،منصور كان يرمس بالتلفون ويكلم احد وطلع انه متفق على ولد عمه..
كان متفق ويا واحد اسمه ابراهيم،كانوا يايين في ذاك اليوم 4 بنات وكلهن من اشكالهم..
وهذي حركة بس عشان يورطون سلطان لا اكثر.
سلطان كان وايد خايف ويترجى منصور انهم يروحون ويردون بيوتهم.
ابراهيم كان يضحك عليه ويقوله بأنك مب ريال يغلبنك حريم.
منصور وابراهيم و3 من هالبنيات طلعوا يتمشون برع وتمت وحده عند سلطان اسمها شما،وتمت متلصقه بسلطان وتغريه بحركاتها لكنه صدق كان خايف ومارضى يتجاوب وياها.
لين نص ساعه بس واتي التحريات بهالمكان،وشلوا سلطان وشما وياه،والباقين كانوا بالاساس فلتوا بعمارهم بعدما اتصل ابراهيم بالشرطة وبلغ عن سلطان وكان متصل من تلفون الحارس والحارس اساسا" مو بموجود بالبلاد..
وهناك انتهى سلطان..انتهى كل شيء بحياته لانه وثق بولد عمه وجي صار وخون فيه..البنت تبلت على سلطان وقالت انها تعرفه من 6 شهور ومتعود ياخذها لهالعزبه،ودومه يختلي وياها،سلطان كان يصيح شرات اليهال وينكر كل هالكلام،كان حل واحد بس يدفع مهر لأبو البنت ويملج ع البنت وياخذها ماخيروه بحل ثاني
كان مفتشل من علي ولطيفه كيف كان بيبلغهم بهالشي اللي صار شو بيقولهم وهل بيصدقونه او لا...
ولطيفه اصلا" كانت تحاتيه وتتصل وتلفونه مغلق..
وبات ليله كامله بالمركز،لين اليوم الثاني واحد بلغ علي بأنه موجود بقسم الشرطة وشافه لانه كان مناوب هناك.
وراح علي وطلعه ع كفالته،وكان مصدق سلطان بكل كلمه قالها،لانه يعرف سلطان اكثر من نفسه،بس ماشي حل لازم يملج ع البنت ويستر عليها..
وعلي اللي تكفل ودفع المهر لابو البنت واللي اصلا طلع ولا داري باللي تسويه بنته واهو روحه بعالم،ورتبوا لها الملحق تقعد فيه.
وتمت 3 شهور ع ذمة سلطان وطول هالشهور سلطان ما يا بيت اخته..
لين خلصن هالشهور وطلقها..وكان يكمل دراسته الثانويه وخلص واجتهد ونجح،بس يوم طلقها اهي راحت لابو سلطان وكلمته وقالت ان جي جي صار وهنيه ابوه طرده وامه طاحت عليهم وعقبها توفت،وعلي وسلطان كانوا مفهمين لطيفه غير،بأن ربيعه اللي كان وياه وان سلطان مايدري بأن ربيعه مواعد هالبنيه وان البنت انعجبت بسلطان وتبلت عليه،يعني نفس كلام لطيفه لميرة اهم جي مفهمينها..
ومنصور وين راح وشو حل عليه عقب هالسالفه،شو موقفه سلطان وياه،هل واجهه او انه طنشه ونسى..
ميرة أسئله وايد كانت تدور في راسها،بس علي خبرها بالاشياء اللي المفروض اهي تعرفها،والباقي اكيد بتعرفه من سلطان نفسه ولانهم خلاص وصلوا البيت وخذوا لطيفه وعيالها ومايقدر علي يتكلم جدام لطيفه..
وراحوا المستشفى لسلطان..
***
فالمستشفى..
عبيد كان سابقنهم وكان متواجد ويا سلطان اللي توه ابتدأ ينتبه..
عبيد:-حمدالله على السلامة ياأخوي.
سلطان(وبلسان ثقيل):-الله يسلمك عبيد.
عبيد:-خوفتنا عليك.
سلطان:-ويع فظيع مب قادر.
عبيد:-ماعليه بتهون إن شاءالله.
سلطان:-منصور الجلب وينه.
عبيد:-الشرطه اتدوره،بيزخونه لاتحاتي وبياخذ جزاه.
سلطان:-حقير والله.
عبيد:-ماعليك انت لا تتعب عمرك اللحين.
شوي ودخل علي وحرمته لطيفة وعيالهم وآخرهم ميرة..
سلم علي على سلطان وتحمد له بالسلامه عقبه فهد وروضه سلموا على خالهم،وعقبهم لطيفه اللي كانت شايله عناد،وتاليهم ميـرة...
جيتك..كلي وله..كلي شوق لشوفتك..
كنت أكبار..واخبي عنك احساسي..
ايه احبك..اقولها لك بعالي الصوت..
وانت بس من مليت عيني وقلبي..
سلطان:-ميااااري..
ميرة(واهي تسلم عليه وتحبه ع راسه):-حمدالله ع السلامه..
سلطان:-الله يسلمج غناتي..
ميرة(تبتسم):-خطاك الشر..
سلطان:-الشر مايصيبج فديتج..
علي:-بس عاد بتقلبونها علينا اونكم رومانسيين..
لطيفة:-علي عاد حرام عليك فديتهم توهم معرسين وماتهنوا..
عبيد:-صدقت ام فهد،خلهم يسولفون ويطلعون اللي بخاطرهم..
علي:-ههههه قلبتوا كلكم علي اللحين.
ميرة:-لا ماعاش اللي يقلب عليك يااخوي.
سلطان:-خلني عاد حرمتي توني ماخذها وبأتم كم يوم هنيه محروم منها..
ميرة(حيل مستحيه)..
لطيفه:-الله يسعدكم إن شاءالله وكلها كم يوم وبتظهر بإذن الله..
علي:-هيه إن شاءالله لاتحاتي..
عبيد:-ياالله عيل اسمحولي بيأذن المغرب اللحين.
علي:-وانا وياك إن شاءالله،لطيفه بأروح اصلي وبأرد اخذكم..
لطيفه:-توكل..
***
وعقبهم ترخصت ميرة وراحت تصلي بالاستراحه مال الحريم،ومن ردت طلعت عنهم لطيفه بعد عشان تصلي وخذت اليهال وياها،عشان ميرة وسلطان ياخذوا راحتهم..
ميرة(اتطالع سلطان وصدق تحس بشي كبير تجاهه،ماعمرها حست بهالاحساس)
سلطان (وكان يبادلها هالنظرات،واهو مشتاق لها،رغم الالم اللي يحس فيه،لكن وجود ميرة يخفف كل ألم عنه)
ميرة:-سلطاني..
سلطان:-ياعيون سلطاني.
ميرة:-مب حلو بأبات بروحي وانت بعيد عني.
سلطان:-لا تباتين فالبيت اخاف عليج.
ميرة:-تخيل ابات بروحي من دونك فالبيت.
سلطان:-هههههه فديتج.
ميرة(واهي مستحيه):-بأبات بيت علي غرفتي موجوده وشي لي ملابس عندهم..
سلطان:-بتوحشيني وايد.
ميرة:-الله يردك لي بالسلامه..
سلطان:-احبج.
ميرة:-انا بعد..
سلطان:-وانتي شو.
ميرة:-سلطاني..
سلطان:-والله احبج..
ميرة:-فديتك..
سلطان(مب مصدق عمره):-ياروحي انتي فديت روحج حبيبتي..
ميرة:-تسلملي والله ربي يحفظك من كل شر والله يعافيك إن شاءالله،واللي ظلمك بياخذ يزاه(ميرة كانت تتكلم وياه واهي عارفه اللي صار بحياته)
وسلطان يسمعها واهو مستغرب من طريقة كلامها
لكنه مستانس عليها واهي تكلمه ويكفيه انها موجوده اللحين بحياته..
***
اسمحولي على هالجزء الصغنون بأقطعكم فترة لظروف خاصه ودعواتكم
اختكم جمـول2013


 

رد مع اقتباس
قديم 31-01-2014, 02:43 PM   #19
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجـزء 13:-
***
تحلي ياعيوني تحلي بشوفه..
هذاك اللي سرق قلبي وعقلي..
تحملته وتحملت عناده..
وبحبه اليوم جاني يصارحني..
***
سلطان:-ميااااري انتي ليش جي ترمسين عن اللي صار كأن في شيء انتي تعرفينه وتعرفين منو اللي ضربني..
ميرة:-هيه سلطان اعرف
سلطان:-وشو دراج ومنو خبرج.
ميرة:-مابتزعل
سلطان:-لافديتج أنا اكبر من إني ازعل على هالامور.
ميرة:-علي خبرني،كان لازم اعرف عشان اقدر افهم.
سلطان:-اصلا أنا كنت ناوي اخبرج بكل شيء بكل اللي صار بس انتي ماتعطيني مجال اكلمج الا لما نكون برع الغرفه او برع البيت.
ميرة(واهي مستحيه):-زين خلاص لاتقول شيء
سلطان:-احبج
ميرة:-ادري واليوم بترقد بروحك بياكلك الحرامي.
سلطان(واهو ميت ضحك على ميرة):-بياكلج انتي ليش ياكلني أنا.
ميرة:-ويا راسك كيف تقول احبج وتبغيه ياكلني.
سلطان:-هههههه اشوفج انتي تستهبلين الحرامي يسرق ما ياكل.
ميرة(وبدلع):-زين أنا بأخليك بأروح اشوف لطيفه وايد مصختها وقعدت وياك عقب بتقول ماصدقت وما شايفه خير.
سلطان:-فديت روحج حبيبتي ديري بالج على نفسج.
ميرة:-انت اللي دير بالك على حالك،واشوفك باجر.
سلطان:-الله يحفظج حبيبتي.
ميرة:- سلطاني بتوحشني.
سلطان:-فديتج.
وراحت عنه بتطلع،وعلى دخلت اخوانه سعيد وسالم وسيف.
سلموا وردت ميرة السلام واظهرت بسرعه..
هذول اخوان سلطان من نفس الام بس سلطان آخرهم وعنده غير لطيفه عايشه اكبر عنهم كلهم وما شاءالله كبيره عيالها عندهم عيال.
وسلموا على اخوهم وقعدوا عنده يسولفوا ويتحمدوا له بالسلامة.
سعيد:-شو حل عليك ياسلطان انت مول مب مترقع.
سلطان(يضحك)
سيف:-الا صدق منصور اللي ضربك.
سلطان:-هيه صدق
سالم:-لا حول وهذا متى بيكفيك من شره وبيكفينا وبيريحنا منه،صدق تأذيت منه وايد ياسلطان مادري شو اللي مخلنك تسكت عنه للحين.
سلطان:-لا ماسكتت اسكت هذا اول لكن اللحين شيء يمس حرمتي ماارضى.
سعيد:-الله يعين يارب.
سلطان:-الا منو خبركم.
سالم:-علي اتصل وخبرنا،وعلى طول يينا.
سلطان:-اهم شيء ماتخبرون العوش فديتها بأتم تحاتيني.
سعيد:-الا درت وشوي بتدخل علينا.
سلطان(يضحك):-منو خبرها.
سالم:-لطيفه خبرتها تونا شفناها بالاستراحه ويا عيالها وعلي وقالت انها تتصل فيها كأنها حاسه بشي وتتسأل شيء فيكم وماشافت عمرها لطيفه الا تخبرها عنك.
سيف:-ماعليك انت درت والا مادرت المهم اللحين صحتك اهم شيء عندنا من كل شيء.
سلطان:-ياالله الحمدالله على كل حال.
وتموا اخوانه يسولفوا وياه وهم يحبون سلطان وايد والعوش تحبه بعد لانه بعمر عيالها وتعتبره ولدها مو اخوها..
ويات عندهم ودموعها بعيونها استهمت عليه وايد وانصدمت بأن اللي ضربه منصور ولد عمه..

وعدى هاليوم اللي كان غير بالنسبه لميرة لانها بعدما تعودت على سلطان بتروح بيت اخوها وبتابت،وبالنسبه لسلطان كان يتألم وايد لكن كل شوي يتذكر ميرة اللي اعترفت له بحبها له..
***
وفي مكان ثاني...
فاضل:-يعني أنا بأتم وياك لين يزخونك الشرطة..
منصور:-اللي يصير علي يصير عليك..
فاضل:-وانا وش لي فيك أنا مايخصني فيك بشي انت اللي مشكلتني ويا ولد عمك وخليتني اتعرف عليه بالسفر(بالصدفه كان سلطان متواجد فمكان وشافه منصور وطبعا" الكره عامنه،راح وطرش عليه فاضل وخلاه يتعرف عليه،ولما صارت ملجة ميرة وعارف سلطان يوم عرف بعد بالصدفه تلاقى ويا فاضل وعزمه ع الشقه وصارت هناك البلاوي)
منصور:-بس اسكت لا اجتلك وادفنك وانت بمكانك.
ونش فاضل من مكانه وقال:-لا مو على كيفك احوس وياك من مكان لمكان وتمشيني على هواك،انا طالع وبأروح بيتي(فاضل تراه واحد متزوج رغم خرابيط الشقه لكنه متزوج وعنده من حرمته بنتين)
منصور:-لا مابتروح مكان قلتلك اللي يصير علي يصير عليك تسمع انته والا ماتسمع.(ومسكه من كندورته).
فاضل:-هدني ياحيوان أنا اسكر واخربط لكني ماجتلت نفسك اللحين تدري ولد عمك شو صار عليه،دمه برقبتك ليوم الدين،يعني قلتلي ساعدني اخرب حياته بس ماقلت بأجتله.
منصور:-بس اسكت يافضول والا صدقني بتشوف شيء بتندم عليه طول عمرك.
فاضل:-شيل ايدك عني واحترم نفسك،انا من اليوم مالي شغل فيك وانا راجع بيتي لحرمتي وبناتي ومابأرجع لهالدرب الوصخ اللي ماشيتك فيه.(ومسك ايد منصور وخوزها عنه).
منصور(سحبه مرة ثانيه وطعنه بنفس السكين اللي ضرب فيها سلطان)..
فاضل:-الجلب يظل طول عمره جل....وطاح ع الارض.
انتبه منصور للي سواه..وقعد بمكانه،وقعد يدخن..
قلبه اسود وبه حقد ع البشر..
اكثرهم سلطان..ماعوره قلبه ع اللي صار ولا قعد يذرف دموع الندم على اللي استوى بحياته،قلبه ميت ولا فيه نبض،مات احساسه وعمته الدنيا وغرته،وبدرب الخطأ تعودت يامنصور..
***
عدت ليلتي دونه
تعودت كل ليلة اشوفه
اليوم بتغمض جفونه
وانا عيوني تتخيل زوله
***
منصور بعد اللي صار قرر يشوف له مكان غير هالمكان اللي كان متواجد فيه،ما كان خايف من اللي استوى كثرما كان خايف ان ينمسك ويقعد بالسجن وتنعاد حياته
بين اربع جدران،وحبس مايندرى متى مدته،يمكن ينعدم على اللي صار واستوى،ماهزه احساس بالذنب لحظه،ماتمنى غير موت سلطان،سلطان اهو اللي اجبره،سلطان متميز في كل شيء ومنصور عكسه،لا بيت يضمه ولا ابو يحن عليه ولا ام،بنظره الكل صار ضده والكل مستغني عن وجوده ومايبغي وجوده بينهمم،
سلطان تميز عنه بدراسته وبحياته،حتى لما نوى انه يخرب حياته ماقدر منصور،وغلبه سلطان وتزوج وحده جميله،كره منصور لسلطان فاق الحد،وتعدى حدود العلاقه كونهم عيال عم،وهذا كله لان سلطان متميز
والكل يحبه،وحتى ابو منصور وامه يحبون سلطان وايد
ودوم ابوه يعايره شوف ولد عمك سوى جي ووصل لجي لين صارت هالعداوه بينهم،حاول بكل الطرق يدمره وماقدر...نعم للأسف ماقدر لان سلطان متمسك بخيط
الامل انه يكون انسان ناجح وينال اعلى المراتب.
كان منصور قاعد بالمزرعه اللي يمتلكها ربيعه ابراهيم
فاضل..بعده عايش لكنه فقد الوعي ونزف وايد..
منصور وهو طالع كلم الحارس
منصور:-روح برايك أنا كلمت ابراهيم وخبرني اعطيك اجازة لانه بيسافر برع ووجودك بالمزرعه ماله لزوم.
الحارس:-بس بابا منصور ارباب ابراهيم اليوم سوي كلام يقول يريد ترتيب هذا مزرعه عشان هو بيجي بكره..
منصور:-لا لا توه كلمني وقال
الحارس(صدق كلامه وقفل المزرعه بعد منصور ماظهر،وراح )
***
وعدت هالليله اللي كانت بطيئه على الكل،واقتربت ساعات الفجر،واعتلت المساجد بصوت الأذان،كانت توهاعيونها غفت،ومن سمعت صوت الأذان نشت على طول،واهي اتطالع الساعه،وتقول بخاطرها مارقدت شيء مول توني حطيت راسي،يوووه ياسلطان شسويت فيني،احسك قريب من انفاسي..
ونشت تصلي وردت ترقد،لين الساعه تسع ونص دخلت عليها لطيفة توعيها..
لطيفة:-مياري قومي فديتج مابتسيرين المستشفى لسلطان..
ميرة:-صباح الخير
لطيفة:-صباح الورد
ميرة:-والله مارقدت زين
لطيفة:-حاسه فيج الله يرده لج بالسلامة
ميرة:-آمين يارب
لطيفة:-ياالله نشي تجهزي وبنروح علي اخذ اجازة هاليومين.
ميرة:-إن شاءالله
ونشت ميرة وتجهزت وراحت وياهم المستشفى لسلطان اللي من شافها حس بأن روحه ردت له..
***
الحارس اوهم منصور انه مصدق كلامه،وبعدما راح منصور اتصل فإبراهيم يستفسر عن الموضوع وابراهيم انصدم من تواجد منصور بمزرعته والشرطة تدور عليه،والحارس خبره بأن واحد كان وياه ويوم ظهر كان بروحه،امر عليه ابراهيم بإن لا يسوي شيء لين اي،وبدوره بلغ الشرطة وتواجدوا بالمكان وشافوا فاضل غرقان بالدم،وتم نقله للمستشفى وتلقى العلاج اللازم وتم تحت الملاحظة لان نزف وايد..
***
كلها أيام وطلع سلطان من المستشفى..
ردت حياته طبيعية مع حبيبته اللي يعشقها ويعشق وجودها يمه..وميرة وايد مستانسه معاه ويوم عن يوم تتعلق فيه اكثر واكثر..وحتى حياتهم الخاصه بفضل الله ردت طبيعيه..
***
فاضل طلع من المستشفى وتاب لرب العالمين وودر سوالف الشقه والوصاخه اللي كان ماشي عليها..وأخذ حرمته وبناته وراحوا امارة ثانية واستقر هناك وحصل له وظيفه شريفه يصرف منها على بيته وعياله..
***
منصور بعد اسبوعين حصلوه في سيارته في احد المناطق واهو متوفي اثر جرعه زايده من المخدرات واتضح ان منصور كان يتاجر بالمخدرات..
***
ليال احملت على بنتها نور..وابتسام بعد بعدما كمل ولدها قرب السنة احملت عليه..
***
ميثة بعد مشوارها الطويل في التدريس تقاعدت
راشد الله مبارك له بتجارته ويوم عن يوم يزيد خيره ورزقه لانه ماشي بالطريق الصح اللي يرضي رب العالمين..
حمدان ولدهم كان حابب يدخل المدرسة العسكريه
الكل تمناله التوفيق وهذي خطوه جيده بحياته..
***
خوات ميرة ساميه سافرت ويا ريلها الكويت واستقرت هناك اهي وعيالها لانه يداوم فالسفارة..
ومريم مسكينه طلع عندها ورم فالرحم ومن بعد ولادتها بأربع اولاد وبنتين شالت الرحم عشان تتلاحق ومايكبر وينتشر..والحمدالله اهي زينه اللحين وبصحة وعافية..
***
ميرة صارت محبوبه بين اهل سلطان،،الكل يحبها ويتمنالها الخير..
***
خالتها شيخة..حياتها سعيده بوجود عيالها منصور اخطبوله وحده من دبي وملج عليها وبيعرسون متى ماتخلص ازهابها..ومايد يحب مزنه ويترياها تخلص دراسة..
وحمد حياته سعيده مع ابتسام وولده عارف وينتظر المولود اليديد..
***
انتهى هالجزء..وبعد هالأحداث بأتينا احداث يديدة في حياة ميرة وسلطان..


 

رد مع اقتباس
قديم 31-01-2014, 02:46 PM   #20
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء14:-
***
بعد مرور ثلاث سنوات من زواج ميرة وسلطان صارت هالأحداث..
***
كانت قاعدة بالصالة وماسكه تلفونها..والصوب الثاني كانت قاعده اختها مزنه وماسكه كتاب الفيزياء..
وامها فوق اتبخر ابوهم عشان بيروح المكتب..
اتصلت فيه والشوق غلبها..ماكانت تبغي تكلمه لكن الشوق ذبحها..وايد ابعدها عنه واهي ماتصبر لحظة من دونه..سلطان اشتقتلك من كل قلبي قالتها له..ليه تجافيني يابعد عمري وانا لك وانا غلاك وروحك وانت لي هواي وانفاسي..صدها وردها بكل برود..يافلانه ماأبغيج خليج مكانج..طلقتج من يومين وورقتج بتوصلج لباب البيت..ياصدمتي فيك ياحظي..ليه الغلا يقلب علي
ليه حياتي بلحظة تتغير وتسود دنيتي..مادريت بحالي الا وانا في غرفةِِ وحواليني امي ميثة وابوي راشد ومزنه الصغيرة وحمدان يصيحون علي..قالهم الدكتور عندها فقر دمِِ حاد..وهذا خطر عليها واهي بهالحالة..سأله ابوي وش حالها يادكتور طمئني بنتي وش تشتكي منه علمني دخيلك..رد عليه وقال..بنتك حامل وبأول شهورها..
***
ينتمي ذاك الصغير لي..لعالمي..لحياتي..للكون الذي اعيش فيه..ولكن أين هو ..أين من سأنسبه له..أين اباه أين..هل ياترى سيراه..سيتقبل وجوده بحياته..هل سيحنن قلبه ذاك الصغير الذي بأحشائي..كم أحبك وكم أعشقك..وكم أتمنى رؤيتك..ولكنها كرامتي لاتسمح لي
بأن أعود لك مرةً أخرى..
***
تألمت ميرة لهالخبر..كثرما أسعد أهلها لكنها تألمت..
كم تمنت هاليوم..كم تمنت هالخبر تزفه لسلطان بنفسها..لكن بهالوقت أهي ماتبغي أي شيء منه..
أنسان في لحظة شك فيها وأهان كرامتها جدام الكل مافيه رجى ومافيه خير..
للحظات بس مليون فكره وفكره وموقف وموقف يمرون على بالها..تتذكر اجمل ايامها معاه..حبته من كل قلبها..
وماتمنت لحظه تفارقه..لين اقطعت عليها حبل هالافكار
أمها..
ميثة:-مياري فديتج..
ميرة:-هلا أمايه..
ميثة:-اشفيج حبيبتي،بشو تفكرين..
ميرة:-مافيني شيء..
ميثة:-ليش عيل قاعده بروحج ومكدره خاطرج..
ميرة:-لا أمايه يتهيأ لج،مافيني الا كل خير..الحمدالله أنا احسن عن غيري..ولاإني أول وحده تطلق..
ميثة(منكسر قلبها ع هالبنت):-انتي بعدج صغيرة فديتج لاتفكرين ولا تحاتين..التدابير بإيد رب العالمين..
ميرة(من دون لا تحس.قعدت تصيح):-بس حبيته..ليش يخليني وانا اموت فيه..ليش يسمع كلامهم ويصدقه..شوفيني ياأميه حملت بقدرة الله..وكلامهم ولا شيء طلع منه..وأهو بلحظة باعني وتخلى عني..
ميثة(واهي تصيح على ميرة وتحضنها):-بس فديتج بس ياقلب أمج..الله فوق..ربج بياخذ حقج منهم في الدنيا قبل الآخره..وسلطان بيعرف قيمتج وبيردج..
ميرة(وأهي تنش من حضن أمها):-لا مستحيل أرد له
ماأبغيه..سلطان ماسوالي اعتبار جدامهم..ماأبغيه صدج ماأبغيه..رغم الحب اللي شايلته له بقلبي وياكبره مكانه عندي..لكني ماأبغيه ولا أتمنى أرد له..
(شوي ويدخل راشد عندهم..واهو سمع كلام ميرة):-
بس ياميثة لاتعورين قلب البنيه..أنا مب عيزان عن بنتي..الحمدالله دامني بصحة وعافية أروم اصرف عليها وعلى ولدها إن شاءالله..وسلطان جان صدق ريال جان يا وواجهنا مو يطلقها ويقولها هالخبر بالتلفون..
ميثة:-ماقلت شيء ياراشد..بس قلبي ماكلني عليها ومب متحمله اشوفها بهالحالة..ماتهون علي والله ماتهون علي..
ميرة:-فديت عمرج ياأميه أنا بخير دامني بوسطكم أنا بخير..والله يخليكم لي يارب..ومثلما قال ابوي الله يطول بعمره بوجوده مب محتاية أحد..فلا تعورين قلبج ياالغالية..والله بيصبرني ومصيره هالحب ينتهي..وبأيني هالياهل وبيعوضني وبأنشغل فيه..
راشد:-خليها ياميثة خليها ترتاح..ميرة ظاهرة من المستشفى ومحتاية ترتاح..قومي جهزيلها لقمة تاكلها لازم تتغذى عشان اللي فبطنها..
ميثة:-إن شاءالله (ونشت ميثة عنهم وسارت صوب المطابخ تشوف شو بتسوي للعشاء..وراشد طلع عن ميرة عشان ترتاح)
***
الكل منصدم لخبر طلاق ميرة..قصة حب جميلة بل قمة في الإخلاص والوفاء..ميرة اوقفت ويا سلطان وتحملته رغم عيوبه..خواته كلهن منصدمات منه..واولهم عايشه اللي زعلت عليه..طبعا" اهي فاطمة اللي بس وياه لأنها خرابة بيوت لا أكثر..
***
في بيت شيخة..
شيخة اتصلت في ميثة تطمئن على ميرة..
ميثة:-والله ياأختي حالها مايسر لا عدو ولا صديق..قلبي
معورني عليها حرام كل هذا يصير فيها..
شيخة:-لا تتضايقين ياأختي هذي كتبت الله ومحد يعترض على اللي كاتبه رب العالمين..الله بيعوضها وهذا كله اختبار من رب العالمين..
ميثة:-والنعم برب العالمين ياأختي..
شيخة:-ليول متصله تخبرني يبون يزورون ميرة إذا ماعندكم مانع..
ميثة:-حياكم الله حبيبتي..اي مانع بعد هذول خواتها ايونها بأي وقت..
شيخة:-خلاص عيل أنا بأخبرها إن شاءالله والمغرب بنكون عندكم..
ميثة:-إن شاءالله ياأختي(وبندت عنها)
***
ميرة غفت عينها شوي وكأنها بحلم تهمس بسلطان وتردد اسمه..وتدمع عيونها عليه..آه ياسلطان ماتدري بطيبة قلبها..ماتدري بهالنظيفه النقية..غشوك بكلاممهم.. وطاوعك قلبك وتخليت عن حب حياتك..وضناك اللي تمنيته منها..ربك رزقك فيه..لكنك عجول..وماتحملت تصبر..كانت فترة وبيبن عليها الحمل..كل شيء تقدر تكتمه عن الناس وتخبيه..الا الحمل مصيره ينعرف بأعراضه ومراحله..خسارة حياتك بينقصها وجود ميرة.. وضحكة ميرة..وحركات ميرة..وسوالف ميرة..وكل شيء طيب في ميرة..
***
ظنتي حبيته بإخلاص
وظنتي حبني بنفس الشعور
كنت اظنه انسان غير عن باقي الناس
طلع ولا يسوى ولا يستاهل هالإحساس
***
سلطان ندمان على اللي صار..حبه لميرة فاق حدود المحبة..لكنه مايقدر يردها لانها بنظره خاينه..وتكلم غيره
وانها تأجل سالفة الحمل عشان تتلعب من وراه وتاخذ راحتها..لكنك ياسلطان مافكرت لحظة ميرة وين بتروح وبتواعد غيرك واهي كل وقتها وياك..حتى لما تكون فالدوام تروح تقعد عند اختك عايشه او عند لطيفة.. كانت تخاف تقعد في بيتها بروحها..وتطلب منه يوديها عند خواته..
***
بعد صلاة المغرب....
شيخة وبنتها ليال..وحرمة ولدها حمد كانوا سايرين بيت ميثة..وصلهم حمد وراح عنهم..
سلموا على ميثة اللي رحبت فيهم وقربتهم
وسارت مزنة تنادي ميرة..
بعدما دقت باب غرفة اختها..دخلت..
مزنه:-ميروتي ..
ميرة:-هلا حبيبتي تعالي..
ويات مزنة صوبها وحضنتها..
مزنة:-احبج وايد،ماأحب اشوفج حزينه..
ميرة:-فديتج والله وانا احبج واموت فيج..
مزنة:-لا تزعلين..محد يستاهلج لا تقولين أنا بعدي صغيرة وماأفهم..
ميرة:--لافديتج انتي كبيرة وعاقله..
مزنة:-الله فوق ياميرة تذكري حقج مابيضيع.
ميرة:-والنعم برب العالمين حبيبتي،طمنيني شو دراستج
شدي حيلج الامتحانات قربت.
مزنة:-لاتحاتين اختج شطوره وطالعه عليج في كل شيء.
ميرة:-فديتج والله انتي قد الثقه.
مزنة:-زين مياري قوم خالوه هنيه،امي تقولج تعالي.
ميرة:-إن شاءالله حبيبتي بأغير ملابسي وبأنزل.
وطلعت عنها مزنة ونشت ميرة من مكانها وتلبست ونزلت عندهم..
اول ماأوصلت سلمت ع خالتها وعقب على ابتسام وليال..
شيخه:-شحالج فديتج
ميرة:-الحمدالله خالوه
شيخه:-واي ياميثة بنتج ماشي تام منها
ميثة:-اقولج أنا مستهمه عليها
ميرة:-الحمدالله خالوه شو تبيني اقول غير الحمدالله هذا نصيبي وراضيه بكتبت ربي
شيخة(وصدق قلبها عورها وحست ببنت اختها والهم اللي بقلبها):-الله فوق ياميرة الله فوق شكواج لرب العالمين
ميرة(اكتفت بإبتسامة لخالتها ولانها فعلا" مسلمه امرها لرب العالمين)
ليال:-فديتج والله مياري وايد مشتاقين لج
ميرة:-والله وانتوا اكثر واحشيني موت،الا عيالكم وين
ابتسام:-عند ابوهم عيالي.
ليال:-ههههه بلاج اتطالعيني.
ميرة:-وانتي عيالج وين
شيخه:-نور ماتبانا اللحين الطفسه كله تبغي يدتها هناك وحمدوه لاصقه بأبوها.
ليال:-والله نور متعبتني وايد احسن اتم عندهم وحمدوه توها تفتهم خليتها عند شهاب.
ميرة:-فديتهم الله يحفظهم ويخليهم لكم إن شاءالله.
(الكل رد آمين يارب العالمين)
ميرة:-الا اميه شو عشانا والا بتطلبون من برع
ميثة:-لا فديتج سويت عشاء بأنش اجهز السفره
شيخة:-بأي اساعدج.
ميرة:-خالوه استريحي أنا بأنش وياها.
شيخه:-انتي اللي استريحي بيت اختي وماغريبه أنا عادي عندي،انتي ايلسي ويا ربيعاتج.
ميرة:-ههههه فديتج خالوه.
شيخة راحت ويا ميثة يجهزون العشاء وابتسام كانت مسويه بيتزا ويايبتنها وياهم،وميثة مسويه معكرونه بالجبن لان ميرة وايد تحبها وسوت لها شوربه وسوت دياي بالفرن..
***
رن تلفونه وكان متردد يرد وبالاخير رد...
لطيفة:-السلام عليكم.
سلطان:-وعليكم السلام
لطيفة:-وين انت.
سلطان:-توني طالع من المسجد.
لطيفة:-زين بأمر اخذ اغراض ميرة.
سلطان(من سمع اسمها حس بكهرباء تسري فيه)
لطيفة:-بلاك ماترد
سلطان:-روحي زين شو تبيني اسوي
لطيفة:-انت مابترد البيت
سلطان:-لا ..انتي وين اللحين وصلتي
لطيفة(واهي مب مهتمه لكلام سلطان):-جدام البيت
سلطان:-خلاص ثواني وبأي اعطيج المفتاح.
ووصل سلطان عند لطيفة واللي كانت يايه ويا علي وكانت موديه عيالها عند اختها عايشه،ويات تاخذ اغراض ميرة..
ونزلت لطيفة لعند سيارة سلطان واخذت المفتاح ودخلت اهي وعلي..
وخذت اغراض ميرة..ملابسها..ذهبها..عطورها..كل شيء يخصها شلته..
ميرة عطرها مميز فالبيت روحها فيه..حتى فالمطبخ لما تدخل تحس بأن ميرة كانت متواجده هنيه..
كانت مترددة تاخذ اغراض المطبخ خاصة الاطقم المميزة اللي عندها..فأتصلت تشاورها..
ميرة:-هلا لطوف
لطيفة:-هلا حبيبتي شحالج
ميرة:-الحمدالله حبيبتي
لطيفة:-خذت اغراضج كلها بس اغراض المطبخ تبينها..
ميرة:-لا لطوف شو ابغي فيها جان تبينها انتي اخذيها ماتغلى عليج كلها أنا شاريتها بفلوسي وياأمي مايخصه هو فيها..
لطيفة:-لا مياري شو ابغي فيها أنا بس قلت سبحان الله. يمكن تبينها لانج قلتي تبين كل شيء يخصج
ميرة:-لافديتج ماابغيهم.
لطيفة:-خلاص عيل حبيبتي جي أنا خلصت وإن شاءالله باجر بنكون عندكم..
وبندت لطيفة عن ميرة وحطوا الاغراض فالسيارة،واتصلت بسلطان تقوله ان المفتاح موجود عند سيارته الثانيه..
***
وكملت ميرة قعدتها ويا ليال وابتسام وفرفشت وياهم شوي وتناست اللي صابها واهي بقلبها كله تقول الحمدالله على كل حال..
إبتسام:-مياري انتي ليش جي ساكته عن حقج..
ميرة:-اي حق يابسوم اي حق اهو خلى فيها حقوق.
ليال:-حسبي الله ونعمم الوكيل،ماعليه ميرة فديتج انتي اللحين حامل لا تتضايقين عشان اللي فبطنج مب زين والله..
ميرة:-أنا عايشه اللحين عشانه..ماأبغي اي شيء يعور قلبي يكفيني اللي ياني من سلطان واخته وبناتها..
وهم مستغربين مايعرفون شو السالفة..
إبتسام:-شو السالفة ميروه انتي تطلقتي بسببهم..
ليال:-ميرة طمنينا شو السالفة شغلتي بالنا والله..
ميرة:-خواته كلهن طيبات والله..كلهن من جد ماشفت مثل طيبتهن..يوم ازور وحده فيهم ودها تحطني ع راسها إلا وحده مادري شو سويت لها قلبها أسود..عندها بنات كبرنا تقريبا" او اكبر منا بسنة او سنتين ماشي فرق بينا لكنهن مب متزوجات..
إبتسام:-لا حول الله كملي ميرة وبعدين..
ميرة:-ماأحب اروح عندهم..افضل زيارتي لكل خواته إلا هذي..وفي يوم اتصلت فيني وتعتب علي وليش فلانه تقول انج تمرين عندها وفلانه تقول تعشيتي عندها وفلانه تفاولتي عندها..وانا لا..ماشي عاد مابأرضى لين أتين وتتغدين عندنا انتي وسلطان..وقلتلها تم إن شاءالله لاني استحيت منها..ورحنا أنا وسلطان وهناك استوت المصيبة..
(سكتت شوي وكملت)
كانت عازمه اخت ريلها اسمها خلود..هذي طول الوقت اتطالعني بنص عين ماادري ليش وطبعا" ماأستحت وتدلع جدام سلطان وتخق علي..لكن الله يشهد ماأمدح عمري لكني احلى عنها واهم شيء الوحده تحشم عمرها وهذي ماتحشم حد..ومن طلعنا من عندهم سلطان طول الطريق يتمدح فيها على شو مادري..
وعقب فترة اتصلت بنت اخته وقالت خاطرنا نزورج ونتعشى وياج..قلتلها حياكم الله..كنت حاسه انهم ناوين لي الشر..وفعلا فرقوني عنه..أنا دخلت المطبخ اجهز العشاء وارتبه..ورن تلفوني وكان صوبهم وشافن المكالمة وشافن التلفون بكبره..مارمسن الا لما رن تلفوني مرتين وثلاث..ويات وحده من البنات وعطتني التلفون يوم رديت الا اخوي علي متصل..وانا مخزنه رقمه بأسم ياقطعة من قلبي..عاد رديت وتميت اسولف وياه واهي واقفه وراي تتسمع تحريتها طلعت وجي كنت ارمس علي اقول خير حبيبي وإن شاءالله فديتك ومن عيوني بس يروحون ضيوفي بأرد اتصل فيك..اهي مسكت هالكلمتين علي وسارت وتخبر امها..ومن روحن عني ياني سلطان واهو مشتط ومعصب علي وانتي وحده ماتستاهلين محبتي لج وماصنتي علاقتنا....وعقبها تغيرت حياتي وياه واختبصت فوق تحت..ماعاد سلطان اللي حبيته ولا هو ريلي اللي اعرفه والله بس زيارتين وانقلب صرت ماأعرفه..وتمينا على هالحال شهرين.. علاقتنا فاترة..مايتخللها اي شيء يديد..اللي يجمعنا بس الفراش..ياخذ حقه ويروح عني..صدق تألمت ماعرفت اشتكي لمنو..قلت بأتحمله وبأتحمل تدخلهم بحياتي..
لين ياني بيوم وقال ميرة انتي ليش ماحملتي للحين.. رديت عليه ربك ماكتب..عصب وقال انتي ماتبين اصلا تحملين عشان تاخذين راحتج وتتلعبين..أنا يلست اصيح وانكرت هالكلام..وقلتله غيرنا معرس من ست وسبع وعشر سنين وصابرين ويحمدون الله واحنا ثلاث سنوات وانت تشك فيني عشان ماحملت وتقول اخونك..
ليال:-ياالله شو هالناس صدق حقاره..
إبتسام:-والله انذال ربج بيراويهم ياميرة..
ليال:-كملي ميرة وبعدين..
ميرة:-القهر انه يشوف تلفوني يجيك عليه يطالع كل شيء فيه..عمري مافكرت اغلط وعمري مافكرت اخونه لاني اخاف ربي واخاف ع سمعة اهلي قبل كل شيء..
تميت صدق ما حابه وجودي عنده ابغي اشتكي لعلي ابغي اخبره بالألم اللي بقلبي بس قلت لا غلط اطلع اسرارنا..لين قرب عرس صفوي بنت خالي كلمته وقلت ابغي اروح عند اهلي بنت خالي بتعرس وماقصروا وياي بشي ولازم اوقف وياهم..بيني وبينكم ماصدق خبر.. اول سألني جم بتيلسين قلتله ابغي اقعد اسبوع..قال اوكي بأوديج جهزي اغراضج..وتصدقون ولا حتى سألني شيء ناقصج تبين تروحين السوق..تاخذين شيء تبين فستان او شيء..والله ماصدق ويابني بيت ابوي واهو مب مهتم لي..أنا قلتله اسبوع..وأهو خلاني اسبوعين..يوم اتصلت فيه وقلتله بإني مشتاقه لك وانت ماسألت عني طول هالفترة..صدمني وقال ميرة أنا طلقتج وورقة طلاقج بتوصلج..وانا مب متحمل حياتي وياج وانتي تخونيني..
واهو نفسه اليوم اللي دخلت فيه المستشفى..(سكتت ودمعت عينها)..
ليال:-ياميرة تأكدي وكوني واثقه هذول مابيتهنون بحياتهم ربج يمهل ولا يهمل..
إبتسام:-شو من قلب لهم حشا مب اوادم
ميرة:-ماعليه الله كريم فديتكم الحمدالله على كل حال..
***
وتموا يسولفوا ويا ميرة وحطوا العشاء وتعشوا..والكل استهم عليها..شيخة كانت تعرف ميثة مخبرتنها بس ماخبرت البنات..وليال وايد تضايقت لبنت خالتها وابتسام بعد..
***
عدت هذه الليله..وانا احمل طفلا" صغيرا" بأحشائي..
سٌعدت بهذا الخبر.ولكني تألمت وكتمتها فرحتي عن الجميع..طفلي الصغير..يكبر بداخلي يوما" تلو الآخر..
أعشق وجوده..وأنتظر قدومه..والده بعيد عني ولا يعلم بحالي..كم احببته وكم رغبتٌ بقربي وأنا معه..ولكنه تخلى عني وأنكر محبتي له..فيا ربي خٌذ بيدي وألهمني صبرا" جميلا" أحتسبٌ من ورائه أجرا"..وأحفظ لي ذاك الصغير الذي احمله بداخلي..وقٌر عيني فيه سالما" معافى..
***
تعب من كثرما يلف في الشوارع،كل الأماكن تذكرني فيج..كل الأماكن اجمعتني فيج..آآه ياميرة ياقلبي وروحي اللي فقدته..اشتاقلج والله اشتاقلج..مادري أنا تسرعت والا اللي انقال عنج كله كذب..اكيد مو صدق لاني اعرفج بس ليش أنا صدقت..
ما شاف عمره الا جدام بيت ربيعه عبيد..اتصل فيه وياه الرد..
عبيد:-هلا والله
سلطان:-عبيد اسمحلي متصل فيك بهالوقت..
عبيد:-بعدها الساعة عشر هههه عادي
سلطان:-عبيد محتاج اكلمك أنا عند بيتك
عبيد:-حياك ادخل زين
وطلعله عبيد. وقرب فيه بالميلس..
عبيد:-اشفيك. جي معتفس ومهموم..
سلطان:-طلقت ميرة
عبيد:-شوووو!!!
سلطان:-ميرة ماتحبني
عبيد:-سلطان انت استخفيت،اشقايل ماتحبك واهي الانسانه اللي تحملتك طول هالسنين..
سلطان(قعد يحكي لعبيد كل شيء من يوم زيارتهم لأخته فاطمة،لين سالفة العزيمة وموضوع الحمل)
عبيد:-حرام عليك ياسلطان،تصدق اي كلمة تنقال بحق ميرة..والله انسانه قمة بالاخلاق..حرمتي وخواتها وايد يحبنها ودوم يتمدحوا فيها..مب زين عليك ياسلطان والله مب زين..وسالفة الحمل شوفني أنا ومريم من كم سنة اللحين معرسين،طبيعين مافينا شيء ولا نشكي شيء الحمدالله،لكن الله ماكتب لنا،ولو ألف الدنيا كلها ماأبيع حرمتي،وانت من شهرين مكمل ثلاث سنين يعني حرام عليك.
سلطان(قعد يصيح شرات اليهال):-والله احبها ياعبيد احبها..مادري كيف صدقت كلامهم،احس السالفة مركبه ليش حرمتي مافكرت تكلم غيري من قبل ليش اللحين انقالت هالرمسه عنها..
عبيد:-هذول يبون يخربون حياتكم،هالعزيمة مقصوده عشان يخلونك تشوف عمتهم،وتعال يعني مااقصد بس ترى عمتهم معروفه(اللهم لا شماته)
سلطان(انصدم):-كيف يعني.
عبيد:-كل حد يرمس عنها،تطلع وتروح وترد ع كيفها محد يقولها شي،وتشتغل بالمرور جان تبغي تسأل عنها ربعنا اللي هناك.
سلطان(انصدم اكثر،لان فعلا" حركاتها مقصوده،عيل شيء حرمة تسوي هالحركات جدام ريال وحرمته قاعده)
عبيد:-سلطان حرام عليك تسرعت،تعوذ من أبليس ورجع حرمتك مب زين عليك..
وقعد عبيد يكلم سلطان وينصحه يرد ميرة،مع انه خلاص طلقها بالمحكمه..
وهو للحين ماعنده خبر ان ميرة حامل،ولا مفتكر يسأل شو حالها بعدما خبرها وصدمها..
***
في اليوم الثاني علي وحرمته وعياله كانوا طالعين من الصبح صوب اهله..وهم نفسهم ماعندهم خبر بحمل ميرة..ماخبروهم بالتلفون غير ان سلطان طلقها وطاحت عليهم وترقدت بالمستشفى ثلاث ايام..
اول ماوصلوا كانت الساعه 11 الصبح قعدوا ارتاحوا شوي وعلي نادى ع الشغالات ينزلون اغراض ميرة ويصعدونها غرفتها..ولطيفة سارت صوب عمتها تسلم عليها،وشافت ميرة قاعده وسطهم وويها مصفر ومضعفه حيل (صارلها فترة ماتلاقت وياها،سلطان كان طالع اجازة وميرة كانت ماتمرهم لانه سلطان وياها فالبيت ويوم شافتها عورها قلبها عليها)..
لطيفة:-ميروه بلاج جي مستويه حرام عليج مب زين والله ما يسواج هالسبال.
ميرة(ضحكت):-تسبين اخوج جدامي.
لطيفة:-انتي اغلى عندي منه..
ميرة:-فديتج والله،انتي اللي محد يسواج الحمدالله عندي حرمة اخو شراتج..
ميثة:-هيه والله لطيفة ماشي نفسها ثنتين
مزنه:-اسكتوا اسكتوا الحين بأي عبدالرحمن وبيقولكم وحرمتي بلاها ماتحبونها..
ميثة:-اسكتي انتي ياأم لسان طويل ونشي ذاكري احسن لج.
مزنه:-يعني اليوم اجازة خلوني ارتاح وافرفش
ميرة:-ههههه صدق ام لسان طويل انتي.
لطيفة:-ماينخاف عليها مزونه قدها وقدود يوم وقت الجد تبان الشطارة..
وتموا يسولفوا وعقبها سارت ميثة صوب المطبخ تشوف الغداء،ولطيفة دخلت ترتب الملحق مالهم،وميرة صعدت غرفتها،ومزنه راحت تذاكر..
***
أشياء كثيرة في غرفتي..كانت هناك في منزله..كانت تخصنا نحن الأثنين..والآن اصبحت لي وحدي..لست طامعةََ بشي..ولكنها اصبحت لا تعني له شيئا"..

تعودي ياميرة لما تشوفين شيء كان موجود عند سلطان ماتزعلين ولا تحزنين..خذيها بروح طيبة..واللي مايباج لا تصيحين تبينه..
***
شوي دخلت عندها لطيفة..وكانت يايبه لها كيكة مسوتنها لهم وعيالها خلصوها قبل الغداء وخلت قطعه لمزنه وخطفت وعطتها ويابت القطعه الثانية لميرة..
لطيفة:-سامحيني عاد صغيرونه القطعه،فهود وروضوه وعنادي خبلوا فيني يلسوا ياكلوا منها قبل الغداء وماتم منها شيء..
ميرة:-فديتهم والله عليهم بالعافيه ماأبغي أنا عطيهم ياكلونها..
لطيفة:-لا والله بسهم بعدين مابيتغدوا،هذي لج انتي.
ميرة:-حبايبي والله..(ويلست تاكل من الكيكة)
لطيفة:-ميرة،محد يستاهلج،عيشي حياتج،انا مب يايه هنيه عشان اسألج واعور قلبج،ماأبغي اعرف شيء بس اقولج عيشي حياتج وماعليج من أحد..اللي باعج لا تركضين وراه عشان تشترينه..
ميرة:-لطيفة انتي تدرين شو صار اصلا..ليش طلقني سلطان وتدرين أنا شو اللحين..
لطيفة:-يوم عمي اتصل بسلطان ومارد عليه اتصل بعلي وكلمه وقاله اختك وسلطان شو سالفتهم،علي رد عليه بإنه من متى ماشفناكم وحتى عرس بنت خالج احنا ماحضرناه،عمي قاله ان سلطون السبال طلقج علي انصعق وسار حقه البيت يبغي يتفاهم وياه وضربه حتى بس سلطان مارمس..
ميرة:-لطيفة طلقني بسبب فاطمة اختج وبناتها واخت ريلها خلود،(خبرتها السالفه ولطيفه مبققه عيونها وتتحسب عليهم)
لطيفة:-وسلطان اهبل يعني مايدري بحركات فطوم،والله انها تبلت مرة على علي وقالت تحرش فبناتها أنا قطعت علاقتي فيها والله لاني واثقه بريلي اخسر كل شيء ولا اخسره..
ميرة:-وبعد حضرته شاك فيني اوني يعني ماأبغي عيال عشان اتلعب واكلم غيره..
لطيفة:-لا بالله هذا استخف،اهو يدري بحركات فطيم وبناتها وبعد يصدقهم،مجاملة" اوكي يزورها لكن مو يماشيها ويصدق كلامها..
ميرة:-لطيفة تراني حامل..
لطيفة:-ميرة صدق..
ميرة:-هيه والله شوفي ربج كيف كريم ورحيم،والله العظيم هالخبر هون علي بعدي عن سلطان..
لطيفة(نشت صوبها وحضنتها واهي فرحانه لهالخبر)
لطيفة:-زين كيف ميرة سلطان يطلقج وانتي حامل مايجوز.
ميرة:-اكيد مايجوز حتى علي أنا بإني اكتم وماأخبره، أنا مادريت والله لين كلمته وقال انه طلقني،طحت عليهم وودوني المستشفى وهناك عرفنا..
لطيفة:-حرام عليه والله حرام،مب زين جي ضناه يتربى بعيد عنه..
ميرة:-لطيفة عادي خبريه بهالخبر لازم يعرف بإني تمنيت هالياهل وشفقانه ع شوفته اكثر منه،بس اهو شكوكه لي عذبتني وأهان كرامتي وماسوالي اعتبار،فيعني لا يفكر يردني،ولده يحقله يشوفه لكن مايخصه فيني..
لطيفة:-حاسه فيج ياميرة،ومحد بيجبرج تردين له،وانا من سمعت السبب اللي خلاه يطلقج أنا اقولج لاتردين له..
ميرة:-الله يغنيني يالطوف والله يعوضني بهالياهل صدق ماابغي شيء من حياتي غيره يكفي العذاب اللي عشته..
لطيفة:-فديتج والله الله بياخذ حقج..
وتمن يسولفن شوي وعقبها طلعت لطيفة عنها ونشت ميرة تصلي صلاة الظهر وعقبها انزلت تحت تساعد امها..
***
من صوب ثاني..سلطان لا ليله ليل ولا نهاره نهار..
متندم على اللي صار..وقلبه معورنه ع فراق ميرة..
ووصله مسج من اخته لطيفة..
((سلطان..ياأخوي ماكان لازم تصدق اللي انقال.. حركات اختك فطيم انت تعرفها..خرابة بيوت ومايهمها شيء..خساره الحب اللي كان يجمعكم..وخسارة ولدك بيتربى بعيد عنك..سلطان ترى ميرة حامل))
سلطان من شاف المسج تخبل..ميرة حامل وانا طلقتها..اتصل على طول بلطيفة وردت عليه..
لطيفة:-خفتك راقد من جي طرشت المسج.
سلطان(واهو يصيح):-ماأذوقه الرقاد من بعد ميرة.
لطيفة:-شو تباني اقولك،هذا اللي صار كله بسببك.
سلطان:-لطيفة صدج ميرة حامل.
لطيفة:-هيه والله حامل ما شاءالله انت تخبرها بسواد ويهك وتقولها طلقتج طاحت عليهم وترقدت ثلاث ايام بالمستشفى وعندها فقر دم طلع بعد وعرفوا انها حامل.
سلطان:-زين ابغيها..احبها والله ماأتخيلها حياتي من دونها.
لطيفة:-ميرة بروحها قالتلي اخبرك بإنها حامل لانه بنت اصل وتعرف ان شرعا" مايجوز وحرام تخبي عنك حملها،بس لاتفكر تردها،واهي صادقه اللي سويته انت فيها مب شوي..
سلطان:-بأي عندها وبأكلمها..واهي تحبني وبترضى علي..
لطيفة:-سلطان لا تتعب عمرك ولا اتي ولا غيره،ميرة ماتبغيك..واللحين اسمحلي بأطلع عندهم..
وبندت عنه وخلت النار تشتعل بقلبه..ماشاف عمره الا يركب سيارته ويسوق بسرعه فظيعه..
***
كلها ساعتين ونص ووصل سلطان للخور،واتصل بلطيفة..
ماردت عليه اول مرة..ورد اتصل مرتين وثلاث لين ردت..
لطيفة:-خير سلطان ليش كل هالاتصالات خوفتني..
سلطان:-لطيفة أنا عند بيت عمي ابغي ميرة..
لطيفة(وكان علي قاعد صوبها):-سلطان عيب عليك عندك شيء ادخل تفاهم ويا عمي وعلي،لكن جي ياي تبغي ميرة عيب عليك..
علي:-خليه يدخل الميلس أنا بأي له..
لطيفة:-سمعت علي شو يقول،تعوذ من ابليس وادخل تفاهم وياهم،وجان لك نصيب بترد لك ميرة..
سمع كلامها سلطان وبند سيارته،ودخل،وشاف علي .واقف يترياه بالحوش،سلم عليه علي ولاكأنه شيء بخاطره،مع انه علي وايد زعلان على اخته،وزعل اكثر لما خبرته لطيفة عقب الغداء بالموضوع كله..وبأنها اللحين حامل..
***
دخل سلطان الميلس ورحب فيه علي،لانه في بيتهم اللحين وسلطان ضيف حالل عليهم..ولطيفة راحت تخبر عمها اللي كان قاعد بالصالة..وبعد عمها مابخاطره شيء غير بنته اللي انظلمت..ولأنهم كلهم عرفوا بالموضوع وسبب اللي صار فالمٌلام اللحين من البداية للنهاية أهو سلطان..فلازم يعرفون ويسمعون منه..ليش كل هالشكوك اللي صابت ميرة..ورغم حب سلطان لها لكنه صدق..وتخلى عنها..
دخل راشد الميلس ونش سلطان يسلم عليه،وبعد راشد رحب فيه،رغم زعلهم ع بنتهم،حتى سلطان ماتوقع انهم بيستقبلونه بهالطريقة..
سلطان:-عمي حقكم علي،انا غلطان ومنكم السموحة. راشد:-إحنا مابخاطرنا شيء غير ان بنتنا يرد لها حقها..
علي:-اللي سويته ياسلطان مايرضي ربك،حبك لميرة الكل يشهدله بلحظة تتهور وتطلقها وتصدق اللي ينقال عنها..
سلطان:-اختي ابليس لعبت براسي كل يوم يايتني وتقول شيء عن ميرة،الله العالم باللي شايله لميرة وكنت مستعد اصبر اكثر وياها حتى لو مايوني عيال المهم اهي وياي..
راشد:-بس ياسلطان هذا مو سبب عيل أنا اي واحد بأي وبيرمس عن حد من عيالي بأصدقه..لا طبعا" عيالي
تربيتي أنا..وهذي حرمتك انته..انته اكثر واحد تعرفها.. بالعقل احد يدري شو كاتبه له رب العالمين..
سلطان:-اعترف بإني أنا الغلطان وماكان لازم اصدقهم وانا بأتحاسب وياهم عقب..لكن اللحين أنا ابغي ميرة..
علي(وبأسلوب استفزازي):-تراك طلقتها شو تبغي فيها خلها تشوف حياتها.
سلطان:-وولدي ترضون يتربى بعيد عني..وميرة مابتقدر تربيه بروحها..هذا واجبنا احنا الاثنين..
راشد:-ما شاءالله عليك ياسلطان فاهم وعاقل لكن وين عقلك ووين احساسك لما تكلموا بحرمتك واغتابوها ولصقوا فيها تهم كلها غلط..
سلطان(منزل راسه ومفتشل منهم)..
علي:-انت طلقتها اللحين والا كيف..
سلطان(بأسف):-هيه
راشد:-عيل شو تبانا نسويلك اللحين.
سلطان:-يحقلي اردها لانها حامل..والشرع يقول جي
علي:-والله انك شاطر وتعرف بس ماطبقت شرع الله وماطبقت قول رب العالمين
((ياأيها الذين آمنوا إن جائكم فاسقٌ بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما" بجهالةِِ فتصبحوا على مافعلتم نادمين))
سلطان:-علي الله يخليك لاتزيد الويع بقلبي اعرف بإني غلطان،وانا من باجر بأروح المحكمة وبأردها،ماأبغي غير ميرة،واي شيء تبغيه ميرة أنا مستعد اسويه..
راشد:-لا حول ولا قوة إلا بالله،نش ياعلي شوف اختك وخلها اتي هنيه..
***
وبنفس الوقت ميرة كانت نازله عند اهلها تحت وسألت عن ابوها..
ميرة:-أمايه. ابوي وين..
ميثة:-تبين شيء.
ميرة:-هيه ابغي اكلمه..
ميثة:-أبوج بالميلس.
لطيفة:-ميرة سلطان هنيه..
ميرة(اشتطتت وعصبت. وتمت تصيح):-شو يبى له ويه اي أنا ما بأرد له قولوله ميرة ماتبغيك..(ويايه تصعد فوق بس علي ناداها)..
علي:-ميرة تعالي..
ميرة(وعيونها كلها دموع):-نعم اخوي..
علي:-تعالي وانا اخوج محد يقدر يسويلج شيء لاسلطان ولا غيره دامنا موجودين حواليج..
ميرة(واهي تتقرب من اخوها اللي ضمها بحنان)ومشت وياه وراحوا الميلس..
اول مادخلت عندهم. ماتكلمت وين قعد علي اهي قعدت وياه..
راشد:-ميرة ياأبوي سلطان ياي يستسمح منج ويبغي يردج..
علي:-محد بيجبرج على شي،هذي حياتج وانتي ابخص فيها منا..
ميرة(رفعت راسها وطالعت سلطان بنظره كلها حزن،وسلطان تألم لما شافها بهالحالة،شرات النبته اللي ماتسقيها ماي تذبل وتموت هذا حال ميرة كان)
راشد:-قولي يابنتي قولي اللي عندج،حطي شروطج وحطي اللي تبينه وانا ويا علي محد بيجبرج على شيء ماتبينه..
ميرة(وبعد لحظات هدوء وسكون):-ماأبغيك ياسلطان ماأبغيك..
سلطان(رفع راسه):-ميرة والله احبج.
ميرة:-لا تطري اسمي ع لسانك،روح عندهم،مب أنا اللي اكلم غيرك،ومب أنا اللي ماأحبك،ومب أنا اللي تأجل سالفة الحمل عشان اتلعب واخذ راحتي مع غيرك..
سلطان:-انتي ماشي نفسج انتي غير عن كل الناس كلها لكن الشيطان عماني وصدقت كلامهم..
ميرة:-لو تحبني صدق مابتصدق ولا كلمة انقالت بحقي..
سلطان:-كل اللي صار مرتب عشان يفرقوني عنج أنا ماوعيت على عمري لين فارقتج،ابغيج ميرة والله ابغيج..
ميرة:-وانا ماأبغيك خلاص روح عني ادري يحقلك تردني دامني حامل لكنك ماتجبرني،محد يقدر يجبر أحد على شيء..
راشد وعلي يسمعونهم وحسوا بالالم اللي بقلب ميرة
وسلطان موجوع حيل من كلام ميرة،،لكن مو نفس الوجع اللي سببه وتركه بقلبها..
***
انتهى هالجزء والسموحه جميعا" على هالغيبه خخخخخ محد سأل بس الله كريم..(ة_ة)


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مليون, ماسك, محمد, محاضرة, مرحبا, مرض, معلقة, معلقه, معروفه, له, مؤتمر, منتديات, المجلس, المغرب, الله, الثاني, البشاميل, الحمل, اليوم, الروح, السابع, السريع, الصف, العين, الوقت, الوكيل, ابغي, ابو, اجازة, اخبار, ارقام, اشتري, اسبوع, اقرأ, اكثر, ثلاث, بالخبر, بارك, ثانوية عامة, تسجيل, بناتي, حمدان, حلويات, خالد, حبوب, درب, حسن, دعاء, خفيف, روعه, صادق, سبحان, سبحانك, شهاب, علمي, في, فكرة, نوم, نوف, ضروري, _, طلبات, طاولات, قرار


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:08 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الآراء المطروحة بالمنتدى تعبر عن أصحابها و لا علاقة لصاحب المنتدى بها

تصميم : المصمم العربي .. Design By : www.araby4design.com