مركز تحميل الصور والملفات
 

العودة   ¬°•| منتديات نبـض الإمارات |•°¬ > ღ♥ღ النبض الأدبي ღ♥ღ > [ نبض القصص والروايات ~

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2014, 05:59 PM   #21
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء ال15
***
لكـ محبة..تعدتـ حدود هالكونـ..
فيـ خافقيـ..تسكنـ أنته..وبسـ..
أعتذر لكـ..ياهواي..يامنـ ملكتنيـ..
ورجيتكـ..تسامحنيـ..وتنسى خطايـ..
حبكـ..ماله حد..تمكن منيـ وقضى عليـ..
أموتـ أنا فيكـ..وأدري فيكـ..تحبنيـ..
إنته هوايـ..وعطر حياتيـ..ودنيتيـ..
وأنا بدونكـ..مثلـ الطفل..دونـ أمه..يضيعـ..
***
ميرة:-بس ياسلطان انت ماترضى بالإهانه ماترضى أحد يجرح كرامتك وينزل بمستواك بالقاع..ماحسيت باللي أناحسيته..انظلمت ومن اقرب واغلى الناس ع قلبي..
سلطان:-انا مثلج انقص علي وتلاعبوا فيني..
ميرة:-انت مب ياهل عشان يقصون عليك..انت كبير وتعرف مصلحتك..إذا كنت بمكانك ووصلتني رمسه عنك والله ياسلطان إذا كنت واثقه فيك مابأصدق اي كلمة تنقال عليك..
سلطان:-ميرة حقج علي..رجيتج تسامحيني..والله ماأبغي شيء غير انج تسامحيني..
ميرة(شلت بعمرها واستسمحت منهم وطلعت واهي دمعتها ع خدها..قلبت حالي ياسلطان..آلمتني وجرحتني فوق تعبي واللحين بكل بساطة ياي تعتذر..وينك لما اغلطوا بحقي..)..
سلطان:-عمي سامحوني.. علي الله يخليكم كلموها ترد لي..
راشد:-مانقدر نجبرها ياولدي..
علي:-يحقلك تردها لكن ماتقدر تجبرها..
***
طلع سلطان وأهو مكسور الخاطر..فقد روحه وبيرجع بلياها..تسكنين بالقلب ياميرة والله العظيم..
***
اهواكـ..ماهيـ كلمة تنقالـ..منـ هذا..وذاكـ..
هذيـ كلمة..مايقولها غير ذاكـ العاشقـ..المغرمـ..الولهانـ..
بكلـ إحساسه..يجيكـ..ويوصفـ لكـ..غرامه..
ويجلسـ معاكـ..ويحكيلكـ عنـ..هواه..
***
مضيتٌ لحالي..أخترتٌ طريقي..وسأبدأٌ المٌضي وحدي..في هذا العالم الشائكٌ المخيف..سأعيشٌ دونه..هذا قراري..سأٌبعدهٌ عن دربي وسأتركهٌ يتجرعٌ من نفس كأس الحزنٌ والألم..
***
وصل سلطان للعين الساعه عشر بالليل..كان يمشي على مهله..عكس سرعته لما كان رايح يشوف ميرة..
اول ماوصل على طول راح بيت فاطمة اخته..وهناك
شاف اللي صدمه..توه واصل ويمشي ع مهله فالفريج..
الا يشوف ثنتين من بناتها يطلعون من البيت ويركبون سيارة وتروح السيارة بسرعه..مادرى شو يسوي يلحق السيارة والا يدخل يواجه اخته..وبناتها مايدري ويا منو رايحات بهالليل..وماشاف عمره الا يتبع هالسيارة..ومن مكان لمكان..لين وصلوا لفيلا ودخلت السيارة داخل..
اول شيء اتصل بربيعه عبيد وخبره يلحقه لان شكله هالمكان فيه وايدين وهو روحه مابيقدر عليهم..وعبيد على طول تبعه وفي طريقه اتصل بالشرطة وخبرهم..
***
يافضيحتي بين العرب..عرضي ياناس انهان وانداس..
محبوبتي خصوها بالشين.. وأوصفوها بأسوأ الالفاظ..
واليوم بنتين من بناتنا..تعرن جدام هذا وهذاك..
هذا عقابي..ظلمتها ميرة وصدقت كل ماعنها أنقال..
***
سلطان بعدما اتصل بعبيد بعشر دقايق وصل عنده عبيد اللي بيته جريب من هالمكان وايد..ونزلوا من سياييرهم بيروحون داخل..بس شوي يات كمن دورية من الشرطة ودخلوا كلهم مع بعض..
مكان تجمع لأسوء العلاقات المحرمة.خمر.مخدرات.زنا
نكتفي بعض الأحيان عندما نسمع عن هذه العلاقات التي حرمها رب العالمين..بالسكوت والبكاء على حال هؤلاء الناس..هم يظنون بأنهم ضحايا..ونحن نقول اين خوفهم من رب العالمين..وأين هي غيرتهم على دينهم وعلى أبنائهم وبناتهم..شيء مؤسف تدمعٌ له أعيٌننا..
***
سلطان تلاقت عيونه ببنت اخته والثانية اللي وياها طلعت خلود عمتها..هو انصدم..يعني كلام عبيد صح الا مليون الصح..
تم القبض على كل الموجودين..مها بنت فاطمة كانت توها بهالدرب..عمتها اغرتها وزينت لها هالطريق..
وهناك..تم التحقيق مع الجميع..واتضح ان مها اهي الوحيدة اللي مالها علاقه فيهم..هذي اول مرة تروح هالمكان وماتوقعت من اول مرة بتنكشف..سلطان كان يطالعها بحقارة لأنها أهي اللي رمست لأمها عن سالفة التلفون يوم ميرة ترمس اخوها..
طلعت مها بكفالة خالها سلطان..واللي عنده ربعه هناك وبيتسترون على الموضوع كونها مها انمسكت وياهم خلود كانت تصيح وتترجاه مايخليها..لكنه مايخصه فيها ألزم ماعليه بنت اخته..
طلع سلطان وعبيد ومها اللي تجر نفسها والكل يطالعها..
عبيد:-سلطان طول بالك ادريبك مشتط وناوي الشر وصلها لأهلها وروح ارتاح..
سلطان(واهو يطالع مها):-طوفي حسبي الله عليج.
مها(واهي تصيح بشكل هستيري)..
ركب عبيد سيارته وروح بيته لانه مريم بروحها من متى وباجر عليه دوام والساعه اللحين قرب ال3 بالليل..
وسلطان راح بيت اخته فاطمة اللي مب داريه عن بنتها ولا سائله فيها..
اول ماوصل نزلها وراح يدق الجرس وطلع لهم عمران ريل فاطمة اللي انصدم ببنته بهالليل هايته برع البيت وتصيح بهالطريقة وخالها وياها اكيد شيء صاير..
عمران:-سلطان شو صاير
سلطان:-أسأل بنتك أسأل امها وين هايته
عمران:-مهوي من وين يايه وشو صاير عشان تصيحين.
شوي يات فاطمة وبناتها الثنتين وهم مستغربين ليش مها تصيح وليش خالهم وياها لانها طالعه ويا عمتهم وسايرين حفلة عيد ميلاد..
فاطمة:-سلطان شو ياب مها لعندك اهي طالعه ويا عمتها..
سلطان(واهو يدخل داخل البيت):-طالعه ويا عمتها تدرين وين سايرات.
روضه:-خاليه سايرين حفلة عيد ميلاد
سلطان:-اي عيد ميلاد انتي بعد ياالنسيب بنتك زاخينها ويا شباب أنا ألزم ماعلي بنت اختي اختك مايخصني فيها
عمران(ماشاف عمره الا يضرب مها بالعصا اللي كان يمشي وماسكنها)
فاطمة(حاولت تدافع عن بنتها والضرب ياها ويا بناتها كلهن)
سلطان خلاهم وطلع فيه صيحه على اللي صار صدق هذا عقاب من رب العالمين تبلوا على ميرة وخربوا حياتنا..
وصل البيت وصعد غرفته..روح ميرة بهالبيت مابتغيب لازم ميرة ترجع وترد لي..دون لا يحس غفت عيونه
وطيف ميرة في باله..
***
أعتزلت الناس..وكفت الكل من أذاها..عمران طلقها وتزوج حرمة ثانية..عمران انسان على قده فاطمة تمشيه على كيفها لدرجة ان بناته مايسون له اعتبار
خلاهم فالبيت وراح ويا زوجته اليديده لأبوظبي..
***
سلطان رجع لدوامه من بعد هالأجازة اللي استهم فيها.. وراح المحكمه وخبرهم بحمل ميرة وردها ع ذمته..
وأهو على أمل بأن ميرة ترضى عليه..
***
علي ياته بعثه برع شل حرمته وعياله كلهم وياه وسافروا..
***
عبدالرحمن كان مختفي فترة لان حرمته حامل من بعد الاربع التوأم تمت فترة طويله ماحملت..وهالمرة حملت بعد ما شاءالله بتؤام بنات..وكان منشغل فيها وفي بيته وعياله لانها وايد تتعب..وأهي بشهورها الأخيره..
***
مريم اكتشفت بخيانة زوجها..لكنها تحملت وتصبرت عشان بيتها وعيالها..ماأشتكت لأحد وكتمت كل شيء بقلبها..ومشت امورها عشان عيالها..
***
ميرة اللحين بالشهر الرابع من حملها..عودت نفسها تعيش دونه..رغم حبه اللي مزروع بقلبها..كل يوم اتطالع مسجاته اللي يطرشها..وكل يوم اتطالع صورته..بس عزة نفسها ماتسمح لها ترد..
***
سأٌحبك بصمت.. وسأكتفي بهذا الشعور بيني وبين نفسي..سلطان أحبك من كل قلبي لكن لاتفكر اردلك وارضى وارضخ لك..حبك تملكني وتمكن مني صعبه علي اكون بعيده عنك..لكن بعد ماأقدر اردلك..
***
مرت الأيام سريعه..كسرعت البرق..وفي يوم من الأيام..ميرة نشت من نومها على ألم فظيع صابها..
قعدت تصيح وتصرخ وتنادي أمها..كان وقت الضحى
أمها كانت موديه مزنه عيادة الأسنان..سمعتها الشغاله اللي كانت فوق تنظف ركضت تشوفها،وسألتها ميرة عن أمها وخبرتها انها محد..
أتصلت ميرة لا شعوريا" بسلطان وأهي تصيح وتتويع
سلطان كان مداوم وترخص بس جي حس عمره متضايج وأول ما شاف رقمها رد على طول..
سلطان:-ياروحي انتي..
ميرة(وأهي تصيح):-سلطان بأموت تعبانه حيل مادري شو هالويع يذبح..
سلطان:-ميرة هدي هدي شو فيج خليني أفهم
ميرة(ماقدرت تكلمه من الويع اللي فيها).
سلطان:-ميرة خلاص خلاص أنا ياي.
وبند عنها وأهو ميت من الخوف عليها..بس للحظة قعد يفكر عمي وين وعمتي وين أكيد محد من جي اتصلت فيني ميرة..
اتصل بعمته ميثة وياه الرد منها..
سلطان:-السلام عليكم..
ميثة:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هلا أمي سلطان..
سلطان:-عموه شحالج
ميثة:-الحمدالله اميه بخير شحالك انته..
سلطان:-بخير الله يسلمج..إلا عموه انتي مب فالبيت.
ميثة:-لا والله محد فالعيادة يايبه مزنه عيادة الاسنان
سلطان:-عيل ميرة اتصلت فيني تصيح وتقول تعبانه وايد..
ميثة:-بسم الله اشفيها..أنا طلعت وهي بعدها راقده وخبرت الشغاله اتم فوق تشوفها ان بغت شيء..
سلطان:-مادري عموه أنا بأييكم بس يبالي وقت لين اوصل لو تردون البيت تشوفونها او اتطرشون حد عندها..
ميثة:-خلاص احنا بنرجع اللحين مزنه بأسويلها موعد ثاني.
سلطان:-خلاص عيل عموه بأخليج أنا وان وصلتوا طمنوني عليها..
وبندت ميثة عن سلطان وطلبت من الممرضة تسويلهم موعد ثاني ويتصلون فيهم متى ماحددوا الموعد،وراحت البيت تشوف بنتها..
***
بالصدفه شيخة كانت خاطفة بيت أختها واتدق الجرس محد يفتح الباب..لان الشغاله كانت عند ميرة وماتدري شو تسوي بس من انتبهت ان احد يدق الجرس نزلت على طول وركيض سارت تفتح الباب..
شيخة:-ياالله انتي وين ماتسمعين الجرس من متى ادق أنا..
الشغاله:-ماما شيخة الحمدالله انتي يجي ميرة واجد يبكي ماأعرف شو فيه..
شيخة(واهي منصدمه):-ميرة تصيح اشفيها..
ودخلت البيت واهي تمشي بسرعه تسأل الشغاله ان وينها وخبرتها بأنها بغرفتها..
اول ماوصلت شيخة عند ميرة شافتها ملتويه على عمرها وتتويع وتصيح وويها مصفر وايد..
شيخة:-ميرة اميه اشفيج ليش تصيحين..
ميرة:-خالوه ويع ذابحني بأموت منه..
شيخة:-نشي نشي البسي عباتج بأوديج المستشفى..
وسارت الشغاله وطلعت عبايه وشيله لميرة ويابتهم ولبستها خالتها ونزلت وياها..
على ييت ميثة ومزنه..وميثه استغربت اشفيها ميرة جي مستوي شكلها..فجأة
ميثة:-اميه ميرة اشفيج حبيبتي..
ميرة(تصيح ومب رايمه حتى تمشي)..
شيخة:-خلينا نوديها المستشفى..
ميثة:-مزنوه بتسيرين ويانا والا بتمين.
مزنه:-إلا بأسير وياكم شو يقعدني بروحي..
وراحوا كلهم يودون ميرة المستشفى..وهناك..
في الطوارئ..
كانوا متواجدين اكثر من دكتور وطلبولها دكتورة نسائية.
وكل حد يدخل يكشف عليها يقولها رمسه..ميثة وشيخه منصدمين..البنت تصيح وتتويع..وويها متغير ومصفر يعني مابتقص عليهم..وغير جي حامل يعني مابتكذب..
لين يات دكتورة النساء وبعدما فحصت عليها وسوت لها السونار ومن بعد التحاليل..صدمتهم..
الدكتورة:-البنت من متى تعبانه..
ميثة:-اليوم بس من ساعه تقريبا" مافيها شيء قبل
الدكتورة(ساكته واتطالعهم)
شيخة:-طمنينا زين شو صاير بنتنا فيها شيء.
الدكتورة:-لازم تنزل البيبي..
صاعقه على ميثة وشيخه وعلى ميرة اللي بغت تروح فيها..
ميرة(صرخت فيهم واللي كانت نايمه ع السرير ومحطين لها مغذي):-انتي شو تقولين ولدي تبين تذبحينه..
ميثة:-بس ياأمايه بس خلينا نعرف شو صاير..
ميرة:-اميه ماتسمعينها تبغيني اعق ولدي..
شيخة:-بس حبيبتي انتي ارتاحي ولدج محد بيسويبج شيء لا تخافين..
ميرة(واهي تصيح بغصه):-خالوه اسمعيها شو تقول..
الدكتورة(حاسه بمرارة هالخبر على ميرة):-زوجها وين..
وبنفس الوقت طلبت من الممرضه تعطي ميرة دواء فالمغذي وكلها شوي وميرة نامت..
ميثة:-زوجها ياي فالطريق..
الدكتور:-خلاص من يوصل نادوني،الموضوع في إيده اهو..(وخلتهم وطلعت)
ميثة(اتصلت بسلطان):-هلا اميه سلطان..
سلطان:-هلا عموه طمنيني ميرة اشفيها..
ميثة(وبحزن):-مارضوا يخبرونا شو فيها.
سلطان:-اشقيال بعد جي مايخبرونكم..
ميثة:-الدكتورة قالت لازم ميرة تنزل الياهل..
سلطان(وبصدمه):-كيف..ليش شو صاير..
ميثة:-مارضت تخبرنا وقالت هذا الموضوع بإيدك انته..
سلطان:-لا حول الله..الله يستر يارب..ماعليه عموه عطيني نص ساعه واكون عندكم..
ميثة:-إن شاءالله وشوي شوي بالدرب..
وبندت عنه واتصلت براشد وخبرته..واللي خلى شغله وياهم على طول..
***
ياضناي يا فرحتي أنته..وياسعدي وياهناي
كم تمنيتك وتخيلتك..تشبهني والا تشبه امك ميرة..
اصدموني اليوم..ياروح ابوك انته.
قالولي بتخسرها زوجتك..هالحمل مافيه خير بالمرة...
***
وصل سلطان..ونادوا له الدكتورة..اللي عورت قلبه
على حرمته وضناه اللي يترياه..
الدكتورة:-سامحني اخوي بس زوجتك لازم تنزل البيبي.
سلطان:-زين ليش الجنين فيه شيء اهي بعدها بآخر الرابع اللحين..
الدكتورة(وبأسف):-ميرة عندها عيب خلقي بالرحم..
سلطان:-كيف يعني فهميني..
الدكتورة:-من يوصل الجنين لعمر اربع شهور يضغط على الرحم وهو اللي مسبب لها هالالم كله..والجنين مب مكتمل عنده جدار المخ..
سلطان:-دكتؤرة فهميني عقلي بيطير مب فاهم ولا كلمة..
الدكتورة:-انا بأفهمك وبأعطيك حتى تقرير بحالة زوجتك إذا مب مصدق روح واعرضها ع مستشفى ثاني..ميرة ماأحملت بسبب العيب الخلقي الموجود عندها بالرحم. ويوم الله كتبلها واحملت هالحمل اثر عليها..اهي محتاجة. عمليه عشان يرجع الرحم بشكله الصحيح..ويكون الحمل سليم..فمن جي اهي ماتقدر تحتفظ بهالبيبي..
سلطان:-والحل
الدكتورة:-ماشي حل غير انها تنزل البيبي..لأن ماشي فائده بأنها تحتفظ فيه..الرحم عندها سبحان الله مب طبيعي لازم عمليه عشان يرجع صحيح.والجنين اصلا مب مكتمل فحرام اهي تتعذب واهو ماشي فايده من وجوده وان احتفظت فيه لآخر شهورها خطر عليها وايد وبالاخير بتخسره،ويمكن لا قدر الله اهي يصير فيها شيء.
سلطان(ودمعته بعينه):-خلاص دكتوره انتي اكتبيلنا تقرير بحالتها وانا مب من هنيه بأشلها وياي العين بأسويلها العمليه هناك..
الدكتورة:-افضل هالقرار..لان المستشفى اللي عندكم متخصص ويهتم بهالحالات النادرة،عطني ساعه إن شاءالله وبيكون التقرير جاهز،وبأوصي مايأخرونكم لان حالتها ماتتحمل..
سلطان:-مشكورة دكتورة الله يكثر من امثالج..
وطلع عنهم وشاف عمه راشد وعمته ميثة وشيخة واقفين ومزنه تصيح ع أختها..
راشد:-هاه سلطان طمئنا شو قالت لك.
ميثة:-اشفيها ميرة ياسلطان.
سلطان(حاول يتمالك اعصابه جدامهم،لانه اهو المسؤول اللحين عن ميرة،وحكالهم كل اللي قالته الدكتورة.)
تضايقوا عشان ميرة،واستهموا وايد..يافرحتها ميرة لما اسمعت هالخبر..واللحين بيضيق صدرها عليه..
راشد:-واللحين انت شو قررت..
سلطان:-ماشي حل ياعمي غير اشلها وياي العين ونروح المستشفى هناك ونعرض حالتها،والعمليه هناك افضل حتى الدكتورة قالت..
راشد:-زين سفرها جان ماعندك أنا بأتكفل بكل المصاريف..
سلطان:-لا ياعمي الحمدالله الخير موجود ووايد ومايغلى على ميرة علاج هنيه والا برع،بس حالتها ماتتحمل والسفر لبرع يباله وقت وترتيبات..
ميثة:-ياالله شو حل فيها بنتي ليش كل هذا يستوي اللحين..
شيخة:-استهدي بالله ياميثة كله بأمر رب العالمين،قولي الحمدالله ان شيء حل وشي علاج..
ميثة:-الحمدالله على كل حال الحمدالله..
***
وخلص التقرير واستلمه سلطان..وطلعت ميرة اللي كانوا عاطينها حبوب تخفف الالم والويع عنها وبسبب الابرة اللي عطوها لها خلتها تنام وماتنتبه،فجأة انتبهت شافت نفسها موجوده بقرب سلطان،تفاجأت اهو ليش يسوق السيارة واهي قاعده يمه..كيف ركبت السيارة وياه..شو صار..معقول أنا رديت لسلطان وانا ناسيه..
ميرة:-سلطاني..
سلطان:-ياروح سلطاني..حارمتني منج ومن كل شيء حلو فيج..
ميرة(ابتسمت):-الا شو يابني عندك..احيدني بيت اهلي وكنت تعبانه..
سلطان:-تذكريني أنا منو..
ميرة(استحت):-اكيد مستحيل تروح عن بالي..
سلطان:-فديتج والله..
ميرة:-كنت زعلانه منك،كيف اللحين راضيتني..
سلطان:-بعد وربج..أنا بشطارتي يبتج هنيه عندي..
ميرة(انتبهت لإيدها مكان المغذي):-بس لحظة أنا كنت بالمستشفى،وتخبلت الدكتورة تقولي انزل ولدي..
سلطان(سكت)..
ميرة:-سلطاني..وين رايحين..
سلطان:-العين..بيتج اشتاقلج انتي ماأشتقتيله..
ميرة:-اشتقتلك انت وايد..
سلطان(يطالعها ويحاول يخفي حزنه عنها):-مياري احبج
ميرة(مستحيه):-وانا بعد احبك،وكنت ضايعه من دونك..
سلطان:-آه منج كم سنة وياج ماأكتشفت انج عنيده..
ميرة:-شو تباني اسوي صدق تألمت،وبعد ماتخيلت بأنك انت تخليني وتتخلى عن وجودي بحياتك..
سلطان:-خلاص اللي فات مات ع قولتهم..احنا عيال النهارده..
ميرة:-ههههه لا والله وتكلمني بالمصري بعد..
سلطان:-شو تحسين اللحين..احسن..
ميرة:-هيه الويع راح عني كنت بأموت منه..
سلطان:-بسم الله عليج ربي يحفظج ويخليج لي..
ميرة:-ويخليك لي يارب..
***
وكملوا طريقهم للعين وسلطان طول الطريق يحاول يخفي حزنه على ميرة..ويسولف ويفرفش وياها..
بعدما طلعوا من المستشفى مروا بيت اهلها حطت ميثة ملابس لميرة وشلها سلطان وتوكلوا على الله..
وميثة كانت تحاتي ميرة وايد وتقول ليش بهالسرعه سلطان شلها..وراشد يقولها ان سلطان مسؤول عنها واهو زوجها وخوفها عليها يمكن اكثر من خوفنا عليها..
وميرة بشوفت سلطان وقربها منه تناست كل شيء ويمكن اللي صار وخوفها لاتفقد ضناها خلاها ماتتمنى غير وجود سلطان بقربها..
وسلطان وايد فرحان بأن ميرة عنده..كل ليلة يحلم فيها شهور واهي غايبه عنه..واليوم اهي عنده بس مكسوره وتتألم..واهو مابإيده شيء..يدعي الله يخفف عنها..ويهون عليها..وبينه وبين نفسه يقول اهم شيء اللحين ميرة تكون بخير وتتعالج وترجع مثل اي غيرها والله يوم بيكتب لنا بأي الياهل اللي نتمناه...
***
لا ردود..ولا تعلقيات..لمـــاذا (!_!)



 
 توقيع : جمول2013

فأمان الله يا وجه(ن)
ترك دنيته وأرتاح..
عسى هالروح
فأعلى جنان الخلد
مسروره..


رد مع اقتباس
قديم 09-02-2014, 05:05 PM   #22
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء16:-
***
طول الطريق ميرة ماحست بأي تعب او ويع..لأن المسكن خفف كل شيء كانت تحس فيه..
وسلطان متضايج حيل ويفكر فيها.. بس اهي فرحانه وايد لأنها عنده اللحين وكأن اللي صار سبب عشان ترد له بس ميرة لاحظت ان أمها كل شوي تتصل كأن شيء مخبينه عنها ومايبونها تعرف وخاصه لما ترد سلطان وايد يبين عليه الضيج..
***
وصلوا بيتهم اللي صدق ميرة كانت مشتاقه له..ومشتاقه تتواجد فيه مع ريلها..
سلطان:-نورتي بيتج ياالغالية..
ميرة(واهي تبتسم من خاطرها):-منور فيك..
سلطان:-ترومين تصعدين فوق والا اشيلج..
ميرة(بدلع):-أروم بس يعني لو قلتلك ماأقدر بتشلني..
سلطان(تقرب منها وأهو مبتسم وشالها واهو يمشي يطالعها..يوووه ياميرة اشكثر احبج...)
ميرة:-سلطان نزلني بأمشي بروحي..
سلطان:-مابأنزلج تمشين ياملكة قلبي أنتي.
اول ماوصلوا غرفتهم..
نزلها سلطان وابتسم لها وطلع أييب اغراضها من السيارة..
ميرة اتطالع غرفتها..صدق معتفسه (!_!)

لما رجع سلطان لعندها قالت له..
ميرة:-سلطان شو هاه شو مسوي انته بالبيت..
سلطان(واهو يضحك):-عشان تصدقين بإني مو روحي مشتاقلج حتى البيت متخبل يبغيج..
ميرة:-هههههه اويه سلطان صدق ماينفع تيلس بروحك..
سلطان(يضحك)..
يلست ميرة تنظف وترتب الكراكيب والملابس اللي طايحه ع الارض..وسلطان يساعدها..
وصلت الصلوات اللي فاتتها وعقب نزلت المطبخ سوت شيء خفيف للعشاء وتعشت اهي وسلطان اللي روحه متعلقه بهالأنسانه..
وأهو للحين مب عارف كيف يخبرها وبالاخير قرر يكلمها لان لازم بأسرع وقت يراجع فيها ويشوفون حالتها..
سلطان:-مياري اشكثر انتي تثقين بالله.
ميرة:-استغفر الله ياسلطان شو هالرمسه ثقتنا برب العباد ماله اي حدود..
سلطان:-انزين يعني ترضين بأي شيء كاتبه لج رب العالمين..
ميرة:-أكيد لان كل شيء في هالدنيا ربنا كاتبه لنا واحنا بس مسيرين بهالدنيا لو نعترض مايحق نعترض لازم نحمد الله في السراء والضراء في الهم وفي الغم والضيق والفرج..
سلطان:-واللي صار اليوم شو تفسرينه..
ميرة(وفعلا ابتدأت تتذكر الكلام اللي قالته الدكتورة):-انت شو تقصد.
سلطان:-بالمستشفى سويتيلهم زوبعه وتحرطمتي ع الدكتورة..
ميرة(هنيه حست صدق ان ولدها فيه شيء):-لأن ولدي اترياه من ثلاث سنين هذي ردت فعل اي وحده فمكاني ياسلطان..
سلطان:-توج تقولين راضيه بأي شيء كاتبه رب العالمين..
ميرة:-أكيد سلطان مافي شك بس انت خبرني شو مخبي عني انت وامايه..
سلطان:-توعديني ماتزعلين وتتوكلين على الله.
ميرة:-قول سلطان قول.
سلطان(قعد يخبرها بكل شيء واهي ساكته بس تسمعه..ودمعات تجمعن بعيونها العسليه وسلطان مايحب يشوفها ضعيفه وكان واثق بأنها بتتقبل وبترضى وبتقول الحمدالله)
ميرة:-الحمدالله على كل حال..شفت بأنك ظلمتني بسالفة الحمل..
سلطان:-سامحيني انتي لي كل شيء بهالدنيا
والله فوق اللي تبلوا عليج ربج جازاهم..
ميرة(وبثقة):-لا ياسلطان ماأتمنى لأي أحد الشر
أي شخص أذاني في يوم الله بيحاسبه وأنا مسامحه اختك وبناتها والله ومن كل قلبي ..
سلطان:-فديتج والله ماشي مثل طيبة قلبج..
ميرة:-انزين واللحين شو بيصير علي..
سلطان:-المواعيد يسونها وايد متأخر وبعيده تكون بس أخوي سعيد يداوم هناك بالأدارة مال المستشفى اللحين بأنش اكلمه يرتب لنا موعد قريب او بأشوفه نروح باجر ويتوسط لنا ويدخلونا بسرعه..
ميرة:-سلطان وايد خايفة..
سلطان:-لا تخافين ياقلب سلطان..الله ويانا إن شاءالله..
ميرة:-والنعم برب العالمين..
***
واتصل سلطان بسعيد اخوه وخبره بكل شيء صار وياهم ورد عليه سعيد بأن اي اهو وميرة المستشفى الساعه تسع الصبح عنده وبيدخلوهم عند دكتورة شاطرة بهالحالات..وطمئنه بأنه هالحالة مرت من قبل في المستشفى والحمدالله كل شيء بخير..
ونامت عيونه وأهو ماسك إيدها قعد لفترة طويلة وأهو يناظرها..حبج بقلبي يوم عن يوم يكبر ويزيد
أحمدك وأشكرك يارب بأنك جمعتني مرة ثانية معاها..
***
وفي صباح اليوم الثاني..
وعلى صوت الأذان أنتبهت عيونه وتلاقت بغلاه وروحه..ميرة بنفس الوقت انتبهت للأذان وشافت سلطان واعي..
ميرة:-صباحك خير..
سلطان:-الله يصبحج بالخير والعافية حبيبتي..
ميرة:-ياالله نش توضأ وروح عشان تصلي بالمسجد..
سلطان:-إن شاءالله حبيبتي ..
ونش سلطان وتوضأ وتلبس وراح يصلي بالمسجد اللي عند بيتهم..
ونشت ميرة بعد وتوضأت وصلت وقعدت تقرأ قرآن وأذكار الصباح..
وشوي وصلها مسج من ليال بنت خالتها..
مياري عظم الله أجرج ياالغالية بأقرب وقت بأي عندج،سامحيني عيالي إمرض لكن بأي إن شاءالله..
ميرة وأهي تقرأ المسج ترتجف وخافت شو صاير منو اللي توفى وبنت خالتها تعزيها في منو..
اتصلت وردت عليها ليال..
ميرة:-ليول اشفيج شو صاير مخرفه انتي مطرشه لي هالمسج..
ليال(امبين من صوتها انها كانت تصيح):-مياري عبدالرحمن عطاج عمره..
ميرة:-ليول شو تقولين عبدالرحمن اخوي كيف ومتى؟
ليال:-نورة ياها الويع وراح يوديها المستشفى ورجع يشل خالوه ميثة لأنه امها محد سايره الهند واهو ياي عند لفة بيتكم سوى الحادث..
ميرة(واهي تصيح):-ماأصدق لا ليول مو صدق.
ليال:-فديتج ميروه استهدي بالله مو زين انتي روحج تعبانه وانا والله عبالي وصلج الخبر..
ميرة:-لا والله محد خبرني اكيد مايبون يخبروني اللحين..
ليال:-ماعليه فديتج هذا عمره بهالدنيا وكلنا ماشين على هالدرب.
ميرة:-لا إله إلا الله لا حول ولا قوة الا بالله استغفرك يارب اخوي خلانا وراح..
ليال:-ميرة طولي بالج انتي تعبانه شوي شوي على عمرج مو زين فديتج جي تصارخين..
ميرة:-ليول اخوي هذا أخوي كيف ماأصيح عليه واهو راح من هالدنيا..
ليال:-هذا مكتوب ياالغالية ينولدون بناته واهو يخليهم ويودع هالدنيا..
شوي ودخل سلطان وشاف ميرة معتفس حالها وتصيح وترمس بالتلفون.
سلطان:-مياري أشفيج تصيحين..
ميرة:-ليول بأخليج خلاص عقب بأكلمج..
ليال:-أذكري الله ياميرة وهالله هالله بعمرج وان نزلتوا الخور لاتسرعون..
ميرة:-لا إله إلا الله محمد رسول الله..إن شاءالله حبيبتي بأخليج وبأكلمج عقب..(وبندت عنها وياها سلطان)
سلطان:-اشفيج حبيبتي شو صاير..
ميرة(وارتمت بحضنه):-عبدالرحمن اخوي..
سلطان:-أشفيه بسم الله..
ميرة:-سوى حادث وتوفى..(وانهدت بالصياح)..
سلطان:-لا حول ولا قوة إلا بالله..إنا لله وإنا إليه راجعون..
ميرة:-خلنا نرجع سلطان ابغي اشوف أخوي..
سلطان:-يالله فديتج جهزي أغراضج..وأنا بأحطلي ملابس شوي بعد بأقعد بفندق..
ميرة:-أغراضي كلها عندهم امايه حطتلي اشياء بسيطة..
سلطان:-ياالله عيل فديتج نشي تلبسي وبنطلع..
ونشت ميرة وسلطان تلبسوا وجهزت ملابس لريلها وطلعوا صوب أهلها..
واتصل سلطان لعبيد ربيعه وخبره باللي صار عشان يتعذر له في الدوام..
واتصل فيه سعيد أخوه عشان يأكد عليه ان لازم أيون المستشفى الساعة تسع وخبره سلطان بأن نسيبه سوى حادث وتوفى وهم رادين اللحين لعند أهل ميرة...
***
أبيك ترجع لو ثواني أبغي أشوفك واشم ريحة عطرك..
ياأخوي ياسند أختك بهالدنيا..تعال شوي أبغي
أضمك..
ياأخوي خبر موتك أوجعني ..ليته خبر كاذب
وبعدك بيننا عايش..
ياربي رجيتك تعفو عنه..وتشمله بواسع
الرحمه والغفران..
***
وصلت ميرة لعند أهلها أستقبلتها مزنه ومريم وساميه..كانوا يصيحون ع أخوهم ويصيحون على أمهم اللي طاحت عليهم وودوها المستشفى ورقدوها..
ياقلبي أنتي ياأماية وياروحي وياجنتي الله يكون بعونج ويهون عليج وعلينا فقدانه ويصبرنا على بلوانا..
وخالتهم كانت موجوده عندهم وارتمت ميرة بحضنها وقعدت تصيح،وحريم خوالها وجيرانهم ومعارفهم..
***
مرت ساعات هاليوم بطيئة على أهل ميرة..
علي وصله خبر موت أخوه وعلى طول حجز وجهز نفسه عشان يرجع أهو وعياله..وحمدان كانت عنده دوره ومابلغوه بالخبر لأن اصلا" ممنوع يشلون تلفوناتهم لين نهاية الأسبوع..
ونورة يابت بنتين مثل القمر..سبحان الله تسهلت ولادتها بساعه لكن خبر موت حبيب قلبها وأبو عيالها مثل الصاعقة عليها..
وميثة طاحت بغيبوبه وترجتي رحمة الله..هم فراق ضناها أتعبها..وأتعب الكل معاها..
راشد..موجوع حيل وحس بشي تعود عليه في حياته واللحين فقده وماعاد يرجع له..ولده اللي رباه واحسن تربيته أهو واخوانه..رحل من دنياهم وطيفه باقي بذاكرتهم..ومحبته ثابته بقلوبهم..
ميرة..أكثر وحده كانت تعبانه..تعب الحمل وتعب انها بتفقد ضناها..وتعب بأنها أفقدت أخوها..
***
ألتمسٌ طريقي وبي حزنٌ..أثقل القلب ويكادٌ
يٌفجرٌ ضلوعي..رحلوا عنا من سكنوا في الفؤادِ
ولهم محبةً..ليس لغيرهم هذا الحب وذاك الودٌ..
نعم نعشقهم ونعشقٌ بسمتهم..ونعشقٌ طيبة
قلوبهم وما أتانا منهم من حنانِ...
***
عدت هالساعات الحزينة عليهم...وتم دفن الميت
وأبتدأت الناس أتيهم تعزيهم..وأنترس بيتهم من كل مكان..عبدالرحمن انسان طيب وحنون..كان يحب زوجته وعياله،وأخوانه علي وحمدان وخواته مريم وساميه وميرة ومزنه،وكان بار بأمه وابوه..كان ناوي يروح الحج هالسنة
وكان بياخذ أمه وياه وأبوه بس راشد بعده كان يتشاور يروح والا لا..ورحل عنهم وبسمته وطيفه
وضحكته وأحلى السواليف باقيه..مابتروح ولا بتفارقنا ياعبدالرحمن..
وبنفس اليوم وتقريبا" الساعه 11بالليل
ترخص سلطان من عمه بعدما خفوا الرياييل من بيتهم..
سلطان:-اسمحلي عمي بأروح أدور لي ع فندق
كان زين احصل شيء هنيه عندكم عشان اكون قريب وان ماحصلت بأشوف مكان ثاني وإن شاءالله من الصبح بأكون عندكم..
راشد:-وين بتروح ياولدي بهالليل(ماكان بحاسيته مسكين كان يتحرى سلطان بيرجع العين)
سلطان:-بأكون قريبكم عمي بس بأشوف الحجوزات هنيه عندكم كيف مابأرجع العين لا تحاتي،ماأقدر ارجع واخليكم..
راشد:-لا شو تروح فندق بيتنا موجود وحرمتك عندها حجره بروحها روح ارتاح فوق عندها وان صار واحتجناك تراك عندنا مابنقعد أنحاتي ..
سلطان(بمستحى):-لا عمي البيت كله حريم احسن اروح بفندق..
راشد:-منو فالبيت ياأبوي محد عمتك فالمستشفى مرقده مسكينه،ومريم بنتي سارت تبات عندها وساميه توه ريلها روح وشلها ومحد فالبيت غير ميرة ومزنه..وتراك الا بترقد عندنا هالفترة وتالي بتردون بيتكم فليش كل هاللويه..
سلطان:-ماعليه عمي إن شاءالله..
واتصل سلطان بميرة وخبرها باللي قاله أبوها وأهي مسكينه بعد يوم خبرها بأنه بيحجز بفندق جهزت ملابسه ولا أفتكرت ترد تكلمه ولا كان على بالها تخبره ان يتم عندها..
وقالت له متى مابتدخل البيت كلمني عشان اترياك..
وتم قاعد ويا عمه وويا محمد ريل شيخة وحمد ومروان ومنصور..واللي عقبها ترخصوا عشان يروحوا يرتاحوا وبالصبح بيكونون عندهم إن شاءالله واتصلوا بشيخة اللي كانت قاعده ويا ميرة وروحت وياهم..
وعقبها اتصل سلطان بميرة لأنه خلاص وصل حده يبغي يسبح ويرتاح..وقفت له ميرة عند باب الصاله وياها سلطان وصعدت أهي وياه لغرفتها..
ومزنه كانت تعبانه ياحليلها ورقدت عندها عذاري بنت أختها مريم لأنها بنفس عمرها..
***
دخلت ميرة غرفتها أهي وسلطان وجهزت له المسبح عشان يسبح..وطلعت شوي صوب حجرة اختها تشوفها ولقتهم راقدين..ونزلت الصالة تتأكد أن مافي أحد وشافت أبوها بالصاله قاعد يصيح..تقربت منه وقعدت صوبه..
ميرة:-أبوي دموعك غاليه يانظر عيني..
راشد:-ضناي راح ومابيرجع..صعبه علي وايد ياميرة افقد واحد فيكم واكون هادئ..من وصلني الخبر وانا كاتم اللي بقلبي وحابس دموعي..
ميرة:-هذا عمره ياالغالي الله كاتب يودعنا..
راشد:-الحمدالله الحمدالله على كل حال..انتي من يخلص العزاء ردي بيتج حبيبتي وروحي المستشفى وشوفي شو بيقولولكم وان احتجتي تسافري ابوج موجود وخبريني بأي شيء ينقصكم..
ميرة:-لا أبوي مابأروح عنكم لين اسبوع او اسبوعين
ولين نتطئن على أمايه..
راشد:-انا كلمت سلطان وسألته عنج قال المفروض اليوم تسيرون بس الله ماكتب لاتهملين عمرج وانا أبوج..
ميرة:-ماعليه ياأبوي إن شاءالله..
راشد:-اللحين روحي عند ريلج وراكم تعب ؤوقفه باجر..
ميرة(نشت من مكانها وحبت راس ابوها وراحت)..
أول ماوصلت غرفتها لقت سلطان توه طالع من المسبح..
ميرة:-يوعان سلطان..
سلطان:-لا حبيبتي..
ميرة:-أكلت شيء..
سلطان:-لا والله بس مالي خاطر..
ميرة:-بأييب لك سندويتشات..
سلطان:-لافديتج مالي خاطر والله..اللحين انتي تحاتيني وماتحاتين عمرج شوفي عمرج كيف مصفر ويهج انتي الأهم مو أنا..
ميرة:-كأنه حلم والله محد مصدق اللي صار..
سلطان:-حاس فيج والله صعبه بس هذا مقدر ومكتوب..
ميرة:-الحمدالله لك يارب..خلنا نرقد باجر البيت بيمتلي من الناس ومريوم اختي مادري متى بأتي يمكن انا اروح اقعد عند امي فترة الظهر..
سلطان:-ماعليه حبيبتي بأوديج إن شاءالله.. وبعد عبيد اتصل باجر بأي أهو ومريم وخواتها وامها..
ميرة:-حليلهم والله فيهم الخير مايقصرون مساكين..
سلطان:-هيه والله دومهم..وأخواني بعد اتصلوا كلهم بأيون باجر..
ميرة:-إن شاءالله يارب الله يحفظهم كلهم ويوصلون بالسلامة..
سلطان:-فديتج والله خاطري اشيل شوي من هالحزن عنج..
ميرة:-أحبك وايد وجودك اللحين وايد مهم عندي
لو انت محد أنا بأكون ضعيفه ومابأقدر أتصرف..
سلطان:-حبيبتي انتي مستحيل اخليج لا بهالظروف ولا بغيرها..
ميرة:-لا خلاني الرب منك ياالغالي..
سلطان:-ولا منج حبيبتي..
***
وغفت عيني وفيها تولفت الدموع..تبكي فراق
غالي اليوم ودعنا..غمضت عيني تبغي النوم..
نامت عيوني..والسهر والحزن بقلبي يحوم..
***
فجر ثاني يوم:-
وعلى أذان الفجر..تبكي عيونه..مب مصدق هالأب الحنون خبر موت ولده..كان طالع من البيت يبغي يروح المسجد وعلى دخلت سيارة ونزل منها علي ولده وحرمته وعياله..
نزل السايق اغراضهم وفهد وروضه كانوا راقدين وانتبهوا وانزلوا بروحهم وعناد كانت شايلتنه لطيفة
تقرب راشد منهم ومسح دمعتين من عيونه..
علي (واهو يسلم على ابوه ويحضنه ويصيح):- عظم الله أجرك ياأبوي موت عبدالرحمن كسرنا..
راشد(وأهو يلوي على علي ولده):-أيه والله كسرنا..
تقربت منه لطيفة وحبت راسه وعزته..وسلم راشد على فهد وروضه،وحب عناد اللي كان راقد..عقبها خلاهم وراح المسجد..وعلى نزلت سلطان وميرة سلموا عليهم وعلى الصغاريه ودخل علي بسرعه تغسل وتوضأ وراح ويا سلطان المسجد عشان يلحقون على صلاة الجماعة..دخلت ميرة ولطيفة اغراضهم وصلت ميرة عندهم الفجر وقعدت تسولف وياها..وعرفت لطيفة ان عمتها ميثة مرقده بالمستشفى وان نورة يابت توأم بنات وحالتها حاله مسكينه الله يكون بعونهم كلهم ويصبرهم..
***
وأظهرت خيوط الصباح وأشرقت الشمس والحزن بعده بقلوبهم..وعيونهم ماجفت منها الدموع..
وأبتدى البيت يمتلئ ناس داخله وناس طالعه..للرياييل سوا خيمه كبيرة برع لان يادوب الميلس والصالات اللي داخل للحريم..
مريم رجعت لبيتها تشوف عيالها وارتاحت شوي وردت بيت اهلها عند خواتها..وساميه من الصبح نزلها ريلها وراح عند خيمة الرياييل..
بنات خوالهم وحريم خوالهم وخالتهم شيخة وليال وابتسام من الصبح كانوا عندهم..
الكل كان وياهم وماقصروا..وعلى الساعه 11 الصبح
وصل عبيد وحرمته وخواتها وعمته..دخلوا داخل عند الحريم واهو راح خيمة الرياييل..
اول مامريم شافت ميرة..
مريم(واهي تحضنها):-عظم الله أجركم حبيبتي..
ميرة:-الباقي والدايم وجه الله سبحانه..الحمدالله على كل حال..
وسلمت ميرة على باقي خوات مريم وعلى أمهم..وقربت فيهم داخل وعرفتهم بخواتها وخالتها وبنات خوالها وشافوا لطيفة بعد وسلموا عليها..
ميرة كانت اكثر وحده تروح وترد فالعزاء رغم التعب اللي كانت تحس فيه والآلام اللي كل شوي أتيها بس متحمله على الآخر وماتبغي تبين لخواتها انها تعبانه وبخاطرها تقول يكفي أمي اللي طايحه مسكينه لازم نوقف بدالها بالعزاء..
***
وعقب صلاة الظهر اتصلت ميرة بسلطان..
سلطان:-هلا ميرة..
ميرة:-سلطان تروم توداني عند امي والا اشوف ساميه اختي..
سلطان:-لا عادي بأوديج انتي جاهزة..
ميرة:-هيه
سلطان:-ياالله عيل اطلعي بأترياج بالحوش لان برع وايد رياييل تغشي ..
ميرة:-إن شاءالله..
وبندت عنه وخطفت على خواتها وقالتلهم انها بتروح تقعد عند امها لين العصر وبترجع واستسمحت من مريم وخواتها لانها بتخليهم..
وطلعت لسلطان وأهي متغشيه..ومشت وياه لين وين موقف سيارته برع البيت..وركبت وياه وراحوا صوب المستشفى..
***
وفي الطريق..
سلطان:-ميرة شكلج وايد تعبان الويع ردلج..
ميرة:-لافديتك أنا بخير حبيبي بس احاتي امي وابوي مساكين..ابوي وايد تعبان بس مايبين اللي بقلبه..
(وكانت فعلا" تتألم بس تقاوم عشان محد يمنعها من انها توقف بعزاء اخوها)..
سلطان:-هيه ياحليله عمي الله يصبره يارب وايد وايد منكسر اول مرة اشوفه جي،وعلي بعد مب مصدق الله يكون بعونكم والله يصبركم..
ميرة:-اللهم آمين يارب..
سلطان:-ياالله فديتج وصلنا تنزلين هنيه والا تترين اوقف السيارة وننزل يميع..
ميرة:-لا ماأحب انزل بروحي..وقف السيارة وبأنزل وياك..
سلطان:-فديت روحج حبيبتي..
ووقف سلطان سيارته فالباركنات ونزل أهو وميرة ودخلوا داخل..ووصلوا صوب أمها مرقده..
***
ميرة:-ياروحي ياأمايه ماتستاهلين اللي صار لكن ربج كاتب يروح ضناج من هالدنيا..
سلطان:-بس ياميرة إذا بأتمين جي تصيحين بأردج البيت..
ميرة:-لا شو تردني أنا مخليه الكل ويايه عشان اقعد عند أمايه..
سلطان:-عيل يودي عمرج ولاتصيحين جدامها..تراها تحس فيج..
ميرة:-إن شاءالله..
وتم سلطان قاعد ويا ميرة ساعه تقريبا" عقب خلاها ورجع العزاء..وبيمر ياخذها عقب صلاة العصر..
وقعدت ميرة عند أمها ميثة..طلعت قرآن وقعدت تقرأ..
خطفت عليها ابتسام وليال..وطلعت ميرة عندهم فالاستراحه تموا يسولفوا شوي وياها وعقب روحوا كانوا طالعين من العزاء وقالوا بيمروا عند ميثة يتطمنون عليها..وقبل لا يروحون..
ليال:-ميروه تراج وايد تعبانه والله لو تقصين على الكل ماترومين تقصين علي التعب مبين عليج..
ابتسام:-إلا مبين ونص ميرة مب زين فديتج لا تخلين عمرج..
ميرة:-شو اسوي شو تبوني اسوي او فيه شيء اسويه عشان ارتاح واريح كل اللي حواليني ..
ليال:-لاتهملين عمرج احنا خفنا عليج يوم تعبتي ورقدوج هنيه وطلعتي واحنا ندعي الله يهون عليج..أنا مارمت اتصل فيج بناتي مسخنات والله وماأروم اقضي شغله منهن اليوم عمتهم موجوده ويايبه عيالها وخليتهم عندها وعموه هنيه عندكم مارضت تروح توها..
ميرة:-هيه شفتها مسكينه بروحها تعبانه..
ليال:-هيه والله لكن عنيده الله يهديها ماتسمع الكلام..
ابتسام:-ماعلينا ميرة انتي المهم اللحين لاتخلين عمرج
روحي وشوفي شو بيقولون لج هناك فالمستشفى وتوكلي على الله وفوضي امرج لرب العالمين..ميرة هذا كله بأجره..اختبار وابتلاء من الله والصبر زين والاجر كبير والفرج قريب بإذن الله..
ميرة:-إن شاءالله يارب..
ليال:-ياالله عيل فديتج نشوفج خلاف إن شاءالله..
ميرة:-برايج تمي عند بناتج لاتردين..
ليال:-بأشوف والله إن شاءالله ان قدرت بأي وان ماقدرت سامحوني بأي باجر..
ميرة:-مسموحه ليول فديتج لاتحاتين ييتج تكفي اليوم خلاص شوفي بيتج وعيالج..
ليال:-حبيبتي انتي والله اهتمي بعمرج ميرة..
ابتسام:-ياالله فديتج نشوفج خلاف..
وخلوها وروحن..وردت أهي عند أمها اللي مسكينه مول مب منتبهه لأحد..أول مااتصل فيها عبدالرحمن وخبرها بأن حرمته تعبانه لبست عباتها وقعدت تترياه بالصاله..
وراشد نزل وياها لتحت كان قبل صلاة الفجر بساعه تقريبا"..كانت تحاتي ولدها وايد وتقول احس عبدالرحمن فيه شيء ياراشد..وراشد يطمئنها بأنه بخير ومافيه شيء واللحين بأي وياخذها لين دقوا عليهم عيال جيرانهم يخبرونهم بأن عبدالرحمن طلعت جدامه سيارة فجأة عند اول لفة توصل لبيتهم وماقدر يتحكم بالسيارة ودعم شبة الشارع وعلى طول توفى..سبحان الله الموت اسرع.. مع انه ماكان متعور بالمرة..بس سبحان الله هذا عمره.
طاحت ميثة بنفس الوقت اللي وصلها الخبر..راشد يصيح ولده ويصيح حرمته اللي ين على طول حريم جيرانهم عندها..
***
الله لا يحرمني منها جنتي تحت أقدامها..أمي..
الله يحفظ امهاتنا وجميع امهات المسلمين..
والله لا يفجع أحد والله لا يحرم أحد من عزيز وغالي على قلوبكم..
ماتوقعت ماشي ردود..بس بأكمل القصه..


 

رد مع اقتباس
قديم 21-02-2014, 11:04 AM   #23
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء17:-
***
السموحه اول شيء لاني غلطت ببعض الاسامي..عيال شيخه (حمد-ومنصور-ومايد)كنت كاتبه مروان فالسموحه ع هالغلطة البسيطة...
***
مرت أيام العزاء..الناس خفت عنهم لكن اهلهم ومعارفهم متواجدين كل يوم عندهم..
بعد اسبوعين أظهرت ميثة من المستشفى..حالة حزن صابتها واصدمتها بموت ولدها..وبالأخير عدت هالمرحله
وسلمت أمرها لرب العالمين..وقررت أهي وراشد يروحون الحج..ونورة راحت بيتها عشان تقضي فيه العده ومريم وساميه كل يوم يمرون عندها..حتى ميثة بعدما طلعت قمت تروح لها..
ميرة بعدما خلص عزاء اخوها ردت بيتها وراجعت فالمستشفى..واللي انصدمت انه الجنين ميت فبطنها ولازم تنزله بسرعه..مسكينه الآلام اللي كانت تحس فيها بأيام العزاء لهالسبب..وترقدت فالمستشفى ونزلت البيبي وسلطان ما كان يفارقها اخذ اجازة طويله من دوامه والحمدالله انهم متفاهمين ومراعين حالته..
وعقب شهرين قرروا يسون لها العملية..
وعلي اخذ اجازة عشان يقعد عند أهله..ولين يتطمئن على أمه وابوه وأخته ميرة اللي غمضته صغيرة وجي يطلع فيها بس الحمدالله كله من رب العالمين..وكانوا متواجدين فالعين لما ميرة ترقدت بالمستشفى..لطيفه ماقصرت كانت تروح تقعد عندها..
حمدان لما نزل من دوامه بنهاية الأسبوع عرف بموت اخوه وماتحمل هالخبر وقعد يصيح بشكل هستيري كان وايد متعلق بعبدالرحمن لانه موجود وياه بالبلاد ودومهم يطلعون للمسجد او يلعبون كوره مع بعض ويتمشون اكثر عن علي اللي مايشوفه الا بالويكند..
***
تتجددٌ حياتنا بإبتسامة ترتسم على شفاهنا..
وتنكتبٌ لنا في كل يوم حياةٌ جديدة..
فما دام بالقلبِ نبضٌ..فلكـ ياربي الحمدٌ والشكرٌ..
***
بعد سنتين من هالأحداث..
كانت قاعدة بالصالة وتفرفر بهالتلفزيون وأهي متملله وتتأفف..شوي زقرتها الشغالة وتخبرها بأن في أحد ع الباب يبغي أبوها..
مزنه:-منو زين ما قالج..
الشغالة:-لا مزنوه مافي قول انتي روحي شوفي هذا واجد يسوي قرقر..
مزنه:-مزنوه اصغر عيالج أنا روحي زين بأي اللحين..
(ولبست شيلة البيت وأظهرت مزنه تشوف منو ع الباب،وأول ماوصلت شافت واحد كاشخ وغترة وعقال والعطر ينشم من مسافة بعيده..وكانت تمشي واهو واقف بسيارته صوب الميلس وماأنتبه بأن في أحد ياي صوبه)..
مزنه:-السلام عليكم..
مايد(وأهو يرد السلام ويلف صوبها):-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
مزنه(واهي مب عارفه بأنه أهو مايد ولد خالتها):-نعم أخوي بغيت شيء..
مايد(وقلبه يرقع):-شحالج مزنه..
مزنه:-الحمدالله بخير شو دراك فيني ومنو انته..
مايد:-أنا مايد ولد خالتج..
مزنه(استحت لانها محجوزه له لكنها اول مرة تشوفه من كبرت):-هلا مايد شحالك..
مايد(وأهو يبتسم):-بخير دامج بخير بنت خالتي..
مزنه:-بغيت أبوي الشغالة تقول..
مايد:-هيه والله أنا توني واصل من الدوام وقلت امر اسلم عليه لأن باجر الفجر بنرجع الدوام وبنقعد شهر مابننزل..
مزنه:-ابويه بتحصله بالمكتب..
مايد:-ترى شفت خالوه في بيتنا وقالت ان عمي راشد فالبيت وييت اسلم عليه..
مزنه:-ماكان بيظهر بس ياه تلفون وقال انه بيروح المكتب..
مايد:-خلاص عيل بأروح له هناك احسن..
مزنه(سكتت)..
مايد:-مزنه أبغي اخطبج،لاتردين علي اللحين أنا ابغي اعرف انتي تبيني مثلما أنا ابغيج والا لا..إنتي السنة آخر سنة دراسة مادري كيف طموحج اتمنى بس تكون خطبه ونملج وعقب الثانويه نعرس ومابأعترض وين تبين تدرسين ماعندي مانع..
مزنه(أستحت وايد):-مايد هالكلام عند ابوي وعلي وحمدان واسمحلي أنا بأدخل..
مايد:-توكلي بنت خالتي الله يحفظج(بس كان مستانس ومتخبل لأنه شافها ماتوقع مول ان مزنه محلوه جي.. طلع من بيت خالته وسار المكتب لعمه راشد)..
***
ومزنه مستحيه حيل وقلبها يرقع وبنفس الوقت خايفه لانها ثانويه عامه وتخاف من هالقرار خطبه وملجة واكيد بتيلس تفكر فيه وبتسرح وبتشرد بخيالها..
***
وتٌشرق شمس الصباح وتحملٌ بين طياتها آمالا" جديدة
وأبتسامةٌ تٌشرقٌ بها حياتٌنا..فدائما" اجعلوا ثقتكم بالخالق
كبيرة..فهو المدبر والميسر وهو علامٌ الغيوب...
***
باليوم الثاني اتصلت مزنه بأختها ميرة..بعد حيره وتفكير قررت تكلمها لأنها أقرب وحده لقلبها..ودائما" ترتاح لكلامها وتاخذ بشورها..
ميرة:-حي الله هالصوت..فديت مزونتي والله..
مزنه:-الله يحييج ويبجييج يااختي الغالية..
ميرة:-فديت روحج والله شحالج حبيبتي شحال أمي وأبويه وحمدان..
مزنه:-كلنا بخير حبيبتي..انتي شحالج عساج طيبه..
ميرة:-عساكم دوم ياربي..والحمدالله فديتج أنا طيبه دامكم أنتوا بخير أنا بخير..
مزنه:-فديتج والله تولهت عليج مانزلتوا صوبنا من أسبوعين..
ميرة:-يابوج سلطان عندي مريض والله مأخذ إجازة وخلصت وبأجر بيداؤم وبعده مريض..
مزنه:-ياحليله مسكين مايشوف شر إن شاءالله..
ميرة:-الشر مايصيبج حبيبتي..طمنيني عليج شو حالج أحس بخاطرج كلام تبين تقولينه..
مزنه:-هيه صح تحسين يعني..
ميرة:-أكيد أحس فيج لأنج وأيد قريبه مني..
مزنه:-فديتج والله..
ميرة:-ياالله قولي اللي بخاطرج..
مزنه:-أمس شفت مايد ولد خالوه شيخة..ماكنت أعرف انه أهو كان ياي يسأل عن أبوي وخبرته يروحله المكتب وكلمني وقال أبغي أخطبج اللحين وأملج عليج والعرس عقب المدرسه..
ميرة:-وشو رديتي عليه..
مزنه:-قلتله هالكلام مب عندي يروح يكلم أبوي وعلي وحمدان وخليته ودخلت..
ميرة:-أحسن شيء سويتيه فعلا" تصرفج صح..لأنج لو رديتي عليه بتعطينه مجال يروح ويرد ع بيتكم ويكلمج ودام جي ردج له فأهو بيقرر وبيعزم وبياخذ القرار الصح..
مزنه:-بس مياري أنا ثانويه عامه صعبه علي أملج اللحين
كله بأيلس أفكر فيه مابأعرف أركز بدراستي..
ميرة:-اللحين أسبوعين تقريبا" وبتبدأ امتحانات الكورس الأول..عقبها بتكون إجازة..مافيها شيء لو ملجتوا بالإجازة..وأهو دوامه صعب بعد لاتنسين مايتواجد فالبلاد وأيد وأكيد من هالشكل أهو يبغي يملج اللحين..
مزنه:-بس أهو كان ياي يسلم على أبويه عشان اليوم بيروح ومابينزل شهر..
ميرة:-انتي لا تحاتين ولاتفكرين لين تخلص الامتحانآت
وربج يفرجها إن شاءالله وان صار وكلم أهله ويوا عند أهلي حزتها بتكونين مأخذه قرار صح وبتردين عليهم..
مزنه:-إن شاءالله خير يارب..
ميرة:-إن شاءالله تعالى فديتج انتي بس لاتحاتين..
مزنه:-تعالي مأخبرتج تذكرين لما كنت يايه عندكم العين شفت بنت عايشه أخت سلطان..
ميرة:-عهود وانوار وريم كأنن موجودات..
مزنه:-اللي أكبر عني بسنة منو؟
ميرة:-عهود أول سنة جامعه.
مزنه:-أنزين تمت تسولف وياي ماهدتني ويوم بنروح وصلتني للباب وشافها حمداني ؤتم يسألني عنها..
ميرة:-ههههه والله انه حمدان..وشو قلتيله..
مزنه:-طنشته والله ساير راد حشرني..
ميرة:-فديته هالولد خاطرنا نفرح فيه..
مزنه:-ترى استغربت انه سأل عنها تذكرين اللي كان يبغيها وعلي مارضى تم فترة طويله شايل فكرة العرس من باله،كله يقول لأميه أنتوا ماتبون تفرحون فيني وانتوا ماتحبوني وانتوا تبون تمشوني على كيفكم..
ميرة:-الله يهديك ياحمدان ترى إخوك مارفضهم إلا لسمعتهم الله يهديهم ويستر عليهم وعلى أمة محمد يارب..
مزنه:-آمين يارب..فمن جي استغربت بأنه سأل عن عهود..
ميرة:-ياالله ربج كريم عسئ خير يارب..
وتمت ميرة تسولف ويا مزنه عقب بندت عنها وراحت تشوف سلطان...
***
أول مادخلت عليه الغرفه شافته تؤه واعي راحت صوبه.. ميرة:-يسعد صباحك يانظر عيني..
سلطان:-صباحي يحلى بوجودج انتي..
ميرة:-فديتك حبيبي شو تحس اليوم إن شاءالله أهون..
سلطان:-الحمدالله حبيبتي أحس الصداع خف والحمى هدتني الحمدالله..
ميرة:-الحمدالله تستأهل كل خير فديتك اللحين نش تسبح وانزل بنتريق سويت خفائف حلوة..
سلطان:-ياعمري انتي ماتخليني حتى وأنا مريض مدلعتني..
ميرة:-ريلي لازم أدلعك واصلا" هذا واجبي بأجر أنا بأتحاسب عليه..
سلطان:-لا خلا ولا عدم ياالغالية..
ميرة:-ولا منك يارب..ياالله نش اللحين وانا بأترياك تحت..
وطلعت عنه ميرة،،ودخل سلطان المسبح واهي راحت تجهز السفره عشان يتريقون مع بعض..والساعه كانت عشر بالضبط..
(ميرة بعدما سوت العمليه واللي نجحت بفضل الله تعالى عطوها مدة سنة لين ثلاث سنين وان ماأحملت بيشوفون إذا شيء مشكله عندها لأن حالتها طبيعيه اللحين والرزق من رب العالمين)
***
وبنفس اليوم وعلى الغداء في بيت شيخة...
حمد:-أمايه مايد ماكلمج بموضوع..
شيخة:-لا فديتك موضوع شو..
حمد:-يبغي يملج على بنت خالوه..
منصور:-بلاه مستيعل جي خله يخلص أول دوامه كل شوي طالبينه،عقب يفكر بالعرس..
محمد:-عادي مافيها شيء لا بغى يملج اللحين لين عقب المدرسه بيعرسون..وافضل يضمن البنت..
شيخة:-ماكلمني والله أنا حسيته فيه شيء أو يبغي يقول شيء ومتردد..
حمد:-أمس بالليل قعد وياي وكلمني وقال أخبركم وروحوا كلموا قوم خالوه ميثة وشوفوا رأيهم لين هو ينزل..
شيخة:-لين ينزل يصير خير..
محمد:-لا يا شيخة روحي اليوم وكلميهم الولد أمن أخوه ووصاه يخبرنا فأحسن سيري اليوم وكلمي أختج وهم بيتشاورون واللي يبونه إحنا حاضرين فيه..
شيخة:-ماعليه يامحمد إن شاءالله..ومنصور انته متى بتروح أتييب حرمتك وأيد خليتهم فدبي..
منصور(تغير شكله واعتفس):-مادري أميه ماكلمتني أنها تبغي ترد يوم ارمسها تقول بعدنا نبغي نقعد..
حمد:-صراحه مادري متى بتشجع انته وبتخبر أمي وأبوي.
منصور:-حمد عاد بس أسكت..
محمد:-وليش تسكت إخوك قول شيء صاير بينكم واحنا ماندري..
شيخة:-شو السالفة ياأولاد من متى تخبون على أمكم وأبوكم..
حمد:-اسمحلي والله يامنصور بس سكوتك هذا مابيعالج المشكله لازم تخبر أهلي عشان يوقفون وياك أنا مب كل مرة بأسكت..
محمد:-وبعدين يعني بترمس يا منصور وألا لا..
منصور(وبعد تردد):-أبويه سارة ماتبغيني تبئ تطلق وتقول أخذ ولدك ماأبغيه..
شيخة(واتحط أيديها على قلبها):-تطلق مرة وحده عوذ بالله ليش ياأميه شو صاير عشان تقولك جي..
منصور:-والله ياأميه ما صاير شيء بس مثل سارة أنا ماشفت وحده خقاقه وبطرانه كله تبغي فلوس ياأميه أنا على قد حالي راتبي ياالله يكفيني لآخر الشهر ومع ذلك مب مقصر وياها احلى الملابس عندها وكل إجازة اسفرها وماأرضى على ولدي أخذ له من أحلى الملابس ومع ذلك ماتشبع ولاتقنع عينها تبغي كل شيء ومرات ماعندي والله..
محمد:-ومن متى أنتوا على هالحال ليش ياأبوي ماكلمتنا..
منصور:-من ست شهور اللحين والله تلتعي علي تبغي 10 آلاف لها بروحها..
شيخة:-لا إله إلا الله شو صار عليج ياسارة..
منصور:-والله كلما أوديها عند أهلها ترد من عندهم وتحشرني ماشفت أخوي شو اشترى لحرمته وماشفت أختي شو يابلها ريلها وشوف شو يلبسون عيالهم وانت ولدك شغالة مب رايم اتحط له عشان تشوفه..
حمد:-والله ياأبوي قلتله سالفة الشغالة خلها علي أنا بس مارضى..
محمد:-بعد مو زين جي هذا ولدها ولازم تجابله وتشوفه بنفسها..الشغالات للبيت مو للعيال..
شيخة:-وأمها وأبوها يامنصور مايقولون شيء لما تسير عندهم..
منصور:-عمي ياحليله ساعه يعرفك وساعه لا مسكين مايذكر شيء وعمتي بعد مسكينه أشوفها مرات ع الباب روحها تتشكى من عيالها..
شيخة:-لا حول الله..
منصور:-أنا تعبت منها بسني لين وين تبغي توصلني وياها مادري خلاص بأطلقها وبأخذ ولدي أربيه بروحي..
شيخة:-بس بس ياأميه مو زين خلاص خلى الموضوع علي أنا وأبوك..اليوم بأروح بيت خالتك وبنشوف موضوع أخوك وباجر بنسير لأهل سارة..
محمد:-صح كلامها أمك مو لازم تسايرها بسالفة الطلاق حرام أمبينكم ياهل حرام يضيع ويتشتت..
منصور(بعد هالكلام ضاق صدره حيل ترخص عنهم وراح غرفته يرتاح..منصور نفس أخوه عارف الله يرحمه قنوع بالشيء البسيط..أبدا" مايطالع اللي بإيد غيره..بعد ماخلص الكلية توظف في شركة خاصه ونال أفضل المراتب..لكن يظل راتبه قليل جدام طلبات حرمته اللي صدق ماتقتنع بأي شيء)..
***
عقب صلاة المغرب خطفت شيخة بيت ميثة أختها أهي ومحمد يلسوا عندهم لوقت العشاء وتعشوا وياهم وكلموهم بموضوع مايد ومزنه وروحوا..
راشد ماعارض الموضوع بالمرة وميثة بالمثل وقالولهم بيشاورون مزنه واخوانها وبياخذوا رأيهم وبيردون عليهم..
وميثة على طول كلمت مزنه اللي انهدت بالصياح بحضن أمها أهو خوف وأهو مسؤولية وأهو قرار صعب تتخذه بنفسها..ثانوية عامة وخطوبة وملجة وزيارات وتشوفه وأمتحانات وسهر وتفكير بالاثنين..لكن ميثة هونت عليها وقالت لها تصلي استخارة لأن مايد دوامه وأيد صعب وبالمؤت إذا بيطلع إجازة وكل شيء يباله ترتيب..
***
بنفس اليوم الساعه 12 بالليل...
في بيت مريم...
مريم:-عذاري أميه متى بترقدين ارتاحي شوي بسج من المذاكرة..
عذاري:-أميه زيغه هالامتحانات لازم نشد حيلنا ونحدد مستوانا بدراستنا وألا بنخسر مستقبلنا..
مريم:-فديتج والله ربي يوفقج ويوفق مزنوه ونفرح فيكم يارب..
عذاري:-انتي بس ادعيلنا ياالغاليه..
مريم:-دون لاتقولين حبيبتي ادعيلكم من كل قلبي مزنه أختي وبنتي الصغيرة اللي ربيتج انتي وياها..
عذاري:-حبيبتي والله أمايه..
شوي سمعوا حد يدق الجرس وبطريقه تخوف كأنه شيء صاير..مريم ماتحب الشغالإت وماعندها فالبيت روحها تشوف بيتها وأمور عيالها..
مريم(طلعت تشوف منو ع الباب..وانصدمت انه الشرطة اللي يدقون الجرس..)
الشرطي:-السلام عليكم..
مريم:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
الشرطي:-السموحه أختي اندق عليكم الباب بهالوقت المتأخر..
مريم:-مسموح أخوي خير إن شاءالله شيء صاير..
الشرطي:-سامحيني ع هالخبر أختي بس لازم تعرفين(وكان وياه شرطي ثاني)
مريم:-خير بسم الله
الشرطي:-التحريات مسكت ريلج معاه بنيه وقال ان هالبنت تصير بنته..
مريم:-بنتي هذي وحده والثانية صغيرة راقده فوق ماعندي بنات غيرهن الباقين أولاد ومسود الويه روحوا لأهله أنا مايخصني فيه..
الشرطي:-كيف يعني اللي وياه مو بنته..
مريم:-ماأعرف كيف مسكتؤه وشو الوضع اللي كان عليه لأنه مايهمني مول وبناتي تربيتي أنا ومافي أحد يسوي الغلط ويقول هذا ولدي وألا هذي بنتي..
الشرطي(مب فاهم كلامها بس أمبين أن مريم غاسله إيدها من ريلها)..
الشرطي الثاني:-أنزين أختي انتي زوجته ؤلازم تكونين حاضرة معاه..
مريم:-ؤلا أحضر ؤلا أغيب ؤلا يشرفني أروح مكان عشانه..قلتلكم عنده أهل روحوا لأهله..
الشرطي:-بس أهو اللي طلب منا نخبرج..
مريم:-السموحه منكم أخوي الدنيا ليل وأنا حرمة بروحي ويا عيالي واللي تتكلمون عنه هاجرني من أربع سنوات اللحين مطرش يبغي يشوفني..
الشرطي:-ماعليه أختي السموحه منج وبرايج توكلي..
وخلوها وركبوا سيارتهم وروحوا..
(خالد ريلها من قذارة لقذارة أمه وأبوه أتعبوا وياه.. خسر بيته وحرمته وعياله واهو بس همه يتلذذ بالحرام كان طالع مع بنت صغيره أوهمها بالحب والزواج ومسكته التحريات وهناك استهبل عليهم وقال أن هالبنت تستوي بنته وكانوا طالعين يتمشون وياخذون عشاء وبيردون البيت وطلب انهم يتأكدون ودام أن مريم أنكرت هالشي فمعناته أنه واحد مو صادق ؤلازم يصلح غلطته ويتزوج البنت ويتستر عليها..رغم فرق السن الكبير اللي بينهم..) ***
قعدت بغرفتها تصيح على حظها اللي جمعها معاه
كانت مثل أي بنت ودها تفرح ولأنه ولد خالها فرحتها كانت بزيادة..وتزوجته وعاشت وياه أجمل سنين عمرها وزينت حياتها معاه هالذرية اللي رب العالمين عطاها
ولين اكتشفت خيانته مع الشغالة اللي مو شغالتها أصلا" كانت شغالة بيت خالها مسافرين العمره ومخلينها عندها لين يرجعون..صدمه تعور القلب..وجود عيالها يهون عليها كل شيء..ماأشتكت وتحملت..ومع الأيام ابتدأت عيوبه تظهر وريحة الخيانة ابتدأت تفوح بكل مكان فيه..
طلبت الطلاق ورفض واكتفى بأنه انسحب من حياتها
وعق عليها مسؤولية البيت والعيال.ولأنها تشتغل مدرسة
فقدرت على المصاريف وماتحتاجه،وسبحان الله للحين خالد محد يعرف عنه من أهل مريم وألا أبوها واخوانها مابيسكتون..وطول هالسنين يشوفونه عادي وطبيعي وماعمرهم سمعوا شيء عنه مب زين..
دخلت عليها عذاري..
عذاري(واهي تقترب من أمها):-أمايه ليش تصيحين برأيه له رب يحاسبه إحنا مايخصنا فيه إحنا كلنا وياج انتي الله يبعد عنا كل مكروه..
مريم(واهي تلم عذاري لحضنها):-لأني أخاف عليكم يا عذاري دموعي دوم تسبقني..
عذاري:-الله يحفظنا فديتج أدري بخوفج يا الغالية لكن الحمدالله أنا واختي واخواني كلنا وياج وعارفين أبوي خالد كيف واصلا" من أربع سنين إحنا ماشفناه ؤلا سأل عنا اللحين ياي وبسواد ويه يبغي يدخلج مراكز الشرطة.. مريم:-دوم أخاف ربي يعاقبني واخسر واحد فيكم بسبب اللي يسويه أبوج..
عذاري:-لاتخافين ؤلاتحاتين وكوني واثقه بإنا تربيتج انتي وما بنخذلج بالمرة،وشوفي إخواني ما شاءالله عليهم المسجد مايفارقونه وشوفي أختي الصغيرة رغم صغر سنها تخاف لما نطلع برع وكل شوي تسألنا شعري طالع أحس بشيء طالع من الشيله شوفوا ؤتمر علينا واحد واحد تتأكد،هذا كله لإنج انتي زرعتي بقلبها الخوف من الله ياأمايه..
مريم:-فديتج والله عذاري كلامج ما شاءالله أكبر منج..
عذاري:-لأنج انتي عطيتينا الثقه ومانخاف لما نبغي نقول شيء..
مريم:-الله لأيحرمني منكم يارب،والله يبلغني فيج وفي أخوانج وافرح فيكم حبيبتي،والله يبعد عنكم كل شر وكل مكروه..
عذاري:-اللهم آمين فديتج(ونشت حبت رأس أمها وراحت بترقد)..
ونشت مريم وصلت ركعتين وقعدت تستغفر ربها لين رقدت..
***
بعد مرور الأيام سريعة وأقتراب الامتحانآت ..مزنه وكلت أمرها لرب العالمين وصلت استخارة وارتاحت الحمدالله بس خبرتهم تكون فترة خطوبه والملجة عقب الامتحانآت
عشان لا تنشغل عن دراستها والعرس بيكون قرارها أهي ومايد متى مايبون العرس بيتحدد..واخوانها علي وحمدان أيدوا كلامها..

وحمدان رمس ميرة عن البنت اللي شافها في بيتها بآخر زيارة لهم عندها..وعرف بأن اسمها عهود ووصى ميرة تكلمهم عن نيته بأنه يبغي يخطبها واذا ماعندهم مانع بأي أهو واهله يخطبونها..وفعلا" ميرة كلمت أول شيء سلطان واللي بدوره سار أهو وميرة بيت عايشه أخته وفاتحوهم بالموضوع..وعايشه رحبت فيهم وأيد ويشرفها تناسبهم ولأن هالبنت أصغر وحده عندها وقريبه لقلبها وأيد وفرحت لها زود بأن اللي بيأخذها إخو ميرة..

شيخة ومحمد راحوا صوب أهل سارة حرمت منصور عشان يراضونها ويشوفون شو تبغي..واللي ردت عليهم بأسلوب ؤصخ أهي واخوها..وقالت أنها فعلا" ماتبغي ترد لمنصور وبأنهم ناس مايستاهلون تكون حرمه لولدهم.. وكانت مجهزه أغراض ولدها وعطتهم الولد وأغراضه.. رغم عروض عمها محمد بأنه بيطلعها فبيت بروحها
وبياخذ لها سيارة وبأييب لها شغاله وبيفتح لها حساب خاص فيها وشهريا" بينزل بحسابها مبلغ لكنها مب ويه خير ومنصور عارف هالشي عنها..لأن الطمع عماها وخلاها حتى تتخلى عن ضناها..

ليال من بعد مايابت البنتين ورئ بعض قررت توقف وترتاح من الحمال وتشوف نفسها شوي وقدمت على وظيفه وانقبلت في أحدى الوزارات لأنها مخلصه دراستها بالتقنيه..

وأبتسام عندها هالولدين وعقب يابت بنوته كتكوته..
وحياتها ويا حمد وايد سعيده واللحين يبنون لهم بيت
وحمد مرتاح بشغله وايد كان حلمه يفتح له عيادة خاصه فيه لكن البيت أهم من العياده..

منصور استقبل ولده بشوق وحنان..وحتى ولده الصغير ولد الثلاث سنوات كان مشتاق له وأيد وتعلق فيه أكثر من تعلقه بأمه..وطلق سارة اللي ماأستهمت ؤلا نزلت دمعه من عينها ع فراق أبو ولدها..

مايد..وصله خبر موافقة مزنه اللي كان سعيد بهالخبر أول مانزل من دوامه..كان وده يملجون اللحين والعرس عقب المدرسة بس بعد تفكير عرف أن قرارها صح وعين العقل..
***
كانت حاسه بتعب وارهاق..يمكن من الشغل والضغط اللي عندهم هاليومين..لكن آلام غريبه أتيها كل شوي ومستغربة منها..
عبيد:-مريماني شو رأيج نخطف على ميرة وسلطان..
مريم:-حاسه بتعب والله مادري شو فيني اليوم..
عبيد:-وايد اليوم تعبتي بالشغل الريايل إحنا شردنا هههه ؤتم كل شيء عليكم أنتوا..
مريم:-هيه شفتكم أونه تتلعثون بالصلاة وتظهرون زين بتسيرون المسجد من الساعة 11
عبيد:-ههههه لا وين نروح الكوفي وعقب نسير نصلي..
مريم:-كشفتك عيل بأجر بأواشئ عليكم..
عبيد:-ههههه فديتج عاد ماأهون عليج..
مريم:-ههههه زين صح خلنا نطلع محتاجه أظهر أغير جو.. عبيد:-خلاص نشي عيل تلبسي وأنا بأتصل بسلطان بأخبره بنخطف عليهم..
مريم:-إن شاءالله حبيبي..

واتصل عبيد بسلطان وخبره انهم بيخطفون عندهم ورحب فيهم سلطان..
وميرة كانت أصلا" ماناويه تطلع من البيت رغم سلطان واقف فوق رأسها ويحن عليها انهم يطلعون يتمشون بس أهي كان عند شغل وايد فالبيت وعقب دخلت المطبخ وسوت بشاميل وسوت سويت ع السريع ولطيفة كانت مسؤيه فطائر وكيكة ومطرشه حقهم ويا علي اللي خطف يشوف أخته ويسلم عليهم..وزين انها مسؤيه عشاء..
***
وصلوا عبيد ومريم لبيت سلطان...دخل عبيد الميلس ومريم دخلت داخل عند ميرة..واللي كانت تترياها..
مريم:-السلام عليكم..
ميرة(واهي تسلم عليها):-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هلا والله..
مريم:-هلا بج زود فديتج..شحالج عساج طيبة..
ميرة:-بخير فديتج شحالج انتي..
مريم:-الحمدالله حبيبتي بخير..سامحينا مرينا عليكم فجأه..
ميرة:-والله حلاتها تيونا فجأه عادي حبيبتي البيت بيتكم وبأي وقت تمرون..
مريم:-فديتج والله من طيب أصلج مياري..
ميرة:-مريوم انتي فيج شيء..
مريم:-شو فيني مافيني شيء ههههه..
ميرة:-لا والله صدج مايعورج شيء..
مريم:-ليش أمبين علي تعبأنه..
ميرة:-هيه والله وايد أمبين بعد شكلج مرهق وويهج مصفر..انتي ماتاكلين..
مريم:-تصدقين اليوم بس جي حسيت بتعب وارهاق يمكن وأيد ضغط الدوام تعبني عندنا جرد هالأسبوع
والشغل كله يطيح علينا إحنا..
ميرة:-لا مريوم ماأحس جي..
مريم:-شو تقصدين ميرة..
ميرة:-انتي حامل..
مريم(واهي تضحك):-حامل مرة وحده لا وين مياري..
ميرة:-صدقيني أحس من شكلج ولاني حملت قبل ومريت بهالتجربة..
مريم:-والله تصدقين ياميرة أنا مول مب شايله في بالي هالسالفه ومسلمه أمري لرب العالمين..كملنا عشر سنوات من عرسنا أنا وعبيد ونقول الحمدالله..
ميرة:-صدقيني فيه شيء يوم بتظهرين من عندي أخطفي الصيدليه وأخذيلج اختبار حمل وشوفي روحج بالبيت أن ماطلع شيء روحي العيادة جيكي يمكن عندج الضغط نازل..
مريم:-ماعليه إن شاءالله حبيبتي..
وشوي اتصل فيها سلطان..
ميرة:-هلا سلطان..
سلطان:-هاه ميرة مابتعشينا..
ميرة:-إن شاءالله فالكم طيب..اللحين بأجهز العشاء بغرفة الطعام وعقبها ادخلوا أنتوا..
ونشت ميرة تجهز لهم العشاء ودخلت وياها مريم ورتبوا السفره للشباب في غرفة الطعام التابعه للميلس كان لها باب يطل على الصاله ومما يسهل على ميرة ترتب الأكل على راحتها لما ايونهم ضيوف..
وكانت محطيه لهم بشاميل وفطائر وسلطة بالجبن سوتها بعد ع السريع وخفائف واجبان..
وعقب راحت الصاله أهي ومريم وحطولهم عشاء وتعشن سوا وسوالف وضحك أهي وياها وميرة كانت تدعي بخاطرها وتقول يارب صدج مريم تكون حامل..
وسلطان وعبيد سؤالف ماتخلى من الضحك شباب ومعروفين بسؤالفهم..
وعقب ميرة ترخصت عن مريم بعدما خلصوا عشاء وسارت حطت للشباب من السويت اللي سوته وحطت من الكيكة اللي مطرشتنها لطيفة ومع الشاي والقهوه واتصلت لسلطان عشان يأخذ عنها من باب الميلس..
وردت أهي عند مريم تسولف وياها ويحلن مع بعض من السويت..

وبعدها ترخصوا عبيد ومريم عنهم وروحوا..وفي الطريق مريم خبرت عبيد باللي قالته ميرة لها..
عبيد:-مريوم انتي تفكرين يعني..
مريم:-عبيد لا والله أنا مسلمه أمري لله وأنا وياك الحمدالله ماأفكر بشي بس حسيت اليوم بتعب غريب وميرة حست فيني وقالت مري أخذي اختبار من الصيدلية وجربيه مابتخسرين شيء..
عبيد(حس بالكلام اللي يسمعه من مريم كأنه حقيقة أهو منى عينه مريم تحمل ويشوفون ضناهم ويفرحون فيه ودعى الله يكون صدج)
مريم:-عبيد أشفيك أكلمك وماترد علي..
عبيد:-مريومتي أحبج..
مريم(تبسمت):-وأنا بعد أحبك..
عبيد:-زين بأمر الصيدلية وبأخذلج اللي تبينه..
مريم(لأول مرة صدج تحس بفرحه بداخلها شرات آلياهل اللي مسؤي الواجب صح وحصل له على جائزة من أمه وأبوه)
***
قعدت ميرة تنظف الصالة والميلس وغرفة الطعام وأهي فكرها مشغول بمريم..
سلطان:-ميروه..
ميرة:-هلا حبي..
سلطان:-مشكورة ع العشاء ماقصرتي بيضتي ويهي جدام عبيد خاصه ع البشاميل لج نفس حلوة ما شاءالله.. ميرة:-حبيبي هني وعافية فديتك لو سمعت عيل كلامك ونوينا نظهر وماسويت شيء ويونا عبيد ومريم مب إلا بنطلب من برع..
سلطان:-ههههه فديتج والله انتي..أساعدج..
ميرة:-لا لا مشكور لاتساعدني ولاشيات اللحين بأخلص..
وتمت تسولف ويا سلطان لين خلصت شغلها..
***
في صباح اليوم الثاني..وبعدما داوم سلطان عن ميرة..
كان منهد حيلها من شغل أمس وماعندها شيء لليوم..قالت بترقد شوي لين عشر وبتنش بتسوي الغداء..(ميرة بعد المشاكل اللي صارت بينها وبين أخت سلطان..صارت كله تقعد في البيت بعدما يداؤم سلطان تنشغل في بيتها أفضل لها)
وشوي اتصلت فيها مريم..ميرة على طول تبسمت..
ميرة:-بشريني..
مريم:-ههههه فديتج والله صباح الخير أول..
ميرة:-ههههه شو اسوي هميتيني أمس وايد يلست أفكر فيج..وصباحج خير حبيبتي..
مريم:-حبيبتي والله من طلعت عنج وانا ادعي الله يطلع صدج..
ميرة:-زين طمنيني شو صار..
مريم:-هههههه
ميرة:-لاترفعين ضغطي قولي ياالله..
مريم:-كلامج طلع صح ميرة أنا حامل..
ميرة:-ما شاءالله فديتج والله مريوم حبيبتي ربي يثبته لج إن شاءالله ويسهل عليج ويباركلج يارب..
مريم:-الله يبارك فيج حبيبتي واللهم آمين يارب العالمين وعقبالج حبيبتي..
ميرة:- اللهم آمين والله طيرتي الرقاد من عيوني فرحتيني صدج..
مريم:-ترى قلت مابأتصل لين أشوف سلطان وصل الدوام عشان أعرف أكلمج ع راحتي..
ميرة:-حبيبتي والله خلاص ديري بالج على عمرج ودوم حصني نفسج واقري الاذكار والمعوذات..
مريم:-فديتج والله إن شاءالله حبيبتي..
وتمت ميرة تسولف وياها وعقب بندت عنها واهي طايره من الفرحه لمريم وعبيد يستأهلون مساكين من سنين معرسين وصابرين الحمدالله واللحين رب العالمين عطاهم...
***
مرت الأيام والشهور...ومزنه تمت خطوبتها رسميا" لمايد ولد خالتها...كان يعرف أخبارها من أمه شيخة..ودومه يطرش لها هدايا وأغراض..وكان يروح بين فترة وفترة يسلم عليهم وفي كل مرة يتمنى يشوف مزنه لكن ماترضى تنزل تقعد عندهم..

حمدان أخوهم أخطبوا له عهود بنت عايشه أخت سلطان وحددوا الملجة بالصيف عقب ملجة أخته مزنه..

عذاري بنت مريم بيصير معاها موقف وماعندها أحد تلجأ له غير خالها علي ؤخالها حمدان اللي بيكتشفون حقيقة خالد ريل مريم أختهم..

بعد مرور شهور طويلة من طلاق منصور لسارة..بأتيهم البيت وأهي ندمانه..ومنصور بيصدمها بأنه خطب وحده ثانيه..

وتحياتي للجميع وبإذن الله أجزاء بسيطة وأحداث مثيرة وبتنتهي هالقصة..
جمــول2013


 

رد مع اقتباس
قديم 19-03-2014, 11:54 PM   #24
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء18:-
***
عذاري كانت واعيه وحاسه بضيجة مب قادرة ترقد وكأنه شيء صاير واحساسها يقول بأن فيه شيء ينتظرها..
أو انه خوفها من امتحانات آخر السنة أو خوفها من هالدنيا واللي تسمعه كل يوم من بلاوي وأخبار عن البنات اللي بسنها..
قطعت حبل أفكارها رنة تلفونها..
واللي متصل أبوها خالد..
واهي مستغربه من اتصاله..وردت لأنه أبوها بس..
عذاري:-هلا أبويه..
خالد:-أهلين عذاري شحالج أبوي..
عذاري:-الحمدالله شحالك انته..
خالد:-ماعليج مني أنا بخير دامني بعيد عن أمج هالنسره.. عذاري(وبغيض):-أبويه لا تقول عن أمي جي..
خالد:-خل عنج انتي مستويه المحاميه مالها..أسمعيني في واحد يا وخطبج مني والخميس بأيون يدفعون المهر خبري أمج بإني بأي البيت هالفترة..لين تتم الخطوبه..
عذاري(وبصوت عالي):-أبويه ومنو قالك بإني أبغي أعرس انت ماتدري عنا من سنين واللحين ياي تبغي تزوجني وتتحكم فيني..
خالد:-جب حسبي الله عليج من بنيه وطول لسانج ياعذور..
عذاري (ماشافت عمرها إلا تبند في ويهه ويلست تصيح.. اليوم السبت واهو يقول بأيون الخميس..شو اسوي ولمنو اشتكي..أمي مسكينه تحاتيني..وايد عليها اللي مرت فيه واللي ياها من أبوي..يلست تصيح لين غفت عينها..)
***
كانوا يايين من عند لطيفة وعلي ومتعشين عندهم ؤخذتهم السؤالف الحلوة..
أول مادخل سلطان السيارة البيت..

ميرة:-سلطان

سلطان:-ياعيونه انتي..

ميرة:-عسى عينك سالمة حبيبي..

سلطان:-آمري بغيتي شيء..

ميرة:-أبغي أروح العمره..أحس بضيجة من هالدنيا ودواي هناك..

سلطان:-فديتج والله بسم الله عليج الله يبعد عنج كل ضيج..

ميرة:-والله سلطان صدج أبغي أروح الله يخليك لاتردني من زمان ما رحنا..

سلطان:-تم فديتج مابأردج خليني باجر أداؤم وبأتصل مكتب السفريات وبأشوف كيف الحجوزات وبأقرب وقت..

ميرة(صدج متضايجة ما شافت نفسها إلا ترتمي بحضنه وتصيح)..

سلطان(واهو يلوي عليها):-مياري فديتج ليش تصيحين حبيبتي..

ميرة:-تعبت سلطان وايد تعبت..

سلطان:-من شو تعبتي خبريني شو اللي بقلبج..

ميرة:-ما حملت للحين أحس بضيج..مشتاقه لياهل اضمه بحضني..

سلطان:-وأنا اشتكيت وقلتلج ليش ما حملتي..تراني وياج واهم شيء بإنا نكون متفاهمين وانتي سويتي العمليه وقالولج لثلاث سنوات عقبها أن ماحملتي تعالي بيشوفون إذا عندج مشكله..

ميرة:-بس والله يعورني قلبي ربيعاتي ما شاءالله عندهم وأنا لا،الله العالم باللي بقلبي ماأحسد أحد لكن أتمنى..

سلطان:-مياري شوفي عبيد ومريم عشر سنوات كملوا واللحين الله رزقهم..واحنا من خمس سنوات معرسين وجي قابضتنج ضيجة..

ميرة:-سلطان..

سلطان:-والله هالسلطان يموت فيج ومستعد يسوي كل شيء عشان خاطرج بس انتي لاتزعلين عمرج وثقي بربج كل تأخيره فيها خيره..ماتعرفين شو رب العالمين
كاتب لنا..عسى صبرنا ما ننال من وراه إلا كل خير ياميرة مب زين جي تقولين فديتج..عادي خلي حياتج طبيعيه..والله ميرة عمري ماسمعت عبيد يشتكي في يوم..

ميرة(ارتاحت لكلام سلطان،ورفعت رأسها وتبسمت)..

سلطان:-وافديتها هالبنت أنا أموت عليها..عاد بتمين بحضني وألا ننزل البيت..عادي تمي أنا مرتاح تراني..

ميرة(واهي مستحيه):-سلطاني..

سلطان:-ههههه أحبج وايد ربي يخليج يانظر عيوني انتي.. ميرة:-ويخليك لي يارب..
***
وباليوم الثاني ومن الصبح..خالد كان معصب من بنته عذاري..وانتهز بأنه أمها مداومه وكان يعرف بأن فترة امتحانات واهي موجودة فالبيت..دخل البيت وصعد فوق..ودخل عليها الغرفة وشافها قاعدة تذاكر..

عذاري أول ما شافته خافت ووقفت بمكانها..وكانت عندها أختها الصغيرة راقدة..

خالد:-انتي ياالجلبة كيف تبندين في ويهي أمس..

عذاري:-أبويه مابندت التلفون فضى عني..

خالد:-فضى عنج هاه..زين زين..أسمعيني كلمتي ماتنزل القاع تفهمين..بتأخذين الريال اللي ياي يخطبج غصب عنج وبتوافقين وانتي تضحكين..مو أنا اللي كلمتي تصير ثنتين..وخلاها وظهر واهو ناوي الشر..
***
عذاري قعدت تصيح..قلبها يعورها..شو هالأبو اللي عندها..سنين مايدري عنهم واللحين ياي يبغي يزوجها..
محد يا على بالها غير خالها علي..خافت فالبداية لكن عقب اتصلت..وعلي كان موجود بالخور..لأن الصغارية إجازة..

علي:-هلا والله عذوره..
عذاري(واهي تصيح):-خاليه..
علي:-إشفيج عذاري ليش تصيحين..
عذاري:-خاليه أبوي يبغي..
علي:-شو..عذاري شو تقولين..
عذاري:-خاليه تعال البيت أنا بأخبرك على كل شيء..
علي:-أمج وين..
عذاري:-أميه مداومه..
علي:-خلاص شوي وبأي..
***
بند عنها علي واتصل بحمدان..اللي كان طالع إجازة وموجود فالبلاد..وخبره أي بيت أخته مريم..وحمدان على طول لحقه..

وأول مأوصلوا بطلت لهم عذاري الباب..وشافوها بحالة مو طبيعية تصيح..ؤتعبانه وايد..
وخبرتهم السالفة..وخبرتهم بأن أبوها من سنين مايدري عنهم..وخبرتهم بكل سؤالفه..واهم منصدمين كيف جي يستوي بأختهم ومايعرفون عنها شيء..
وهالخالد..كان يشوفهم ويسلم ويضحك ويحضر مناسباتهم ؤلا كأنه مسؤي شيء..

علي:-ماعليج عذاري دامج وصلتي حقنا الموضوع بس اهو مايقدر يسوي شيء إحنا بنتصرف..

حمدان:-صدق جلب..ومايستحي ؤلا يخاف الله..

عذاري:-خاليه ياني الصبح وقعد يهددني وقال لازم توافقين ومو ع كيفج ترفضين..

علي:-انتي لا تخبرين أمج..اللي فيها يكفيها..خلج طبيعية
واهتمي بمذاكرتج ؤلا تحاتين..

عذاري:-كيف ماأحاتي خاليه واهو قال بأي يقعد بالبيت..

حمدان:-علي خلنا نروح اللحين له ونكلمه..مب زين نسكت عنه..

علي:-طول بالك ياحمدان..أصبر شوي..أنا بأشوف الموضوع..عذاري ديري بالج على حالج واخوانج..
ؤلاتخافين فديتج ومثلما وصيتج أمج ماتخبرينها..

عذاري:-إن شاءالله خاليه..

وخلوها خوالها فالبيت وظهروا..ؤعند الباب..حمدان قعد يتسأل علي بأن كيف بيتصرف وياه..
علي:-أول شيء إحنا لازم نخبر أبويه بالموضوع..

حمدان:-وابوي شو بيسوي..

علي:-خلنا نشاركه المشكله ونشوف شو بيقول يمكن نلاقي حل عنده..

حمدان:-خلاص عيل خلنا نروح له المكتب اللحين أنا هالحيوان ماأبغي أسكت عنه..

علي:-ياالله خلنا نتوكل..

وراحوا علي وحمدان عند راشد فالمكتب..
***
سلطان حجز لسيرة العمرة فالويكند..وقدم على إجازة وبيطلع قبل سفرتهم بيومين..وميرة طايرة من الفرحة..
اتصلت بأمها تخبرها..
ميرة:-السلام عليكم..

ميثة:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هلا فديتج..

ميرة:-فديت روحج ماماتي..شحالج حبيبتي..

ميثة:-الحمدالله حبيبتي بخير وعافية شحالج انتي وسلطان..

ميرة:-الحمدالله أمية كلنا بخير وعافية..

ميثة:-تصدقين انج على بالي من أمس أحاتيج أقول لأبوج أحس ميرة فيها شيء يقول انتي كله تحاتين بنتج بخير مافيها شيء..

ميرة:-حبيبتي والله أميه أنا بخير فديتج بس مادري أمس قعدت أصيح ؤايد لسلطان واستهم علي ليش شو بلاني..
ميثة:-بسم الله عليج ميرة فديتج..ليش أميه تصيحين شيء فيج..شيء يعورج..

ميرة:-أماية شفقانه ع شوفت ياهل اضمه بحضني..أقول كل ربيعاتي عندهم ما شاءالله وأنا لا..

ميثة:-حبيبتي ميرة انتي عاقله ماتفكرين جي..هذا كله بإيد رب العالمين..ومب من زمان انتي معرسه غيرج سنين وسنين وتالي ياهم ياهل..

ميرة:-ترى كنت متضايجة ومب عارفه شو أقول بس سلطان قعد يهديني ومسكين يقول أنا ماأشتكيت ياميرة ومتأكد بأن الله كاتب لنا خير من ورئ هالتأخير..

ميثة:-ياحليلكم والله الله بيرزقكم كل خير فديتج لا تفكرين انتي بس..

ميرة:-هيه الحمدالله فديتج..أنزين أميه ترانا بنروح العمرة إن شاءالله..

ميثة:-ما شاءالله زين فديتج نفسيتج هناك بتتحسن..متى بتروحون..

ميرة:-إن شاءالله يارب أنا من شفت حالتي جي ومتضايجة قلت لسلطان يؤديني..وبنروح بالويكند إن شاءالله..

ميثة:-بإذن الله حبيبتي..ربي يوفقكم ويسعدكم ويرزقكم كل خير إن شاءالله..

ميرة:-اللهم آمين فديتج..

وقعدت ميرة تسولف ويا أمها..وتالي بندت..وراحت تشوف شو بتسوي للغداء..
***
علي وحمدان راحوا عند أبوهم راشد فالمكتب وخبروه بسالفة خالد ريل أختهم مريم..راشد انصدم..وعصب بس كان ماسك نفسه..عصب من بنته ليش سكتت طول هالسنين..وعصب منه اهو خالد كيف تهون عليه بنت عمته ويسوي فيها جي..

راشد:-واللحين عياله وين..

علي:-كلهم بالبيت..بس هو من سنين مايدري عنهم ؤلا أي عندهم..

راشد:-حسبي الله عليه مايخاف الله..أنا بنتي يستوي فيها جي ؤلا أدري عنها..واهي كيف سكتت وماخبرتنا..

حمدان:-أبويه لاتلومها..يمكن مسكينه كانت ساكته عشان عيالها..

راشد:-لا ياحمدان الغلط ماينسكت عنه..من سنين وهو جي يسوي فيها ومنزل بسمعتنا الأرض ؤلا ندري عنه ؤيقهرك تشوفه ويسلم عليك ويحضر أفراحك ؤأحزانك..

علي:-طول بالك يابوي كل مشكله لها حل بإذن الله إحنا ماحبينا نتصرف إلا لما نعطيك خبر..

راشد:-زين خبرتني أول شيء خلنا نروح بيت خالك نتفاهم وياهم..

علي:-ياحليله خالي مسكين..تلاقيه ولا يدري عنه..

راشد:-ماعليه ياالله خلنا نروح اللحين عقب مابنحصله يروح المسجد من وقت عشان صلاة الظهر..

وراح راشد وعلي وحمدان مع بعض بسيارة علي بيت خالهم ناصر..وهناك شافؤا سيارة خالد موجودة عند بيت أهله..دقوا الجرس ودخلوا..ؤخالد ما كان ياي زيارة لأبوه وأمه..كان ياي يهدد بأن محد يتدخل فيه وفي بنته..لأنه عارف بأن مريم بتوصل لهم الخبر..وأنصدم يوم شاف راشد وعياله..ؤتم مرتبك ؤخايف..
راشد وعلي وحمدان سلموا على ناصر..وقعدوا..

ناصر:-حياالله يابو علي..وين هالغيبة ماتنشاف وأنا أخوك..

راشد(واهو معصب):-ولدك هذا خلى فيها شوفّ وسلام..
ناصر(حس بأنهم عرفوا شيء عنه):-خير إن شاءالله يا راشد هذا خالد وقاعد بينا قول كل اللي بخاطرك..

خالد:-أنا ماسويتلكم شيء..كافي خير وشري عنكم فشو ياي اللحين تتبلى علي حضرتك..

حمدان:-احترم نفسك ؤلا تكلم أبويه بهالطريقة..

علي:-بس ياحمدان أصبر شوي..

حمدان:-عيل ماتشوفه يا علي كيف يرمس..

راشد:-بس ياحمدان..ياخالد عطيناك بنتنا وسلمناك أمانة برقبتك..ماقصرت عليك بشي أي شيء كنت تبغيه تأخذه كم مرة لجأت لي وساعدتك..كم مرة اشتكيت حالكم ووقفت وياك..ؤلا تكلمت لأحد ؤلا رمست بكلمة وحده حتى لعيالي..اللحين جي تسوى فيها..جي ترد المعروف أنزين إذا مب عشان خاطري أنا عشان خاطرها أهي..مريم زوجتك وأم عيالك وقبل كل شيء بنت عمتك..

خالد(واهو معصب):-يعني انت اللحين ياي تعايرني.. فلوسك بأرجعها أصبر علي بأزوج بنتي وبأخذ مهرها وبأعطيه لك..

راشد:-تزوجها وتعطيني مهرها..جي كم بتطلب فيها أنا 800 ألف عطيتك ؤلاقلتلك ردهن..ياخالد أنا ياي اتفاهم وياك..ليش جي مسؤي فبنتي..وبنتك وعيالك حرام عليك اللي تسويه فيهم..خاف الله باجر بتتحاسب عليهم..

خالد(واهو متوهق):-انت وعيالك مايخصكم فيني إسوي اللي أبغي أروح وارد واسهر واطلع ع كيفي مالكم شغل فيني وبنتكم تراني مطلقنها من أسبوع واللحين بأييب لك ورقة طلاقها..

راشد(واهو منصدم..ومإ شاف عمره إلا وهو يفصخ عقاله ويضربه)..
وعلي وحمدان يهدون فيه..وناصر خالهم مسكين كبير فالسن أكبر إخوان ميثة وشيخة وسالم..ماقدر مسكين يتحرك من مكانه بس تدمع عيونه ويصيح على هالحال اللي وصله لهم ولده..اللي المفروض يكون قدوه لأخوانه ؤخواته كونه ولده الكبير..

خالد قدر يفلت من إيد راشد وشل بعمره وظهر عنهم وركب سيارته وراح لبيت مريم..
شاف سيارة مريم موجودة..وباب البيت مفتوح..دخل داخل وشافها قاعدة أهي وعيالها بالصالة..فر عليها ورقة طلاقها..وطاح بعذاري وضربها ضرب..وعياله بالإعدادية وحد بالابتدائي كانوا يحاولوا يبعدونه عن أختهم بس ماقدروا..طاح فيها مسكينه وضربها لين طاحت ع الأرض..ومريم تحاول تخوزه عنها واهو جلب حتى ضربها أهي وياها وضرب بنته الصغيرة..اللي من يابت مريم هالبنت ابتدأت تنكشف أوراقه الوصخه كلها لها..
من شاف بنته طاحت ع الأرض والدم يظهر منها وماتتحرك شل بعمره وطلع عنهم..
مريم ماتدري شو تسوي أو كيف تتصرف..وعيالها كلهم حوالينها يصيحون حالهم وع اللي صار بأختهم..
ما شافت عمرها إلا تتصل بأخوها علي..

مريم(واهي تصيح):-علي الحقنا ياأخوي..

علي(وكانوا طالعين من بيت خاله):-إشفيج يامريم شو صاير..

راشد:-إشفيها أختك..علي شو مستوي..

علي:-مادري أبوي مريوم هذي تصيح مب عارف شو فيها..

حمدان:-لايكون سوى فيهم شيء هالجلب..

علي:-مريوم أنا اللحين ياي..

راشد:-حسبي الله عليه حسبي الله عليه..
***
وراحوا بيت مريم..وهناك شافؤا عذاري طايحة ع الأرض ومريم مب عارفة تتصرف..تصيح بنتها وتصيح حظها..
على طول علي شل عذاري وركبها سيارته ومريم وراشد ساروا وياه المستشفى وحمدان أخذ سيارة مريم وشل عيال أخته ووداهم بيت أهله..وهناك خبر أمه بالسالفة واللي انصدمت ؤتمت تصيح..
***
فالمستشفى أول ماوصل علي على طول طلب الطاقم الطبي الموجود بالطوارئ..مريم كانت تصيح وراشد وياها تدمع عيونه ع حالهم..ماتوقع بتصرفه هذا ويا خالد بيخليه يسوي جي في بنته..كان على نيته مسكين بس ماتمالك نفسه لما عرف بأن بعد كل اللي سواه خالد في مريم
وسواد ويهه بدال لا يعتذر يطلق بنته ويضرب بنتها بهالطريقة..
هناك تم علاج عذاري واللي تبين بأنه عندها كسر في إيدها ورضوض وكدمات في جسمها..لكن فالمستشفى ماسكتوا وطلبوا الشرطة لأن أمبين انها انضربت..ويوا الشرطة ؤتم التحقيق معاهم ؤتم التبليغ عن خالد واللي أنمسك بنفس اليوم ع المغرب بحالة سكر شديدة..
***
ميرة وصلها خبر عن أختها مريم..مزنة خبرتها ؤتمت مستهمه ع أختها وماقصر سلطان شلها وياه وراحوا الخور عشان يتطمنون عليها..وصلوا تقريبا ع 6 المغرب
واهي كانت متواصله ويا مزنة طول الطريق عشان تعرف كل شيء أول بأول..وراحت لهم المستشفى وشافت أختها مريم وارتمت بحضنها واهي تصيح..

ميرة:-مريوم فديتج ماتستأهلين ياالغاليه ..

ميرة:-فديت روحج حبيبتي أنا افتكيت منه وارتحت لكن ليش جي يسوي في بنته حرام عليه والله كانت بتروح من إيدي..

ميثة(واهي تسلم ع ميرة):-حسبي الله عليه عساه مايتوفق بدنياه..

ميرة:-شحالها عذوره اللحين إن شاءالله أحسن..

مريم:-عندها كسر بإيدها ورضوض بجسمها حسبي الله عليه جان حد يسوي في بنته جي..

ميثة:-عيل وين سلطان ياميرة..

ميرة:-راح يصلي أميه وبيرد يأخذني مانروم نتأخر باجر عليه دوام وبأخطف عندكم البيت شوي..

مريم:-وليش يايه فديتج جان اتصلتي بس يكفي..

ميرة(واهي تمسك إيد أختها):-انتي الغالية انتي اللي دومج توقفين وياي كيف اخليج بهالظروف..

مريم:-ياعمري ياميرة ربي يخليج حبيبتي..

ودخلت ميرة تشوف عذاري وشافتها راقده..كانوا محطين لها مغذي ؤعاطينها مسكن..تقربت منها وحبتها ع رأسها..ودموعها ع خدها..تصيح بنت أختها وع حالتها مسكينه..
كيف تحجر قلبه وانعدم إحساسه..كيف هانت عليه مريم بنت عمته..كان يحبها من صغره..إلا يعشق هواها..
كبروا مع بعض..وتزوجها وياب منها 4 أولاد وبنتين..
أخطأ مرة ومرتين..وسامحته..لكنه تمادى وبدرب الحرام تمردغت خطاويه..
***
مرت ميرة تسلم ع أبوها وعلى أخوانها ومزنة ولطيفة وع أساس أنها بتسافر العمرة ومابتقدر تنزل عندهم لين ترجع من السعودية..وشافت عيال أختها حليلهم وقعدت وياهم وطمئنتهم ع أختهم عذاري..ورجعت ميثة البيت وسوت لهم عشاء ؤتعشت ميرة وسلطان وياهم وتالي سلموا عليهم وروحوا..

سلطان:-مسكينه مريم والله ماتستأهل اللي صار لها عمي وايد مستهم عليها وكل شوي يلوم حاله..

ميرة:-هيه والله مسكينه..وليش يلوم نفسه اللي سواه أبوي يزاه واقل من يزاه لو واحد ثاني جان سوى أكثر عن جي..وهو مايخاف من ربه حرام والله اللي سواه بأختي وببنتها..

سلطان:-أزمة وبتعدي بإذن الله..الله يقومها عذاري بالسلامة..والله يعوضها مريم كل خير إن شاءالله..

ميرة:-اللهم آمين حبيبي.....سلطان..

سلطان:-ياقلب سلطان انتي..

ميرة:-فديتك وفديت قلبك والله..

سلطان:-آمري ياروحي..

ميرة:-أحبك حبيبي..مشكور لأنك يبتني عند أهلي..

سلطان(يطالعها ويبتسم لها):-أموت عليج أنا..وليش تشكريني..أهلج هم أهلي..ومثلما يهمونج يهموني ؤخوفج عليهم نفسه خوفي عليهم..

ميرة:-ربي يخليك حبيبي..

سلطان(يمسك إيدها):-ويخليج ياأحلى شيء بحياتي..

ميرة(تبسمت له)..
***
وعدن هاليومين..وميرة وسلطان سافروا السعودية..

عذاري كانت فالمستشفى تذاكر واتيها لجنة خاصة عشان تمتحنها..

وأمها مريم اضطرت تأخذ إجازة عشان عيالها وعشان بنتها..

راشد ماكان يفارق بنته وبنت بنته..كان يلوم نفسه اللي صار لهم بسببه..لكن مريم دومها تقوله بأن اللي صار أحسن وافضل لها من أنها أتم ع ذمته..واللي صار لعذاري هذا من خالد اللي منعدم إحساس الأبوه بقلبه..
***
وخلصت الامتحانات..وطلعت عذاري من المستشفى وكلها أسبوعين وظهرت النتائج..

ونتائجهم تبشر بالخير..ماراح تعبهم وسهرهم ع الفاضي من يتوكل ع ربه ونيته صادقه وقلبه صافي رب العالمين مايخيب رجاه..

ومزنة ملج عليها مايد..واهو طاير من الفرحه..اللحين يقدر يشوفها ويكلمها دون لا أحد يقوله شيء..وتحدد عرسهم ع بداية المدارس..

وحمدان بعد ملج على عهود..ولكنه تزوج بشهر 8 لأن يأته سفره وكان يبغي يأخذها وياه لأن بيتموا برع كم شهر وللأسف ماقدر يحضر عرس مزنة أخته..

عذاري سجلت بجامعة الإمارات وأنقبلت الحمدالله..
مانست اللي سواه أبوها..لكن الله عوضها بأم مآشي مثلها جنة طيبة وحنونة عليها وعلى إخوانها..

ومريم عايشه حياتها..تربي عيالها طلاقها من خالد نعمة تحمد الله عليها..الله عوضها بهالعيال والله مقدرنها ومتحمله مسؤوليتهم دون لاتحتاج أحد..

راشد سجل بيت من بيوته اليديدة لبنته مريم ؤأثثه بالكامل وأهداه لها ولعيالها..وجي ارتاحت نفسه من الهم اللي كان شايله بقلبه..

وتزوجت مزنة..دون ذكر تفاصيل العرس لكنه كان روعه ومرتب بطريقة راقية..سافرت ويا شريك حياتها للعمرة..نفس أختها ميرة ماتبغي تسافر لمكان غير بيت الله..قضوا هناك 10 أيام وردوا..وكان أحلى مكان سافرت له..

منصور خطب بنت جيرانهم..أمها هندية لكن بناتها جميلات ما شاءالله..سبحان الله ماكان يدري عن هالبنت شيء..مرة كان ينزل ولده من الباص وشافها نازله من باص الكلية..انعجب فيها ويوم سأل أمه عنها خبرته بأنها أصغر بناتهم واسمها فاطمة..وخبرها منصور بأن يبغي يخطبها..وفعلا" سارت شيخة وأخطبتها لها..ووافقوا عليه..وأمها مسكينه ع نياتها..

وبعد فترة من خطوبة منصور حددوا العرس والملجة وبعدها بفترة بسيطة..يأت طليقته لعند بيتهم ودقت الجرس..طلعت لها الشغالة وكلمتها وقالت لها بأنها تبغي منصور..ونادت منصور اللي انصدم لما شافها..ويايه تترجأه يرجعها..لأنها كانت مخدوعه أخوها يقولها تطلقي منه وأنا بأزوجج واحد أحسن عنه..واخوها ؤلا سوى لها شيء..ورد عليها منصور..بأنه خاطب وجريب عرسه.. وبأن مايشرفه يرد لوحده مثلها باعت زوجها وولدها عشان كلام فأضي ومصالح..ؤتم زواج منصور..وسبحان الله حرمته أحملت بسرعه..وكانت حنونه ع ولده من زوجته الأوليه وتهتم فيه وايد كأنه ولدها..

عبيد ومريم..يأهم ولد..عبيد من كثرما اهو قريب من سلطان..سمى ولده سلطان..كان فرحان فيه والكل فرح لهم..وأولهم سلطان وميرة..
***
بعد مرور فترة طويلة..وشهور عديدة..سلطان كان مداوم..وأتصلت فيه ميرة تقوله بأنه حاسه بتعب وماتقدر تسوي غداء اليوم..

سلطان:-سلامتج ياروحي..

ميرة:-الله يسلمك حبيبي..مادري شو بلاني أحس بآلام مو طبيعية..

سلطان:-بأترخص وبأوديج العيادة..

ميرة:-لا فديتك أن تميت جي بأروح العصر أحسن اللحين بأرقد شوي لين قرب الظهر..وسامحني لأني ماأروم اسوي غداء اليوم..

سلطان:-لا فديتج مسموحه ارتاحي انتي بس والغداء بأتصل بلطوفه تزيد لنا..

ميرة:-خلاص أوكي فديتك بأخليك عيل..

سلطان:-أحبج وايد الله يحفظج غناتي..
***
وبندت ميرة عن سلطان وحطت رأسها بترقد لكنها ماقدرت وقمت ترجع وارتفعت حرارتها..
تحملت وقالت بأتريا للعصر وبأروح العيادة..أو الطوارئ.. لكن كم بتتحمل حالتها تزيد..ماقدرت..ما شافت عمرها إلا ترد وتتصل بسلطان..

ميرة(واهي تصيح):-سلطان تعبانه..

سلطان:-بسم الله عليج مياري إشفيج تصيحين..

ميرة:-مب رايمه أشل عمري وايد حرارتي مرتفعه وارجع..

سلطان(واهو خايف عليها):-أنزين نشي تلبسي بأترخص أنا وبأي أوديج..

ميرة:-لا تتأخر علي..

سلطان:-مابأتأخر لاتحاتين..

ونشت ميرة من مكانها..ؤتغسلت وتلبست وقعدت تترياه واهي مب قادرة..ومستغربه بأنها فجأه تعبت ماكان فيها شيء الصبح لما كان عندها سلطان..
وسلطان..راح وترخص وقدم على إجازة أسبوع..وقبل لا يطلع مر ع ربعه بالقسم وسلم عليهم..

سلطان:-شباب اسمحولي جان غثيتكم بيوم..أنا مضطر اطلع إجازة..ومادري متى الله يكتب وارد أداؤم..

عبيد:-سلطان أشفيك الله يهديك..متى انت غثيتنا وجودك بينا شرف لنا كلنا..ومحلي سؤالفنا وقعداتنا..

حميد:-ياالله ياسلطان من ترد نتريا الحلاوة مايخصنا إلا أتييب لنا شيء..

عبيد:-وشو ياب الحلاوة اللحين ياحميد..

حميد:-هههههه لأنه معودنا أييب لنا سويتات كل أسبوع وهالأسبوع بيظهر إجازة فلازم يعوضنا..

سلطان(يضحك):-ؤلا يهمك ياأخوي فالك طيب وبتوصلكم وان مايبتها أنا بأشوف نسيبي علي..

وخلاهم وظهر عنهم وراح لحرمته يشوف شو فيها..
***
وصل سلطان لميرة وشافها بحالة تعور القلب..انصدم شو فيها والصبح كانت قاعدة وياه ؤلاتشتكي من شيء..
ماكانت تبغي تروح الطوارئ..وفضلت يؤديها عيادة نسائية..لكن حالتها ماتسمح ؤلازم يؤديها المستشفى عشان يشوفوا شو فيها..

ووداها سلطان..ومن شافها الدكتور فحص عليها وكتب للمرضة بأن يحطون لها مغذي..ورقدت مسكينه من التعب..أول مرة جي تتعب وحتى سلطان مستغرب
ؤراح كلم الدكتور وقاله بأنه مافيها شيء بس ماخذه برد وجي قلب لها معدتها وقمت ترجع..سلطان مب مقتنع بس سكت عنه..

قعد وياها بالطوارئ وحطولها مغذي 2 وعقب رخصوها
وكتب لها الدكتور أدوية..وفي السيارة..

سلطان:-ميرة فديتج شو تشوفين عمرج اللحين أحسن..
ميرة:-هيه فديتك المغذي ريحني ووقف عني الترجيع هلكت والله..

سلطان:-فديت روحج حبيبتي..الدكتور قال لازم ترتاحين وتشربين سوائل عشان تعوضي..

ميرة:-تصدق خاطري بعصير رمان وأباه أحمر أحمر بس أكل ماروم أكل..

سلطان:-فديت قلبج انتي بكبرج رمانه..شغلتيلي بالي عليج وخفت وايد..

ميرة:-حبيبي أنا بخير اللحين لا تحاتي..

سلطان:-تبين عصير رمان صح ماأخذلج سندويتشات وياه..

ميرة:-لا فديتك ماروم أكل شيء لين خلاف..

سلطان:-من عيوني فديتج..

وراحوا طلبوا عصير رمان وتالي ردوا البيت وميرة مب عارفه شو سبب هالتعب اللي ياها فجأة..
وسلطان كان مخبر علي بأن ميرة تعبت وجي جي صار ويوا عندهم البيت يتطمئنون عليها..

علي وسلطان كانوا قاعدين ع صوب ؤيسولفون..
وميرة ولطيفة كانوا قاعدين مع بعض يسولفوا..

لطيفة:-ميروه ماسوولج تحاليل..

ميرة:-لا والله بس الدكتور يقول لسلطان بإني ماخذه برد..

لطيفة:-شو هالدكتور المفروض يسوي تحاليل لج عشان يعرف شو عندج..

ميرة:-تصدقي أنا روحي تميت مستغربه وقلت لبأجر أن شفت بإني أقدر اطلع بأخلي سلطان يؤديني عيادة نسائية..ع الأقل أجيك سبحان الله يمكن شيء فيني وسبب لي كل اللي صارلي اليوم..

لطيفة:-هيه أحسن روحي تطمنين ع حالج وترتاحين جي مأتعرفين شو فيج..

وقعدوا يسولفوا وياهم وعقب روحوا عنهم عشان ميرة ترتاح..
وميرة خبرت سلطان بأنه تبغيه يؤديها العيادة باجر الصبح وقال إن شاءالله بيوديها..
***
وفي اليوم الثاني..وقبل صلاة الفجر..سلطان كان واعي..وكان قاعد في مكانه..واهو يتأمل حبيبة قلبه ميرة..يمكن ربع ساعه واهو بس يطالعها لين اذن الفجر ميرة انتبهت..وشافته واعي قبلها..
سلطان:-فديتج انتي أحسن اللحين..

ميرة:-حبيبي هيه الحمدالله ارتحت والله برقادي كنت متكسره ومب رايمه أشل عمري بس الحمدالله أهون..

سلطان:-فديتج والله ربي يحفظج من كل شر وربي يعافيج يانظر عيني..

ميرة:-فديتك والله ويحفظك لي يارب..

سلطان:-أنا بأنش أتوضأ وبأروح أصلي بأقعد شوي بأقرأ قرآن وبأي زين فديتج..

ميرة:-إن شاءالله حبيبي توكل..

ؤراح سلطان يصلي وميرة نشت بعد عشان تصلي
واهي حاسه بشي يخوف..بس كل شوي تتعوذ من إبليس وتذكر الله..
***
ورجع سلطان من المسجد..وقعد ويا ميرة وتريقوا مع بعض واهو طول الوقت يسرح فيها..
لين يأت الساعه 8 ونص نشت ميرة تلبست أهي وياه وطلعوا عشان يوصلها العيادة..
كان يكلمها ويوصيها ع نفسها..كان طول الطريق ماسك إيدها..وأول مانزلها عند العيادة..

سلطان:-ميرة..إن شاءالله تطلعين حامل فديتج وتيبين لي بنوته حلوة شراتج..وأبغيج تسمينها مثايل..

ميرة:-هالأسم وايد حلو من وين يبته..

سلطان:-انتي أحلى شيء صادفته بحياتي..

ميرة(تبسمت له وكانت بتنزل)..

سلطان:-ميرة ديري بالج على حالج وهالله هالله بعمرج لاتزعليني وتهملين نفسج..

ميرة:-إن شاءالله فديتك..

سلطان:-أنا بأروح البنك وبأرجع قريب من هنيه انتي من تخلصين كلميني..

ميرة:-إن شاءالله(ونزلت)..
***
أول مادخلت ميرة العيادة ماتأخرت كانت جدامها وحدة وعقب يا دورها أهي..ونادوا اسمها ودخلت عند الدكتورة..ميرة خبرت الدكتورة باللي صار لها أمس واللحين أهي تبغي تتطمئن..سوت لها تحاليل..والنتيجة بسرعه بتطلع ولين تطلع سوت لها سونار واهي أتطالع ميرة وتبتسم..

ميرة:-خير دكتورة فيه شيء طمنيني..لا تخافين علي أنا بخير بس خبريني..

الدكتورة:-ميرة انتي حامل بأسبوعين اللحين..

ميرة:-دكتورة صدج والله..

الدكتورة:-إيه حبيبتي مبروك وبأكتبلك ع حبوب ؤمقويات تساعدك لإنك وايد ضعيفه..

ميرة(فرحانه حيل):-الله يبشرج بالخير دكتورة..

الدكتورة:-أهم شيء ديري بالك ع حالك ؤلا تجهدي نفسك ؤلاتعصبي ؤلا تتضاقي من شيء أهم شيء صحتك وصحة الجنين..

ؤخذت ميرة الوصفه من الدكتورة وشكرتها وطلعت حاسبت برع واتصلت بسلطان..مرة ومرتين وثلاث وسلطان مايرد عليها..اضطرت تقعد عندهم بالاستراحة عشان تترياه..قالت يمكن بعده ماخلص..

مرت ساعة وميرة تنتظر سلطان..واهي تتصل فيه ومايرد عليها..ابتدأت تخاف..قال مابيتأخر البنك قريب..
قعدت تلوم نفسها ليش خلته أييبها العيادة..بس شو صاير..سلطان مايرد بالمرة عليها..مرت الساعه الثانية
وسلطان بعده ما مر عليها..اضطرت ميرة تتصل بعلي أخوها..أول مرة مارد عليها..عقب المرة الثانية رد..

ميرة:-هلا بوفهد شحالك ياأخوي..

علي:-هلا ميرة..(نبرة صوته متغيرة)..

ميرة(حست شيء صاير أو أخوها فيه شيء):-علي أنا فالعيادة(وخبرته بأسم العيادة)وسلطان منزلني من ساعتين أنا مخلصه واترياه..للحين ما ياني ؤلا يرد عليه..

علي:-ميرة شوي وأنا بأمر أخذج..

ميرة:-ماتقصر ياأخوي..

علي:-من أوصل بأتصل فيج..

ميرة:-إن شاءالله..

وشوي ياها علي واتصل فيها عشان تنزل تحت..ونزلت ميرة..وشافت أخوها واقف يترياها برع السيارة..مسك إيدها وركبها السيارة..كانت بخير حالها أحسن عن أمس ليش علي جي يتصرف وياها..تم ساكت مايكلمها واهي كل شوي أتطالعه..

ميرة:-علي فيه شيء صاير..أهلي صاير فيهم شيء عيالك وألا لطيفة فيهم شيء..أحسك غير مو أخوي اللي يشوفني ومايكلمني..

علي(ساكت عنها)..

ميرة:-برأيك لا تكلمني..بس أتمنى محد فيه شيء وان كلكم بخير..

علي(هنيه ماقدر يتمالك نفسه..وقعد يصيح)..

ميرة:-افئ ياأخوي تصيح..على شو..ليش تصيح وأنا ميرة أختك حبيبتك خبرني شو فيك..

علي:-ميرة سلطان عطاج عمره..

ميرة(منصدمه)..

علي:-كان طالع من البنك وخطفت عليه سيارة ودعمته..
ميرة(ساكته)..

علي:-كان متصل فيني ؤمخبرني بأنه منزلج العيادة وخبرني ووصاني عليج وقال شوف ميرة أن خلصت روح خذها أنا بأروح عنها ومابأشوفها مرة ثانية..كان حاس الله يرحمه بأنه بيروح من هالدنيا..

ميرة(ودمعتها ع خدها بس منصدمه):-علي كيف يروح عني..كيف يخليني..علي أنا حامل..

علي(انهد بالصياح..أخته حبيبة قلبه..ريلها راح عنها ترملت واهي بعدها صغيرة..وسلطان أخوه الصغير اللي عاش الحلوة والمرة وياه..راح وحرمته حامل واهو من سنين ينتظر شوفت هالياهل)..
***
مرت أيام العزاء وميرة مصدومه..ماتكلم أحد..ماتسولف بالمرة وياهم..العزاء كان في بيتها..أصرت بأن عزاء ريلها يكون عندها..

الكل مستهم عليها خاصة بأنهم عرفوا بحملها بعد هالسنين..كانت تتريا يخلص العزاء وترجع تقضي العده عند أهلها بالخور بس الحريم الكبار قالن مايستوي الحرمة تقضي عدتها إلا في بيت ريلها..واضطر علي أخوها ولطيفة وعيالهم يقعدون عندها فالبيت..تسع شهور مب شوي عليها..أمها وأبوها كل أسبوع يمرون عندها..

أهل سلطان ماخلوها..كل يوم يمرون عندها..قدرة الله فوق كل شيء..قعدوا مساكين محرومين من الضنا ويوم عرفت بأنها حامل ماقدرت حتى تبشره بهالخبر ؤراح عنها..

حتى خالتها وليال وأبتسام كانوا متواصلين وياها وبين فترة وفترة يروحوا العين يشوفوها..

ؤخواتها بعد مايخلنها دوم أين عندها واكثرهم سامية اللي ساكنة في أبوظبي..

وقضت ميرة عدتها فالعين..فالبيت اللي أجمعها ويا الإنسان اللي حبته..اللي أخلصت بحبها له..اللي ذاقت وياه أحلى أيام عمرها..ويوم ورئ يوم..وشهر ورئ شهر
لين مرن تسع شهور..ياها الويع..ؤتمت تصيح..في ذاك اليوم أمها كانت حاسه فيها ومارضت تروح عنها وقالت لراشد بأنها بتبات عندهم وباليوم الثاني علي بيردها..
كانت عندها بالغرفة وانتبهت لها..ونشت تشوفها..كان بالليل تقريبا" الساعة1 ونص..

ميثة:-ميرة فديتج شو فيج أميه..

ميرة:-أمايه ويع بأموت مب قادرة أتحمل..

ميثة:-لايكون بتولدي..

ميرة:-مادري أميه مادري دخيلج سويلي شيء يهديني تعبأنه حيل..

ميثة:-الدكتورة اللي أتابعج فالبيت متى عطتج موعد الولادة..

ميرة(واهي خلاص مب قادرة حتى ترد ع أمها):-ع الأسبوع اليائ أميه..

ميثة(نشت من مكانها وراحت للغرفة اللي فيها قوم علي ولدها ودقت الباب)..

لطيفة(طلعت لها واهي مستغربة شو صاير):-خير عموه فيج شيء..

ميثة:-الحقيني لطيفة ميره شكلها بتولد..

لطيفة:-شي يعورها..حاسه بشي..

ميثة:-هيه تصيح وعليها ويع ومب رايمه..

لطيفة:-زين عموه انتي تلبسي أنا بأوعي علي وبيوديكم أنا ماروم أروح وياكم عشان العيال فالبيت..

وراحت ميثة تغسلت ولبست عباتها وطلعت لميرة ملابس وساعدتها تتلبس..ولطيفة وعت علي وعلى طول مسكين نش من مكانه ؤتغسل وتلبس وطلع يشغل سيارته ولطيفة راحت عند ميرة وشافتها وايد تعبانه وفعلا" هذا هو ويع الولادة..

لطيفة:-ميرة وين الجنطة اللي رتبتلج فيها الأغراض مالج ومال البيبي..

ميرة:-في الكبت حطيتها..

لطيفة(سارت وطلعت الجنطة اللي فيها أغراض ميرة واغراض البيبي..وطلعتها برع عند علي)..

ؤساروا المستشفى..وميرة تتألم وتتويع..تمنت شوفت شخص غالي ع قلبها..تمنت وجوده بهاللحظة..كانت فعلا" على ولادة..شافتها الدكتورة وعلى طول دخلوها غرفة الولادة..الله سهل عليها مسكينه وماطولت..لكنها بكل زفرة تصيح سلطان..وتدعي الله يرحمه..أمها كانت وياها وتصيح عليها..
وكلها نص ساعه..ويابت ميرة أحلى بنت..قمر تبارك الخالق..كانت صغيره وايد لكنها تشبه ميرة..

ظهرت ميثة..ودموعها بعيونها..أهي فرحة..واهو حزن على ميرة..

علي:-طمنيني أميه شحالها أختي..

ميثة:-الحمدالله الله سهل عليها..ويابت بنت..

علي:-ما شاءالله مبروك أميه تستأهلين سلامتها(واهو يحب رأس أمه)..

ميثة:-الله يبارك فيك ياأميه..إلا عورت قلبي تصيح المرحوم وتدعيله..

علي:-فديتها والله الله يعوضها بهالبنت..

ميثة:-عيل عطني تلفونك بأتصل بأبوك تلفوني نسيته في حجرة ميرة..

وعطاها علي تلفونه واتصلت ميثة براشد وكان ماعارف يرقد ومب متطمئن أول ما شاف رقم علي ع طول خاف..

راشد:-علي أختك فيها شيء..

ميثة(تضحك):-انت مب راقد..

راشد:-هلا ميثة..لا والله مارمت أرقد أحاتي ميرة..

ميثة:-تحس فيها يعني..

راشد:-ليش فيها شيء بسم الله..

ميثة:-ميرة أولدت ويابت بنت..

راشد:-والله ميثة..

ميثة:-هيه ياراشد..

راشد:-ما شاءالله تستأهلين سلامتها..

ميثة:-الله يسلمك ياالغالي..

راشد:-وشو صحتها اللحين..

ميثة:-الحمدالله فديتها بخير..لكن مسكينه تصيح المرحوم وتدعيله..عورت قلبي والله..

راشد(دمعت عينه):-فديتها والله..

ميثة:-أنزين راشد جان بتطرش الدريول باجر صوبنا أبغي ملابس وأبغي أغراض من البيت..

راشد:-أنا بأي بروحي ليش أطرش الدريول..

ميثة:-تعب عليك..

راشد:-لا مآشي تعب لاتحاتين..اللحين بأحط رأسي وبأرقد ومن الصبح بأرتب الأغراض اللي تبينها وبأي عندكم..

وخبرته ميثة بالاغراض اللي تبأها وكلمته شوي وبندت عنه..وراشد فرحان لهالخبر..لكنه بعد مستهم ع بنته..
نش وصلى ركعتين وحطئ رأسه بيرقد شوي..

علي اتصل بلطيفة وخبرها عن أخته..وايد أفرحت عشانها..وبعد اتصل بأخوه حمدان وخبره..واتصل بخواته مريم وسامية ومزنة..لو بأنه الوقت ليل..لكنهم موصينه بأي وقت يتصل ويطمنهم على أختهم..
***
في صباح اليوم الثاني..على صياح البنوته الصغيرة ميرة بطلت عيونها..ميثة كانت مجابلتنها ومارقدت..ولانهم شلوا عنها البيبي فقدرت ترقد والصبح يايبينها لها..

ميرة(واهي أتطالعها وتبتسم):-أمايه فديتها كتكوته..

ميثة(واهي تشيلها وتعطيها لميرة):-هيه فديتها وايد كتكوته انتي جي كنتي يوم صغير..

ميرة(واهي تحبها ع رأسها):-ياروح أمج انتي..فديتج وفديت نورج اللي نور صباحي..

ميثة:-حبيبتي ميرة الريوق من الصبح يايبينه نشي تغسلي
ؤتعالي تريقي فديتج..

ميرة:-مالي نفس أميه..

ميثة:-شو مالج نفس ياأميه..عندج بنت ؤلازم تجابلينها تتحرين مجابل اليهال جي سهل..لازم تتغذين زين..وانتي توج والده لازم تهتمين بعمرج..مافيني تتعبين علي..

ميرة(تضحك):-أعرف مابتخليني وبتأكليني بالغصب أنزين رديها بسريرها لين انش أتغسل..

ميثة(تضحك..وشلت عنها البيبيه)..
***
وانتشر خبر ولادة ميرة..الكل فرح لها وزارها..أهل سلطان كلهم مروا عليها..وماقصروا وياها بالمرة..
والكل كان يسألها بأن بتقعد في بيتها أو بترد عند أهلها..وطبعا" كان جوابها بأن بترجع لبيت أبوها..ماتقدر تكمل باقي حياتها فهالبيت..

قعدت ميرة بالمستشفى يومين وبعدها ظهرت وراحوا بيتها وأخذت الأغراض اللي محتاجاها ورتبتها لأنهم بيباتون اليوم وبالباجر بيظهرون صوب الخور..وباقي الأغراض ؤملابس سلطان الله يرحمه..طلبت من علي أخوها يتبرع فيهن..

وعلي صدمها بأن اليوم اللي توفى فيه سلطان كان رايح البنك ؤمحول مبلغ كبير من حسابه لميرة..كان عندها حساب من قبل وكل شهر يحطيلها مبلغ فيه واهي ماتصرف منه إلا إذا كانت طالعه مشوار ويا خواتها..
ماكانت تبغي شيء..وجوده كان مالي عليها حياته واللحين راح عنها شو تبى بالبيزات..

وبعد كان موصنه بأن يخلي ميرة أو لطيفة أخته يسون شيء لربعه فالدوام ؤيشله لهم..وميرة تكفلت رغم تعبها سوت كذا صنف وساعدتها لطيفة وأمها كانت شايله بنتها وتشوفها لين تخلص ميرة..وباليوم الثاني الصبح خطف علي ع دوام سلطان الله يرحمه واتصل بعبيد..

علي:-السلام عليكم بوسلطان..

عبيد:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هلا والله بوفهد..

علي:-أهلين ياأخوي شحالك عساك بخير..

عبيد:-بخير ربي يسلمج شحالك انت..

علي:-الحمدالله بخير وسهاله..إلا عبيد انت مداوم..

عبيد:-هيه والله هنيه فالداؤم آمر بغيت شيء..

علي:-بغيتك أتطرش لي حد من العمال اللي يشتغلون أنا برع فالباركنأت..سلطان موصني ع شيء الله يرحمه..
عبيد:-خوفتني شو فيه ياعلي..

علي:-لاتخاف مافي شيء يخوف..الله يرحمه قبل لا يتوفى بيوم وصاني أييب لكم سويتات..وتوفى وأنشغلنا ومن يومين أختي ولدت بالسلامة فما شيء أحسن من هالمناسبة عشان اسوي اللي وصاني عليه..

عبيد(دمعت عينه):-مبروكين ياأخوي وتستاهلون سلامتها وشو ياه سلطان..

علي:-الله يبارك فيك وربي يسلمك..وياته بنت..

عبيد:-ما شاءالله بالبركة..خلاص عيل بأييب مريم عندكم اليوم..

علي:-اليوم خلاص بنرجع الخور أختي بتقعد هناك..

عبيد:-ماعليه بنزوركم هناك إن شاءالله..

علي:-حياكم الله ياعبيد واللحين خلى أحد يظهر لي..

وطلع عبيد عامل يشتغل عندهم صوب علي بالباركنات وأخذ منه السويتأت اللي مسوتنها ميرة لداؤم ريلها..

حميد أول ما شاف السويتأت موجودة بالقسم دخل مكتبه وقعد يصيح..شو كانت حياتهم بوجود هالسلطان..
***
ورجعت ميرة عند أهلها..مكان ماأنولدت بتكمل باقي حياتها وبتربي بنتها..وتدعي ربها يوفقها ؤيقدرها ع تربيتها..


 

رد مع اقتباس
قديم 19-03-2014, 11:57 PM   #25
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء19:-
***
وأصبحتٌ وحيدة" من بعده..تتلقفني أمواجٌ الحزن
تارة" تأخذني بعيدا"..وتارة" تهيجٌ بي بغضب..
***
مثايل..بهالقلب لج مكان كبير لو تشوفينه مابتصدقين انه لج بروحج..آه يابنتي وش كثره حبي لج والله ماتتخيلينه.. وجودج بحياتي نعمة من ربي شغلتيني ونسيتيني شيء من أحزاني..لكن أنساه كيف أنساه واهو قلبي وروحي وكل شيء لي..لكنه راح..وادمعت عينها..وعلى دخلت أمها ميثة..

ميثة:-مياري..

ميرة:-هلا أميه..

ميثة:-مارقدتي..

ميرة:-وهالحلوة تخلي أحد يرقد..

ميثة:-ههههه فديتها جي اليهال ترى يبالهم وقت لين يتعودون..

ميرة:-مول عاد ماترقد ما شاءالله عليها..

ميثة:-أنزين هاتيها أنا بأشيلها عنج انتي أرقدي لج شوي..

ميرة:-لا فديتج خلاص مابأرقد..

ميثة:-أرقدي شوي بالليل بتسهرج..

ميرة:-لا ماعليه اللحين شو يرقدني إذا بتشلينها بأدخل أسبح..

ميثة:-خلاص نشي أسبحي وأنا ويا هالعسوله بننزل تحت عند يدها..

ميرة:-أبويه هنيه عيل ماراح المكتب..

ميثة:-هيه ماظهر اليوم يقول علي موجود فالمكتب..

ميرة:-حليله أبويه وايد شايل همي ويفكر فيني أمس يا بالليل عندي الغرفه شافنا مارقدنا دخل وشلها عني شوي وكلمني..

ميثة:-أكيد يحاتيج وؤايد بعد..لأنه أبوج ياميرة..

ميرة:-الحمدالله أمايه الحمدالله على كل حال شو بأسوي أو شو بأقول غير إني أحمد ربي على كل شيء صابني..

ميثة:-والنعم بالله حبيبتي..(وتقربت من ميرة وشالت عنها بنتها وطلعت)..

ميرة(ودها تصيح ودها يرجع..ودها تلتقي للحظات وياه.. ودها وجودها بقربه..ماأعشقت روحها شخص كثره..لكنه رحل عند ربه..وتركها..وترك أجمل مخلوقه عندها..)
***
نزلت ميثة تحت عند راشد..وشافته قاعد يقرأ الجريدة
واول ماأنتبه لميثة وانها شايله بنت ميرة على طول فر الجريدة من إيده وكلمها..

راشد:-هاتيها هاتيها..

ميثة(واهي تتقرب منه وتعطيه مثايل):-أول مرة جي تفرها الجريدة..

راشد:-شو أبغي فيها أنا الجريدة دام هالشيخة أوصلت عند يدها..

ميثة(حاسه بكثر الألم اللي بقلب بنتها والكل متألم عشانها..لكن بني آدم مصيره مكتوب عند رب العالمين..وكلنا ماشين على هالدرب)..

راشد:-عيل مياري وينها ماأنزلت وياج..

ميثة:-بتسبح وبتنزل..ماتريقت بأروح أسويلها شيء تآكله..

راشد:-روحي روحي لاتحاتين خليها هالحلوه عند يدها..

ميثة:-عن تطيح عنك..

راشد:-ياالله عليج ياميثة شو تطيح عني جي ياهل أنا بأشلها وبأعقها..

ميثة:-هههه والله انت غريب ياراشد..

راشد:-سيري سيري حشرتيني..

ميثة(تطالعه واهي مستانسه عليه وكيف حاله تغير من شاف بنت ميرة..من الصبح واهو مب راضي يتكلم وياها وأن قالت له شيء رد بكلمة وكلمتين)
***
في مكان ثاني وفي أبوظبي..وعند حمدان وعهود..
عهود:-حمدان..

حمدان:-ياعيونه..

عهود:-تسلم عيونك حبيبي..كنت بأقولك أبغي أروح السوق أخذ شيء لميرة..

حمدان:-إن شاءالله زهبي عمرج ع المغرب بنظهر وأنا بعد أبغي أخذ لها شيء..

عهود:-انت ماكلمتهم..

حمدان:-منو..

عهود:-قوم عموه..

حمدان:-امبلا كلمت أمي وكلمت أبوي وباركت لهم وتحمدت لهم بسلامة ميرة.بس كنت أبغي أكلمها أمي قالت بأنها راقده..

عهود:-والله قلبي معورني عليها مسكينه..

حمدان:-شو بنسوي فديتج هذا نصيبها..

عهود:-الحمدالله على كل حال..
***
كانت طالعه من العيادة ومصدومه حيل من كلام الدكتورة لها..ركبت سيارتها..ومسكت تلفونها واتصلت بحمد..
مرة..ومرتين وثلاث..وحمد مايرد عليها..كانت عنده عملية أسنان نادرة وتلفونه كان بمكتبه..
ابتسام..ضيجة الكون صابتها..تصيح من خاطرها..
اتصلت بليال وخبرتها..وليال كانت تحاول تهديها لأنها يالسه تسوق ومب زين جي منفعله..وقالت لها بأن الدكتورة أكيد غلطانه..

للحظات..مادرت شو صار..تجلبت فيها السيارة..وانتهى
كل شيء..حتى دموعها..تحجرت بعيونها..
ابتسام..كانت من فترة طويلة تعاني من آلام وكل مرة تقول بتروح العيادة بس تنشغل بعيالها وتتكاسل تروح لين نشت الصبح وحست بأنها صدج مب قادرة تشل عمرها..خلت عيالها عند عمتها شيخة..وراحت العيادة تشوف شو سبب هالآلام..

صدمتها الدكتورة بأنه عندها سرطان الثدي..ؤلازم تراجع المستشفى وماتسكت عن عمرها..
لكن الله كاتب تدري بمرضها..وبنفس الوقت ينتهي عمرها..

ابتسام..كانت نعم الزوجه لحمد..حياتهم مليئة بالحب والود..عيالهم (عارف..خليفة..طيف)..جميلة حياتهم بوجودهم..لكن الموت خطف روحها وكله بأمر رب العالمين..والحمدالله على كل حال..
***
لطيفة..كانت حاسه بضيجة من الصبح..ماتدري سببها وكل شوي تتصل بعلي اللي خلاهم بالعين ونزل روحه عند أهله الخور..

علي:-هلا حبيبتي..

لطيفة:-علي انت بخير..

علي:-لطوفه هذي خامس مرة تتصلين وتسألين فديتج الحمدالله كلنا بخير ومافينا شيء..

لطيفة:-والله متضايجة من الصبح وانت خليتنا ورحت الخور أكيد بأتم أحاتي..

علي:-ترى فهود وروضه امتحانات كيف بتنزلون وياي وأنا بس رديت عشان أوراق عند أبوي بأخلصها وبأرجع باجر إن شاءالله فلا تحاتين ياالغاليه..

لطيفة:-إن شاءالله يارب الله يردك بالسلامة..

علي(انتبه بأنه عنده خط ثاني وأبوه اللي متصل):-لطوفتي فديتج اسمحيلي هذا أبويه متصل بأخليج وعقب بأكلمج..

لطيفة:-إن شاءالله حبيبي..

وبند عنها ورد على أبوه اللي خبره بأنه بنت خاله سوت حادث وتؤه وصلهم الخبر..وقاله يصكر المكتب وأي عندهم..كانت الساعه قريب 1الظهر..
وهذا كان سبب ضيجة لطيفة..كانت حاسه بأن شيء صاير عند أهلها بالخور ومب قادرة تقضي شغله في بيتها من هالضيجة..واتصل فيها علي على طول وخبرها باللي قاله أبوه..
***
حمد..مصدوم..مب مصدق..أم عياله تروح عنه ويتم بروحه..مع ثلاثة أطفال..طيف أكثر وحدة متعلقه بأمها وماتبغي أي أحد..كم هو صعب الخبر عليه..وعلى الكل..
قعد يلوم نفسه ليش مارد عليها مع انه مب بإيده شغله متطلب منه هالشي..ابتسام كانت شمعة حياته..ماتوقع بأنه يحب بنت خاله وياخذها..حبه من سنين لميرة بنت خالته..لكن من عرف بأن أخوه الله يرحمه يحبها انسحب بهدوء دون لا أحد يدري باللي بقلبه..

كانت ابتسام وياه بالحلوة والمرة..كانت تعشقه من صغرها..تمنته..رغم صده لها..والله كتبه لها وصار زوجها وأبو عيالها..كانت فعلا" تعاني من مرض سرطان الثدي.. واهي تنشغل بكل مرة وماتروح تفحص..لكن الله كاتب لها تموت ؤلا تتعذب..
***
مرت أيام العزاء ثقيلة حيل على حمد..كان يرجع من خيمة الريايل واهو منهد حيله يقابل بنته اللي ماترضى تروح عند عمتها ليال أو يدتها شيخة..أو تنام ويا إخوانها بالغرفة..حتى حرمة منصور ومزنه حرمة مايد يحاولون وياها لكنها ماتبغي أحد بس أبوها..وحتى يدتها أم أمها ؤخالاتها ماتبغيهم..حاسه بفقد أمها صعب..كان يجابلها بكل ليلة لين تغفي عيونها ويقعد يتأملها..تشبه أمها وايد..ومن يأذن الفجر يظهر للمسجد قبل أبوه يروح يصلي ركعتين ويقعد يقرأ القرآن لين يقيمون الصلاة..
***
وتذكرتك وادمعت عينايّ..
لستٌ أبكي اعتراضا"..
ولكن هناك شيءٌ بداخلي..
يسمى حنينا"..
ادعوا الله ليلا" ونهارا"..
أن يغفر ويرحم كل من فارقنا..
وترك فراغا" كبيرا" في حياتنا..
زوجي الغالي سلطان..
رحمة الله عليك..
ومثواك الجنة بإذن الله..
وغاليتي وصديقتي وأختي..
وأبنة خالي الحبيبة..ابتسام..
رحمة الله عليك..وجعلك في أعلى الجنان..
***
كانت بين فترة وفترة تكتب خواطرها..كانت ماتصدق بنتها تنام شوي ؤتمسك القلم واتطلع اللي بقلبها..
كانت متألمه لحالها..أهي بنت وحده ومستصعبه تربيتها وحياتها من دون أب ومن دون زوج..كيف بريال نفس حمد وعنده ثلاثة أطفال..الله يكون بعونك ياولد خالتي..
كانت دوم تدعي له بأن الله يوفقه ؤيقدره على تربية عياله..
ومرت الأيام والشهور..ومثايل تكبر بحضن أمها..
وصار عمرها 9 شهور..
***
كان طالع من غرفته ونازل تحت عند أمه وأبوه..وكان ماسك بنته طيف ويكلمها..

حمد:-السلام عليكم..

محمد وشيخة:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

محمد:-هلا طيفه هلا حبيبتي شحالج..

طيف(واهي تنخش ورئ أبوها)

حمد:-تعالي شو فيج يديه محمد هذا مو وحش..

شيخة:-فديتج تعالي أنا أبغيج..بتروحين وياي نشوف مثايل قوم خالوه ميرة..

طيف:-هيه بأروح..

شيخة:-فديتج أنا ياالله روحي تلبسي عند عموه ليال وتعالي بنروح عندهم..

طيف(ركيض راحت فوق عند عمتها)..

حمد:-صدج أميه بتودينها أخاف إلا تحشرج وماتخليج تقعدين..

شيخة:-ماعليه برايها يدتها وبأتحملها خلها شوي بتشوف ناس غير..وليول وبناتها بيروحن وحرمة منصور وعياله ومزنه سبقتنا وراحت بتشوفهم كلهم وبتلعب..

محمد:-إلا انت ياحمد لمتى بتم جي..

حمد:-شو فيني أبويه..

شيخة:-لمتى بتم جي من دون حرمة..

حمد(وهو يضحك):-شو أبغيها الحرمة الله يهديكم..

محمد:-جي انت ريال وعيالك صغار يبون وحده تربيهم انت مابتقدر بروحك يابوي..

شيخة:-وتبئ الصدق أنا وأبوك شفنا وحدة وقلنا بنشاورك فيها..

حمد:-هيه أنا أقول مابترمسؤن جي لازم تخططون وعقب بتخبروني..

شيخة:-ياأميه والله قلبنا عليك..شوف بنتك شقايل متعبتك..

حمد(وهو صدق تعبان مب قادر ع تربيتهم بروحه ومب قادر يوفق بين عياله وشغله):-لا ياأمايه ماأبغي أييب لهم حرمة أبو وتضربهم وتعاملهم مب زين..

محمد:-ومنو قالك أن كل حريم الأبو يكونن جي..

شيخة:-إحنا نبغيلك ميرة بنت خالتك..أسمعني ؤلا تقاطعني..ميرة ظروفها نفس ظروفك عندها بنت يتيمة تربيها..وانت عيالك توفت أمهم وماشي أحسن عن ميرة بنت خالتك لهم..أهي محتاجه ريال بحياتها وانت محتاي لحرمة توقف وياك وتساعدك بتربيتهم..

محمد:-ياحمد فكر زين مابتحصل أحسن من بنت خالتك والله مابنجبرك لكن فكر إحنا نكلمك وقلبنا عليك وعلى عيالك أنا وأمك مابندوم لكم..

حمد(حس بشي يسري بجسمه من سمعهم يرمسؤن عن ميرة):-لا ياأمايه ماأبغي..

محمد:-ياولدي فكر مابتخسر شيء..

شيخة:-ويا أبوك أنا فكر زين ياحمد..مآشي أحسن من ميرة..تتعاونون ع تربية العيال والله بيوفقكم وبيسعدكم..
حمد:-ماعليه أمايه خير إن شاءالله بأفكر وبأرد عليكم..

شيخة ومحمد تبسموا دام قالهم بيفكر معناته اقتنع..

وحمد بس جي قالهم بأفكر عشان يطلع من السالفة ويسكتون شوي عنها..مافكر بأنه يأخذ ميرة بعد كل هالظروف اللي صابته وبعد ظروفها أهي كسرت خاطره لما توفى عنها سلطان وقعدت طول فترة حمالها بالعده صعبه عليهم فعلا" أهم الاثنين يتحملون المسؤولية من دون شريك حياتهم..أهو حبها من كل قلبه وتلاشى هالحب مع مرور هالسنين..لكن إحساسه اللحين شو تفسيره لما يابوا اسمها جدامه..شيء يخفق بقلبه وشي يدغدغ إحساسه من سمع اسمها بس..معقول يعني ياقلبي للحين تحب هالأنسانه..
***
ليال لبست بناتها وجهزتهم وياتها طيف عشان أتطلع لها عمتها ملابس وتسوي شعرها..ويلست عند عمتها تسولف وليال مستانسة عليها وايد..وعقبها ظهروا كلهم بعدما تجهزوا وكانوا مخبرين ميرة بأنهم بأيون يتعشون عندهم.. وعارف وخليفه عيال حمد بعد كانوا وياهم..ولما شافهم حمد طالعين وياهم كلمهم..
حمد:-باباتي أنتوا بتروحون وياهم بعد..
عارف:-هيه بابا هناك أصدقائنا كلهم بنلعب وياهم..
حمد:-ومنو أصدقائكم حبيبي..
خليفة:-مروان وعلاوي..
حمد(مستغرب مايعرف عيال منو هذول):-منو أبوهم أنزين..
ليال:-عيال سامية بنت خالتي..عيالها الصغار كبر عيالك..
حمد:-هيه ما شاءالله..ياأختي ماقمت أعرف حد..
ليال(وهي تضحك):-ماعليه ياحمد محد يلومك ياأخوي..
حمد:-شهاب متى بيرجع..
ليال:-آخر الشهر إن شاءالله بيردون..
حمد:-وعمتج شحالها مسكينه اللحين..
ليال:-مسكينه ع هالمسكنات الله يهون عليها..
حمد:-ياحليلها والله الله يعافيها يارب..
ليال:-آمين يارب العالمين..
شوي ياتهم شيخة..
شيخة:-ياالله ليول الدريول برع..
حمد:-أنا بأوصلكم زين..
شيخة:-لا برايك أميه توكل جان بتطلع تغير جو وخلاهم ولاتحاتيهم عيالك..
ليال:-عيل فاطمة وين..
شيخة:-فطيم منصور بأييبها راحت بيت أمها شوي وبتلحقنا..
ليال:-ياالله عيل خلنا نتوكل..
وراحوا كلهم بيت ميثة..
***
وفي بيت ميثة...
ميرة كانت مخليه بنتها عند أمها ودخلت المطبخ من العصر أهي ومزنه يسون العشاء لأن خواتها مريم وساميه بأين بعد..ولطيفة كانت وياهم وتساعدهم.. ماخلن شيء ماسونه..وميرة كل شوي تروح تشوف بنتها إذا تصيح أو لا..وكانوا متصلين بنورة حرمة عبدالرحمن الله يرحمه ومخبرينها أتي تتعشى عندهم..ويات أهي وعيالها على المغرب..وميثة بعد اتصلت بحريم إخوانها وخبرتهم ايون يتعشون من زمان ماتجمعن وودها يلتمون كلهم..وكلهم يوا ما شاءالله..
عقب ما خلصوا العشاء راحوا يتجهزون..ميرة أخذت بنتها وصعدت غرفتها عشان تغير ملابسها وتتجهز أهي بعد..
ورن تلفونها..كانت وحدة من ربيعاتها متصله فيها..

خولة:-السلام عليكم..
ميرة:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هلا والله..
خولة:-هلا فيج حبيبتي..شحالج وحشتيني..
ميرة:-فديتج والله الحمدالله حبيبتي شحالج انتي وشحال عيالج عساكم بخير..
خولة:-كلنا بخير فديتج انتي طمنيني عليج وسامحيني والله قطعتج وماقمت اسأل عنج..
ميرة:-لا فديتج مسموحه كلن وظروفه..من كثرما اسأل أنا يعني..
خوله(كانت يايه ترمس بس سمعت صوت بيبي يصيح):-مياري ولد منو يصيح..
ميرة:-هذي بنتي مثايل..
خولة:-فديتج والله عندج بنوته والله مادريت..
ميرة:-هيه فديتج عمرها تسع شهور اللحين..
خولة:-والله سامحيني اللحين أعرف منج ماكنت أدري..
ميرة:-لا خولوه إشفيج عادي حبيبتي افئ عليج كلنا خوات..
خولة:-وينج انتي هنيه بالخور وألا بالعين..
ميرة(حست أن خولة ماتدري عن اللي صار لها):-خوله أنا ريلي توفى..
خولة:-شو تقولين..(وتغيرت نبرة صوتها)
ميرة:-الحمدالله فديتج راضية بنصيبي..بنفس اليوم اللي توفى فيه عرفت بإني حامل قعدت بالعده هناك فالعين أحشروني الحريم أونه مايستوي الحرمة تظهر من بيت ريلها..وقعدوا عندي قوم علي أخوي..
خولة(واهي تصيح ع حال ربيعتها):-فديتج والله عظم الله أجرج ياالغاليه والله سامحيني أنا مادري عنكم ربيعاتي أراكض ببنتي من مكان لمكان وآخر شيء سافرنا فيها لندن ومن يومين رادين وانتي كله على بالي..
ميرة:- الباقي والدائم وجه الله سبحانه..فديتها آموله شحالها اللحين..
خولة:-والله ألحمدالله حبيبتي سوولها كمن عمليه وبقت عمليه وحده قالوا فالبلاد بيسوونها نفس الدكتور بيتواجد عندنا بعد شهر..
ميرة:-فديتها ياربي الله يحفظها لج إن شاءالله..
خولة:-آمين فديتج أنزين مياري انتي عند أهلج عادي أمر عليج اليوم لأني يايه بيت أهلي وبأجر الظهر بأرجع بيتي بالشارجة..
ميرة:-هيه فديتج عند أهلي حياج ياأم آموله بتنورين..
خولة:-النور منج وفيج يابعد عمري..خلاص عيل بأتلبس وبأصلي العشاء وبأي بيتكم..
ميرة:-في انتظارج حبيبتي هاتي آموله وسلمان..
خولة:-إن شاءالله حبيبتي وبأشوف أمي جان بأتي بعد إمسات تسألني عنج..
ميرة:-فديتها والله سألت عنها العافية يارب..
خولة:-الله يعافيج حبيبتي خلاص عيل بأخليج أنا وبأشوفج عقب إن شاءالله..
وبندت عنها ميرة واهي مستأنسه لأتصالها ومستانسه لأنها بأتي تزورها وبتقعد وياها..
(خولة صديقتها من أيام الدراسة تزوجت ولد عمتها فالشارجة ويابت آموله وسلمان..وأموله معوقه مسكينه من عمليه لعمليه..بس تفهم ما شاءالله عليها يعني أعاقتها جسديه فقط..وأمها كانت تسافر وياها لأن ماعندها عيال غير خوله..وبعد ماكانت تدري عن اللي صار لميرة ربيعة بنتها)..
***
كان يمشي بسيارته واهو سرحان ويفكر بكلام أمه وأبوه..معقول بعد ابتسام أتزوج..وشوفوا أخذ منو ميرة اللي حبيتها من كل قلبي..وتخليت عن حبي لها عشان أخوي..وبعدما تزوجت ويبت عيال وتوفت حرمتي يرجعني القدر لهالحب ولهالمشاعر مرة ثانية..اشفيني
أنا قاعد أفكر بهالطريقة..أنا مافيني عيب..واستأهل أتزوج..لكن عيالي بيتقبلون اللي بأخذها سواء كانت ميرة أو غيرها..
كان يفكر فيها بشكل جنوني..كلام أمه وأبوه خلاه يرجع لمشاعر جديمة عمرها سنين..
لكن أن وافق حمد ورضى هل ميرة بتوافق تأخذه..واهو يدري أنها كانت تموت ع سلطان..
قرر بينه وبين نفسه يصلي استخارة ويشوف أهو مب خسران شيء..أن ارتاح للموضوع تراه بيمشي وان
ما ارتاح بينساه..
***
وصلت شيخة وليال والكتأكيت الحلوين اللي وياهم..
وارتبشوا من شافؤا إليهال الموجودين..

شيخة(واهي تسلم على ميرة وتشيل عنها بنتها):-مياري أنا كلما أي انتي تنصهرين إشفيج أميه ماتاكلين..
ميرة:-خالوه السهر بروحه تعب..للحين ما شاءالله عليها تسهرني..
ميثة:-هيه والله بالليل كله تصيح..
ليال:-يمكن ترقد بالنهار وايد وبالليل تكون شبعانه نوم..
ميرة:-بالنهار مانخليها ترقد وايد كل حد يلاعبها خاصه من تشوف أبوي تتخبل عليه ماتبانا كلنا..بس بالليل مادري إشفيها..
شيخة:-فديتها ماعليه بتكبر وبيعتدل أرقادها..
ميرة(واهي تضحك):-خالوه من صغيره يقولون من تطلع من الأربعين بيعتدل أرقادها..ؤلا شفنا شيء وعقب من تكمل ست شهور..اللحين عمرها تسع شهور تمشي بالعشر شهرين وبتكمل سنة الله يحفظها وبعدها تسهرني..
ليال:-عاد ميروه أصبري عليها مسكينه يمكن بعد تظهر لها أسنان اللحين..
ميثة:-هيه أمس أقولها بنتج ماظهرت أسنانها يمكن صياحها هذا من الأسنان..
ميرة:-ياالله الله كريم إن شاءالله عشانها نسهر الفريج كله بعد..
والكل تم يضحك ع سؤالف ميرة اللي ابتدأت تتأقلم بحياتها وترجع لطبيعتها..
وليال انتهزت أن بنت ميرة عند أمها وسحبت ميرة ع صوب تبغي تكلمها..
ميرة:-ليول ياالدبه إشفيج تسحبيني جي..
ليال(واهي تضحك):-أبغي أكلمج بموضوع عشان مايخبرونج عقب وتنصدمين..
ميرة:-خير إن شاءالله موضوع شو..
ليال:-لاتزعلين..
ميرة:-انتي قولي وعقب بأزعل..
ليال:-لا والله أن بتزعلين مابأقول..
ميرة:-ويا راسج ليول ترفعين الضغط اللحين قولي الموضوع وان يزعل أو مايزعل قولي..
ليال:-ههههه فديتج أنا بنت خالوه..
ميرة:-رفعتي ضغطي قولي ياالله..
ليال:-ممممم أمي وأبوي اليوم كلموا حمد أخوي عنج..
ميرة:-شو تقولين انتي كلمؤه عني ليش..
ليال:-يبون يخطبونج له..لأن ظروفج نفس ظروفه..
ميرة:-وحمد شو قال..
ليال:-وايد احتشر وقالهم أنتوا تخططون وعقب تكلموني..
ميرة:-يعني شو..
ليال:-مارضى وقال ماأبغي أييب لهم حرمة أبو وتضربهم..وعقب أميه خبرته عنج وشكله اقتنع وقال بأفكر..
ميرة:-ليول كيف أعرس بعد سلطان..الله يهديها خالوه وعمي محمد..
ليال:-ميروه أنا أكلمج عشان تفكرين..أكيد أميه بتخبر خالوه ميثه ومابيتريون حمد يرد عليهم..أنا قلت أخبرج وفكري واستخيري ماتعرفي ربج شو كاتب لج..
ميرة:-ليول لا مستحيل أحد يدخل حياتي بعد سلطان..
ليال:-ميرة كم عمرج اللحين..
ميرة:-أمشي بال27 سنة..
ليال:-أنزين وشو تترين..
ميرة:-شو أتريا بعد ماأتريا أحد..بنتي شاغله وقتي كله مافيني ع بيت وريل وعيال..
ليال:-ميرة بعدج صغيره اللي يشوفج يقول عمرج 19 سنة انتي شكلج غير عنا مول مايبين عليج عمرج..حرام تدفنين عمرج بهالحزن..شفتي كيف صار حالج لما توفى عارف الله يرحمه..حالج أهو نفسه اللحين بعد موت سلطان..أنا توني من شفتج تسولفين وتضحكين فرحت واستانست من قلبي وقلت ألحمدالله بنت خالتي تجاوزت كل اللي صار لها..لكن أسمعج ترمسين اللحين آشوفج بعدج دافنه عمرج بالحزن..
ميرة:-ليول بس الله يخليج..
ليال:-مآشي بس..أنا ماكنت أدري بس وأنا نازله تحت سمعتهم يرمسؤن وقلت لازم أكلمج واعطيج خبر عشان ماتنصدمين لما يخبرونج..وهذي حياتج وانتي حره فيها لكن أنا أقولج حمد يحبج من سنين من قبل لا عارف يأخذج..
ميرة:-وشو دراج انتي..
ليال:-ابتسام خبرتني..مرة شافت كتبه وأوراقه يوم يدرس برع كان كله يكتب عنج انتي..كانت مستأنسه لأنه تخلى عن حبه عشان أخوه..ونسى وتأقلم وياها ؤلا عمره زعلها أو تكلم عنج انتي جدامها..كانت مشاعره بينه وبين نفسه..
ميرة:-بس ليول كيف وبنتي..
ليال:-بنتج أهي بنته وعياله أهم عيالج..أن وافقتي بتتعاونون ع تربيتهم والله بيوفقكم..
ميرة(تمت ساكته واتطالع ليال..ما هان عليها ريلها تأخذ أحد عقبه..أهو حياتها وروحها..وبنته اللحين برقبتها..)
ليال:-إشفيج ساكته..
ميرة:-ليول صكري الموضوع عقب بنرمس فيه وتعالي تذكرين خوله جابر..
ليال:-هيه أعرفها..
ميرة:-اتصلت فيني وقالت بأتي تزورنا اليوم..
ليال:-زين والله(كانت منقهره من ميرة لأنها غيرت الموضوع بسرعه..بس بينها وبين نفسها إلا أتم وراها)..
***
وصلن حريم خوال ميرة..والكل رحب فيهم..واتصلت خولة بميرة وخبرتها بأنها برع وظهرت لهم ميثة وسلمت عليهم ورحبت فيهم..وميرة وايد استأنست عليها وعلى هالزيارة الحلوة..خولة كانت مأخذه أغراض من لندن حق ميرة لأنها وايد وياها واهي الوحيده اللي ماقطعتها من بعدما تزوجت بس ظروف خولة وعلاج بنتها أهو اللي قطعها عنها..ومرت سوق الذهب وأخذت طقم حلو لعيون مثايل بنت ميرة..وليال كانت مستهمه على بنت خالها كانت تبغي تساعدها وتظهرها من هالحاله بس ميرة مول ماينفع وياها الكلام..وانتبهت لها لطيفة بأنها متضايجة ويات صوبها..
لطيفة:-ليال إشفيج حبيبتي أحسج متضايجة..
ليال(تدري أن لطيفة وايد قريبة من ميرة):-من ميروه الطفسه..
لطيفة:-افئ انتي ومياري تتضاربون..
ليال:-لا ماتضاربنا بس خبرتها بموضوع وسكتتني مأعجبها..
لطيفة:-موضوع شو لا يكون زواج..
ليال:-هههه هيه..
لطيفة:-تدرين أن ميرة تنخطب بين فترة وفترة ايون ناس يخطبونها..ولد عايشه أختي تكلم وقال يبغيها ورفضت..
ليال(مصدومه):-هاي أحد ضاربنها ع رأسها..
لطيفة:-والله كلنا مستهمين عليها بس أهي ماتبئ كله تتحجج ببنتها..أمس علي كلمها ربيعه ياي يخطبها هذا عاد مطلق وعنده بنتين مادري ثلاث بس عند أمهم..وقالت كبير علي وأنا بعدني صغيرة وماأبئ..
ليال:-تدرين أنا كلمتها عن منو..
لطيفة:-عن منو..
ليال:-حمد أخوي..أمي وأبوي كلموه عن ميرة أول شيء مايبغي لكن من عرف انهم يتكلمون عن ميرة قال بأفكر..
لطيفة:-الله يهديها يأرب..انتي ماعليج أن الله كاتب لها بيصير من نصيبها..
ليال:-بس أهي تحجج ببنتها وبأن ماتبئ ريال عقب سلطان الله يرحمه..
لطيفة:-أعرفها ميروه تعبنا وياها بس الله يهديها..
ليال:-اللهم آمين..
***
نشت ميرة ولطيفة ومزنه وعهود ونورة ومريم وسامية وليال وحطوا العشاء ورتبوه بغرفة الطعام..
وما شاءالله عليهم وعلى الأكلات الطيبة اللي مسؤينها خالتهم وحريم خوالهم ؤخوله وأمها وايد عجبهم الأكل ؤتموا يتمدحون فيه..
واليهال بعد ياحليلهم انفتحت نفسهم ع هالأكل وحبوا يجربون من كل شيء..
وتعشوا يميع وعقب العشاء حطولهم سويتات ميرة كلها مسوتنها..وبعد ما شاءالله عليها محد يغلبها بالسويتأت تسكتهم كلهم..
ويلست عند خولة تسولف وياها..

خولة:-ميرة فديتج والله سامحيني ماكنت أعرف اللي صارلج..هميتيني والله قعدت أصيح ومن خبرت أمي بروحها زعلت عليج..

ميرة:-فديتج والله الحمدالله شو أسوي هذا نصيبي..

خولة:-كيف توفى الله يرحمه بحادث وألا..

ميرة:-كان منزلني العيادة كنت أحس بويع ومستغربه منه وقال بيروح البنك وبيرجع وتأخر علي وايد..يمكن ساعتين أنا اتصل فيه مايرد علي..اضطريت اتصل بأخوي علي وأخبره خاصه بأن البنك كان وايد قريب من العيادة اللي رحت لها..

خولة:-وعقب ميرة كملي فديتج..

ميرة:-علي رد وقال أنا بأي أخذج أصبري شوي..ومر وشفته متضايج ومو ع بعضه يوم سألته مارضى يخبرني وعقب خبرني وقال ميرة سلطان كان طالع من البنك وخطفت عليه سيارة ودعمته..

خولة:-ياروحي ياميرة صعبه عليج أي الخبر مثل الصاعقه..

ميرة:-هيه والله يا خولة صعبه صدج تفقدين شريك حياتج وتعيشين بروحج..تمنيته يرجع بس أقوله بإني حامل.. تصدقين من خبرني علي أخوي كنت على أعصابي كنت مصدومه أحس بأنه حلم مو صدج..لين خلصت أيام العزاء وقلت بأرجع الخور عند أهلي بس هناك الحريم الكبار قالوا مايستوي الحرمة تقضي عدتها في مكان غير بيت ريلها..قعدت في بيتي وعلي ولطيفة قعدوا عندي.. ماقصروا أهله ماخلوني ؤلا لحظة ليومج والله يسألون عني..حتى تخيلي ولد عايشه أخت المرحوم يا وخطبني وأنا رفضت هو بعمري أنا بس متزوج..

خولة:-ليش رفضتي ميرة..بعدج صغيره فديتج..يمكن يكون خير لج ويساعدج بتربية بنتج..

ميرة:-ماأتخيل وجود ريال ثاني غيره بحياتي..يشاركني كل أموري صغيرها وكبيرها..سلطان كان دنيتي كان كل شيء لي..تصدقي بأنه قبل لاينزلني العيادة قال لي ميرة إن شاءالله تطلعين حامل فديتج وتيبين لي بنوته حلوة شراتج..وأبغيج تسمينها مثايل..سألته من وين يبت هالأسم وايد حلو قال انتي أحلى شيء صادفته بحياتي ولما كنت بأنزل قال ميرة ديري بالج على حالج وهالله هالله بعمرج لاتزعليني وتهملين نفسج..

خولة:-سبحان الله كان حاس بأنه بيروح عنج..

ميرة:-هيه والله سبحان الله ماعمره كلمني بهالطريقة إلا في ذاك اليوم..كلما أتذكر كلامه لي أصيح من خاطري خولة صدج مفتقدتنه وايد..تعرفي بأن ليول قبل العشاء تقولي يبون يخطبوني لأخوها..

خولة:-أخوها اللي ماخذ بنت خالج صح..سمعت حرمته توفت..

ميرة:-هيه أهو تخيلي كل حد يرمس كأني بضاعة يبون يتخلصون منها وايد انقهرت..

خولة:-ولاتنقهرين ياالغاليه انتي ماتعرفي ربج شو كاتبلج خلي الأمور كلها ع رب الكون..

ميرة:-والنعم برب العالمين حبيبتي والحمدالله على كل حال..

وقعدت تسولف وياها وعقب خولة وأمها ترخصوا لأن ولدها سلمان رقد..
وردت ميرة عند خواتها وحريم إخوانها وبنت خالتها تسولف وكانت مو على بعضها وكانت وايد متضايجة..
بس عدت هالليلة..والكل روح بيته..وليال قبل لاتظهر
كلمتها..
ليال:-ميروه لاتزعلين مني..
ميرة:-فديتج انتي بالذات أخذ بكلامج حتى لو يزعلني كأنه شربت ماي بارد ع قلبي..
ليال:-فديتج والله الله لا يحرمني منج بنت خالتي..
ميرة:-ؤلا منج ليول حبيبتي..
ليال:-بس ياالطفسه انتي فكري بكلامي..
ميرة:-ويا راسج والله طفسه محد غيرج..
ليال(واهي تضحك):-فديتج والله..
ميرة:-ياالله روحي خالوه ظهرت قبلج..
ليال:-يا الله ماعليه ديري بالج ع نفسج وفكري زين..
ميرة(واهي تضحك):-صدج طفسه أونه فكري..
ليال(تضحك ع ميرة وخلتها وظهرت عنهم)..
***
عهود كانت حامل بأول أشهرها..وكانت تروح ويا حمدان بوظبي عندهم شقه هناك..وفالويكند ينزلون بيت أهله..

مزنه بعد كانت حامل وبشهرها السابع اللحين واهي تروح تقعد عند خالتها حتى لو ريلها فالدوام..مرات ماينزل لظروف دوامه..ؤخالتها تعاملها أحسن معامله أهي وحرمة منصور ماعمرها اشتكت منهم أو تضايجت..

لطيفة استقرت أهي وعلي بالخور لأنه اللحين يداؤم بمكتب أبوه وعنده محلات وعماير ما شاءالله..وبوقت الإجازات يروحون العين ومايحاتون شيء لأن بيتهم موجود..

شيخة كلمت أختها عن موضوع حمد وميرة..وميثة بالمرة ما شافت بأن فيه شيء غلط بكلامها..كلامها كان صح ميرة وحمد يناسبون بعض بس على الله ميرة تقتنع وتوافق..

وحمد انصدم من أمه اللي راحت وكلمت خالته دون لاتنتظر رد منه..وبنفس اليوم صلى استخارة وارتاح للموضوع وايد..

عذاري بنت مريم انخطبت ؤتمت خطوبتها..على ولد عمتها..وتحددت الملجة والعرس..

ميرة..فاتحتها أمها بموضوع حمد..احتشرت كالعادة وتناقرت وياهم لأن الكل كان مقتنع إلا أهي..
***


 

رد مع اقتباس
قديم 19-03-2014, 11:59 PM   #26
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء20:-
***
بعد محاولات من الكل..واحد ورئ الثاني..كلهم كلموا ميرة عن حمد..وحاولوا يقنعونها..
مارضت تسمع لأحد..الشخص الوحيد اللي ماكلمها أبوها راشد..ماحاول بالمرة بأنه يكلمها..وميثة كانت تحتشر عليه وتقوله بأنه بارد ومستقبل بنته مايهمه..واهو مخلنها ع راحتها..جبرها على عارف وحرمها من دراستها..
وعقبه انخطبت وايد وترفض بسبب ضغط أمها وأبوها عليها..ومن يا سلطان الله يرحمه يخطبها وافقت دون تفكير..بس تبغي تطلع من حالة الحزن اللي صابتها
واللحين بعدما صار عندها بنت منه..أي ويجبرها تأخذ ولد خالتها..مستحيل يجبرها..

ميثة:-وبعدين وياك ياراشد..لمتى هالبرود اللي انت فيه..
راشد:-شو تبين انتي ياميثة حشرتيني..

ميثة:-لمتى بتسكت عن بنتك..والله أنا تعبت وياها وايد خلاص مب قادرة عليها..

راشد:-ياميثة خليها ع راحتها..هذا زواج مب لعبه..كم مرة فرضنا كلامنا عليها..كم مرة خططنا مستقبلها..حرام خليها ع راحتها..خليها تشوف حياتها بعيده عن تدخلنا فيها..كيفها تبغي تربي بنتها وماتبغي العرس بعد سلطان وكيفها تفكر بأي طريقه إحنا نساعدها بس على هالحياة

ميثة:-ياراشد حرام اللي تسويه والله حرام..اللي بعمرها عندهم اثنين وثلاث واهي تفكر بس بهالبنت وبعمرها اللي قضته ويا المرحوم..

راشد:-لأنها تحبه ياميثه..مب متخيله ريال ثاني يدخل بحياتها عقبه..

ميثة:-الله بيعوضها يارب..ولد أختي بنفس ظروفها مر وعنده 3 أطفال يربيهم تعب وماقدر بروحه ويبغيها
أن وافقت اثنينهم بيتشاركون بتربيتهم..

راشد(واهو طفران):-شو تبين انتي اللحين..

ميثة:-أبغيك تكلمها..شوفها أقنعها أهي ماتردلك طلب
ياراشد والله حمد مآشي أحسن منه يكفي انه ولد خالتها..

راشد:-خلاص بأكلمها حشرتيني..خليها راقده اللحين خلاف بأروح وبأكلمها..

ميثة:-سامحني راشد بس والله من خوفي عليها..

راشد(واهو يضحك):-ماتشوفين شكلج من شوي تتحرطمين علي وتقولين بارد وماتهمني بنتي..

ميثة:-لأنا كلنا حاولنا وياها ومارضت إلا انت ومستغربه منك شو هالأعصاب اللي عندكم..يعني شوفها كيف تعبأنه بتربية هالبنت..

راشد:-مب بارد ياميثة مافي أبو يشوف بنته بهالحالة ومايهتم ومايعوره قلبه عليها..بس ماأبغي أجبرها حرام اللي صار لها..

ميثة:-أنزين كلمها الله يخليك على الأقل خبرها تصلي استخارة وان ارتاحت كان بها وان ماأرتاحت محد بيكلمها بهالموضوع مرة ثانية..

راشد:-ماعليه خير إن شاءالله..
***
كانت راقده ومثل الطيف مر عليها..يناديها بأسمها..ميرة انتي ليش متعبه أهلج وياج..هذا وأنا موصنج..فزت من نومها واهي أتدوره..سلطان أنا شفت سلطان
كان عندي هنيه ويكلمني..دمعت عينها واحضنت بنتها..
وقعدت تفكر..بشو موصنها..

نشت من مكانها..وتأملت بنتها اللي تكبر كل يوم واهي بروحها تربيها..كم صعب عليها تشوفها تكبر وأبوها مادرئ حتى بأنه بأتيه هالبنت..
بس صورة سلطان ماراحت من بالها واهو يكلمها في شو وصاها واهي ماأهتمت..
دخلت الحمام وتغسلت ونشت بنتها..وغيرت ملابسها
ونزلوا تحت عند أمها وأبوها..ومزنه كانت يايه من المستشفى عندها موعد وخطفت تتريق وياهم..

ميرة:-السلام عليكم
راشد:-هلا والله وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هاتي هاتي هالقمر..
ميرة(واهي تعطي مثايل لأبوها):-عيل أمايه وين..
مزنة:-فالمطبخ تسوي لنا ريوق..
ميرة:-رحتي الموعد عيل..
مزنة:-هيه يابوج حشا زحمة ع الفاضي ومن تدخلين عند الدكتورة خمس دقائق ماتكملين..
ميرة:-هذي هي المراجعات فالمستشفيات الله المستعان..
مزنة:-ميروه كلميني عقب بأقولج شيء..
ميرة:-إن شاءالله حبيبتي..

راشد كان ماسك مثايل ويلاعبها واهي حيل مستانسه عليه..كان يطالعها ومب متخيل بأنه يروح يقول لبنته ويجبرها تتزوج مرة ثانية..بس ميثة حنانه ومابتسكت..

ميرة:-أبويه ماعندك بيوت للأجار..
راشد:-جي بتظهرين في بيت بروحج..
ميرة(واهي تضحك):-وأنا لي غنى عنكم..
راشد:-عيل ليش تسألين..
ميرة:-ربيعتي مسكينه أتدور..من متى موصتني وأنا انشغل ببنتي وانسى أسألك..لين أمس متصله فيني تقول مارديت عليها..
راشد:-هيه شيء بيتين باقيين محد أجرهم..
ميرة:-عيل بأخبرها وبأعطيهم رقمك..
راشد:-عطيهم رقم علي أنا مولنه كل شيء..
ميرة:-إن شاءالله..

وشوي يأتهم ميثة..والشغاله يايبه وياها الريوق..
ميثة(واهي تلاعب مثايل من بعيد):-هاه مياري شحالج أميه..
ميرة:-الحمدالله أمايه شحالج انتي كيف أصبحتي..
ميثة:-بخير فديتج دامكم بخير أنا بخير..
مزنة:-عساج دوم إن شاءالله ياالغالية بخير وبصحة وعافية..
ميثة:-ياالله أقربوا تعالوا تريقوا..
ميرة:-هاتها أبويه عنك..
راشد:-برايج روحي تريقي أنا ومثايل بنظهر الحديقة الجو حلو برع..
ميرة:-ماتبغي تتريق..
راشد:-لا تريقت أنا قبلكم..هذا ريوق الدلوعات اللحين..
(الكل قعد يضحك ع سؤالفه..وطلع فالحديقة أهو ومثايل وهو صدج وايد يحبها..يميزها عن الكل هالميرة..مايتخيل لحظة بأنه يرجع يجبرها على شيء ماتبغيه بس لازم يكلمها عشان ميثة ماتحشره)..
***
بنفس اليوم العصر اتصلت ميرة بأختها تبغي تشوف شو عندها..وليش طلبت منها تتصل..واهي كانت قاعدة عندهم فالبيت ومأخبرتها بشي..

ميرة:-هلا مزونه حبيبتي شحالج..

مزنة:-الحمدالله فديتج شحالج انتي..

ميرة:-الحمدالله حبيبتي بخير وعافية..

مزنة:-عسئ دوم ياربي..

ميرة:-وياج ياالغالية..آمري مساعه تبين تقولين شيء..

مزنة:-هيه فديتج ماقدرت أكلمج جدام أميه..

ميرة:-خير إن شاءالله..

مزنة:-موضوع حمد شو قررتي..

ميرة:-يؤوووووه يامزنوه..عبالي عندج شيء أو تبين شيء مني..

مزنة:-ميرة تعرفين بأني أحبج وايد وأبغيلج الخير..

ميرة:-فديتج والله الله يخليج حبيبتي وربي يسهل عليج..بس مزنة حبيبتي صعبة علي أحد يدخل بحياتي سواء حمد أو غيره..لو ماكان عندي هالبنت ممكن أفكر بنفسي واتزوج وانسى سلطان..لكن هالبنت تشيل اسمه باجر إذا أخذت واحد ثاني مادري شو بيسوي فيها..

مزنة:-مياري انتي تفكيرج أكبر من جي..انتي غير عن الكل..انتي حنونه..واكثر وحده أنا أحبها..والله ياميرة حمد طيب..ويستاهل تفكرين فيه شوي..ماتشوفينه كيف حنون بشكل على عياله..مايظهر مايروح لمكان..من دوامه للبيت وللمسجد بس..مايد يوم يكون موجود صح مايخليني ونظهر ونتمشى لكن مو نفس حمد مجابل عياله طول الوقت..

ميرة:-وأنا شو اسوي يامزنة..عياله تراهم..

مزنة:-لا ياميرة..انتي ماتفكرين جي..حمد محتاج وجودج انتي بحياته..وانتي محتاجاه بعد..

ميرة:-مزنوه عن الخفه..شو لي فيه أنا..صح يغمضني ويعورني قلبي عليه وعلى عياله بس مزنة أنا مب مجبوره أخذه..

مزنة:-زين فكري ياميرة..فكري لو شوي بس بحياتج..
انتي اللحين تفكرين بس ببنتج..والله ياأختي قلبي عليج
مول ماتهونين علي..

ميرة:-ماعليه حبيبتي خير إن شاءالله..

مزنة:-توعديني تفكرين..

ميرة:-إن شاءالله فديتج..

مزنة:-لا خلاني الرب منج..

ميرة:-ؤلا منج حبيبتي..

ويلسن يسولفن شوي وعقب بندت عنها ميرة وراحت تشوف بنتها اللي كانت عند أبوها..وأمها كانت طالعه ويا خالتها شيخة..

راشد(واهو شايل مثايل اللي رقدت بحضنه):-رقدت بنتج عن تسهرج بالليل..

ميرة:-ماعليه عادي ماعندي شيء بأيلس وياها..

راشد:-ميرة..

ميرة:-هلا أبويه..

راشد:-يابوي والله ماتهونين علي..ؤلا أبغي أجبرج على شيء..بس أمج حشرتني إلا أكلمج..

ميرة:-أكيد عن موضوع حمد صح..

راشد:-صح وأنا أبوج..

ميرة:-أبويه شو تباني إسوي..حطوا نفسكم بمكاني..

راشد:-أدري..أدري وأنا أبوج بأنه صعب عليج..بس انتي ماتعرفين ربج شو كاتبلج..يمكن يكون حمد خير لج..

ميرة:-يابوي والله أخاف..

راشد:-من شو تخافين..

ميرة:-بنتي..وايد أخاف عليها..كيف إذا خذت واحد ثاني مابيعاملها زين..أو يمكن يقول ماأبغيج تاخذينها..ساعتها أنا شو بأسوي..

راشد:-ميرة لاتنسين حمد صارتله نفس ظروفج..عنده عيال أمهم توفت عنهم..يعني مستحيل يفكر بهالطريقة وحمد ولد خالتج وعاقل ويخاف الله..

ميرة:-زين أبويه كلكم تقولون جي عنه..أنا شو إسوي شو يضمن لي بأنه يكون حنون وزين مع بنتي..

راشد:-شوفي ميرة فديتج..محد بيجبرج على شيء انتي بس صلي استخارة..وان ارتحتي هالزواج بيتم..وربي بيسعدكم..وان ماأرتحتي صدقيني محد بأي وبيكلمج بهالسالفة دامني موجود..

ميرة:-فديتك والله ربي يخليك ويطول بعمرك..ماعليه
إن شاءالله أبويه بأصلي استخارة وبأرد عليكم..

راشد:-إن شاءالله حبيبتي..
***
بعد كم يوم..نفس الحلم مر على ميرة..وشافت سلطان يكلمها بنفس الطريقة..ويعاتبها..ولما تصحى تستغرب أهي شو مسويه..وسلطان مب مرتاح واهو يكلمها.. اتصلت بليال بنت خالتها..

ليال:-هلا والله ببنت خالوه..شحالج وشحال بنوتج..

ميرة:-أهلين وسهلين ليول الحمدالله..

ليال:-إشفيج جي ترمسين شو صاير كأنج إلا متضايجة..

ميرة:-ليول إلا بأتخبل..

ليال:-بسم الله عليج قولي شو فيج..

ميرة:-من كم يوم أحلم بسلطان يكلمني بطريقة غريبة..
ليال:-أنزين وبعدين..

ميرة:-يعاتبني ليش مزعله أهلي واهو موصني ع حالي ليول استغرب من طريقة كلامه وياي كأنه زعلان على شيء موصني عليه وأنا ماسويته..

ليال:-وانتي شيء صاير وياج ويا قوم خالوه..

ميرة:-ترى من جي أنا مستغربه لأني مرتاحه ويا أهلي مافي شيء صاير أو شاغل بالي..غير موضوع الزواج اللي يحنون كل يوم علي فيه..

ليال:-ميرة هذا هو..

ميرة:-ليول شو تقصدين..كيف أخذ أحد عقب سلطان سواء حمد وألا غيره..ماأتخيل ليول والله كل حياتي ويا سلطان وتفاصيلها الصغيرة والكبيرة..الحلو فيها والمر يشاركني فيها ريال ثاني..

ليال:-صدقيني ميرة أهو يعاتبج ع هالشي..

ميرة(وسكتت للحظات):-أبويه كلمني بنفس الموضوع..

ليال:-وشو رديتي عليه..

ميرة:-قال صلي استخارة أن ارتحتي بيتم هالزواج والله بيسعدكم وان ما ارتحتي محد بيكلمج بهالموضوع دامني موجود..

ليال:-وانتي شو رأيج..

ميرة:-تعبت كل حد أي ويكلمني..أمايه كل يوم تعيد الموضوع وتحن علي..قلت لأبويه بأصلي وبأرد عليكم..
قلتله جي لأني تعبت أحس بتدخلهم بحياتي يكسرني..

ليال:-وليش مايكون حبا" فيج ؤخوفا" عليج..

ميرة:-أي خوف ياليول هذا..يجبروني ع شيء ماأبغيه..

ليال:-لأنا نشوفج انتي وحمد وايد مناسبين لبعض بس انتي الله يهديج رافضة حتى تفكرين لو شوي..

ميرة:-ياالله ياأختي خير إن شاءالله بأصلي واللي كاتبه رب العالمين بيصير..

ليال:-يعني أن ارتحتي إن شاءالله عادي تاخذين حمد..

ميرة:-هههههه اهو بياخذني مو أنا أخذه..جي أخطفه..


ليال:-ويا راسج..المعنى واحد ترى..

ميرة:-لا مو واحد مايستوي أنا أخذه اهو ريال مسؤول عنه نفسه..والمفروض تقولين ياخذني ياحلوة جي الناس ترمس..

ليال:-طفسه وحده صدج..

ميرة(تضحك):-والله ع كيفها أونه أنا أخذه..

ليال:-بس زين ويا راسج..

ميرة:-ههههه حبيبتي انتي والله..

وشوي سولفن ويضحكن وتالي بندت ميرة عنها وراحت تشوف بنتها..
***
كانت تمشي فمكان وايد حلو..مكان يشبه الروضة الخضراء..كانت تمشي بروحها واهي أتدور بنتها..
تمشي واحساس جميل ينتابها..كلما تقربت من شخص
كان قاعد على واحد من الكراسي الموجودة..
وطول ماأهي تمشي كانت تشوف على يمينها ويسارها
ورود جميلة..وريحتها تشل المكان..
تقربت منه ولما انتبه بأنها وصلت له..نش من مكانه واهو شايل بنتها بكل حب وحنان..وتبسم لها ابتسامه صادقة..
ومسك إيدها ومشت وياه..
صحت من نومها..واهي حيل مرتاحه..هذي ميرة..طالعت بنتها اللي كانت نايمه واهي مبتسمه لها..
حمد..معقول بأكمل حياتي وياك..مب مصدقة بأنك قدرت علي ياولد خالتي..كثيرين اللي أخطبوني وأنا رفضتهم..لكنك كسبتني وربي شرح لي صدري بهالحلم اللي شفته..
نشت صلت لها ركعتين..وقعدت تقرأ قرآن واهي تحمد ربها..وشوي وسمعت أذان الفجر يأذن صلت صلاة الفجر وقعدت تقرأ أذكار الصباح..وحاولت تغمض عيونها وترقد..وياالله غفت عينها..
***
حمد كان نازل عند أهله..واهو حاس بنشاط مو طبيعي وحاس بفرحه بقلبه..كان سعيد ؤتمنى يبقى مزاجه رايق طول اليوم ومايتضايج من ضغط الدوام..
وصل عارف وخليفة لمدرستهم وطيف عمتها تمر عليها توصلها الروضه لأنها بنفس مدرسة بناتها بالخاصة..

على الساعة 10 ونص نشت ميرة وبنوتتها الحلوة من نومهم وتغسلت وغيرت ملابسها أهي وبنتها ونزلت تحت تشوف أمها..ميثة كانت قاعدة أتطالع التلفزيون ومن انتبهت لميرة قصرت ع الصوت..

ميثة:-هلا والله بالحلوين..

ميرة:-هلا بج زود أماية(واهي تحب رأس أمها)..شحالج فديتج عساج بخير..

ميثة:-حبتج العافية حبيبتي..الحمدالله فديتج بخير وعافية شحالج انتي وشحال هالعسوله..

ميرة:-بخير فديتج الحمدالله..

ميثة:-تعالي تعالي ايلسي تريقي..أترياج تنشين عشان أتريق وياج..

ميرة:-ليش تتريني جان تريقتي ويا أبويه..عشان تأخذين دواج..

ميثة:-أبوج ظاهر من الصبح وعلي ولطيفه محد سايرين العين اليوم..أختها عايشه مرقده بالمستشفى..

ميرة:- هيه يحليلها أمس خبرتني عهود..وعناد شلته وألا تم..

ميثة:-لا ما شلت أحد بيردوا العصر قالت..بس تعبني عناد مارضى يركب الباص اليوم يصيح يبغي أبوه..وروضة وفهودي راحوا فديتهم ماقالوا شيء مساكين..

ميرة:-حبيبي عنادي متعود أبوه يوصله ترى كل يوم..

ميثة:-تعبني صدج ماقدرت ياالله ركبته الباص أنا والشغاله..تعالي حبيبتي عندي(وشلت مثايل)..

ميرة:-أماية..(واهي تصب لعمرها شاي حليب ولأمها)..

ميثة:-هلا أميه آمري..

ميرة:-أمايه أنا موافقه ع حمد ولد خالوه..

ميثة(واهي صدج فرحانه):-والله ميرة من قلبج..وألا بس وافقتي عشان حنتنا عليج..

ميرة:-فديتج انتي والله..لا حبيبتي موافقه وعن قناعة.. أبوي من يومين كلمني وقال صلي استخارة بس مانبغي شيء ثاني أن ارتحتي بيتم هالزواج وان ماأرتحتي محد بيجبرج..وأنا ماصليت إلا أمس والحمدالله لك يارب ارتحت وايد..ماتوقعت والله بس الحمدالله عسى خير لي وياه إن شاءالله..ماأبغي شيء غير بأنه يكون خير لي ولبنتي..

ميثة:-فديتج والله مياري ربي يسعدج حبيبتي ويكتبلج انتي وياه كل خير إن شاءالله..والله فرحتيني وايد فديتج..

ميرة:-فديتج أميه أدري تعبتكم وياي خاصة انتي وأبويه بس والله ماكنت متخيلة أحد يحل مكان سلطان الله يرحمه..بس تبين الصدج أنا اللي خلاني أفكر بهالموضوع اهو سلطان نفسه..من كم يوم أي بالحلم واهو يعاتبني ع شيء مادري شو هو ؤيقول انتي مزعله أهلج وأنا موصنج..

ميثة:-سبحان الله..

ميرة:-هيه والله أميه والله مرتين شفته..وشكله زعلان وايد مني..

ميثة:-الحمدالله حبيبتي الله يسهل أمورج إن شاءالله
وربي يسعدج انتي وحمد ولاتنسين حمد ولد خالتج مو غريب عنج يعني مابتحصلين أحد احن عليج انتي وبنتج منه..

ميرة:-إن شاءالله يارب والله يقدرنا إحنا الاثنين ونربيهم كلهم التربية الصالحة..

ميثة:-عيل بأتريق وبأكلم خالتج..أبشرها مو حلوة سكتنا وايد عن السالفة..

ميرة(تضحك):-لازم ع طول تخبرينها..أصبري أنزين..

ميثة:-لا شو أصبر أحسن ع طول مأتعرفي يمكن مستعيل حمد..

ميرة:-خير شو مستعيل بعد..

ميثة:-ماعليج انتي تريقي واكلي بنتج هذا البسكويت مالها يدها أمس يابه لها بالليل..وياب لها هالأغراض(وعطتها كيس كبير شوي)..

ميرة:-واي فديته أبويه بسها مثول ماتبئ عليه شيء وين مايروح يأخذ لها شيء..باجر بتكبر وبتتعود..

ميثة:-خليه ع راحته يأخذ اللي يبغيه تراها بنتنا بعد..

ميرة:-فديتكم والله أمايه الله لا يحرمني منكم إن شاءالله..

ميثة:-ؤلا منكم حبيبتي ماعندنا أغلى منكم..

وتريقت ميرة مع أمها وقعدت أتطالع التلفزيون أهي وبنتها وتأكلها وتلاعبها..
وميثة اتصلت بشيخة أختها وخبرتها..وشيخة وايد فرحت
لقرار ميرة..وكانت حاسه فعلا" بأن ميرة ماكانت تبغي أحد عقب سلطان..وحاسه بالألم اللي بقلبها..لكن هذي كتبت الله ؤلا اعتراض..وقالت لأختها بيشوفوا حمد شو يبغي وبيمروا عليهم هاليومين..
***
على الساعة 12 الظهر..اتصلت ميرة بلطيفة تتطمئن على أختها عايشه..

ميرة:-مرحبا..

لطيفة:-مرحبتين هلا أم مثايل..

ميرة:-فديتج والله هلا بج زود حبيبتي..شحالج..

لطيفة:-الحمدالله حبيبتي بخير وعافية..شحالج انتي وبنوتج..

ميرة:-كلنا طيبين الحمدالله..شحال عايشه إن شاءالله أحسن..

لطيفة:-الحمدالله بخير رخصوها أمس بالليل إحنا ماندري رحنا أول المستشفى وقالولنا ظهرت..وعقب رحنا لها البيت..

ميرة:-وشو صحتها اللحين..

لطيفة:-الحمدالله أحسن عن قبل بس تعرفي أكلها لازم يكون صحي وايد واهي ماتهتم لعمرها..عاد الدكتور عطاهم لستة أكل وبناتها مابيقصرن بإذن الله سون جدول وكل يوم على وحده تجابلها..

ميرة:-ياحليلهم الله يعطيهم العافيه يأرب والله يشافيها عايشه..إلا وينه عنج علي ماأسمع صوته..

لطيفة:-يوعانين يابوج نزل يأخذ لنا أكل..من ظهرنا الصبح ماأكلنا شيء..

ميرة:-كان أخذتوا شيء ع الخط..

لطيفة:-والله كنت أحاتي أختي وايد مارمت احط شيء بحلجي وعناد وايد أحاتيه أقول مادري شو سوت وياه عموه اليوم..بس ماأتصلت فيها..

ميرة:-هههه عناد دوخها اليوم بضرابه ركب الباص لا وركبت وياه أهي والشغاله..

لطيفة(واهي تضحك):-والله حسيته بيتعبها لأنه تعود أبوه يوصله كل يوم..

ميرة:-ههههه هيه فديته..أنزين لطوفتي بأقولج شيء بس لاتزعلين مني..

لطيفة:-فديتج والله انتي آخر وحده أفكر إزعل منها قولي كل اللي بخاطرج..

ميرة:-حبيبتي والله انج قريبه لقلبي وايد..لطوفه أنا صليت استخارة وارتحت لحمد ولد خالوه..ورديت ع أمايه بأني موافقه..

لطيفة(واهي فرحانه لميرة):-ياعمري والله ياميرة وهذا خبر يزعل بالله عليج..

ميرة:-لأن المرحوم أخوج أكيد صعبه عليج..

لطيفة:-لا ياميرة تفكيري مو أناني..أخوي الله أخذ أمانته وراح لربه..انتي وبنتج يبغيلكم أحد يهتم فيكم ويرعاكم.. عمي وعمتي الله يطول بعمارهم يارب بس مابيدومون لج ياميرة..

ميرة:-يعني مب زعلانه مني..

لطيفة:-لو زعلانه مابأي وبأقولج عن ولد أختي ؤلا بأقولج عن ربيع علي ؤلا بأحاول اقنعج بحمد..انتي أختي الصغيرة ياميرة..

ميرة:-فديتج والله وانتي أختي مو حرمة أخوي بس..

لطيفة:-فديت عمرج حبيبتي والله وانزين ورديتوا عليهم وألا بعدكم..

ميرة:-أمايه ماصدقت خبر ع طول ردت ع خالوه شيخة..

لطيفة:-ههههه حليلها عموه تلاقيها فرحانه مسكينه..

ميرة:-ياالله الحمدالله على كل حال..

لطيفة:-الحمدالله حبيبتي ربي يسهل أمورج إن شاءالله..
ميرة:-اللهم آمين فديتج..خلاص عيل اخليج اللحين بأروح أصلي مخليه مثول عند أمايه تحت..

لطيفة:-توكلي حبيبتي..

وبندت عنها ميرة وراحت تصلي وتالي نزلت تشوف بنتها وتأخذها عن أمها عشان تروح تصلي أهي بعد..
***
أول مارجع من دوامه وعلى مزاجه الرايق..تمنى خبر يطيره لفوق..كان أحساسه صادق..واول مادخل البيت
شاف عارف وخليفة وطيف يلعبون..

طيف:-باباتي وصل(وركضت صوبه تحضنه)

حمد:-هلا ياروح باباتج انتي..شحالج حبوبه شو سويتي بالروضة..

طيف:-زينة..بيودونا رحلة باجر..

حمد:-ياسلام حلو بتروحون رحلة مابتودوني وياكم..

طيف:-لا مايستوي انت تروح ويانا انت ريال..

حمد:-هههه فديتج والله..عارف..خلوفي شحالكم بابا..

عارف:-بخير باباتي..

خليفة:-الحمدالله بابا..

حمد:-ماما العوده وينها..

طيف:-فالمطبخ تجهز الغداء..

حمد:-أنزين ياالله روحوا تغسلوا أنا بأغير ملابسي وبأي.. وصعد حمد غرفته غير ملابسه وتغسل ونزل عند أهله عشان يتغدى وياهم..

حمد(أول ماوصل عند أهله بغرفة الطعام شافهم كلهم يتريونه):-السلام عليكم..

محمد:-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..هلا أبوي شحالك..

حمد:-الحمدالله أبويه بخير الله يسلمك انت شحالك ماشفتك الصبح..

محمد:-الحمدالله بخير..هيه ظهرت ويا عمك راشد رحنا نتمشى صوب دبا..

حمد:-ياحيكم والله زين تغيرون جو..

محمد:-هيه رحنا لريال نعرفه واشترينا من عنده بيت ومزرعه..
حمد:-ما شاءالله زين والله بالبركة..

محمد:-هيه ما شاءالله كبيره وايد..وفيها فلتين داخل ومسبح عود واستراحه وخضراء خضراء ما شاءالله..

حمد:-ما شاءالله..

محمد:-هيه تنفع يوم الإجازات والاجواء الحلوة نتجمع هناك..وتعاونا أنا وعمك واشتريناها..

شيخة:-خلوا عنكم السؤالف وتغدوا الأكل بيبرد..

حمد:-ههههه عادي أميه نأكل ونسولف..

شيخة:-لا مابتخلصون سؤالف انت وأبوك..تغدوا وتالي ارمسؤا ع راحتكم..

وتغدوا..وعقب الغداء شيخة خبرتهم بأن ميرة موافقه ع حمد..واستانس حيل ع هالخبر..

محمد:-زين ما شاءالله وماقالت لج أختج شو يبون..

شيخة:-لا والله ماقالت ؤلا طلبت شيء مسكينه..أنا قلتلها بنشوف حمد شو يبغي وبنزورهم هاليومين..

حمد:-شو أبغي بعد أميه ماأبغي شيء هم شو يبون فالهم طيب..

محمد:-شو رأيج نسير لهم اليوم..

حمد(تشقق)..

شيخة:-اليوم عاد..بيقولوا مب مصدقين هذول ومستعيلين..

محمد:-عادي مافيها شيء..خير البر عاجله مافيها شيء..
شيخة:-حمد انت شو تبئ..

حمد:-أمايه أنا ريال عادي عندي لكن ميرة أهي اللي تقرر شو تبى..واي شيء تباه مابأقصر إن شاءالله..

محمد:-خلاص انتي كلمي أختج وعقب صلاة العشاء بنروح عندهم إن شاءالله..

شيخة:-ع خير إن شاءالله اللحين يمكن راقدين العصر بأتصل وبأخبرها..
***
ع العصر اتصلت شيخة بميثة أختها وخبرتها بأنهم بيمرون عندهم عقب العشاء..ورحبت فيهم ميثة..ؤسارت لراشد وخبرته..
راشد:-زين ياميثة حيأهم الله البيت بيتهم..بس انتي متأكده بأن ميرة موافقة..

ميثة:-هيه بروحها كلمتني وقالت صلت وارتاحت الحمدالله..لو يستوي أجبرها من أول واحد يا يخطبها بأجبرها عليه..

راشد:-ع خير إن شاءالله ربي يوفقهم ويسعدهم إن شاءالله..بس ميرة شو تبى أكيد هم بأيون يسألون..

ميثة:-والله ماقالت لي شيء..ؤلا حطت شروط ؤلاغيره بس قالت عساه خير لي ولبنتي..

راشد:-إن شاءالله يارب..بس ماعليه يمكن شيء بخاطرها تباه..

ميثة:-راشد تعرفها ميرة ماتتطلب ؤلا تتشرط مسكينة ولاتقول شيء..

راشد:-إن شاءالله لين ايون بنشوفهم هم شو يبون وبنشاورها وبنشوف..
***
ليال كانت مروحه بيت عمتها تنظفه أهي والشغاله لأنهم بيوصلون ع المغرب البلاد ومنصور أخوها بيروح يأخذهم من المطار..اتصلت فيها شيخة تشوفها..

ليال(واهي تنادي ع بناتها):-هلا أمايه..

شيخة:-إشفيج تصارخين على بناتج..

ليال:-أمايه مايسمعن الكلام بارك الله فيهن..والله تعبأنه من الدوام ومنهد حيلي..

شيخة:-ماعليه شوي شوي حرام مب جي تصارخين..

ليال:-إن شاءالله أميه..انتي شحالج تولهت عليكم..

شيخة:-بخير حبيبتي هيه والله تعودت عليج وعلى بناتج..

ليال:-يبتهم من المدرسة ووصلت طيف ع الباب نزلتها ماقدرت ادخل وياها وع طول ردينا للبيت ومن ردينا تمن يصيحن يبن كنتاكي وطلعت مرة ثانية خذت لهن وردينا بيوصل أبوهم واحنا مأخلصنا..

شيخة:-ماقلتي بأحط لكم من غدانا..حرمت منصور محد وصلها عند أمها اليوم بس أنا وأبوج وحمد وعياله ومزنه مابغت تتغدى..

ليال:-عليكم بالعافية يارب ماتقصري حبيبتي..

شيخة:-أنزين ماكلمتي ميرة بنت خالتج..

ليال:-كلمتها أمس بالليل..

شيخة:-ماقالت لج شيء..

ليال:-طفسه ميروه ماقدرت عليها بس بالأخير قالت بتصلي استخارة..

شيخة:-ردوا علينا موافقين..

ليال:-ما شاءالله زين والله بالبركه..يستاهل حمد كل خير..

شيخة:-بنروح لهم عقب العشاء بنشوفهم شو يبون مابتسيرين ويانا..

ليال:-لا فديتج وين أقدر أروح وشهاب وعموه بيوصلون..
شيخة:-هيه حليلهم..أنا قلت يمكن تبين تروحين بأخبرج..

ليال:-ياالله ماعليه أنتوا روحوا شوفوهم واتفقوا على كل شيء وإن شاءالله اليايات أكثر..

شيخة:-إن شاءالله حبيبتي..

ليال:-أنزين أميه لو خذها حمد اللحين وين بيقعدون الله يهديه هامل بيته ومب راضي يراكض عليه..غيره بنى وسكن واهو بعده..

شيخة:-لا تلومينه ليول مسكين مايروح مكان عن عياله أن ظهر بنته وياه أتم لاصقه ماتخليه وين بيقدر يقضي شغله منها..

ليال:-ماعليه أميه ماقلت شيء بس بعد اللحين بيعرس وين بيسكنون أنتوا مآشي مكان عندكم..

شيخة:-بنفضيلهم غرفتنا عادي يقعد اهو ميرة فيها لين يخلص البيت وأنا وأبوج بنأخذ الغرفة اللي تحت..

ليال:-لا حرام أمايه شو تنزلون تحت مايصير..

شيخة:-ياأميه مابنختلف بس خلينا نشوفهم شو يبون وميرة أن عندها شيء بخاطرها ولاتنسين الملحق كبير ما شاءالله محد سكن فيه..

ليال:-ياالله ماعليه الله يسهل لهم يأرب..

شيخة:-ياالله برايج روحي شوفي بناتج وهالله هالله فيهن لاتصارخين عليهن بعد عن تكونين حامل واتعبين عمرج..

ليال:-بعد هالخبل أحمل بعد..لا بسني الله يحفظهن ماأبغي غيرهن..

شيخة:-مو ع كيفج يوم الله بيكتبلج بيستوي ومابتردينه..

ليال:-الحمدالله أمايه..ياالله عيل برايج حبيبتي..

وبندت عنها ؤسارت تشوف بناتها وتكمل ويا الشغاله ترتيب البيت..
***
ميرة ماكانت تدري بأن قوم خالتها بأيون كانت داخله المطبخ وكان بخاطرها تسوي بسبوسه..سوت وحطتها بالفرن ودخلت عندها أمها..
ميثة:-ميرة شو تسوين..

ميرة:-ياي ع خاطري بسبوسه..

ميثة(واهي تضحك):-هيه أبوج يقول ميرة من زمان ماسوت لي البسبوسة اللي أحبها..

ميرة:-فديته والله اهو ماقال أنا من الظهر يايه ع خاطري وقلت العصر بأسويها..

ميثة:-ياالله زين سويتي قوم خالتج بأيون اليوم..

ميرة:-ليول بعد وألا..ريلها وعمتها بيوصلون اليوم..

ميثة:-لا لا خالتج وعمج محمد وحمد..

ميرة(واهي تغطي ع ويهها من المستحى):-أمايه ليش جي مستعيلين..

ميثة:-هههههه مافيها شيء ميرة البيت بيتهم..وحياهم الله بأي وقت..

ميرة:-أنزين ماقلنا شيء بس مو جي بهالسرعه..

ميثة:-وانتي شيء شاغلنج..وبيتعطل من ايون..

ميرة(واهي تضحك):-محد شاغلني غير بنتي..

ميثة:-خلاص عيل أكيد بأيون يتفقون ويانا..إلا تعالي انتي تبين شيء..شيء بخاطرج..

ميرة:-لا أمايه مافي شيء بخاطري ؤلا أبغي شيء
هم شو يبون أنا مابأقول شيء..

ميثة:-بس أنا بأقولهم يبالج شوي لين تفصلين لج عبي وملابس وأغراض..

ميرة:-الله عاد واللي يقول ماعندي شيء..

ميثة:-هذا كله جديم اللي عندج..انتي يبالج يديد اللحين..
مايستوي تسيرين بيت الريال بملابسج الجديمه..على الأقل شيء بسيط تأخذين وعقب اهو مابيقصر وياج.. بتروحي وبتردي وبتأخذي اللي تبينه..

ميرة:-انتي أكثر وحده تعرفين أن كل هذا مايملي عيني أنا بس أبغي الستر وماابغي شيء غيره..

ميثة:-فديتج والله الله يوفقج ويسعدج حبيبتي..

وشوي دخل علي ولطيفة عليهم وعيالهم كانوا قاعدين بالصالة ويا مثايل اللي كانت تتلعب..أول ما شاف عناد أبوه قعد يصيح ليش ما أخذوه وياهم..

علي:-يعني انت زعلان اللحين..

لطيفة(واهي تحضن ولدها):-ياعمري أنا الزعلان..

فهد:-بابا اليوم عطونا الشهادة عموه ميرة شافتها قالت أنا بطل واستاهل هديه وقالت أهي بتأخذ لي شيء أنا أحبه..

علي:-وينها الشهادة أن كنت شاطر ودرجاتك حلوه تستاهل الهديه..
فهد(ركض لجنطته وطلع الشهادة ويابها لأبوه)..

علي:-لا لا ما شاءالله عليك إلا بطل واكبر بطل بعد..شو تبى هديه أنا بأخذلك..

روضة:-أنزين كله فهود وأنا لا..

لطيفة:-عطوج شهادة ماماتي..

روضة:-هيه عطونا روحي شوفيها فالجنطة(واهي تجلب ويهها الصوب الثاني)..

علي:-شوفوا هاي..روضوه إشفيج بابا..بأخذلج انتي وفهد حبيبتي لاتزعلين..

ويات ميثة صوبهم وسلمت عليها لطيفه وعلي..

ميثة:-هذا ولدكم طلع لي قرون..ويضارب ويرافس ويسحبنا يمين يسار..

علي:-عنادي ليش بابا جي سويت بيدوه حرام..

عناد(يتكلم واهو محرج من يدته):-أصلا هذي شريرة أنا قلت مابأروح يعني مابأروح خلاص أهي بس تباني أروح وتركبني الباص..

لطيفة:-عيب ماما شو هالكلام..

الكل قعد يضحك على عناد الصغير وميثة انهدت من الضحك عليه..عسل على قلبها عيال عيالها..
وخبرت ميثة علي بأن قوم خالته بأيون يتفقون وياهم وعطته خبر عشان يكون موجود حزتها ومإ ينشغل..

ولطيفة غيرت ملابسها ودخلت عند ميرة المطبخ..وعلى المغرب جهزوا العشاء وسون الشاي والقهوه وميرة سوت كيكة سريعه خافت قوم خالتها مايحبون البسبوسة..
***
على صلاة العشاء وصلت عمة ليال..اللي كانت يايه من برع علاج..أهي وولدها شهاب..
رحبت فيهم ليال ترحيب حار..كانت مغيره ترتيب البيت ومغيره فرش الميلس لعيون عمتها..ومسؤيه فوالة طيبة ومجهزين العشاء لهم..وسلمت عليهم واهي تدمع عيونها لفقدهم..كان البيت مب حلو من دونهم..عمتها حسبت أمها..وريلها روحها وحياتها..
شهاب أول ماطاحت عينه بعين ليال تبسم ابتسامه أهي أخجلت منها ونزلت رأسها..كم تحبه هالأنسان..كم تهواه وحياتها كانت ؤلا شيء من دونه..
وبناته وايد فرحانين بردتهم ولاصقين بيدتهم..وليال كل شوي تنازعهم بأن خلوهم يرتاحوا وعمتها تقولها خليهم حيل ولهانين عليهم..
***
عقب صلاة العشاء تجهز حمد ولبس غترة وعقال من توفت حرمته ماكشخ..كأنه الروح ردتله اليوم واهو يتجهز عشان يروح يخطب ميرة ويشوف شو طلباتها..
ونزل تحت وشاف أمه وأبوه يتريونه..وشاف عياله متلبسين بيروحون وياهم..

حمد:-تأخرت عليكم سامحوني..

محمد:-لا ماتأخرت وأنا أبوك بعده الليل طويل..

شيخة:-ياالله عيل خلونا نروح الجماعه يتريونا..

حمد:-بتأخذين عيالي شو..

شيخة:-هيه بأخذهم مابأخليهم محد فالبيت..مزنة ذاكرت لعارف وخليفة وصلت المغرب ووصلها الدريول بيت أهلها اليوم بتبات عندهم تقول..

محمد:-ياالله عيل خلونا نتوكل..

حمد:-ياالله باباتي نروح..

وظهروا كلهم وركبوا سيارة حمد وراحوا بيت خالته ميثة.. ***
ولما وصلوا..استقبلهم راشد وعلي ورحبوا فيهم..وقربوا فيهم بالميلس..وشيخة وعيال حمد دخلوا داخل البيت عند ميثه والبنات..ومريم ونورة بعد كانوا موجودين بس سامية محد لأنها بس أتي بالويكند لأنهم يتواجدون بأبوظبي..
لطيفة(واهي تقرب بشيخة داخل):-حياالله خالوه نورتونا..

شيخة:-الله يحييج ويبجيج ياأم فهد..

وسلمو الباقين عليها وقربوا فيها..وميرة كانت فوق أهي ومزنة..كانت مخليه بنتها عند مزنة ودخلت تسبح وصلت العشاء وغيرت ملابس بنتها ونزلوا تحت عندهم وسلمت ع خالتها واهي مستحيه منها وايد..

ميثة:-ياالله أميه قومن جهزن العشاء للريايل..

مريم:-إن شاءالله أميه..(ونشت أهي ونورة ولطيفة وكانت يايه تروح وياهم مزنة بس نازعتها لطيفة وقالت لها ترتاح..وميرة بنتها رقدت بحضنها وماقدرت تنش منها)..

شيخة:-عيل رقدت لج اللحين مابتخليج ترقدين بالليل..

ميرة:-لأنها مول مارقدت اليوم..مرات ترقد الضحى وع العصر..

ميثة:-أنزين خوزيها من حضنج مابترومين منها جي..

شيخة:-هاتيها هاتيها عندي أنا أبغيها..

ميرة:-لا خالوه ماعليه برأيها اللحين بيحطون العشاء وبأوعيها..

شيخة:-أنزين ياأختي إحنا يايين عشان نشوف شو طلباتكم وإي شيء تبونه مابنردكم فيه..أنتوا تامرون بس ..

مزنة(واهي تهمس لميرة):-ميروه ياالله حطي شروطج..
ميرة:-ويا ويهج أنا أبغي شو اللحين ماأبئ شيء..

مزنة(واهي تضحك):-قولي أبغي بيت أبغي سيارة أبغي اشتغل..

ميرة:-طفسه مزنوه جي صفقه هي..

ميثة:-ياأختي لا عندنا شروط ؤلا طلبات..هذي ميرة جدامج اسأليها بنفسج..هذي حياتها واحنا مابنتدخل..

مزن(وبصوت خافت):-ياك الموت ياتارك الصلاة..

ميرة:-بس أسكتي فضحتيني..

مزنة(تتضحك)..

شيخة:-مياري فديتج شو بخاطرج شو تبين..

ميرة:-خالوه سلامتكم ماأبغي شيء..

شيخة:-لا ياأميه قولي كل اللي تبينه هذا زواج فديتج لاتستحين إحنا عندنا وانتي تستأهلين..

ميرة:-الله يخليج خالوه بس صدج ماأبغي عليكم شيء
أنا أبغي الستر لي ولبنتي ماأبغي شيء ثاني..لا عندي طلبات ؤلا عندي شروط ؤلا غيره..شو أنتوا تبون مابأقول شيء أنتوا تفصلون وأنا البس..

ميثة(كانت أتطالع بنتها واهي مفتخره فيها لأنها قنوعه وايد)..

شيخة:-أنزين بنشوف الريايل ع شو بيتفقون وعقب بنرمس..وأنا أقولج أنا خالتج وحسبت أمج وانتي مثل ليال وغلاتج من غلاتها وغلاة مزنة وفطيم حرمة منصور..

ميرة:-وانتي غالية علي خالوه مب شوي غلاتج بقلبي يكفي انج خالتي أخت أمي..

شيخة:-فديتج والله..وعن حمد تراه يقول أي شيء انتي تبينه مابيردج..بس في شيء وإن شاءالله مايكون عوق بهالزواج..

ميثة:-لا ياشيخة مافيه شيء إن شاءالله بيعطل زواجهم ؤلا يعوقه..

شيخة:-حمد كان يبني بيته وكان ملتزم بدوامه وعياله ماكان يقدر يراكض ع البيت وايد ومن توفت حرمته عافه وماقم يروح يشوفه اللحين مادري أن رضت ميرة تسكن ويانا فالبيت لين يتحرك ويخلص بيته..

ميرة:-فديتج خالوه وهذا عوق تسمينه..وين مايسكني أنا راضية لا بأعترض ؤلا بأحتشر ؤلا بأقول شيء المهم الستر ماأبغي شيء غير..

شيخة:-ياالله ياميثه جان ليول شرات ميرة كنت بأرتاح فديتها ماتقولج لا أبدا"..

ميثة:-ؤلا بتفكر حتى تقولج لا..

وقعدن يسولفن وميرة سرحت شوي بفكرها..تخيلت إنسان كل مافيها اشتاق له..سلطان غبت عني وتركتني وفراقك حيل أتعبني..
***
عند الريايل كانوا يرمسؤن عن بيت حمد واللي خبرهم بأنه يبغي يبيعه ويشتري بيت جاهز بس اهو يأثثه..

حمد:-البيت يبغيله مراكض ياعمي ودوامي مايسمح لي اسوي شيء وانشغل بالعيال بعد..

علي:-عيل وين بتسكنون..

محمد:-والله أمه تقول الملحق فأضي جان بترضى ميرة تسكن عندنا..

راشد:-وين مايسكنون إحنا مابنخالفهم بشي هذا قرارهم هم الاثنين يتفقون عليه..وبخصوص البيت إذا بتبيعه أنا بأشتريه عنك..حط السعر اللي تباه وفالك طيب وجان تبغي زود مابأردك..

حمد:-هيه والله أبغي أبيعه ماأبيه..حرام يتم جي..

راشد:-خلاص عيل هذا علي وأتفق وياه ؤلا تستحى منه وتقول ولد خالتي لا وأنا عمك..حط المبلغ اللي تبغيه وانت مرتاح..لا بنعترض ؤلا بنقولك لا وايد..

وأتفقوا ع المهر وحمد خبر عمه راشد بأنه يبغي يبيع البيت ويشتري بيت ثاني أن عنده بيوت جاهزة وخبره بأنه شيء بيت كان مخلنه لميرة لما كان مالج عليها عارف بس توفى الله يرحمه واهو ماهان عليه البيت يبيعه أو يأجره لأنه من خاطره مخلنه لها..وخبره راشد بأن بيعطيهم هالبيت هديه من عنده لهم..لأن البيت يديد بعده ومب محتاج صيانه أو شيء..وبديكوره وكل شيء بس هم ايون ويأثثونه..
وحطولهم العشاء وتعشوا..واستانس حمد لأنه أموره تسهلت واستانس أكثر لما عرف بأن الأكل ميرة مسوتنه..وتعشوا وحطولهم من البسبوسة والكيكة ؤمع الشاي والقهوة..
راشد:-عاد اللي مايجرب بسبوسة ميرة بيندم صدج تصك الرأس من حلاتها مع القهوة..

محمد:-لا ما شاءالله عليها وايد طيبة صدج..

علي:-وانت ياحمد..شو رأيك..

حمد(وهو يضحك):-مابأخالفكم الأكل ما شاءالله والحلويات وايد حلوة..

علي:-هيه أن قلت مب حلو بأخبرها عليك..

حمد:-ياالله من أولها بتخبرها علي..وبعدين البسبوسة صدج تصك الرأس ويا القهوة ماجذب عمي راشد..

علي:-ههههه عشان ماأخبر عليك جي تقول لا..

حمد:-هههههه أشفيك ياعلي..

تموا يضحكون على حمد..وعلي يحط عليه كل شوي
وراشد من نفسه خبرهم بأنهم يبون يعطون ميرة وقت عشان تفصل وتأخذ اغراض..وبأنهم مايبون حفلة بس ملجة وعشاء ويأخذها..ومن تخلص أغراضها بيعطونهم
خبر إن شاءالله..
وحمد على طول اتفق ويا علي ع المبلغ اللي يبغيه للبيت..وماطلب شيء أكثر عن حقه..بيته دورين وفخم وخسر على بنيانه مليون وعلي ماأعترض بالمرة خبره يمر عليه المكتب وبيسون الأوراق وعلي بيراكض بروحه فالمحكمه..

وعند شيخة وأختها والبنات..حطوا العشاء وتعشوا يميع
وطيف من كثرما ألعبت ويا مثايل وحبتها من خاطرها غفت عينها مسكينه واهي أتطالع الكيك وتقول ليدتها تبى ومن حطوا لها رقدت..

ميرة:-واي فديتها خالوه حرام أرقدت وعينها بالكيك مسكينة..

ميثة:-حطولها منها شوي بيشلونه بتأكل منه باجر..

شيخة:-لا تحطون ؤلا شيء ماتبى..

ميرة:-لا مابأحط لباجر بيتغير طعمها..أنا باجر بأسوي وبأطرش لكم خالوه..فديتها حرام خاطرها فيها..

شيخة:-بتنش الصبح وبتنسى..

ميرة:-لا ماعليه أنا بأسوي وبأطرش لكم إن شاءالله..

وقعدوا يسولفوا شوي وعقبها اتصل محمد بشيخة واستعيلها عشان يروحون..لأن عيال حمد وراهم مدرسة..

وفي السيارة..شيخة سألتهم على شو اتفقوا وخبروها وانصدمت بأن حمد مايبغي بيته وبيبيعه بس قالت ع هواه بيته وكيفه يتصرف فيه..لكنها استأنست بأن أموره اهو وميرة مشت وماتعقدت..
***
دخلت غرفتها واهي شايله بنتها عشان تغير ملابسها..
قعدت تتأملها..دمعت عينها..
ليش كل هذا صار وياي..ليش ماأكون صادقه بحبي لعارف وماتخليت عن حبه لي..بس عارف الله يرحمه أنجبرت أتزوج بسبب الضغط اللي كنت فيه..
سلطان..حبيتك وأخلصت بحبي لك..تمنيت ياهل منك يشيل اسمك..والله رزقني بهالبنت..لكنك انت وين محتاجاك وايد..ليش خليتني..أنا وايد أحبك..ماتشوفهم كيف كانوا يحنون علي أخذ غيرك..بس الله كاتب أتزوج حمد..سامحني ياسلطان لأني بأدخل ريال ثاني بحياتي بعدك..سامحني لأني مب قادرة بروحي أربي بنتك..
سامحني يارب على تفكيري هذا لكن انت أعلم بحالي واللي بقلبي يارب..
***
أحببته حٌبا" صادقا"..لو تركتٌم لي مساحة" من التعبير.. فلن استطع أن أوفيه حقا" ببعض الكلمات..فحبهٌ كان صادقا" لا يشوبه شيءٌ من الخداع..أحببته وتمنيته..فصار مٌلكي ولكنه بأمر من الرحمن قد رحل..
فـ يارب..أكتبهٌ من سكان جنتك..اللتي وعدت بها عبادك
وألهمني صبرا" جميلا"..
***
مانسيتج..ؤلا بأنساج ياأم عيالي..رحمة الله عليج ياالغاليه..وسامحيني لأني بأتزوج مالقيت أفضل من ميرة لي ولعيالي..هذي حبي الجديم..الصادق اللي مابينت لأحد عنه..حتى انتي مافكرت بيوم أجرحج..لأني ماشفت منج إلا كل خير لي ولعيالي..
حمد كان يفكر بأبتسام..وكان حاس بشي من الذنب لكنه مجبور عشان تمشي حياته..
ونفس الشي ميرة..لكن عشان بنتها وعشان تكون مرتاحه واهي تشوفها تكبر احتاجت حمد يشاركها باقي حياتها..
وهالاثنين مايعرفون شو كاتب لهم رب العالمين لكنهم يدعون الله بأن أمورهم تكون ميسره وكل واحد فيهم يتعود على الثاني دون تعب..
***


 

رد مع اقتباس
قديم 20-03-2014, 12:00 AM   #27
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء21:-
***
..ميرة ابتدأت تظهر من البيت ويا أختها مريم اللي كانت تراكض ببنتها عشان تتزهب..مرة يروحون الشارجه ومرة دبي ومرات يقضون مشاويرهم بالخور..لما تروح وياهم ميرة إذا كان المشوار قريب ومابيتأخرون تخلي بنتها عند أمها..واذا المشوار بعيد تأخذها وياها لأنه بأتم تحاتيها وتخاف لا تتأخر عليها..كانت فرحانه لأنها أظهرت وشافت الناس..وحتى بنتها..ماكانت أتعبها بالعكس شافت الدنيا وشافت الناس وشافت الأماكن غير وحست بشي يديد رغم صغر سنها..وكلها فترة وميرة خلصت أغراضها..بس تتريا العبي مالها تجهز والمخاوير..وباقي الأغراض كلها خلصتهن..

حمد باع البيت لريل خالته..واستلم البيزات وحطاهن بحساب خاص..ماهاين عليه بيته..بس مجبور لأنه كان يبنيه ويبني أحلامه اهو وأبتسام فيه..كان يبغي شيء يديد بحياته..شيء مختلف..وشي مميز..ؤمع ميرة عساها حياته تكون غير..
وأستلم مفاتيح البيت اللي عطاه لهم عمه راشد..وراح اهو وعلي يشوفونه..كان البيت كبير وايد..فعلا" يديد ومب محتاج أي صيانة أوتعديل..بس يأثثه..
كان خاطره ميرة أهي اللي تأخذ الأثاث بروحها..بس كيف واهو بعده ماملج عليها..انتهز فرصة الويكند وكان يروح ويا منصور دبي يختار الأثاث من هناك..

عذاري..تزوجت..واللي أشرطت من البداية بأن الملجة تكون قبل العرس بأسبوع..ماكانت تبغي تكلمه وتشوفه..لأن اللي سواه أبوها مب شوي خلاها في حالة خوف..لكن الله عوضها بولد عمتها..اللي كان يبغيها من خاطره..

ليال..بعد فترة بين عليها التعب والاجهاد..لأنها أحملت..
وانصدمت لأنها ماتبغي..بس بالأخير رضت واحمدت الله وهذا رزق ومحد يرده..

مزنة من دخلت شهرها الأخير..وايد قمت تتعب..وتدخل المستشفى..مايد رغم ظروف دوامه الصعبه..لكنه قدر يأخذ إجازة ويجابلها..ومدة أسبوعين تقريبا" ويابت له أحلى قمر..يابت بنوته حليؤه نفسها.. وسمتها..آلاء..

وبقت بطلتنا ميرة..بعد كانوا ينتظرون حمد عشان يخلص تأثيث البيت..رغم انه أمه كانت تبغيهم يسكنون عندها لكن حمد أصر انهم يطلعون..عشان يأخذ راحته اهو وميرة وعشان العيال يشوفونها بكل أوقاتهم ويتعودون عليها..
***
أكتبك
في حياتي
شيء جديد..
ليتك
بس تبقى لي
وماتخليني..
أقاسي
مرارة الزمن
وأرجع أعاني..
***
اتصلت ميثة بشيخة أختها..وخبرتها بأن ميرة خلاص تجهزت وخلصت كل أغراضها..وحياهم الله متى يحددون الملجة..
وشيخة بدورها بلغت محمد وحمد اللي بعد الحمدالله فرش البيت وخلص كان بس يتريا تخلص الحديقة اللي سواها ورتبها للصغارية مع الألعاب..وقال عادي يملجون واذا فكر يسافر اهو وميرة أو يقضون أسبوع بدبي مفاتيح البيت بأتم عند أخوه منصور وبيشوف العمال لين يخلصون..

وراحوا بيت خالته..وحددوا الملجة وميرة مسلمه أمرها لرب العالمين وتحمد الله على كل حال..

ومريم أختها ماخلتها كل يوم مسحبتنها وياها الصالون وميرة تتأفف وتقعد تحاتي بنتها..
وطبعا" ميرة ماتحب الحناء بس مريم أختها ماسوت لها سالفة ويابت حناية للبيت وغصب عنها ميرة تحنت..
***
ويوم الملجة..
حريم خوال ميرة كانن موجودات من الصبح عندهم يساعدون ميثة..
وميرة كعادتها ع الساعة10 تنش أهي وبنتها..ويوم نزلت عندهم تحت تفاجأت بحريم خوالها وكم حرمة من جيرانهم..سلمت عليهم وكانت بتروح صوب المطبخ
بس حرمة خالها أم ابتسام الله يرحمها نادتها وقعدت تلاعب بنتها..وميرة مستحيه منها..
حرمة خالها:-فديتها مثايل الحلوة طالعه ع أمها ما شاءالله..
ميرة:-خالوه سامحيني..

حرمة خالها:-مسموحه حبيبتي بس على شو..

ميرة:-لأني بأخذ ريل بنتج..

حرمة خالها:-ياالله ياميرة وين تفكرين ياأميه..ليش تقولين جي حبيبتي..

ميرة:-لأن ابتسام بنتج وأنا بأحل مكانها اللحين..

حرمة خالها:-لا ياميرة انتي والنعم فيج وماعليج قصور بالمرة كلنا فرحنا لأن حمد اختارج انتي وأولهم أنا..وبنتي الله يرحمها قلبي يعورني ع فراقها لكن هذا قدر ومكتوب وكلنا ماشين فيه..

ميرة(نشت من مكانها وحبت رأس حرمة خالها):-الله يخليج والله يقدرني واربي العيال ويا حمد والله ماأبغي شيء غير..

حرمة خالها:-الله يوفقكم ويسعدكم حبيبتي..


وراحت ميرة صوب المطبخ تسويلها شيء تآكله لأنها عارفه عمرها عقب مابتروم تآكل شيء..
وتريقت وريقت بنتها اللي اللحين كملت سنة بس بعدها مامشت..ويات لطيفة وقعدت وياها ؤتمن يسولفن ونورة بعد خطفت عليهم تساعد عمتها ويات مريم وسامية وعهود ومزنة بعد..
راشد كالعادة مارضى بأن العشاء يكون ع حمد وأصر بأنهم روحهم يتكفلون بكل شيء..وكان طالب بوفية
والحلويات بناته متكفلات فيها وطالبين سويتات من كذا مكان..وميرة احتشرت بأن ليش يطلبون وهي تقدر تسوي..بس كلهم يلسؤا يتمصخرون عليها بأن كيف العروس تسوي حلويات ملجتها بروحها مايصير..
واهي محرجه عليهم بس قعدت تضحك بالأخير واهي مستأنسه ع لمتهم ووقفتهم وياها..
***
وعلى صلاة الظهر البيت فضى كل حد روح بيته..ولين بالليل بيتواجدون..وميرة تذكرت شخص قريب منها وايد..مانسته بس انشغلت..ربيعتها خولة..يأت على بالها تكلمها..

خولة:-والله انج على بالي..فديتج والله..

ميرة:-فديت روحج والله خولوه..شحالج وشحال عيالج..

خولة:-الحمدالله حبيبتي كلنا بخير وعافية انتي شحالج وشحال بنوتج وأمج ؤخواتج عساكم بخير..

ميرة:-كلنا بخير وعافية حبيبتي..خولة..انتي وين..

خولة:-أنا هنيه بالخور عند أماية..من أسبوع عندها مارديت الشارجة لأن ريلي مسافر ويا الدوام..

ميرة:-فديتج والله ؤلا أدري انج هنيه..

خولة:-عادي حبيبتي..افئ عليج..

ميرة:-أنزين خولة طلبتج لاترديني..

خولة:-تم فديتج انتي قولي بس..

ميرة:-اليوم ملجتي ع ولد خالتي ملجة وعشاء وبياخذني..بس خاطري تحضرين والله لاترديني..

خولة(واهي فرحانه لميرة):-فديتج والله مبروك ياالغاليه ربي يتمم لج ع خير وربي أحلى خبر..

ميرة:-الله يخليج حبيبتي وربي يبارك فيج..وسامحيني أعزمج متأخر أصلا ماعزمت أحد والله..

خولة:-افئ عليج مابينا زعل بالمرة..أكيد بأي لاتحاتين فديتج..

ميرة:-وسامحيني ماقدرت اتصل أخبرج كل شيء صار سرعه سرعه وانشغل بالأغراض وببنتي وبنت أختي عرست وارتبشنا بعرسها..

خولة:-ياالدبة انتي وليش تشرحين ظروفج انتي تعرفيني ماأزعل ؤلا أشل بخاطري ؤخاصة منج انتي..

ميرة:-فديتج والله ربي لأيحرمني منج..

خولة:-ؤلا منج يارب..أنزين بتلبسين فستان..

ميرة:-أنا أبغي البس جلابية لكن مريوم أختي ماخلتني فصلت لي فستان وألا تلبسينه..

خولة:-صدقها أنزين شو جلابية الله يهديج..أنزين ومنو بيعدلج..

ميرة:-ههههه..المكياج بأييبون وحده تعدلنا هم بيسون شعرهم بس والمكياج رواحهم وأنا مكياج وشعر وعاد شعري ما شاءالله طويل ماأبغي اسوي تسريحة أتطلعني مٌهرج لابس قبعه أبغي اخليه مفتوح واسوي حركة بسيطة..

خولة:-خس الله عدوج ياميروه مٌهرج أونه..ربي يسعدج حبيبتي..

ميرة:-ههههه والله ياأختي بس يتحكمون فيني..

خولة:-حبيبتي والله أكيد لأنهم يبونج تكونين أميرة اليوم..
ميرة:-ربج كريم حبيبتي عيل أترياج إن شاءالله..

خولة:-إن شاءالله حبيبتي..

وبندت ميرة عن خولة وراحت تصلي الظهر..وبنتها كانت راقده بالصالة وخلتها لأن أمها ؤخواتها قاعدين..
***
حمد..كان مستانس حيل..طلع الصبح راح الحلاق..وراح أخذ أغراض ومر ياب ملابسه من البخار وأمه عطته أغراض وهدايا لميرة من عندها أهي وليال ومرة وحدة راح البيت يرتبهن..وعلي اتصل فيه بعد لأن ميرة مطرشه أغراضها..رتب ملابسه ورتب الأغراض اللي مأخذها اهو وهدايا ميرة خلاها بروحها تشوفهم..وأغراضها اللي يابهن أخوها بعد خلاهن ترتبهن ع راحتها..وكان ماخذ لها اهو بعد هدايا وأغراض وطقمين ذهب من عنده غير اللي أمه ماخذتنه لها..
كانت حلمه اللي تمناه..كانت شيء يستحيل بأنه في يوم يمتلكه..كلما كان يسمع اسمها يفز قلبه من مكانه..
ضاعت منه مرتين..لما أبوه صدمه وخطب له بنت ربيعه وجبره يأخذها..ومرة يوم عارف أخوه طلع يحبها..كم تمنى قربها..كم تمنى بأنها تصير حلاله..واليوم أهي بتكون له..كان فعلا" سعيد في هاليوم ؤتمنى من الله يديم عليه هالفرح والسعادة..مب خيانة بأنه يفكر بوحده غير حرمته..لأن حرمته توفت رحمة الله عليها لما كانت موجوده ماعمره تجاهلها..ولاعمره زعلها..ولاعمره بين لها بأن كان يحب غيرها..اهو بشر مو عيب أو حرام يتزوج وياخذ اللي اختارها قلبه..يعني لو وحده ثانية غير ميرة أكيد كان مستحيل يفكر فيها..لأن يفكر بعياله قبل كل شيء..لكن من عرف بأن أهله يبون له ميرة ماتردد بأنه يفكر فيها..إلا انشغل بالتفكير وأتعبته من كثرما يفكر فيها..الوقت كان يمضي..وكلها ساعات وحمد بيملج على ميرة..وتصير حلاله..
***
ميرة..كانت تشوفهم كلهم فرحانين..ماأستخسرت على نفسها هالفرحة..رغم خوفها من اللي مخبتنه لها الأيام..
رغم حبها لسلطان..ماتخيلت في يوم بيحل مكانه وبيشاركها بحياتها وبخصوصياتها شخص ثاني غيره..
لكنها توكلت على ربها وحياتها اللحين بتتغير بيت وزوج وعيال..بتكون مسؤولة عنهم جدام الله..وكانت تدعي الله يوفقها ويعوضها باللي فقدته..ؤيقدرها تسعد حمد وتكون قد الثقه وماتخذله وتعاونه بتربية العيال..

على العصر..وصلت مال الصالون اللي بتعدلهم..كانت سامية حاجزتنها..وكلهم تعدلوا وشعرهم خلوه مفتوح..

ميرة:-كيف جي قلبتوا أونه بنسوي شعرنا وبنتعدل بروحنا..
سامية:-هههههه لأنه راعية الصالون بنفسها يايه تعدلج كنا نتحرئ وحده من اللي يشتغلن وياها بأتي من جي قلنا بنسوي شعرنا بس..

ميرة:-ياسلام يعني كنتوا تبونها تعدلني روحي وتخبص في ويهي..

مريم:-ههههه فديتج انتي والله..

سامية:-لا مو جي فديتج بس وحدة تهتم فيج لإنج العروس والثانية بتسوي شعرنا لكن اللحين ما شاءالله كم وحدة يايه وياها..مريوم خلينا نسوي شعرنا مرة وحدة..

ميرة(تضحك عليهم)..

وقعدن يتعدلن طبعا" تعديلهم كان خفيف..ماكانوا يبون يغطون ع العروس..

ميرة:-مريوم تراني عزمت ربيعتي خولة..عادي وألا حد بيرمس..

مريم:-منو بيرمس محد له شغل فيج انتي العروس وتعزمين اللي تبينه..

سامية:-عادي فديتج عيل أماية قالت مابتعزم حد وشفتي الصبح الحريم ماخلوها ووقفوا وياها..

لطيفة:-وبعدين انتي لاتحاتين شيء ياميرة خلج طبيعية لاتتضايجين من أحد ؤلا شيء..اللي بأي حياه الله واللي مابأي برأيه..

نورة:-تعالي ميروه انتي فستانج حد يابه لج من البخار..

مريم:-أويه نسيته..وديته لها ونسيت أمر أخذه..

ميرة:-عادي برأيه أنا أبغي البس الجلابية مريوم..

سامية:-شو جلابية ميروه أصبري بنشوف حد يروح يأخذه..

عهود:-اصبروا بأتصل بحمدان..

وأتصلت عهود بحمدان وخبرته يروح يأخذ فستان أخته من البخار..
***
ترتبت طاولات البوفيه..علي وحمدان كانؤا موجودين
كان المكان بوجود الطاولات فخم ومزين بورود طبيعيه
على كل طاولة مكتوب اسم ميرة وحمد..
هذا مو شغل سرعه..هذا ترتيب حمدان وعلي اللي اتفقوا يسون شيء بسيط لأختهم..ماكانت تبغي كوشه وحفلة..لكنهم طلبوا كوشه صغيرة فيها كرسي ملكي فخم..كانوا فرحانين لها وايد..هذا كان للحريم..
وللريايل كانوا مسؤين حركة حلوة جدام بيتهم..محطين
الفرش الأحمر..ؤمحطين البوفيه برع لهم..وكراسي وطاولات قمة فالروعه..أبوهم طلب هالحركة بحيث البوفيه يكون مفتوح واي أحد خاطره أي عندهم حياه الله..بيرحبون فيه..

ميرة كانت طول الوقت شايله مثايل..وبنتها ماتعبتها بس أتطالعها واهي تشوف خالاتها وحريم خوالها يتعدلون..
ميرة بخاطرها تقول كيف بأصبر أسبوع وماأشوفج يادنيتي انتي..حمد خبر ليال عشان تقول لميرة بأنهم من يملجون وتخلص الحفلة بيأخذها بيقضون ليلتهم فالبيت وباليوم الثاني عقب صلاة الجمعه بيطلعون لدبي بيقعدون أسبوع وبيردوا..فالبداية حست بخوف ورهبه لكن عقب قالت ماعليه خير إن شاءالله.
***
بعد صلاة المغرب..الكل تجهز..الكل فرحان لميرة وحمد..محمد وحمد ومنصور ومايد تلبسؤا واكشخوا
وحمد غطى عليهم كونه المعرس وشيخة تبخرهم واهي تدعيله بالسعادة والتوفيق..وشهاب كان سابقنهم وكان موجود هناك بعد..
وراحوا بيت خالتهم..واستقبلهم راشد وعلي وحمدان.. ورياييل الفريج وربع حمد كمن واحد وخوالهم وعيال خوالهم كلهم كانوا موجودين..والمليج كان من طرف علي كان يعرفه زين وطلب منه يملج على حمد وميرة..
ؤتمت الملجة..وميرة وقعت..طاحت عيونها ع توقيع حمد..حست بخوف مو طبيعي لكن مريم أختها قعدت تهديها..
وشرعا" صارت ميرة زوجة حمد ولد خالتها..وصار حمد زوجها جدام الله وجدام الناس ومسؤول عنها..
الكل قعد يبارك ويسلم على حمد ويدعيله بكل خير..

محمد وايد متلوم من راشد..لأن المفروض كل شيء يكون عليه اهو وولده..وماتوقع بأنهم يرتبون للملجة بهالطريقة الفخمة..

راشد:-أشفيك يامحمد عادي إحنا أهل ومابينا هالشكليات أنا وانت واحد وألا شو قولك..

محمد:-أكيد ياراشد بس فضيحة والله بإني متلوم فيكم..

راشد:-ؤلا تتلوم ياريال أهم شيء سعادة عيالنا والله مآشي مهم غير..وتقول مخاسير والله مآشي يغلى عليهم ؤلا خسر ؤلا غيره كله مقدور عليه..

محمد:-الله يخليك يابو علي دومك ترفع الرأس..

وتعشوا الريايل ومإ شاءالله كل حد ياهم..ويبارك لهم
***
وبعدها ابتدأت حفلة الحريم..شيخة كانت مطقمه ويا ميثة أختها..ؤلابسين جلابيات وكاشخات..

مريم وسامية وحريم إخوانهم مطقمين بعد جلابيات بس روعه كانوا مفصلينها في دبي..

مزنه وليال وفطيم حرمة منصور كانوا لابسين نفس الشي فساتين بسيطة بس حلوة وايد..

بنات خوالهم طبعا" مب الكل حضر لكن خوات ابتسام كلهم كانوا موجودين..وكانوا عادي مب انهم زعلانين ليش حمد أخذ ميرة بالعكس كانوا يسلمون عليهم ويباركون لهم من خاطرهم..

وليال أعزمت كم وحدة من ربيعاتها وعمتها بعد كانت موجودة وأخت ريلها وياهم..

والبنوتات الصغار مطقمين لهم كلهم نفس الشي
بنات ليال وطيف بنت حمد وروضة بنت لطيفة وبنات سامية وبنت مريم الصغيرة وبنات نورة ومثايل بنت ميرة..

وجيرانهم كانوا حاضرين..وميثة وشيخة حيل فرحانين
لأن الكل واقف وياهم وفرحان لفرحهم..

وناس بعد احضروا..ميرة مادرت لين يؤها غرفتها يسلمون عليها..انصدمت..ودمعت عينها..ماتوقعت
لكنها استأنست لوجودهم معاها..وبأنهم مب زعلانين
لهالخطوه اللي اتخذتها بحياتها..خوات سلطان كلهن كانن موجودات خواته من أبوه ما شاءالله وايدات وكلهم يوا يباركون لميرة..

حتى فاطمة وبناتها اللي سون لميرة المشاكل وتبلن عليها..سلمت عليهم ميرة وبالمرة مب شايله بخاطرها منهم..خلاص اللي فات مات وانتهى واندفن واللحين هم موجودين عندها وفي بيت أهلها بس هذا يكفيها..وتكفيها هالفرحة اللي تشوفها عليهم..قعدوا يسولفوا وياها شوي وعقبها أنزلوا تحت عشان بتلبس فستانها..

ويات ربيعتها خولة..وكانت ماخذه لها هدية..طقم ذهب وعطور من باريس غاليري ؤمغلفتنهم بطريقة فخمه..
وأول ماوصلت سلمت عليهم كلهم ووصلتها سامية فوق عند ميرة..وأول ما شافتها ميرة نشت من مكانها..

خولة(واهي تسلم عليها):-فديتج مياري ربي يسعدج حبيبتي..ومبروك ياقلبي..

ميرة:-فديتج خولوه ربي يبارك فيج حياتي..شوفي شو سوا فيني..ماأحب جي..

سامية:-حشرتنا ربيعتج هاي..ماتبى مكياج ثجيل..ماتبى تسريحة وتبغي تخلي شعرها مفتوح..تبى هالجلابية اللي معلقة وماتبئ الفستان..

خولة:-ميروه والله انج تهبلين ما شاءالله عليج..وبعدين الجلابية حلوة لكن الفستان أحلى..ؤلازم تلبسين عكسهم كلهم تحت لابسين جلابيات وانتي العروس لازم شيء يليق فيج..

ميرة:-والله فيني صيحة أنا ماأحب جي..أنتوا تعرفوني أحب الشي الخفيف..

خولة:-ليش تصيحين كلهم فرحانين لج ويبونج ملكة الحفلة..مافيها شيء إذا تحكموا فيج اليوم..وافرضوا رأيهم عليج..بالعكس المفروض تفرحين لأنهم يحبونج..

سامية(واهي أتطالع ميرة):-سمعتي..نحبج ياالدبه(ويات صوبها وحضنتها)..

ميرة:-فديتكم والله سموي..الله لا يحرمني منكم..

سامية:-ؤلا منج يانظر عيون خواتج انتي..

ويلست خولة عند ميرة..وسامية خلتهم ونزلت تحت لين يتعشون الحريم بأتي تخبرهم عشان ينزلون..

ميرة:-خولة وايد خايفه من حياتي اليديدة ويا حمد..مع إني صليت استخارة وارتحت ولله الحمد بس مادري.. أحاتي بنتي..كيف بأخليها ماأصبر عنها وهي عندي بالبيت كيف اللحين بأخليها وبأروح عنها..وفديتها شكلها حاسه بإني بأروح عنها وايد لاصقه فيني اليوم وحتى لما تعدلت ميزتني عن خالاتها..

خولة:-ماعليه فديتج بتتعود لا تحاتين دامها عند خالوه ميثه أكيد بتشوفها وبتداريها..أنتوا بتسافروا..

ميرة:-بعد والله أحاتيها..أقولج هي عندي واحاتيها كيف اللحين بأخليها..قلبي متعلق فيها وايد..ؤلا فديتج مابنسافر أمس بالليل متصله فيني ليول تخبرني بأن حمد يقول اليوم بنبات بالبيت وباجر بنطلع دبي..

خولة:-لاتحاتينها ياعمري ماعليها شر إن شاءالله..وهي زين ع الأقل تغيرون جو شوي وتتعودون ع بعض بعيد عن العيال..

ميرة:-ياأختي مو هذا اللي مخوفني أنا..يعني كل حياتي ويا سلطان بتكون اللحين لحمد..صدق أحس غير..

خولة(واهي تضحك ع ميرة):-ويا راسج والله ياميروه
طفسه صدق..أقولج آخذيها بروح مرحه..هذا ريلج وهذا حلالج..وهذا قدرج اللي ربج كاتبه لج..لاتعاندين ؤلا تقولين له شيء يجرحه..انتي ظروفج نفس ظروفه..وانتي وياه مناسبين لبعض..فخليها حياتج وياه طبيعية وعيشي حياتج ياميرة ؤلا تحرمين نفسج من اي شيء..ماسويتي شيء غلط لما وافقتي عليه..بالعكس انتي بعدج صغيرة ؤلازم تعيشين حياتج وأيامج الحلوة..

ميرة:-هههههه ياالله يا أختي ربج يسهلها إن شاءالله بس والله بيني وبينج خايفه حيل ماأتخيل يعني تعرفين شو يعني ماأتخيل بس ياالله ربج كريم والله يستر..

خولة:-ؤلاتخافين ياميرة خليها ع ربج..واهو أكيد حاس باللي بقلبج وعارف بأنج بعدج تحبين سلطان الله يرحمه ومابيجبر نفسه عليج ؤلا بيجبرج على أي شيء وانتي من البداية أكسبيه..عشان حياتج تمشي صح..وربي بيوفقكم إن شاءالله..

ميرة:-إن شاءالله حبيبتي..

ؤتمن يسولفن..عقبها يأت سامية ولطيفة يخبرون ميرة عشان تنزل..

ونزلت أميرة الحفلة..تفاجأت باللي مسؤينه بالبيت..قالوا بوفيه..لكنها توقعته بسيط وعادي مو جي وبهالفخامة والروعة..وكوشه بعد..توقعت بتقعد بالصالة..ماكانت تدري لأنها مانزلت تحت من الظهر وماتعرف شو مسؤين وكيف مرتبين وغرفتها أتطل ع المطابخ يعني حتى لو فكرت أتطالع مابيبن شيء من هذاك الصوب..
لكن استأنست والكل مستأنس عليها..هذي ميرة بطلتها الجميلة..ماتغيرت..حلوة..حتى لو ماكانت محطيه شيء ؤلا متعدله..تجذب كل اللي يطالعها..وتجبره يحبها..

أمها ؤخالتها كانوا فرحانين وايد..حريم خوالها وايد مستأنسين..الكل كان يدعيلها بكل خير..
***
قعدت ع الكوشه..وقعدت وياها ربيعتها خوله شوي وعقب سلمت عليها وباركت لها..وسلمت على أمها ؤخواتها وروحت لأن عيالها تامين عند أمها وتخاف يحشرونها..
ويات ليال صوبها وسلمت عليها..وبنات خالها..وربيعات ليال وسلموا عليها..
وحريم إخوانها بعد يوا وسلموا عليها..ومزنه حليلها ماقدرت تقعد ويا أختها..شاله بنتها وكل شوي تصيح..

لطيفة:-مزنوه وديها داخل حرام تسمع الحشره ومب عاجبنها الجو هنيه..
مزنة:-حرام أبغي أقعد عن ميرة..شوي وبياخذها حمد..
مريم:-زين فديتج هاتي بنتج روحي أقعدي وياها أنا بأشوفها لج..
وراحت مزنة عند أختها..مع أنها بتكون قريبه منها بس غير قبل ميرة بأي وقت تكلمها..اللحين مابتقدر..
ومريم رقدت آلاء الصغيرة وحطتها داخل..وكل شوي تدخل تشوفها..

مزنة:-مياري وايد بأشتاق لج..

ميرة:-فديتج والله حبيبتي..وأنا بعد بأشتاق لكم وايد..

ليال:-ياالله يامزنوه وين تراها بتروح إلا عندنا..بأي وقت تبين تشوفينها خبريني بأخطف عليج وبنروح..

ميرة:-وانتي اللحين ترومين تسوقين..

ليال:-هيه عادي الحمدالله هالحمل ماتعبني نفس قبل..
تعبأنه صح بس مو نفس حمالي ببناتي..ودام عندي ليسن وسيارة بس عاد ليش ماأروح وإي..

مزنة:-عيل ريوقنا باجر عند مياري..

ميرة(بققت عيونها)..

ليال:-هيه أوكيه الساعه ثمان بالضبط بأمر عليج مزنوه وخلي بنتج عند أمي بنروح بروحنا..

مزنة:-خلاص أوكي أترياج عيل..

ميرة(واهي تضحك):-لا والله ع كيفكم أنتوا الثنتين..ماأبئ حد أي..

ليال:-شوفي شوفي من اللحين تغيرت علينا..ماعليه ميروه ماعليه..

ميرة(تضحك)..

ليال:-فديتج والله مياري ربي يهنيج ياالغاليه..

ميرة:-فديتكم والله بأشتاق لكم وايد..

ليال:-ماعليه وين بتروحين تراج إلا صوبنا..

مزنة:-قولي وينكم واحنا بنكون عندج..

ميرة:-هههههه..

وشوي قالوا بأن حمد بيدخل..وتغطن البنات ولبسن عبيهن..
ودخل حمد..مع أبوه وعمه راشد..ؤمع علي وحمدان..
حمد..كان يمشي وعينه ع الملاك اللي أوقفت تترياه..
وأول ماوصل حبها على رأسها..
سلم عليها أبوها وعمها محمد..واخوها علي وحمدان..
وتالي طلعوا..
ميرة..كانت ساكته ومنزله رأسها وتلعب بباقة الورد اللي ماسكتنها..وحمد..كان يرفع رأسه يطالعها..
ليال يات صوبهم تكلمهم..

ليال:-حمد بتقصون الكيكة..وألا ماتبون عادي ترى محد بيجبركم..

ميرة(ع طول رفعت رأسها):-لا ليول مافي داعي إلا هي كيكة..

حمد:-ليول جان من مساعه ييتي عشان أسمع صوتها..

ميرة(استحت)..

ليال:-هههههه..خلاص اخليكم ع راحتكم..

حمد:-شحالج ميرة..

ميرة:-الحمدالله بخير..

حمد:-بلاج جي مستحيه..

ميرة(رفعت رأسها):-لا مب مستحيه بس حمد....

حمد:-بس شو..قولي كل اللي بخاطرج..

ميرة:-مايستوي اليوم تخلاني بيت أهلي وباجر تأخذني..

حمد(كان بيقول عادي بس حب يغصص عليها):-يعني أنا أخذتج عشان اكون بروحي..

ميرة:-بس اليوم حمد..

حمد:-لا سامحيني أنا أبغيج عندي..دامني خذتج ماؤدي اخليج ؤلا لحظة..

ميرة(رفعت رأسها وطالعته بنظره وهي فيها صيحة)..

حمد:-لا تصيحين..خلاص تبين أتمين اليوم برايج بس باجر من الفجر أنا بأي أخذج..

ميرة(واهي تبتسم):-لا حمد شو مآشي شغله..

حمد:-عادي والله جان تبين أتمين عندهم..بس بأمر أخذج باجر..أسولف مب من الفجر عاد..

ميرة(شوي راحت حالة الخوف عنها..وأبتدأت تسولف وياه):-لا ماعليك أصلا منو الخبله اللي بتطلب هالطلب بليلة عرسها..عيل ليش تزوجت..

حمد:-محشومه ميرة..بس إذا تبين تقعدين عادي من خاطري بأخليج..

ميرة:-لا أنسى الموضوع خلاص..

حمد(سكت عنها)..

ويوا عندها عيال أخوها علي وسلموا عليها وعلى حمد وعقب عيال أخوها عبدالرحمن..وعيال سامية وعيال مريم..
وقعدوا شوي حمد وميرة ع الكوشه..وعقب حمد خبر ليال بأنهم بيروحوا..ساعدت ليال وفطيم ميرة وانزلت من ع الكوشه وراحت داخل عند خواتها..

كانت تبغي تغير الفستان بس كل أغراضها طرشتهم البيت..وقالولها عادي تتوكل وتروح وهناك بتغيره..
ولبست عبايتها..ؤتغطت..وسلموا عليها خواتها وحريم إخوانها..وحريم خوالها كانن موجودات ماروحن..وأمها
ؤخالتها وليال..

ويات عينها على مثايل..ياروحي وياعمري انتي..كيف بأغمض عيوني وانتي بعيده عني..كانت لطيفة شالتنها..
ومثايل عينها على أمها وفعلا" كانت حاسه بفراقها..

ميرة:-هالله هالله ببنتي..ديروا بالكم عليها..

ميثة:-بنتج بعيوني حبيبتي لا تحاتينها ياأميه..

لطيفة:-لاتحاتين ميرة فديتج كلنا هنيه وبنشوفها..

مريم:-توكلي فديتج حمد يترياج..لاتتأخرين عليه..

مثايل هنيه قعدت تصيح تبغي أمها..وتصيح مسكينه
وايد لدرجة بأن راشد دخل عندهم وشلها..ماهانت عليه مسكينه..تبغي أمها وحست بأنها بتروح عنها..

وميرة ماقدرت تتحمل وقعدت تصيح وهم يهدون فيها
وسحبتها ليال وظهرتها لحمد..شافت علي وحمدان وأبوها كان واقف بعيد يلاعب بنتها..سلمت عليهم وركبت سيارة حمد..حمد يوم شافها جي تصيح استهم عليها..من جي كانت تبغي تقعد..

وتحركت سيارته وظهرت من البيت..ميرة أتطالع أبوها اللي يودعها بإيده وبعيونه اللي تعلقت بالسيارة واهي تمشي..ومثايل من ظهرت السيارة من البيت وايد قعدت تصيح..
***
حمد كان ساكت وماتكلم وياها..واهي بعد ماقالت له شيء بس دموعها تتجمع بعيونها..كانت خايفه من هاللحظة..تشجع حمد وكلمها..

حمد:-ميرة سامحيني..

ميرة:-على شو حمد..

حمد:-لأنج أنجبرتي تخلين بنتج وتأخذيني..

ميرة:-لا ياحمد..محد جبرني عليك..الكل حاول يقنعني فيك وأنا مب راضيه..لين صليت استخارة وارتحتلك..

حمد:-بس ليش تصيحين اللحين..لإنج خليتي بنتج ورحتي وياي صح..

ميرة:-لأني خليتها صح..بس لأني رحت وياك فهو لازم أروح وياك..لأنك زوجي اللحين ومايصير أخذها من البداية..

حمد:-أنزين تبيني أرجع وناخذها..تراها صغيرة بعدها..

ميرة:-لا لا ترجع..مايستوي أخذها وأنا عروستك اليوم..

حمد(مستانس ع كلام ميرة):-والله انج أصيلة ؤتعرفين واجبج زين..الله يقدرني واسعدج..

ميرة(استحت):-عيالك ماشفتهم..من الحريم الموجودين..

حمد:-عارف وخليفة عند منصور ومايد..وطيف عندكم كانت داخل..

ميرة:-هيه أنا أقول ما شفتهم..فديتهم الله يحفظهم..

حمد:-آمين يارب ويحفظلج بنوتج الحلوة شراتج يارب..

ميرة(واهي تبتسم):-آمين يارب العالمين..

ولحظات..ووصلت سيارة حمد لبيتهم..دخل سيارته داخل البيت..وميرة أتطالع البيت واهي مستأنسه أكثر شيء جذبها بالحوش حديقة الألعاب اللي فيه..
يا صوبها حمد وبطل لها الباب..ونزلت مثل الأميرة..

ميرة:-ما شاءالله حمد وايد حلوة الحديقة..

حمد:-عيونج الحلوة..بعدها مأخلصت..بالسبت بيكملونها ومنصور أخوي بيشوفهم..يعني لين نرجع هم مخلصين..

ميرة:-هي جي وعجيبه ما شاءالله..

حمد:-إن شاءالله العيال يستانسون عليها..تعالي حياج داخل..

ميرة:-مشت وياه داخل البيت..وقلبها يدق اهو خوف اهو مستحى..أحاسيس تتضراب مع بعضها..

حمد:-نورتي البيت..

ميرة(مستحيه منه):-تسلم حمد..النور منك وفيك..

حمد:-لاتستحين آخذي راحتج..وشوفي البيت واي شيء تبين تغيرينه أنا حاضر من عيني هذي قبل هذي..

ميرة:-عسى عينك سالمة حمد..وليش أغير البيت حلو ما شاءالله..

حمد:-أنزين تعالي شوي..(ومسك إيدها ودخلها غرفتهم)..

أول مادخلت ميرة..شافت الغرفة روعه..فخمة وكبيرة..
وعلى طرف كان محطي أغراضها..اللي طرشتهم ويا أخوها..وكانت فيه طاولة وايد حلو شكلها..حمد كان محطي عليها الهدايا مالها..

حمد:-هالهديا مني أنا واللي بهذاك الصوب من أمي وليول..ؤخواتج مطرشين أغراض أنزلهم لج اللحين وألا اخليهم لباجر..

ميرة:-لا برأيهم خلهم لباجر..ومشكور حمد ماتقصر بس ماأبغي عليك شيء..

حمد:-افئ عليج تستأهلين زود..ؤملابسج والعبي مالج تراني علقتهم بالكبت..بس باقي الجنط طبعا" ماأقدر ارتبهم..

ميرة(استحت):-تعبتك وياي..

حمد:-ؤلا تعبتيني ؤلا شيء..افئ عليج..

ميرة(تبسمت له)..

حمد:-أنزين آخذي راحتج أنا بأطلع عنج..(وطلع وخلاها بالغرفة)..

ؤتمت ميرة بروحها بالغرفة..مدة خمس دقائق واهي مب مصدقه بأنها اللحين ويا حمد..كيف بأكون وياه..كيف بأقضي هالليلة وياه..كيف اهو بيكون وياي..حست بخوف..وحست بأنها بحلم..تمنت تكون بحلم..ؤتمنت بأنها للحين في بيت أهلها..
أفكار توديها وأتييبها..تعوذت من إبليس..ونشت من مكانها..وراحت صوب أغراضها..وبطلت وحده من الجنط وطلعت لها ملابس ودخلت الحمام..
***
حمد..كان يحبها..كان يتمناها..كان ينتظرها من سنين..
مب مصدق بأنها عنده اللحين..
كان قاعد بالصالة مدة وشافها طولت ؤلا كلمته..كان خايف بأنه يروح عندها وترده..أو تتحجج له بأي شيء..
كان حيل مشتاق يضمها..ومشتاق يكون وياها..
وبينه وبين نفسه قال بأروح أشوفها..وأول مادخل الغرفة شافها قاعدة ع الكرسي واهي ملاك..ماتوقع بأنها لابسه وتترياه..بس ضحك عليها..كانت تضارب وتحاول تبطل تسريحة شعرها..
تقرب منها وساعدها..وميرة..مستحيه منه..وتقول بخاطرها الله يسامحكم ياخواتي على هالتسريحة..

حمد(واهو يمسك إيدها):-ميرة..

ميرة(واهي أتطالعه):-نعم حمد..

حمد:-ميرة ماأبغي أجبرج على شيء..أن ماتبيني مابأزعل وبأعيش وياج بس نربي العيال مع بعض..

ميرة(واهي مستحيه):-حمد ليش ترمس جي..

حمد:-لأني آشوفج وشكلج ماتبيني..وماأبغي أجبرج على شيء ماتبينه..

ميرة:-حمد..أنا زوجتك..وأنا حلالك..ويوم وافقت عليك وافقت عن قناعة..وتراني عندك اللحين وأنا مسؤولة عن واجباتك وحقوقك وربي بيحاسبني على تقصيري..وبس عاد لاتقول شيء أنا ماقلته..وألا بأصفعك..

حمد(واهو يضحك ومستانس على كلامها):-ميرة وايد محتاج لج..والله ادعي ربي يبارك لنا ويسعدنا..ؤيقدرني أنا واسعدج وماأقصر عليج بشي..

ميرة:-الله يخليك..أنا ماأبغي غير الستر والحمدالله
خذتك انت..ومابألاقي أحد أحسن وافضل منك لي ولبنتي..

حمد:-وايد أحبج..

ميرة(استحت ونزلت رأسها)..

حمد:-والله وايد أحبج..ماتتخيلين وشكثره حبج بقلبي مابتصدقين ويمكن انتي اللحين مب مصدقه كلامي لكن والله أحبج..وأبغيج من سنين..لكن الله ماكتبج لي إلا بهالظروف..

ميرة(رفعت رأسها وتبسمت له ابتسامة من خاطرها):-حمد الله يقدرني واسعدك..
***
مثايل..دوخت البيت بكبره..تصيح..وتصارخ وماتم أحد ماشلها..عقبها علي وحمدان طلعوا بالسيارة وشلوها قالوا لين ترقد وبيردون..

علي:-فديتها حمدان رقدت..

حمدان:-وين مابترقد تعبت من الصياح مسكينه..

علي:-ياحليلها والله غمضتني أتطالع أمها كأنها تودعها..

حمدان:-هيه والله مسكينه..لا وعهود بعد تخبرني بأنها ميزت أمها عن الكل رغم أنها متغيره بالمكياج..

علي:-أكيد حمدان لأنها أمها وحاسه فيها وعارفتنها..بس تصدق أكثر شخص عورني قلبي عليه..أبوي مسكين يوم ظهرت سيارة حمد رحت صوبه أشل مثول عنه شفته يصيح..

حمدان:-ياحليله والله أصلا" أبوي مايبغي ميرة تظهر من البيت ؤلا يبغي يجبرها على أحد بس الله كريم..

علي:-ياالله الحمدالله..الله يسعدها ويوفقها مسكينه وايد عانت وتعبت بحياتها..الله يعوضها بحمد..

حمدان:-آمين يارب..ياالله عيل خلنا نرجع البيت أمي بأتم تحاتيها..

علي:-هيه إن شاءالله..
***
ونامت عيونها مثايل..واهي تصيح أمها..نامت مثل الملاك بحضن خالها..ومن التعب مانشت ؤتمت نايمه لليوم الثاني..حتى ميثة كل شوي أتطالعها تخاف فيها شيء..

وميرة..وحمد..قضوا ليلتهم مع بعض..ميرة تجاوزت حالة الخوف اللي صابتها..ؤأقلمت نفسها معاه..عشان حياتها تكون من البداية صح..
حمد..يدعي الله يوفقه معاها..وعسئ يكون لها عون بتربية العيال..ويسعدها..
***


 

رد مع اقتباس
قديم 20-03-2014, 12:02 AM   #28
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء22:-
***
في صباح اليوم الثاني..على صلاة الفجر ..ألتقت عينها بعينه واهو يتأملها وأبتسامة جميلة مرتسمه ع شفاته..

ميرة:-صباح الخير..

حمد:-صباحج خير وسعادة..

ميرة:-شحالك..

حمد:-بخير دامني وياج..

ميرة(تبسمت له):-عساك دوم إن شاءالله..ياالله سمعت الآذان..

حمد:-هيه إن شاءالله اللحين بأنش بأتوضأ وبأسير تخافين أتمين روحج..

ميرة:-لا ماعليك ليش أخاف..أنا بعد بأنش أصلي..

حمد:-فديتج ميرة..

ميرة(تضحك):-انت اليوم ناوي تضيع وقتك علي..ياالله روح توضأ..

حمد:-هههههه..

ونش حمد وراح الحمام تغسل وتوضأ..وتلبس وراح يصلي صلاة الفجر..كان المسجد ورئ بيتهم..هالفريج كان يديد..مب ناس وايدين ساكنين فيه بس المسجد ما شاءالله ينترس وقت الصلاة..

وميرة بعد نشت وتغسلت..وتوضأت وصلت صلاة الفجر.. كانت مرتاحة البال..قعدت تقرأ قرآن..وأذكار الصباح اللي عودت نفسها ماتخلي شيء بحياتها يتغير لو شو ما صار..

عقب مارجع حمد من المسجد..والجو كان جنان..كان روعه بمعنى الكلمة..
أول مادخل البيت شاف ميرة تستكشف البيت..وتبطل الغرف وأتطالع..
حمد:-السلام عليكم..

ميرة(واهي تبتسم):-وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..تقبل الله..

حمد:-منا ومنكم بصالح الأعمال..

ميرة:-اللهم آمين..

حمد:-شو عيبج فالبيت..

ميرة:-كله حلو ما شاءالله..ذوقك وايد روعه..ومدلعني ومدلع إليهال..

حمد:-لأنكم تستأهلون..

ميرة:-تسلم حمد ماتقصر والله..

حمد:-تصدقين يوعان..

ميرة:-وأنا أخس عنك..ميته من اليوع..

حمد:-شو رأيج نطلع نتريق برع ومنها بنتمشئ شوي..

ميرة:-أوكي عادي عندي دام بتأكلني..

حمد:-هههههه ياالله عيل روحي تلبسي..

وراحت ميرة غيرت ملابسها ولبست عباتها وطلعت أهي وحمد..كان الجو فعلا" روعه..منعش ويرد الروح..
راحوا تريقوا طبعا" شاي كرك وبراتا وجبن..وراحوا يتمشون ع الكورنيش..

ميرة:-تصدق من سنين ماييت هنيه..

حمد:-بروحج حارمه نفسج..روحي واظهري وسولفي وزوري ربيعاتج..حياتج بترجع طبيعية..

ميرة:-حمد..بعدك ماعرفتني..

حمد:-إلا أعرفج زين من كنتي صغيرة..وماتغيرتي
كنتي تستحين..وطبعج هذا هو ماتغير..عادي ميرة اختلطي بالناس..عيل كيف كنتي تبين تستوين دكتورة..

ميرة:-آه ياحمد لاتقلب المواجع..كان حلمي اللي تمنيت أحققه..بس كل شيء كان ضدي..

حمد:-ميرة..عادي كملي دراستج..أنا أول واحد بأوقف وياج وبأساعدج..

ميرة(مسكت ايده):-تعال نقعد هنيه..

حمد(استانس على مسكت إيدها)..

ميرة:-وين تباني أدرس اللحين..اللحين عندي بنتي وعندي عيالك..أفضل انشغالي فيهم ؤلا انشغل عنهم..

حمد:-فديتج والله..أنزين بأقولج..انتي تسوقين..

ميرة:-لا ؤلا أفكر..

حمد:-هههههه ليش جي مرة وحده تقولين مابأفكر..

ميرة:-لأن كل اللي نحبهم راحوا عنا بسبب سيارة..

حمد(ضم إيدها بإيده):-ميرة اللي راحوا كلهم هذا عمرهم..والله كاتب لهم هالموته..السيارة عشان توصلنا وين مانبغي..شوفي ليول أختي نافعه عمرها..وإذا أنا مب موجود وافرضي بإني مب فالبلاد..ؤعندج مثايل وطيف وخليفة وعارف لا سمح الله واحد فيهم مرض انتي كيف بتتصرفين..

ميرة:-حمد..أنتوا عندكم دريول وبيت أميه عندهم فلا تعقد الأمور..وماعليهم شر بإذن الله عيالك عيالي واحطهم بعيوني..

حمد:-واي منج ماينقدر عليج..سكتيني عندنا دريول ؤعندكم دريول..

ميرة(تضحك)..

وقعدت أهي وياه تسولف وتضحك وكأنها من سنين تعرفه..وحمد مستانس وايد عليها بأنها تأقلمت وياه بهالسرعه..عقبها ردوا البيت..
***
عند ميثة..كانت مثايل راقده ؤلاتعبت يدتها بالليل بس ميثة كانت خايفه عليها وكل شوي تشوفها..
على الساعة 8 الصبح نشت وقعدت تصيح..راحت لها ميثة وغيرت ملابسها ونزلت وياها تحت..
راشد كان قاعد يقرأ الجريدة..وعلي كان واعي وياي صوبهم..وعياله وياه..
مثايل من انتبهت لراشد ع طول تمت تصيح تباه..

راشد:-هلا هلا بروح هالبيت والله..

ميثة:-دلوعه هالبنت والله..اللحين شالتنج وتبين رشود..

راشد(يشيل مثايل ويضحك ع ميثة):-رشود جي أصغر عيالج أنا..

علي:-عادي أبويه هذا يسمونه دلع..أمي أتدلعك اللحين..

راشد:-هههههه ياالله أول مرة تقول رشود..

ميثة:-هههههه عيل أنا ماغمضت عيني طول الليل أحاتيها واهي طفسه من شافتك صاحت تبغيك..

راشد:-فديتها أنا هالقمر تبين رشود..

مثايل(تضحك واهي عند يدها اللي يلاعبها)..

علي:-مااتصلت أمها..

ميثة:-لا لا برأيها لاتتصل..خلها تشوف نفسها شوي..

علي:-فديتها والله عنادي من الصبح يسأل عنها عموه ميرة وين راحت..

راشد:-ياالله ماعليه أسبوع وبيعدي إن شاءالله..

ميثة:-عيل بأدخل أجهز لكم الريوق..
***
وعلى الساعة 10 تقريبا..ميرة قعدت ترتب أغراضها
واهي بعد كانت ماخذه هديه لحمد ومأخذه لعياله سؤالف حلوة..وراحت صوبه وعطته..واستانس لأنها تروح وترد وتكلمه وتضحك وترتب أغراضها..ويساعدها..لين عشر ونص أحد دق الجرس وظهر حمد يشوف منو على الباب..وكانت أمه يايه ويايبه لهم بلاليط..حمد متعود كل جمعه ياكلها واذا ماسوت يطلبها طلب..

حمد(واهو يحب رأس أمه):-هلا والله محلاها من مفاجأة..
ميثة:-فديتك حبيبي مبروك ياأميه..مبروك عليك ميرة ربي يسعدكم إن شاءالله..

حمد:-الله يبارك فيج ياالغاليه..تعالي حياج..

ميثة(ردت صوب السيارة تبغي أحد ينزل ومنخش عنها)..
حمد:-منو ياي وياج..

ميثة(تضحك):-شوف منو وياي..

حمد:-طيفه حبيبتي..باباتي تعالي..

ميثة:-خبلت فيني تبغيك من الصبح أتدورك بالبيت..

حمد(راح صوب السيارة وشلها):-وافديتها بنتي أنا أحبج حبيبتي..

طيف(منزلة رأسها ومستحيه)..

حمد:-حياج حياج أميه..(ودخلت وياه شيخة البيت)
أول مادخلوا نادى حمد على ميرة..
حمد:-ميرة تعالي أميه هنيه..
ميرة على طولت طلعت من غرفتها وراحت صوبهم بالصالة..

شيخة:-هلا..هلا والله..

ميرة(واهي تسلم ع خالتها):-فديتج خالوه..شحالج..

شيخة:-بخير فديتج..شحالج انتي..مبروك حبيبتي..

ميرة:-..ربي يبارك فيج خالوه..والحمدالله بخير وعافية

(ميرة واهي أتطالع طيف وراحت صوبها وقعدت)

طيف(منزلة رأسها ومستحية منهم)..

شيخة:-تبين أبوج عيل هذا هو ليش ماتكلمينه..

ميرة:-خلاص باباتج استوى مالي أنا..

طيف(هنيه رفعت رأسها أتطالع ميرة بغيض)..

شيخة:-بتأكلج بعيونها شوفي كيف..

حمد:-هههههه حبيبتي بنتي..

ميرة:-حتى طيف مالي اللحين..وعارف وخليفة كلهم مالي أنا..

طيف:-مثايل ماتبينها بعتيها..

(الكل يضحك عليها)..

ميرة:-لا فديتج مثول بنتي مابأبيعها..أحبها وايد واحبج واحب إخوانج..حتى يبتلج هديه وايد حلوة تبين تشوفينها وألا لا..

طيف:-هيه وينها راويني..

ميرة(تمسك إيدها):-تعالي نروح داخل..
وودتها ميرة صوب الغرف وراوتها غرفتها وغرفة بنتها مثايل..وعطتها الهديه..

طيف:-هذا سرير منو..منو ينام هنيه..

ميرة:-هذا سرير طيف الحلوة..وهذا السرير الصغير مال مثايل..أهي بتنام عندج انتي..

طيف:-وعارف وخلوفي وين بينامون..

ميرة:-بالغرفة الثانية تعالي شوفيها..

وراحت وياها طيف وشافت غرفة إخوانها..وبعد ميرة عطتها هدية عارف وخليفة عشان يستأنسون..كان خاطرها روحها تعطيهم بس خافت طيف تغايضهم ويتضاربون..
ولما ردوا عندهم بالصالة..طيف مستأنسه ومتشققه لأنها شافت غرفتها ولانها تحب مثايل وايد..

طيف:-باباتي مثايل بتنام بغرفتي..

حمد:-هيه باباتي انتي تحبينها..

طيف:-هيه وايد أحبها..

ميرة:-فديتج والله طيف..

شيخة:-عيل متى بتطلعون..وألا هونتوا..

حمد:-لا ماهونا بنظهر عقب الصلاة إن شاءالله..

شيخة:-ماتبون غداء بأطرش لكم ويا الدريول..

ميرة:-لا فديتج خالوه مشكورة بس يكفي يايه ومتعنيه لنا اللحين بعد بأتيبين لنا غداء..

شيخة:-عادي فديتج شو تراني يبت..

حمد:-لا فديتج ماتقصرين بنظهر عقب الصلاة على طول وهناك بناكل لنا شيء..

ميرة:-خالوه مشكورة وايد ع الأغراض تعبتي عمرج انتي وليول..

شيخة:-افئ عليج ميرة شو هذا اللي يبناه مب من قدرج تستأهلين زود..

ميرة:-حبيبتي والله خالوه..

شيخة:-أنزين الأغراض لج انتي وفي شيء خاص حقج حمد ماله شغل فيه..

حمد:-هههههه شفت كل شيء أنا راوتني ميرة..

شيخة:-انت طفس حمد شو لك بأغراضها..

ميرة(واهي تضحك):-لا خالوه بعدني ماشفتهم..

حمد:-تعالي أغراضج اللي من عند خواتج بالسيارة نسيت أنزلهم..(وطلع صوب السيارة عشان ينزل الأغراض)..

ميرة:-طلعنا الصبح نتمشى صوب الكورنيش..وايد حلو متغير ؤمعدل..أقول لحمد من سنين ماييت هنيه قال بروحج حارمة عمرج..

شيخة:-زين فديتج غيرتوا جو شوي..وصدقه انتي بروحج ماتبين تطلعين ؤلاتروحين مكان..روحي واظهري وشوفي الناس..

ميرة:-إن شاءالله خالوه..

شيخة:-ياالله طيفه خلينا نروح حبيبتي..

ميرة:-ايلسي خالوه شوي..

شيخة:-بس بأروح هناك مزنه وفطيم ومايد ومنصور وعمج والصغارية وليول قايله بأتي أهي وريلها يتغدون عندنا..بأسير ألحق إسوي الغداء..

ميرة:-الله يعطيج العافية خالوه..وسلمي عليهم وايد وايد..

شيخة:-سلامن يبلغ إن شاءالله..إلا ماكلمتي أمج..

ميرة:-لا مااتصلت تلفوني عندهم نسيته ماشليته..ومب حافظه أرقامهم..الصبح أدوره ويا الأغراض بس ماشفته..
شيخة:-أنزين أخطفي شليه بتسيرين أسبوع بتحتأجينه..

ميرة:-حمد يقول جي بعد بإنا بنمر عندهم نأخذه..ونسلم عليهم..

شيخة:-بنتج دوختهم أمس من ظهرتوا واهي تصيح والصبح أكلم أمج تقول علي وحمدان ظهروها بالسيارة لين رقدت..

ميرة:-هههههه فديتها والله أصلا أمس كله كانت لاصقه فيني وارقادها خفيف كل شوي تنتبه لي..

شيخة:-ياالله ماعليها شر إن شاءالله بتتعود فديتها دامها صغيرة..

ميرة:-إن شاءالله يأرب..

ودخل حمد وشايل أغراض ميرة..أكياس ع صناديق ع ورود..ع سؤالف مغلفه..

ميرة:-يؤوه حمد الناس أتنزل شوي شوي مو جي مرة وحده..

حمد:-هههههه عشان تشوفين ريلج بطل..

شيخة:-هههههه والله انك ياحمد..ياالله عيل اخليكم ونشوفكم ع خير إن شاءالله..وهالله هالله بميرة لاتزعلها ؤلا تغصص عليها..

ميرة(تضحك)..

حمد:-جي أميه أنا ولدج وهائ حرمة ولدج يعني وصيها أهي علي أنا..

شيخة:-انت ريال ماعليك خوف لكن ميرة مسكينه..

حمد(يطالع ميرة بحب):-ماعليج مياري بعيوني..

ميرة(استحت)..

شيخة:-الله يسعدكم ياأميه..(وخلتهم ؤخذت طيف وروحوا)..
***
قعدت ميرة وياه بالصالة واهم يبطلون الهدايا..شيء حلو من خواتها..وقفتهن روحها تكفيها..وربيعتها خولة بعد حليلها ماقصرت..
حمد:-مياري..

ميرة:-نعم..

حمد:-أحبج..

ميرة:-وقت صلاة اللحين..

حمد(يضحك):-زين شو قلت أنا..

ميرة:-لاتخرب وقتك علي..

حمد:-طفسه وحده

ميرة:-طالعه عليك..

حمد(يضحك)..

ميرة:-حمد..

حمد:-أنا زعلان..

ميرة:-هههههه ليش..

حمد:-ماتبيني أكلمج واقولج اللي بخاطري..

ميرة(تتضحك ع كلامه):-حمد كنت وايد خايفه حتى بمجرد تفكير..كنت أحاتي كيف بأكون وياك..وانت كيف بتكون وياي..كنت خايفه منك..

حمد:-شو تشوفيني اللحين أخوف..

ميرة(تبسمت ابتسامه دوخت حمد):-لا بالعكس خليتني أتقرب منك..وأنا كلي ثقه بأنك غير..

حمد:-زين أحبج..

ميرة:-زين حبني قد ماتبى شو اسوي..غير إني ادعي ربي يقدرني واسعدك..
***
بعد صلاة الظهر..خطفت ميرة وحمد بيت أهلها..سلموا عليهم..وشافت بنتها..ومثايل استأنست من شافت أمها.. قعدوا شوي وياهم..ؤخذت ميرة تلفونها..وعقب راحوا دبي..وفي الطريق..

ميرة:-حمد..

حمد:-ياعيونه انتي..

ميرة:-تسلم عيونك حمد..

حمد:-آمري بغيتي شيء..

ميرة(تضحك)..

حمد:-هههههه بلاج تضحكين..اللي بتقولينه يضحك يعني..

ميرة:-هههههه..حمد يوعانه..

حمد:-هههههه وعيل أمج تقولج تغدي وانتي تقولين شبعانه..

ميرة:-حمد ماأبى أتغدى عندهم وتتعلق عيني ببنتي جي بأتم عندهم..

حمد:-فديتج والله حسيت فيج..أصلا قلت ميرة ماأكلت شيء عشان تشبع..

ميرة:-أنزين يوعانه والله أحس بيوع مو طبيعي..

حمد:-حبيبتي والله شو خاطرج تآكلين أهنيه ع الخط مآشي مطاعم..بس شيء محطه جان تبين سندويتشات..

ميرة:-حمد أي شيء يسد اليوع لأني لو ماأكلت بأصدع..

حمد:-من عيوني فديتج..

وخطفؤا المحطة ؤخذولهم سندويتشات وعصاير ع شوكليت..وتوكلوا..
***
مرت أيام هالأسبوع..كانت جميلة..كانت أحلى أيام حمد ويا ميرة..كل يوم يزيد ويتعلق فيها أكثر واكثر..واهي محتاجه وجوده بحياتها..وكان غامرنها بحبه وطيبته.. ماكانت تبغي شيء أكثر من الحب وهالأحساس والحنان..وأبتدأت تأخذ عليه..وتحسه شيء ضروري بحياتها مثل الأكسجين ماتقدر تتنفس دونه..
الله عوضها باللي أفقدته بحياتها..بحمد شافت معنى ثاني للحياة بعد اليأس والحزن اللي كانت فيه..وكانت تحمد الله على كل شيء..وحتى على هالأحساس تقول أحمدك وأشكرك يارب..
وكانوا طول هالأسبوع..يقضون وقتهم مع بعض..بحب وسعادة..ويطلعون ويروحون..ويتمشون..شافت أماكن وايد ماكانت تعرفها..وأماكن حلوة لليهال واتفقوا انهم ايون مرة ثانية وياخذونهم وياهم عشان يستانسون..

وعلى يوم الخميس..كانت ترتب أغراضهم..عشان خلاص بيردون البلاد..من بعد هالأسبوع الممتع بحياتها أهي وحمد..
حمد:-مياري..

ميرة:-ياعيونها..

حمد:-تسلم لي عيونج يابعد روحي انتي..

ميرة(تبسمت له)..

حمد:-شو رأيج نقعد بعد أسبوع زيادة..لاحقين ع إليهال والصدعه..

ميرة(تضحك):-حرام عليك حمد لاتقول جي..فديتهم والله محلاها الحشره والصدعه منهم..

حمد:-فديتج والله أسولف بس آشوفج شو بتقولين..

ميرة:-إلا تعال ماكلمت قوم خالوه..

حمد:-لا والله اليوم ماكلمتهم..أمس رمستها طيف مخبله فيهم..

ميرة:-فديتها هالبنت وايد متعلقه فيك..

حمد:-تدرين ليش طيف جي تباني..

ميرة:-بعد ليش..أكيدد لأنك أبوها..

حمد:-لا ياميرة مو جي..

ميرة:-عيل ليش..

حمد:-لأن أبتسام الله يرحمها عودتها ترقد عندنا بالغرفة..

ميرة:-أويه من جي أهي تبغيك لأنها تعودت خلاص تنام عندكم..وجي آلياهل يتعود ع أمه وأبوه وانه يتم لاصق فيهم..

حمد:-ميرة والله مابأقول شيء عنها الله يرحمها..بس أهي عارفه هالشي غلط بس ماكانت تسمع كلامي وأنا اللي كنت أنظلم..ماأروم أجابلها..عادي ماأتلاقى وياها لفترة طويلة..ماكنت أبغي ازعلها بشي كله أكلمها بالهداوه بس أهي ماتسمع كلامي..وكبرت البنت واهي ترقد عندنا..

ميرة:-هالشي وايد غلط..ومو زين..آلياهل يكبر واهو ينام عند أمه وأبوه..أنا بنتي كنت أرقدها عندي والله عقب ماظهرت من الأربعين كلمت أبويه يأخذ لها سرير كبير يكفيها حتى لين تكبر شوي وارتحت والله فالبداية تعبتني كل شوي أشيلها بس تعودت الحمدالله..

حمد:-أهم شيء بأن بنتج بروحها ترقد..عشان ماأنحرم منج..

ميرة(مستحيه):-حمد بس عاد..

حمد:-هههههه فديتج والله..

ميرة:-لا ماعليك إن شاءالله من نرجع وناخذهم بتتعود ترقد بروحها لاتحاتي أنا مابأخليها وبأعودها ع الشي الصح..

حمد(كان ياي يرمس وياها بس رن تلفون):-هذا أبويه..

ميرة:-رد عليه زين..

حمد:-هلا والله..

محمد:-هلا أبوي حمد جيف حالك عساك بخير وشحال ميرة إن شاءالله طيبة..

حمد:-الحمدالله أبوي كلنا بخير وعافية شحالك انت وأمي والعيال..

محمد:-الحمدالله أبوي كلنا بخير وعافية..إلا حمد أنتوا بتردون اليوم..

حمد:-هيه أبويه إن شاءالله ع الليل بنكون واصلين أن وصلنا من وقت بنمر نأخذ الصغارية اليوم وان ردينا متأخر باجر بإذن الله بنأخذهم..

محمد:-لا لا برأيكم خلكم ع راحتكم..العيال ماعليهم خوف إن شاءالله..بس أنا كنت بأقولك بإنا بنروح المزرعة باجر فتعالوا هناك انت وميرة..لاتحاتون إليهال حتى لو تخلونهم عندنا نبغيهم..بس عمك راشد تؤه متصل فيني يقول شوف ميرة وحمد إذا بيردون وخبرهم ايون عندنا المزرعه..

حمد:-ما شاءالله زين والله بنغير جو..بس أنتوا لحقتوا تفرشون وتجهزون هناك..

محمد:-عمك ماقصر سوى كل شيء ويبانا نتجمع كلنا هناك بنقعد الجمعه والسبت بنرجع بالليل..

حمد:-خلاص عيل ع خير إن شاءالله..أنا ماأعرف مكانها بس إن شاءالله بأتصل فيكم أتدلوني مكانها..

محمد:-إن شاءالله أبوي..وهالله هالله لين تردون لاتسرع ؤتعالوا ع مهلكم..

حمد:-إن شاءالله أبويه..(وبند عنه)

ميرة:-خير حمد شيء صاير..

حمد:-لا مآشي بس معزمين بيروحون المزرعه ويبونا نروح لهم هناك..

ميرة:-يقول أبويه ذاك اليوم بأنها وايد كبيرة..

حمد:-أهم شيء عندي بأنج تكونين يمي بكل الأوقات وماتخليني..

ميرة:-هههههه انت عاد طماع أكيد هناك البنيات كلهم فشله اخليهم واي عندك انت..

حمد:-ياالله ماعليه بأتصبر..مب إلا رادين السبت ع خير إن شاءالله..

ميرة(تضحك عليه):-حمد وايد طفس..

حمد:-انتي خليتيني جي استوي وألا أنا كنت عاقل..

ميرة:-لا والله اللحين أنا جي سويت فيك..

حمد(يطالعها بحب وشوق):-أموت عليج..

ميرة(واهي مستحيه):-حمد وايد مرتاحه لوجودي عندك..

حمد:-فديتج والله وأنا أكثر..أقول سبحان لفت فينا الدنيا واستويتي من نصيبي..

ميرة:-وأنا بعد جي أقول..ماتوقعت ؤلا عمري فكرت بأنك بيوم بتكون زوجي..الله يخليك ياحمد ؤيقدرني واكون لك نعم الزوجة..

ؤتمت تسولف وياه وترتب أغراضهم..ولين المغرب ظهروا وردوا للخور..
***
وفي صباح اليوم الثاني..نشت ميرة من الصبح أهي وحمد وصلوا الفجر..ورتبوا أغراضهم..وطلعوا ع مهلهم صوب دبا..وهناك اتصلوا بمنصور وخبرهم وين المكان..
وأول مأوصلوا..الكل رحب فيهم..الجمعه هذي عشان خاطرهم..إليهال استانسوا لشوفت أبوهم..
مثايل لصقت بأمها ومارضت تخليها..وميرة حيل مشتاقه لها..وعيال إخوانها ؤخواتها كلهم كانوا هناك..عذاري وريلها كانوا موجودين واستانست لشوفت خالتها ميرة واستسمحت منها لأنها ماحضرت لأنها كانت مسافرة..
وسوالف وضحك..واليهال يراكضون ويلعبون..وميثة وشيخة ومريم ولطيفة كانوا يجهزون الريوق..
جو ممتع ورائع تجمعت فيه كل عائلتهم...
***
حمد كان فعلا مب قادر يتحمل بعده عن ميرة كل شوي يروح صوبها يكحل عيونه بشوفتها..واهي مستحيه منه..
لكنها مجبؤرة تقعد عندهم..
ودخل عليهم وقت الصلاة..وصلوا جماعة الشباب..
والحريم صلن داخل..
مثايل كانت مستغربة من وجود حمد لما أي صوب أمها وما كانت تبغيه بس بالأخير قدر عليها وشلها عن أمها وراح يلاعبها ويا الصغارية..
وايد كانت فرحانه ميرة..بأن عيال حمد حبوها..وتدعي الله بأنها ماتحصل أي مشاكل أو تعب في تربيتهم..

وطبعا" تغدوا والغداء كان شيء شيء..الحريمات كلهن جهزن وأبدعن فيه..وصوب الريايل راشد يقولهم خلوا البنات يسون لنا حلويات مو حلو ماعندنا سويت..
وخبروا الشيخة ميرة..واستانست وع طول من رقدت بنتها راحت تشوف شو الأشياء اللي ممكن أنها تسويها ؤمقاديرها متوفرة..وشافت ما شاءالله أبوها وعمها مب مخلين شيء موفرين كل شيء..بحيث اللي بخاطره أي شيء يقدر يسويه..
***


 

رد مع اقتباس
قديم 20-03-2014, 12:04 AM   #29
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



الجزء23 والاخيـر:-
***
بعد انقضاء هاليوم الممتع في المزرعه..كل اليهال كان منهد حيلهم مساكين من اللعب ورقدوا..
ميرة كانت شايله مثايل..واللي نامت بحضنها..ؤلا شعوريا" كانت شايلتنها وياها غرفتهم..شافتها أختها مريم ونادت عليها..

مريم:-مياري أصبري..

ميرة(واهي تلتفت ع أختها):-هاه مريوم في شيء..

مريم:-وين موديه بنتج..

ميرة:-نامت مسكينه..بأدخلها داخل عندي..

مريم:-تستهبلين حضرتج وين بترقديها بينج وبين ريلج يعني..

ميرة(واهي مستحيه):-مريوم والله ماأفتكرت..من كثرما متولهه عليها ماودي تفارقني..

مريم:-فديتج والله أنا حاسه فيج..هاتيها بترقد عندي أنا وأميه و لؤلؤة بنتي..وانتي روحي غرفتكم ريلج أكيد بأي اللحين..ؤلا تحاتينها من تروحون من هنيه تراج بتشلينها..وبالمرة لأتعودينها تنام بغرفتكم..خليها بروحها..

ميرة:-فديتج والله..هيه إن شاءالله أهي وطيف بغرفة بروحهم..

مريم:-ياالله هاتيها فديتها..وروحي انتي ريلج بأي اللحين..
ميرة:-تصبحين على خير فديتج..ومشكورة على وقفتج وياي..ياأحلى واغلى أخت..

مريم:-تلاقين خير حبيبتي..وان ماوقفت ويا أختي ويا منو عيل أوقف واساعد..

ميرة:-فديتج والله..

مريم:-ياالله روحي..نشوفج باجر إن شاءالله(وخلتها وراحت)..
***
ودخلت ميرة غرفتهم..وتسبحت وغيرت ملابسها..وشافت ترتيب الغرفة وايد حلو حست بأن أختها مريم أهي اللي مرتبه..خاصه أنها شافت عطر وايد تحبه..بس ماكانت يايبتنه وياها..وقالت أكيد أهي محد غيرها دومها تاخذ لها من هالعطر..
طرشت لها مسج وكتبت فيه((عسى ربي مايحرمني منج ياأختي الغالية..تسلمين والله على كل شيء حلو أهديتيني ياه..وعساني بس أقدر أردلج شيء بسيط من جمايلج علي))..
وردت عليها مريم بمسج((انتي أختي وحبيبة قلبي..لا تردين لي شيء..كل اللي اسويه لج من خاطري..ودي آشوفج سعيدة بحياتج ومستانسه))

استانست ميرة ع هالكلام اللي من أختها ودعت الله يحفظها ويخليها لهم إن شاءالله..

وشوي دخل عندها حمد..واهو مستانس من شافها..
كان يتحراها بعدها قاعده عندهم..

حمد(واهو يتقرب منها ويحبها ع خدها):-وحشتيني..

ميرة(تبسمت له):-وانت أكثر..

حمد:-من الصبح مخلتني كان ودي كل ماأشوفج أضمج..

ميرة:-شو اسوي كلهم موجودين مايستوي اخليهم..انت تصدق بإني رقدت بنتي وكنت يايبتنها عندنا الغرفة..

حمد:-فديتج والله أنا حاس فيج وعارف أشكثر انتي متعلقه فيها..

ميرة:-هيه والله بس تصدق والله ماكنت حاسه بعمري لين شافتني مريوم أختي ؤخذتها عني..

حمد:-إن شاءالله بنأخذهم باجر وبتشوفينها كل يوم عندج..

ميرة:-إن شاءالله يارب..

حمد:-أحبج..أحس غير مول ماشفتج..

ميرة:-هههههه أنا شفتك..

حمد:-ياالطفسه انتي أقصد ماقعدت وياج..

ميرة(مستحيه منه)..

حمد:-أموت عليج وعلى مستحاج تخبلين يوم تنزلين برأسج وانتي مستحيه..
***
وفي صباح اليوم الثاني..وبعدما صلوا صلاة الفجر..
أحد رجع ينام..وأحد تم واعي..وأحد طلع يسوي رياضة..
والحريم طبعا" مانرقد..لازم نسوي ريوق طيب ويفتح النفس..وهذي كانت مهمة ميثة وشيخة..وساعدتهم لطيفة ومريم..

وعلى الساعة 7 ونص الكل وعى من أرقاده..وتريقوا
وسوالف وضحك ولعب ووناسه..

ابتدن الحريم في تجهيز الغداء..والشباب يخربون عليهم.. ميثة تتحرطم وشيخة تتحرطم من صوب..

مثايل حبت وجودها عند حمد..وكانت طول الوقت عنده..وطيف تلعب وياها ومستانسه عليها..
عارف وخليفة..يلعبون مع الأولاد الباقين وكل شوي يروحون لميرة يا يبون ماي يا عصير يا فواكة أو سويت وميرة فرحانه وايد بأنهم وياها..

ليال كانت قاعدة عند ميرة وتسولف وياها وكل شوي
بنتها تدلع وتصيح واهي تتحرطم عليها مو كأنها بنتها لين انفجرت ؤتمت تنازعها..وقعدت بنتها تصيح بزيادة..

ميرة:-حرام عليج ليول مو زين جي تصارخين عليها..

ليال:-ميروه ماتشوفينها كيف حشره من متى صادعتني..

ميرة:-بنتج لازم تتحملينها..

ليال:-أنزين بنشوفج انتي كيف بتتحملين تربين عيال حمد (وخلتها وراحت عنها)..

ميرة تضايقت من ليال ليش جي كلمتها واهي ماقالت شيء غلط..
تمت قاعدة بمكانها وقابضتنها صيحة لأنها ماسوت شيء عشان ليال تكلمها بهالطريقة..

يا صوبها حمد وكان شايل مثايل..اللي رقدت بحضنه واهو يلاعبها..حمد انتبه بأن ميرة فيها شيء..

حمد(واهو يقعد صوبها):-ميمي إشفيج حبي..

ميرة:-حمد متى بنروح..

حمد:-مليتي تبين تروحين من اللحين بعدها الساعه 11..

ميرة:-عطني مثول بأوديها داخل..

حمد:-إشفيج شو غيرج ليش جي متضايجة..أحد قالج شيء..

ميرة:-لا حمد مافيني شيء بس مليت مثلما قلت وأبغي أرد البيت وأبغي أشل اليهال مرة وحدة..

حمد(مستغرب منها شو بلاها جي ميرة)..

وميرة خلته وراحت تؤدي بنتها داخل..وراحت غرفتهم ولملمت أغراضها أهي وحمد..قالت عقب الغداء لازم يردون مابتقعد لين الليل..
وراحت الغرفة اللي ترقد فيها أمها وأختها مريم وشافت أغراض بنتها ورتبتهن ودخلت عندها مريم أختها..

مريم:-مياري شو تسوين..

ميرة:-بأروح عقب الغداء وبأشل اليهال وياي..

مريم:-ليش ميرة تموا لين بالليل كلنا بنطلع..

ميرة(ودمعت عينها):-لا مريوم بأروح مافيني أحد يعق علي كلام ويغثني..

مريم(قعدت صوبها):-خبريني شو اللي بقلبج منو ضايقج..

ميرة(دموعها تنزل وساكته عن أختها)..

مريم:-لاتكتمين اللي بقلبج وخبريني شو فيج..

ميرة:-ليول بنت خالتي من الصبح واهي تنازع بنتها بس جي مب طايقه أحد حتى واهي قاعدة تكلمني مو من خاطرها..ويوم كلمتها بأن لاتصارخين ع البنت قالت شوفيها كيف حاشرتني قلتلها بنتج ؤلازم تتحملينها تخيلي مريوم شو قالت..

مريم:-شو قالت..

ميرة:-قالت بنشوفج انتي كيف تتحملين عيال حمد..
ليش جي قالت واهي أكثر وحده كانت تحن علي عشان أخذ أخوها ويوم وافقت عليه واقتنعت فيه وأبتديت أتعود عليه ؤأحب عياله جي تقولي عيل ليش اختاروني أنا إذا كانوا متشككين بإني مابأكون لهم زينه ؤلا بأقدر أتحملهم..(وانهدت بالصياح)..

مريم(واهي تحضن أختها):-ياقلبي انتي..ماعليج من ليول وايد متغيره حتى خالوه تقول مانفس قبل أتيهم ويمكن من ضغط الدوام بعد..

ميرة:-لا يامريوم ليول أنا أعرفها يوم تعور قلب أحد بتجرحه وبتعوره حيل..مايخصني فيها ربي يسامحها عورت لي قلبي والله..أنا عقب الغداء بأشلهم كلهم وبنرجع بيتنا وبأخلي حمد يمر يأخذ أغراض عياله خالوه خبرتني بأنهم مجهزينها ومثايل أنا باجر بأمر عند أهلي وبأخذ أغراضها..

مريم:-طولي بالج ياميرة..يمكن أهي ماتقصد..وكانت متضايجة من بنتها..

ميرة:-أنا أحب العيال وايد والله العظيم ليل ونهار ادعي الله يوفقني واقدر أربيهم ماتوقعتها جي تقولي..

مريم:-حبيبتي ميرة..لاتنسين ليول حامل ويمكن الحمل مأثر عليها..

ميرة:-كلنا حملنا ما صار فينا جي..مريوم شوفيني أنا وشو صارلي تحملت كل شيء عشان بنتي..واهي مادري كيف مب طايقه تتحمل عيالها..

مريم(تعبت ماقدرت على أختها)..

ميرة:-برايها الله يسامحها..

وقعدت مريم وياها شوي تكلمها وعقب خلتها وطلعت..
وميرة طلعت وراحت غرفتهم..أول مادخلت شافت حمد قاعد يترياها..سكتت وماكلمته واهو ماحب يضغط عليها عشان يعرف شو فيها..بس أمبين بأنها متضايجة من شيء ؤمعور قلبها..

ميرة(واهي تبطل جنطتها):-حمد..بنتغدى وبنظهر..

حمد:-إن شاءالله حبيبتي..

ميرة:-حمد..سامحني ماقصدت اخليك وانت تكلمني..

حمد:-مسموحه فديتج..أنا حسيت فيج شيء وماحبيت أزيدج واضغط عليج بأسئلتي..

ميرة:-حمد انت مرتاح وياي..واثق فيني بإني أقدر أربي عيالك..

حمد:-لو مب مرتاح ماأخذتج..ولو مب واثق..بعد مابأخذج..انتي تكفيني بس أبتسامتج..وجودج غير حياتي بالمرة..عيالي من أمس لاصقين فيج..وبنتج حبتني وأنا حبيتها والله الشاهد..أنا ماأخذتج عشان حاجة بنفسي بأقضيها..أنا أخذتج وأنا قلبي متعلق فيج ويبغيج..وادعي ربي يقدرني واسعدج ؤيقدرنا إحنا الأثنين ونربي العيال مع بعض..

ميرة(تقربت منه وارتمت بحضنه واهي تصيح)..

حمد:-ماأبغي أعرف شو فيج أو منو ضايقج..بس تأكدي بأنه واحد ماعنده سالفه..بقلبه غيره منج..ويبغي يعور قلبج على أي شيء..انتي كوني واثقه بنفسج دوم ؤلا تهزج أي كلمة تنقال بحقج..لإنج انتي قد المسؤولية ونعم الزوجة..
***
بعد صلاة الظهر..ميرة خبرت أمها بأنهم بيتغدون وبيردوا الخور..لأن عندها شغل بالبيت وبتروح تخلصه وترتب..
وخبرت خالتها شيخة بعد وماحبوا بالمرة يضغطوا عليهم عشان يقعدوا..
ؤتغدت ميرة وغدت بنتها وغدت عيال حمد..وغيرت ملابسهم وردوا الخور..

وأول ماوصلوا استانسوا حليلهم ع الألعاب الموجودة فالحديقة..يلست وياهم ميرة تلاعبهم..وحمد نزلهم ومر بيت أهله يأخذ أغراض عياله..ورجع عندهم..

وميرة بخاطرها تقول..الله يقدرني واربيكم التربية الصالحة..بس ليش ليال جي قالت لها..معقول غيرانه منها..زين على شو شو اللي عند ميرة وليال مب عندها..ميرة انحرمت من دراستها..وليال كملت واشتغلت وعرست ؤعندها عيال ؤعندها سيارة وميرة ماعندها كل هذا لأنها قنوعه..عندها فلوسها وفلوس بنتها يعني ماكانت طمعانه بزواجها من الدكتور حمد وبفلوسه..اللي عندها شيء يكفيها ويكفي بنتها..اللي عندها مايخليها تحتاج لأحد..غير مهرها..وغير الشي الخاص اللي قالت لها خالتها عنه وان حمد مايخصه فيه كانت عاطتنها مبلغ 50 ألف من عندها أهي وعمها هدية زواجهم..شو تبى أهي ماكانت تبغي ؤلا كانت
محتاجة لشئ كثرما محتاجة وجود ريال مثل حمد يساندها ويعينها على هالدنيا..

تقرب منها حمد اللي شافها سرحانه واهي أتطالع اليهال..
حمد:-شو فيهم الحلوين سرحانين ؤمخليني أنا واقف..

ميرة:-هههههه سرحانه فيكم والله..

حمد(قعد صوبها ومسك إيدها):-فديتج لا تحاتين..ؤلا تتضايجين..مثلما قلتلج لاتسمعين كلام أحد..واللي ضايج فيج اليوم..والله غيران منج..

ميرة(ولا شعوريا"):-زين على شو..شو عندي أنا وأهي ماعندها..

حمد:ليول صح..

ميرة(انصدمت شو دراه بأنها أهي):-شو دراك بأنها أختك..

حمد:-لأن من الصبح وانتي وياها تسولفي ماشفتج تروحي عند حد غيرها..

ميرة(بأسف):-هيه صح حمد..

حمد:-مياري شوفي اخذيها مني..ليول لاتسولفين وياها بأشياء تخصنا..ليول وايد متغيره علينا كلنا..حتى ريلها أقولج أمس يخبرني متلعوز وياها..يقول من حملت اللحين مب طايقه أحد..وماتبى تحمل كانت من الأساس وصايره وايد مسرفه يوم يطلعون لدبي ماتكفيها لأغراضها 5آلاف تخيلي انتي أغراضها بروحها مايكفيها هالمبلغ..وكله تتنازع ع بناتها..تم مسكين يشتكي يقول وايد تعبان من هالاسلوب اليديد وياها..

ميرة:-زين ليش شو صار عليها ماكانت جي بالمرة..حمد عورت قلبي أهي بنت خالتي وأختك ماأبغي أتكلم عنها بشي مب زين أحبها والله بس ماتوقعت منها تخيل تقول بنشوفج كيف تربين عيال حمد..

حمد(ضحك):-ؤأهي بتخلي حياتها وبأتي تسكن عندنا وتراقبنا..طنشيها ميرة..خلي بينج وبينها سلام وسوالف عاديه حتى عن العيال لاتسولفي وياها..انتي مب مجبؤرة تخبري كل حد بتفاصيل حياتنا..

ميرة:-حشا والله ياحمد ماتكلمت بشي ؤلا أنا من هالنوع بس صدمتني..قلت بخاطري يوم أهي متشككة بإني مب قدها ليش كانت تحن علي أوافق عليك..

حمد:-أرجع واقولج طنشيها أختي واعرفها..ميرة أنا وياج خطوة بخطوة وحياتنا بتمشي صح..انتي من أمس ما شاءالله عليج وكسبتي عيالي وحبوج..عارف والله وايد كلمني عنج..يقول وايد أحب عموه ميرة..

ميرة:-فديته حبيبي وأنا أحبه وايد والله..

حمد:-خلاص عيل انتي اللحين خلي همج الوحيد إحنا عائلتج خلي ليول بروحها..أهي لو فيها خير
ماقالت هالكلام لج..ؤأهي أقرب وحدة كانت لقلبج..

ميرة:-الله يخليك ياحمد كلامك ريح قلبي والله..

حمد:-واقولج بعد ميرة..واسمعيني زين وركزي بكلامي عدل..انتي لازم تتعلمين السواقه..بتنفعين عمرج..أنا عندي 3 سيايير بأعطيج وحدة..وان بغيتي وحدة يديده بأخذلج..

ميرة:-لا ياحمد أنا أخاف..ماأبغي أسوق..

حمد:-مآشي خوف فديتج بتتعلمين وبتعرفين وبتنفعين عمرج..اللحين إجازة واليهال عندج..لكن باجر بيروحون المدارس وبتحتاجين تمرين عليهم وتسألين عنهم..

ميرة:-والله أخاف حمد..

حمد:-أنا وياج قلتلج وخلي حياتج وياي خطوة بخطوة انتي بتسوقين فالبلاد مابتظهرين برع..

ميرة(شوي اقتنعت لكن بعدها خايفه)..

حمد:-أدري وحاس بالخوف اللي بقلبج لكن اللي راحوا هذا عمرهم فديتج..ربي بيوفقج وبيرزقج كل خير إن شاءالله أنا ماأبغيج تعتمدين على أحد غيري..أن كنت موجود مابأقصر وان كنت محد عنج انتي إن شاءالله قد المسؤولية..بس خلي عنج هالخوف..

ميرة:-خلاص إن شاءالله حمد بأسمع كلامك وبأسوي اللي انت تشوفه صح..

حمد:-كفو عليج جي أباج ربي لا يحرمني منج وأنا من باجر بأجهز أوراقج وبأدخلج مدرسة تعليم السواقه..

ميرة(تبسمت له)..

حمد:-وبعد بأييب لج شغالة تعاونج بالبيت..لاتقولين لا لإنج مابترومين توفقين بين العيال وشغل البيت..بس خليها لشغل البيت مالها خص بالعيال..عيالنا وروحنا بنشوفهم..

ميرة:-على خير إن شاءالله..

حمد:-واللحين هالحلوين مو بسهم من اللعب(وقعد ينادي عليهم بأن بس ياالله ندخل داخل ؤراح صوب مثايل وشلها من الكرسي مالها)..

ودخلوا الصغارية داخل وراوتهم ميرة غرفهم وعارف وخليفة حيل استانسوا ع غرفتهم..طلعت لهم ميرة ملابس وسبحتهم وراحت سبحت طيف اللي فالبداية خافت بأنها ماتباها لكن طيف كانت شاطرة وتسمع الكلام وماتعبتها وعقب راحت للكتكوته بنتها مثايل وسبحتها ولين خلصت منهم خلتهم بالصالة يلعبون ويطالعوا التلفزيون وحمد كان يسبح وقعدت تترياه عشان يقعد عندهم..وتالي راحت تصلي ودخلت المطبخ تشوف شو بتسويلهم للعشاء..
***
كانت مب طايقه نفسها وكله تنافخ..ومب متحمله أحد بالمرة..لا زوج ؤلا أم ؤلا أب ؤلا إخوان ؤلا حريم إخوان ؤلا عيال..وكانوا رادين من المزرعة..وبناتها راقدين بالسيارة..

شهاب:-ليال إشفيج انتي جي كله تنافخين..من شو متضايجة..

ليال:-شهابوه أسكت عني أنا واصله حدي ؤلا أبغي أسولف..

شهاب:-الله ياليال استويت اللحين شهابوه..زين مشكورة ويزاج الله خير..بس أقولج شيء تراني لو ماهالبنات اللي عندي جان من زمان أنا مخلنج..

ليال(طالعته بنظره وطنشته)..

شهاب(تحملها طول هالسنين..حبها من قلبه..لكنها تغيرت وتكبرت..حتى ماقمت تحترم أمه..وكله تصارخ وتفاتن ع البنات..وبحقوق ريلها صارت تقصر ؤلاتهتم..استوى همها طلعات وزيارات وكشخه ولبس وبس..تعب من هالحال وصار صعب يتحملها أكثر)..
***
جاهم وقت النوم أطفالنا الحلوين..بعدما تعشوا من نفسهم دخلوا تغسلوا..ودخلوا بيناموا..لأن يومهم بالمزرعه كان ممتع وردوا وكملوا لعبهم فالبيت..فرحوا بوجودهم عند أبوهم وفرحوا لمعاملة ميرة وياهم..حتى طيف اللي ميرة كانت أكثر وحدة خايفة بأنها تتعب وياها كونها طيف متعلقه بأبوها وايد..لكن الحمدالله بالمرة ماتعبتها..وبنتها بعد ماتعبتها..ونامت على طول..وميرة من خلتها عند أمها خلاص تعودت تنام بروحها ماتنش بالليل إلا أذا كانت يوعانه..وكان نادر بأنها تنش تصيح..شغلت قرآن فالبيت عشان يتطمنون ومحد يخاف فيهم وراحت غرفتها..وشافت حمد قاعد يطالع تلفونه..كأنه كان يكلم أحد..وتوه مبند عنه..

حمد:-ناموا..؟

ميرة:-هيه فديتهم..

حمد:-حبايبي الله يحفظهم..

ميرة:-آمين يارب العالمين..كنت خايفه طيف ماتباني بس فديتها تسمع الكلام..

حمد:-لانج حنونه وايد ياميرة..

ميرة(تبسمت له)..

حمد:-تعرفي منو متصل فيني..

ميرة:-منو..

حمد:-شهاب..وايد متضايج من ليول يقول خلاص مب قادر يتحملها..ويبغينا نكلمها..

ميرة:-وانت شو قلتله..

حمد:-قلتله بأخبر أهلي باجر وإي اهو يكلمهم بعد..يقول لو مو هالبنات اللي عنده جان من زمان مطلقنها..

ميرة:-لا حول الله..معقوله هالانسانه فجأة جي تتغير..

حمد:-مياري ليول دلوعه ومتعوده تروح وترد وتطلع صح ماكانت عندها سيارة قبل لكن أبوي مب مقصر عليها..

ميرة:-أعرفها حمد من قبل أهي جي خقاقه وايد بس كانت بعد غير مو جي..صح تعق عليك الكلمة ؤتعور قلبك لكن اللحين ماتحاسب بالمرة..

حمد:-هذي هي..الواحد يتغير للأحسن لكن أهي مادري كيف صراحه..

ميرة:-الله يهديها يارب..والله يصلحها إن شاءالله..

حمد:-آمين يارب..إلا مياري..بأقولج شيء..

ميرة:-خير حمد..

حمد:-شو رأيج نسافر ويا اليهال..

ميرة:-نسافر مرة وحدة..كتاكيت فديتهم وين بنروم عليهم..

حمد:-بيتعودون عليج ماعليه انتي أصبري..

ميرة:-وين تبانى نسافر..

حمد:-مادري جي مكان حلو..لندن..وألا ماليزيا..وألا أي مكان حلو مادري مافي مكان في بالي اللحين بس جي يا ع خاطري نسافر وياهم..

ميرة:-مادري والله حمد..أحس صعبه يهال مابنقدر عليهم..

حمد:-لا إن شاءالله بنقدر لاتحاتين انتي بس..

ميرة:-هههههه وايد واثق يعني بأنهم مابيتعبونا..

حمد:-أكيد واثق لإنج انتي تمشين بالطريق الصح وأول شيء كسبتيهم..

ميرة:-تعرف حمد خلهم يكبرون شوي وتالي نفكر نسافر ونشلهم..اللحين إذا نبغي نغير جو وياهم خلنا نروح نبات فدبي وايد أماكن حلوة لهم أنا أخاف بنتي أتعبني إذا سافرنا..

حمد:-هههههه فديتها بنوتج والله ماتقول شيء..

ميرة:-هيه ماتعرفها..صياحه تراها..

حمد:-هههههه..
***
حمد خبر أمه وأبوه واخوانه عن أخته ليال..شيخة كانت حاسه بأن هالشي بيصير ويا بنتها..أسلوبها فعلا محد يتحمله..
محمد..انصدم من بنته ليش جي تسوي وحياتها كانت مآشيه صح..

وليال انصدمت بأن شهاب اشتكى منها..ماعمره اشتكى لأهلها..كان يتحملها ويتحمل تصرفاتها لكن شكلها تمادت بهالأسلوب..أبوها كلمها بنفسه ونصحها..شهاب مآشي مثله وحرام عليها تخسره..وعمتها طيبه ؤلا عمرها اشتكت وقالت كلمة مب زينه عنها..وبناتها مالهن ذنب تعاملهم بهالطريقة..

وأمها بعد نصحتها..الوحدة إذا قعدت في بيت أهلها واخسرت بيتها وريلها وعيالها..كل الناس أتطالعها وترمس عنها..

قعدت بينها وبين نفسها وفكرت..ليش كل هذا أهي تسويه..رابعت البنات اللي وياها بالدوام..واتطبعت بطبعهم..طلعات..ؤتمشي..ومطاعم واسواق..ولبس
وفشخره ع الفاضي..شافت ريلها كيف يتجنبها ومب حاب يتواجد بنفس المكان اللي أتكون أهي فيه..قدم على إجازة ؤتم يجابل بناته..ويطلعهم ويمشيهم..وليال كانت تقعد بروحها..حست بعمرها وتلاحقت نفسها..راحت أول شيء لعمتها..واستسمحت منها..

ليال:-عموه..سامحيني ياالغاليه..وايد غلطت بحقج..

عمتها:-لا يابنتي مسموحه حشا مو شايله عليج بخاطري انتي نفس بنتي عزيزة وغالية..

ليال(دمعت عينها..ماتوقعت بعد كل اللي سوته فيها جي ترد عليها)..:-عموه والله حقج علي وايد جرحتج بالكلام وعاملتج مب زين..انتي عمتي حسبت أمي..أحبج والله العظيم..لكن الشيطان لعب بمخي..كنت بأخسر بيتي وريلي وعيالي..لو ماأهلي نبهوني كنت بعدني غرقانه بالغلط..

عمتها:-يابنتي أنا حرمة كبيرة ماعليج مني..عليج بريلج وبناتج..روحيله ياأميه واستسمحي منه..شهاب يحبج وايد وماله غنى عنج..

ليال(نشت من مكانها وحبت رأس عمتها..وراحت غرفتها واتصلت بشهاب..أول مرة مارد عليها..وثاني مرة مارد عليها..شوي سمعت أصوات بناتها بالصالة يلعبون..طلعت تشوفهم..وشافت شهاب قاعد وياهم..تلفونه كان بإيده..يعني شاف اتصالها بس ماحب يرد عليها..تقربت منهم..وقعدت يمه..)

ليال:-شهاب أبغي أكلمك شوي إذا تسمح..

شهاب:-مافي بينا كلام..

ليال(حست بغصه بقلبها):-شهاب الله يخليك شوي بس أسمعني..أنا بأروح الغرفة وانتظرك..عشان خاطري تعال..

شهاب(طنشها)..

أمه:-شهاب ياأميه روح لحرمتك..تؤها يأتني وكلمتني أهي غلطانه وعرفت غلطتها..روح فديتك تفاهم وياها..

شهاب:-خليها عنج ياأميه..ليول هذي أعرفها زين مامنها فائدة بالمرة..اللحين تقولج شيء وشوي تقلب عليج..

أمه:-لا فديتك حرام لاتظلمها..والله أنها تمت تصيح لي أنتوا من ظهرتوا أمها وأبوها يوا كلمؤها..وشكلها حست بغلطتها..وبتقصيرها بحقك..روح فديتك عشان خاطر أمك(وقعدت تصيح)..

شهاب:-تصيحين ياالغاليه وهذي اللي ماسوت لج قدر..

أمه:-والله أنها حسبت بنتي ولاني شايله عليها بشي ومسامحتنها دنيا وآخرة..بس انت روح يانظر عيني..

شهاب(نش وحب رأس أمه):-إن شاءالله فديتج عشان خاطرج والله بس..

ؤراح شهاب غرفتهم..أول مادخل شاف ليال قاعدة تصيح..تقرب منها وقعد بنفس الكرسي..

شهاب:-بلاج تصيحين..

ليال:-سامحني شهاب..ماكنت حاسه بالغلط اللي أنا فيه والله العظيم بإني أحبك..وماودي اخسرك..

شهاب:-ووينج عني من قبل..

ليال:-أنا غلطانه واطلبك تسامحني..عورني قلبي يوم يوني أهلي يكلموني..حسيت بضيجة بصدري وكرهت حالي..وعرفت بإني أنا الغلطانه بكل شيء..

شهاب:-وأنا شو المطلوب مني..

ليال:-أبغيك تسامحني وحقك علي وشو ماتبى أنا بأسوي..

شهاب:-أبغيج تطلعين من هالدوام وتقعدين فالبيت تجابلين بناتج وولدج اللي ياي فالطريج..

ليال(دون لا تتردد):-مايسواك هالدوام من باجر بأستقيل وأوعدك أتغير واغير معاملتي ويا الكل..أنا حتى ميرة جرحتها أمس بكلامي ؤأهي شلت العيال وروحت حسيت فيها وقلبي عورني لكن كإبرت وطنشت ؤلا أعتذرت لها..
شهاب:-زين أنا بنفسي بأوديج لدوامج وبأترياج لين تقدمي استقالتج..

ليال:-والله العظيم أحبك سامحني شهاب..

شهاب:-وبناتج غيري أسلوبج وياهن مالهن ذنب كله تصارخين عليهن..حني عليهن شوي..

ليال:-إن شاءالله..

شهاب:-ورقمج بأغيره..واللي كانن وياج يروحن ويردن أبغيج تقطعي علاقتج فيهن..وأنا خيرتج يا أنا يا ربيعاتج..

ليال:-أكيد انت ماأبغي شئ غيرك..

شهاب:-متأكده..

ليال(ؤأهي تصيح):-متأكده بأن قلبي بعده يحبك..لكني كنت أكابر..

شهاب:-خلاص عيل اللحين نشي سويلنا شيء للعشاء بناتج مارضن يأكلن شيء من برع..

ليال(تبسمت):-إن شاءالله فديتك..
ونشت تغسلت وراحت صوب المطبخ تسويلهم عشاء..
وشهاب مستانس بأن كسرها..متكبره عليه وايد وشايفه نفسها..أحسن بأن طلب منها تقدم استقالتها واحسن بيغير رقمها وعساها تغير من أسلوبها وحياتها وياهم..
***
ليال تغيرت فعلا" مع زوجها وبناتها وعمتها..قدمت استقالتها وشهاب غير رقمها..أقطعت علاقتها بكل اللي كانن وياها بالدوام وفضلت اهتمامها ببيتها وعيالها..
وكلها شهرين ويابت ولد وسمته (محمد)..
***
ميرة تعلمت السواقه ؤخذت الليسن بسرعه ما شاءالله عليها..اهتمامها بعيالها صار كبير..كانت تحسهم فعلا" عيالها مو عيال ريلها..وحمد صار يحتل جزء كبير من حياتها..والله موفقنها ومنظمه وقتها وتعطي لكل واحد فيهم وقته..حتى حمد ماعمرها قصرت بحقه..كانت تهتم فيه وبكل احتياجاته..
وحمد صار إنسان ثاني..سعيد ومتفائل..يعشق إنسانة اسمها ميرة..ويهواها لحد الجنون..اهتمامه فيها وبعياله كبير..
وبعد ست شهور من زواجهم..ميرة أحملت وحمد طاير من الفرحه..ماتذمر وقال بأنه مايبغي عيال بالعكس استانس ودعى الله يسهل عليها..
ومرت شهور حملها ؤأهي تهتم بالبيت والعيال..وبنتها تكبر وتلعب ويا عيال حمد..وميرة ماكانت تفرق بينهم بالمرة..ويابت ولد..وحمد فرحته ماتنوصف..ولما كانت بالمستشفى تسأله شو بتسميه يرد عليها بأن ماأعرف صبري بأختار له اسم..ولين رخصوها راح يسوي أوراق الخروج..ولما رجع صدمها بأن سجل اسم البيبي (سلطان)..
***
نعشقٌ شيء ونمتلكه..ولكنه في لحظات يختفي..
وشي لانتوقع في يوم امتلاكه..لكنه يصبحٌ ملكا" لنا..
هكذا هي حياة ميرة..دائرةٌ كبيرة دارت بها فأوقعتها في حب شخص(سلطان)..ظنت بأنه أصبح لها وسيدوم للأبد..ولكنها أخطأت عندما ظهر حمد في حياتها..أحبته واصبحت له زوجة" مخلصه..وهو لها كان نعم الزوج ونعم السند ونعم الأب لأطفالها..
***
حياتنا تمضي..وتفاصيلها مكتوبه
فلنعش ونفرح..
ولانجعل للحزن مكانا"..
فربٌ العباد وحده يعلم..
وبيده مفاتيحٌ السعادة..
***
أختـ جمـول2013ــكم..


 

رد مع اقتباس
قديم 22-03-2014, 10:58 AM   #30
جمول2013
نبض اماراتي متطور


الصورة الرمزية جمول2013
جمول2013 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 23945
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 17-02-2015 (12:34 PM)
 المشاركات : 128 [ + ]
 التقييم :  41
افتراضي رد: عبارات الحب



ليس ماشي تعليقات ع الأفل. أعرف رأيكم.


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مليون, ماسك, محمد, محاضرة, مرحبا, مرض, معلقة, معلقه, معروفه, له, مؤتمر, منتديات, المجلس, المغرب, الله, الثاني, البشاميل, الحمل, اليوم, الروح, السابع, السريع, الصف, العين, الوقت, الوكيل, ابغي, ابو, اجازة, اخبار, ارقام, اشتري, اسبوع, اقرأ, اكثر, ثلاث, بالخبر, بارك, ثانوية عامة, تسجيل, بناتي, حمدان, حلويات, خالد, حبوب, درب, حسن, دعاء, خفيف, روعه, صادق, سبحان, سبحانك, شهاب, علمي, في, فكرة, نوم, نوف, ضروري, _, طلبات, طاولات, قرار


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:30 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الآراء المطروحة بالمنتدى تعبر عن أصحابها و لا علاقة لصاحب المنتدى بها

تصميم : المصمم العربي .. Design By : www.araby4design.com