مركز تحميل الصور والملفات
 

العودة   ¬°•| منتديات نبـض الإمارات |•°¬ > ღ♥ღ النبض العام ღ♥ღ > [ نبض الإيمان ~

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 15-11-2005, 02:44 PM
rjo3e mu7al
نبض اماراتي متطور
rjo3e mu7al غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 14
 تاريخ التسجيل : Nov 2004
 فترة الأقامة : 5554 يوم
 أخر زيارة : 26-01-2009 (11:00 PM)
 العمر : 32
 المشاركات : 117 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : rjo3e mu7al is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي []صيام الست من شوال



صيام الست من شوال





الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.. أما بعد:

صيام ستة أيام من شوال بعد رمضان سنة مؤكدة، وجاء في الترغيب فيها أن من صامها بعد رمضان فكأنما صام السنة كلها، وعليه فمن واظب على ذلك كل سنة فكأنما صام عمره كله.

ويُشرع للمسلم صيام ستة أيام من شوال وفي ذلك فضل عظيم وأجر كبير، كما جاء في صحيح مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر).

وإنما كان صيام الست من شوال مع صيام رمضان كصيام الدهر لأن رمضان عن عشرة أشهر حيث أن الحسنة بعشر أمثالها والست من شوال عن ستين يوماً (شهرين) أيضاً لأن الحسنة بعشر أمثالها وعشرة أشهر مع شهرين حولٌ كامل.

قال صلى الله عليه وسلم: (صيام شهر رمضان بعشر أشهر وصيام ستة أيام بشهرين فذلك صيام السنة) رواه النسائي وصححه الألباني..

وتستحب المبادرة بصيام الست من شوال بحيث يبدأ بها من اليوم الثاني من الشهر ولا حرج في عدم المبادرة فلو أخّرها إلى وسط الشهر أو آخره فلا بـأس..

ولا يصوم من كان عليه قضاء من رمضان حتى يُنهي ذلك القضــاء لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال) وهذا معناه أن صيام الست من شوال إنما يكون بعد إنهاء صوم رمضان كله.

تنبيه من بدعة: انتشر عند الناس في اليوم الثامن بـ (عيد الأبرار) عند الانتهاء من صيام الست من شوال وهذه بدعة باطلة منكرة.. فإن أعياد المسلمين اثنان لا ثالث لهما هل يلزم في صيام الست من شوال أن تكون متتابعة أم لا بأس من صيامها متفرقة خلال الشهر؟

إن صيام ست من شوال سنة ثابتة عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ويجوز صيامها متتابعة ومتفرقة ؛ لأن الرسول – صلى الله عليه وسلم – أطلق صيامها ولم يذكر تتابعاً ولا تفريقاً، حيث قال – صلى الله عليه وسلم -: (من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر) أخرجه الإمام مسلم في صحيحه. وبالله التوفيق. [مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخين: عبدالعزيز بن باز والألباني – رحمهما الله –]

هل هناك أفضلية لصيام ست من شوال؟ وهل تصام متفرقة أم متوالية؟

نعم، هناك أفضلية لصيام ستة أيام من شهر شوال، كما جاء في حديث رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: (من صام رمضان ثم أتبعه بست من شوال كان كصيام الدهر) رواه مسلم في كتاب الصيام بشرح النووي (8/56)، يعني: صيام سنة كاملة.

وينبغي أن يتنبه الإنسان إلى أن هذه الفضيلة لا تتحقق إلا إذا انتهى رمضان كله، ولهذا إذا كان على الإنسان قضاء من رمضان صامه أولاً ثم صام ستاً من شوال، وإن صام الأيام الستة من شوال ولم يقض ما عليه من رمضان فلا يحصل هذا الثواب سواء قلنا بصحة صوم التطوع قبل القضاء أم لم نقل، وذلك لأن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال: (من صام رمضان ثم أتبعه).
والذي عليه قضاء من رمضان يقال صام بعض رمضان ولا يقال صام رمضان، ويجوز أن تكون متفرقة أو متتابعة، لكن التتابع أفضل؛ لما فيه من المبادرة إلى الخير وعدم الوقوع في التسويف الذي قد يؤدي إلى عدم الصيام. [فتاوى ابن عثيمين –رحمه الله- كتاب الدعوة (1/52-53)].

ما الدليل على استحباب صيام ستة أيام من شوال، وما الحكمة من ذلك؟

نورد لك خلاصة ما ذكره الحافظ ابن رجب في كتابه (لطائف المعارف) ص (389)

الدليل على مشروعيته:

خرج مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري – رضي الله عنه – عن النبي – صلى الله عليه وسلم- قال: (من صام رمضان، ثم أتبعه ستاً من شوال، كان كصيام الدهر).

وإنما كان صيام رمضان وإتباعه بست من شوال يعدل صيام الدهر ؛ لأن الحسنة بعشر أمثالها، وقد جاء ذلك مفسراً من حديث ثوبان – رضي الله عنه – عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: (صيام رمضان بعشرة أشهر، وصيام ستة أيام بشهرين، فذلك صيام سنة) يعني رمضان وستة أيام بعده، خرجه الإمام أحمد (5/280) وابن حبان في صحيحه (3627). وقال الإمام أحمد: ليس في أحاديث الباب أصح منه.

ولعل من الحكم في ذلك:

أولاً: أن صيام ستة أيام من شوال بعد رمضان يستكمل بها المسلم أجر صيام الدهر كلُّه.

ثانياً: أن صيام شوال وشعبان كصلاة السنن الرواتب قبل الصلاة المفروضة وبعدها، فيكمل بذلك ما حصل في الفرض من خلل ونقص ؛ فإن الفرائض تكملُ بالنوافل يوم القيامة، وأكثر الناس في صيامه للفرض نقص وخلل، فيحتاج إلى ما يجبره ويكمله من الأعمال.

ثالثاً: أن صيام رمضان يوجب مغفرة ما تقدم من الذنوب، فمعاودة الصيام بعد الفطر شكرٌ لهذه النعمة، فلا نعمة أعظم من مغفرة الذنوب.

وقد أمر الله سبحانه وتعالى – عباده بشُكر نعمة صيام رمضان بإظهار ذكره، وغير ذلك من أنواع شكره، فقال: {ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون} [البقرة: 185]، فمن جملة شكر العبد لربّه على توفيقه لصيام رمضان وإعانته عليه، ومغفرة ذنوبه أن يصوم له شكراً عقيب ذلك.

رابعاً: أن الأعمال التي كان العبد يتقرب بها إلى ربه في شهر رمضان لا تنقطع بانقضاء رمضان، بل هي باقية ما دام العبد حياً، فالعائد إلى الصيام بعد فطره يدّل عودُه على رغبته في الصيام وأنه لم يملَّه ولم يستثقله ولا تكرّه به [د. عبد الوهاب بن ناصر الطريري عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقاً.

تحياتى


مـجـرم الـمـنـتـدى]




FDwdhl hgsj lk a,hg > >>>> >>>>>>> 9 H[lg lpl] Hdhl lu lk Hk,hu hggi hgfhf hgehkd hgd,l hgsj lk a,hg vlqhk sfphk sfphki wdhl su,] aiv vlqhk ugn ud] uq, td t'vi _ ;hlg ;jhf ;AjNfX




 توقيع : rjo3e mu7al

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 06:14 PM   #2
آخر الأحزااان
مجموعة النخبة


آخر الأحزااان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 41
 تاريخ التسجيل :  Dec 2004
 أخر زيارة : 21-07-2009 (08:01 AM)
 المشاركات : 13,763 [ + ]
 التقييم :  22
افتراضي





( المجرم )




مضوووووع طيب مثل صاحبه

بارك الله فيك أخووووي " المجرم "


ويزاك الله الخــــير ,,,

والحمدالله رب العالمــين على هـ النعم ,,, ستة أيام تساوي الدهــر ,, سبحان الله






* آخـــــــــــــــــر الأحـــــــــــزاااااااااااااااااااااااااااااااااا اان *


 
 توقيع : آخر الأحزااان

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 06:59 PM   #3
ALeazya
نبض اماراتي مثابر


ALeazya غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 110
 تاريخ التسجيل :  Apr 2005
 العمر : 35
 أخر زيارة : 29-04-2008 (02:44 PM)
 المشاركات : 759 [ + ]
 التقييم :  10
Icon26 .......





(((( المجرم ))))

مشكور أخوي على الموضوع الجميل ....

وما أعتقد أن في مواضيع أجمل منها .....

والحمدلله ....صمت وأتمنى من ربي يتقبل صومي وصلاتي وسجودي ودعائي في هالأيام أن شاء الله ....

والحمدالله رب العالمــين على هـ النعم ,,, ستة أيام تساوي الدهــر ,, سبحان الله

يعطيك الله ألف عافيه وإجر ....




AL......eazya


 
 توقيع : ALeazya

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 16-11-2005, 06:50 AM   #4
maRvel0h
إدارة المنتــدى


maRvel0h غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Oct 2004
 أخر زيارة : 11-01-2020 (04:24 AM)
 المشاركات : 1,737 [ + ]
 التقييم :  423
 الدولهـ
United Arab Emirates
 الجنس ~
Male
 SMS ~
'~|سبحانك اللهمَّ وبحمدك نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك|~'
افتراضي



( المجرم )



مشكووور اخوي على المووضوع الجميل


^_^


 
 توقيع : maRvel0h

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
., ...., ......., 9, أجمل, محمد, أيام, مع, من, أنواع, الله, الباب, الثاني, اليوم, الست من شوال, رمضان, سبحان, سبحانه, صيام, سعود, شهر رمضان, على, عيد, عضو, في, فطره, _, كامل, كتاب, كِتآبْ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضل صيام الــ 6 من شوال ::!! ملكة نبض الإمارات [ نبض الإيمان ~ 3 29-10-2008 04:20 PM


الساعة الآن 03:02 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الآراء المطروحة بالمنتدى تعبر عن أصحابها و لا علاقة لصاحب المنتدى بها

تصميم : المصمم العربي .. Design By : www.araby4design.com