مركز تحميل الصور والملفات
 

العودة   ¬°•| منتديات نبـض الإمارات |•°¬ > ღ♥ღ النبض الأدبي ღ♥ღ > [ نبض القصص والروايات ~

الإهداءات

مشاهدة نتائج الإستطلاع: هل قرأت القصة وما رأيك أو تقييمك لها ؟
جميلة 0 0%
جيدة 0 0%
غير جيدة 0 0%
لا أهتم 0 0%
المصوتون: 0. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 25-05-2014, 02:48 PM
jobran
نبض اماراتي جديد
jobran غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 24607
 تاريخ التسجيل : May 2014
 فترة الأقامة : 1917 يوم
 أخر زيارة : 27-06-2014 (03:53 AM)
 المشاركات : 2 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : jobran is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي قصة: حرب النيل



أولا يسعدني ويشرفني انضمامي لهذا المنتدى ذو القيمة , والمواضيع الشيقة والمفيدة وأنحني تواضعا للمواهب الكثيرة والثرية التي رأيتها في المنتدى مما أدهشني... وأستغل هذه الفرصة وان أهدي إليكم الجزء الأول من قصتي الخيالية حرب النيل .. أرجو أن تنال وبكل تواضع مني أن تتقبلوها بصدر رحب
وأنا أتقبل ارائكم بكل سرور

حــ ـــــرب النيــــــــــــــل

قصة: تأليف هاني عبدالمعطي
القصة من وحي خيال الكاتب وأي تشابه مع الواقع هو من محض المصادفه البحته....

انطلقت سيارات مسرعةً نحو قاعدة سرية في اقصى غرب صحراء البلاد ,حيث تم فتح مدرج الانطلاق السري لمقاتلات سرب طويلة المدى , تقل على متنها فريق رفيع المستوى من أكفأ ضباط المخابرات , ولم يتم الكشف عن مكان الهبوط إلا بعد ساعة من الإقلاع , حيث هبطت الطائرات التي كانت تحلق على إرتفاع شديد الإنخفاض لتجنب الظهور على شاشات الرادارات المختلفة لدول الجوار أو أجهزة التجسس والاستطلاع الدولية, أما مكان الهبوط فلم يعلمه إلا طاقم الطائرة وفريق العمل المتابع لفرقة Aqua4 "أكوا 4 " التي شكلتها الإدارة العامة للمخابرات لمتابعة الملف السري لمياه النيل .

ونخرج من مكان الهبوط للطائرات الحربية ونعود بالزمن إلى الوراء قليلا ,حين يسترجع مازن عبد القوي العميل السري ,ذكريات عمله حين انطلق في مهمة سرية للقبض على أحد العناصر الدولية والذي كان مختبئا في مدينة كينشاسا بجمهورية الكونغو "زائير سابقا ", ولكن حين مداهمة الوكر كان العنصر الإجرامي قد تخلص من معظم الوثائق عن طريق حرقها ,وقد تبقت قصاصات مهترئة يحيط بها اّثار الحرق من كل مكان , وقد عكف "مازن " وفريقة على تحليل المعلومات القليلة جدا التي وجدوها في بقايا الورق المحروق , وقد زاد من مشقة مهمتهم إنتحار العنصر الإجرامي مستخدما سم السيانيد سريع المفعول والذي حطم امالهم في استجوابه واستخلاص المعلومات منه, أما المعلومات المجمعة والقليلة جداً والتي استطاع الفريق حصرها فقد فتحت الباب وكشفت اللثام عن أكبر مؤامرة من الممكن أن تتعرض لها دولة في تاريخها الممتد منذ اثني عشر الف عام ,منهم سبعة الاف عام حضارة لم يشهد لها التاريخ مثيلا .

أتت زراعة الوقود منذ بداية الألفية لتقطع الطريق على أبحاث الأندماج النووى و تعثر مفاعله الوحيد فى مدينة" سيرن " بفرنسا و إنسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من متابعة تطويره رغم أنها أنفقت عشرة مليارات دولار على هذه الأبحاث و كذلك مع محدودية القدرة على معالجة النفايات النوويه التى تراكمت بصورة شديدة الخطورة بدءاً بـــ ( جبل يوكا ) بأعتباره جبل النفايات الأمريكية العملاق التى أنتجت بواسطة أكبر عدد من المفاعلات النووية التى تقلص إنتشارها الاّن و صارت محرمة فى معظم الولايات الأمريكية و أيضاً مع وضوح فشل احتياطات الأمان النووى و هو ما أكده أنفجارمفاعل فوكوشيما اليابانى منذ ثلاث سنوات فقط (2011) و الذى قتل بسببه ثمانية عشرالف نسمة و شرد قرابة ربع مليون من المواطنين اليابانيين والذي أحيا بقوة الآثار الفاجعه لانفجار مفاعلي "تشرنوبل الروسي " و ثرى مايلز الأمريكي " بأعتبارهما أشهر الحوادث النووية فى العقود الأخيره ؛ فلقد حسمت خطورة مسألة الأمان النووى أمر أكثر أتجاهات الطاقة النووية عالمياً و أمريكياً قبولا للانتشار! وجعلتهم يتجهون بقوة ناحية الزراعة للمحاصيل التي يتم الاستفادة منها لانتاج الوقود الحيوي البديل ...!!

- مازن : عفوا يا دكتور كريم ! إذا سمحت لي بالمقاطعة ؟ .

- دكتور كريم : تفضل يا مازن لكن من فضلك لا تقاطعني مرة أخرى واجعل أسئلتك ونقاشك بعد المحاضرة وهذا الأمر موجه للجميع ,دعوني أسترسل في المعلومات كي أوصلكم الى حقائق مهمة وشديدة الخطورة.

- مازن : حضرتك ذكرت في بداية كلامك عبارة " زراعة الوقود " فهل الوقود يزرع ؟

- دكتور كريم : الوقود الحيوي هو الذي أعني يا مازنوهو ناتج من تخمر المحاصيل الزراعية و فى مقدمتها الذرة و الصويا و قصب السكروينتج عن هذه العمليه انتاج من الايثانول والديزل الحيوي والذي يعتبر بديل للبنزين والسولارالمستخدم حاليا والمستخرج من النفط " البترول " والذي أوشك على النفاد , وإعتبار زراعة الوقود ستشكل المعين الرئيس للطاقة البديلة التى ستحل محل النفط وهى طاقة متجددة و نظيفة وسهلة الإنتاج و شديدة الأمان و قبل كل ذلك فإن تطويرها المستقبلي يستند إلى تطور علمى متقدم جداً مجسداً الآن فى علوم الهندسة الوراثية و الجينوم خصوصاً و أن هذا التطور العلمى الذى انفقت عليه المليارات لم تأتى له ثماراً ملموسة و جديه وواعدة الا على صعيد الزراعة الأحتكارية العالمية للمحاصيل التقليدية عبر تطورإنتاجية هذه المحاصيل لما يقرب من خمسة أضعاف إنتاجية محاصيل الثورة الخضراء فى الستينات من القرن الماضِ و عبر معالجة تدهور التربة وإجهادها الذى ترتب على زراعة الستينات و بصورة مأساوية عبر السيطرة الأجرامية للإمبريالية العالمية على تصنيع البذور و هندستها عن طريق دمج جين قاتل يمنع نمو الحبة بعد أول زراعة ، ولا تملك سر فك شفرته الوراثية سوى شركة "مونسانتو" Monsantoالأحتكارية الامريكيه العالمية المتخصصة فى أنتاج عدة أشياء محتكرة على صعيد المبيدات خصوصاً مبيدات الأعشاب و أنتاج النباتات المعدلة وراثيا والذي يمثل مقدار 90% من المساحات المزروعة حاليا .

- مازن ؟! مازن ؟! اين أنت ؟؟ إستيقظ ..ههههههه " عادل ممازحاً " هيا يا مازن هبطت الطائرة .

- مازن : اّسف يا عادل لقد كنت استرجع محاضرة الدكتور كريم بعد ان حصلنا على معلومات المؤامرة البشعة ضد شعب مصر ومحاولة القضاء عليه ,من خلال السيطرة على مياه النيل وحرمان الشعب من حقه في الحياة,لكننا بعون الله لن نسمح لهم بإتمام مخططهم الاّثم



هبطت الطائرتان في صحراء تشاد في اراضٍ تسيطر عليها احد أفرع "الطوارق " وهي قبيلة صحراوية كبيرة نجحت المخابرات المصرية بالتعامل معها والفوز بثقة الكثير من زعمائها والحصول على مساعدتهم لإتمام مهمة الدخول للأراضي الأثيوبية باستخدام السيارات وكذلك الجمال أو سيراً على الأقدام ان تطلب الأمر,خرجت المجموعات الاستخباراتية من الطائرتين ,وكان في استقبالهم جزء من فريق المتابعة المصري والموجود في هذا المكان من صحراء تشاد وبصحبتهم البعض من أفراد قبيلة الطوارق ويقودهم عمر بن أسعد وهو شخص مخلص ومحبوب من الطوارق ويتمتع بمعرفته الكثير من اللغات الإفريقية والأمهرية على وجه التحديد.

- مرحبا بكم أيها السادة الكرام ... " عمر بن أسعد " قال مرحبا بالوفد رفيع المستوى .
- نشكرك يا سيد عمر بن أسعد على حفاوة الاستقبال ... " صابر عبد الجواد " رئيس الوفد وقائد المجموعات المرافقة .. وهو يرد على "عمر بن أسعد" حفاوته وترحيبه.
ثم استطرد قائلاً ..لا وقت لدينا نضيعه يا ساده .. السيارات تنتظرنا سننقسم الى أربعة مجاميع تنطلق في اتجاهات مختلفة لإتمام عملية تضليل العدو ,ثم سنلتقي تباعا عند النقطة A110 بعد عبور الحدود , وسنتصل دوريا مرة كل ساعة عن طريق الموجة المشفرة الأولى ثم كل ساعة ونصف عن طريق الموجة التبادلية الثانية وسينطلق مع كل مجموعة عدد 2 من الأدلة ومساعد في حال "لا سمح الله" تم فقد أي دليل تحت أي ظرف أو هجوم للأعداء اتمنى للجميع التوفيق .
إنطلق الأخيارالمصريون بصحبة الأخيار من الطوارق تصحبهم عناية الله ودعوات الشعب المصري العظيم في مهمة عظيمة حيث لم يقتحم أحد من المصريين حدود الدولة الحبشية سراً منذ حملات محمد علي وابراهيم باشا .

إستقل مازن إحدى سيارات الدفع الرباعي المتطورة والتي تشق عباب الصحراء , متجهة نحو المجهول , وفي أثناء الرحلة تذكر مازن , ما كان يذكره لهم الدكتور كريم عز الدين من معلومات حول ملف مياه النيل والمخطط التاّمري لضرب مصر وشعبها ........

"هكذا تضاعف إنتاج الأيثانول الأمريكى منذعام 2000 حتى عام 2012 خمسة أضعاف ودخلت البرازيل التنافس بمساحات كبيرة من قصب السكر و سارت معظم البلدان الراسمالية تقريباً خلف هذه الراية الامريكيه الجديدة التي ارتفعت بها اسعار الغذاء عاليا والتي ألهبتها المضاربه ايضا مع انتقالها من متاهة العقارات الي فقاعة المحاصيل الزراعيه ولحقت الصين بالبرازيل ولكن في حوض النيل و التى أتى فى سياقها تمويلها لسد النهضة الأثيوبى بحوالي 3 مليارات دولار إضافة الى 3مليارات اخرى لتطور البنيه الاساسيه واندفعت اليابان الآن فى أفريقيا بحوالي 32 مليار دولار و كذلك الهند ودول الخليج و بلدان أوروبا إضافة إلى كندا و أستراليا بهدف تأجير أوسع المساحات الزراعية فى أحواض النيل و الزمبيزى و الكونغو و جميع الأراضي القابلة للزراعة عبر شبكة واسعه من السدود التى يجرى انشائها على الأنهار الثلاثه فى مقدمتها سد النهضه الاثيوبي على نهر النيل الازرق و أنجا1 , انجا2 , و أنجا العظيم المراد انهاؤه بحلول عام 2022على مجرى نهر الكونغو و الذى سيتكلف 80 مليار دولار أى عشرة أمثال تكلفة سد النهضة الأثيوبى ( سدود العالم لم تكلف سوى 65 مليار دولار ) و فى ظل هذا التأجيروالشراء المجنون للأراضى الزراعية الأفريقية و القابلة للزراعة أصبح نصيب كل من أثيوبيا و جنوب السودان منها ما يعادل ضعف مساحة أرض مصر الزراعية المروية و نصيب السودان أكثر من ذلك بقليل والعجيب ان هذا السياق تتجاور فيه الزراعة الأسرائيلية من أجل إنتاج الزهور و الزراعة السعودية من أجل أنتاج الأرز , والزراعة الصينية من أجل أنتاج الميثانول الحيوي فى أثيوبيا و حدها و بمساحات تبلغ ملايين الأفدنة.

واستطرد الدكتور كريم عز الدين كلامه قائلاً :
الامر يا سادة قد يبدو لكم الان على أنه مجرد توسع انتهازي جديد من أساليب التوسع الامبريالي النفعي الذي تعودنا عليه , وقد يبدو للوهلة الأولى أنه مجرد استخدام للتقدم العلمي لتعويض فقد موارد الأرض الطبيعية مثل البترول الذي أوشك على ان ينتهي في غضون ثلاث عقود , ولكن الأمورلا تحسب هكذا ,
ولنعلم الاّن أنهم أرادو لنا أن ندرك الأمر أنه كذلك, لكن من خلال تحليلنا للمعلومات القليلة التي حصلنا عليها , ومن خلال قياسنا للأمور نجد تدخل الصين بقوة في هذا الامر وعدم اعتراض الغرب الأمريكي على مثل هذا التدخل
...فالأمر يثير الحيرة والتساؤل ...
اذا فهناك إلتقاء مصالح رغم أن الواقع يشير إلى تضارب المصالح!! أليس كذلك أيها السادة الضباط ؟؟ .... ثم تابع الدكتور كريم كلامه ...

ففي حوض نهر الكونغو تزرع الصين ملايين الأفدنة فى الكونغو وزامبيا لانتاج الأيثانول .....!!
و فى جنوب السودان تزرع كوريا الجنوبية مساحات شاسعة لانتاج القمح و الظاهرة أخذة بالانتشار ولا تقتصر على أراضى أفريقيا بل شملت مساحات من أراضى كمبوديا و الفلبين بعضها لأنتاج الوقود الحيوى و بعضها لأنتاج الغذاء الرخيص و صارت تقوم بها الدول كما تقوم بها الشركات الأحتكارية فلقد أجرت شركة "دايو" الكورية أكثر من 3 مليون فدان فى مدغشقر و مساحات كبيرة فى الفلبين لأنتاج الإيثانول , كما جاء في تقرير مشروع الارض العالميه فان التفاوض علي بيع و تأجير الأراضي في افريقيا شمل 180 عقد في 27 دوله وتقول البيانات التي حللتها ماتريكس لاند بروجكت ان 230 مليون فدان من الاراضي الزراعيه القابله للزراعه تم تأجيرها منها 144مليون فدان في أفريقيا .

تحوز منها بريطانيا 9,7% وتحوز امريكا 8,9% والصين 7,9% والامارات العربية 5,7% واسرائيل 5,2%وهى مساحة تعادل 15 ضعف مساحة أرض فلسطين المحتلة وما يدعو للدهشة ان بعض مستثمري مصر يحوزون 3% من هذه الاراضى لزراعة الوقود الحيوى والغذاء الأرخص مستخدمين ومستنزفين انهار افريقيا وفى مقدمتها نهر النيل . ومن المستغرب فان السعودية اعلنت عن استثمارات فى اثيوبيا تساوى 12 مليون فدان قيمتها 3,5 مليار دولار وقامت الصين بتأجير 7,7مليون فدان كما أجرت شركة العين الاماراتية حديقة بوما الوطنية بجنوب السودان واجرت شركة امريكية 3مليون فدان بجنوب السودان كما اشترى صندوق استثمار امريكى 3,4 مليون فدان من اثيوبيا .

هنا توقف الدكتور كريم عز الدين عن الكلام إثر دخول السيد حلمي الهواري نائب مدير جهاز المخابرات والمكلف الرئيسي بملف " حــــرب النيل " فائق السرية ضمن الفئة "أ " شديدة السرية .حيث وقف الجميع احتراما لدخول هذه الشخصية رفيعة المستوى ....
- تفضلوا بالجلوس أيها السادة .. لا وقت لدينا لمثل هذه الشكليات الإدارية الاّن فالأمر بالغ الصعوبة وبلدنا وشعبنا العظيم ينتظر منا الكثير , والقسم الذي أقسمناه أن نحمي مصر وشعبها بأرواحنا وجميع ما نملك يستدعي منا الان ان نركز جهودنا لنعرف طبيعة هذا المخطط وكيف نوقف تقدمه بأقل الخسائر اذا أمكننا ذلك , وإلا فان الأمر سيضطر من قيادتنا السياسية أن تتخذ قرار الحرب دفاعا عن الشعب وعن مصير أقدم دولة عرفها التاريخ ..الحرب التي أتحدث عنها ستكون أصعب حرب في تاريخ الجيش المصري وستكون على أربع جبهات مختلفة وخارج حدود الوطن وعلى حدود الوطن وستكون في نفس التوقيت تقريبا لضمان النصر . أما دورنا الحقيقي كجهاز مخابرات وطني هو ان نقلل من احتمال حدوث هذه الحرب بكل ما أوتينا من قوة ,وان نفشل هذا المخطط أو نؤخر تقدمه لإعطاء الفرصة لقواتنا المسلحة ان تستعد لأن ضريبة الحرب شديدة الصعوبة ولا يعلم مداها إلا "الله " .

وكما استعرض صديقي الدكتور كريم عز الدين أمام حضراتكم بعضا من تحركات الأنظمة في داخل الأراضي الأفريقية وخاصة أراض دول حوض النيل وما نعنيه هنا هو دولة اثيوبيا لأن 85 % من حصتنا المائية تأتي من بحيرة " تانا " في أثيوبيا ,والتي تعتمد على الزراعة المدارية المعتمدة على سقوط الأمطار , ولكن تدخل الدول الإستعمارية تحت ستار زراعة المحاصيل الحيوية لإستخلاص الإيثانول البديل للوقود , هو مجرد بداية لتنفيذ مخطط إفناء بحق شعب مصر , وشعوب العديد من الدول تحت ستار الكوارث الطبيعية والتي يعجلون بظهورها , أو يفتعلونها بواسطة القنابل الحرارية التي يتم إرسالها إلى قشرة الأرض لتعجيل ظهور الزلازل وموجات التسونامي فائقة القدرة والتي سيغرقون من خلالها العديد من المدن الساحلية , خاصة مع بداية ظهور العصر الجليدي والتي يعجل بظهورها التبدل القطبي لكوكب الأرض من الشمال والجنوب الى الشرق والغرب مما ينذر بإقتراب أسوأ عصر جليدي قد تشهده الأرض منذ 150 الف عام .
وقد رصدنا وبصعوبة بالغة بعض المصادر السرية القريبة من مجموعة المتنورين والتي يمثلها أقوى 13 شخصية سرية تحكم العالم وتتفوق حتى على الماسونية , والتي أعطت أوامرها مؤخرا لمعظم العائلات الثرية والماسونية مثل عائلة روتشيلد في بريطانيا لتسليم مفاتيح ثروتهم الى تلك المجموعة فوافقوا على الفور, مما يعني أن مخطط "الفناء المالتوسي" يسير في الطريق السريع للتنفيذ , ولكن بطرق متنوعة منها "مخطط الفناء الساكت " ولو رجعنا في التاريخ لوجدنا ان المخطط قد بدأ بالتنفيذ منذ ماوتسي تونج حيث كان يردد ويقول دائما......ليست مصيبة اذا خسرت الارض ربع سكانها وعندها فثمة مشاكل مستعصية ستحل...., كما أنه لم يكتف بالكلمات ولكن ساهم في إفناء 20 مليون صيني خلال حرب الصين مع اليابان وما اعقبها من سيطرة للحزب الأحمر على حكم الصين واذا توجهنا لذكر ما حدث عند ماوتسي تونغ الشيوعي ضد تشانغ كاي تشيك ذكرنا ان تلك الحرب قضت على الملايين من الصينيين المدنيين، وانقسمت الصين الى قسمين، لكن الويلات لم تتوقففقد رأى ماوتسي ان الحل الشامل هو افضل وصفة لمشكلة الكتل البشرية والتي تمنع نهوض الشعوب، فاعتمد حلين تفصل بينهما عشرسنواتالحل الاول كان "القفزة الكبيرة الى الامام "وأتبعها بعد حين "الثورة الثقافية" في هاتين القفزتين ، انقلبت المعايير رأسا على عقب، فاصبح المرؤس رئيساوالمعلم تلميذا والطبيب مريضا والممرض جراحافقضى خلال هاتين التجربتين على حوالي خمسين مليون صيني، ناهيك عن الملايين الذين هلكوا في المجاعات المتتالية.

على الرغم من ابتلاع الحرب العالمية الاولى عشرات الملايين من الضحايا ويضاف إليهم عشرات الملايين الأخرى من الضحايا التي استهلكتها حروب التحرير والحروب الاهلية كما في اسبانيا في اواخر الثلاثينات بين الوطنيين والجمهوريين ومن ثم الحرب العالمية الثانية التي أغرقت أوربا واسيا بأنهار دماء ملايين القتلى ، وانتهت بقنبلتين ذريتين فاق عدد قتلاها المئتي الف، وسرعان ما تواجه المعسكران الشيوعي والغربي في كوريا ثم فيتنام وكانت حروباً بالوكالة ,تتقاتل الشعوب، وتحصد الارواح بالملايين. لم يجنب كل هذا التفريغ السكاني بعض الحكام من مواجهة ازدياد العدد، داخل بلادهم، فأصبح عدد السكان عندهم مضطردا , بحيث شكل عبئا احتارت الحكومات في أمره.

واذا ألقينا نظرة فاحصة لما فعله ستالين خلال الثلاثينات بالاصلاحات الداخلية الراديكالية والتي أودت بحياة اكثر من ثلاثين مليون روسي جوعا. اضف الى ذلك الملايين الذين ارسلوا إلى معسكرات الموت في سيبيريا بجريمة المعارضة للفكر الستاليني, ومن ثم انفكاك ستالين من محالفة هتلر ودخول روسيا السوفياتية الحرب الى جانب الحلفاء، والذي كلفها خمس وعشرون مليون قتيل، وتشير البيانات أن الروس الذين قضوا قتلا وجوعا وتشريدا خلال النصف الاول من القرن العشرين تجاوزوا مئة مليون قتيل


واستطرد السيد حلمي الهواري قائلا : لماذا أستعرض معكم معلومات تاريخية قد يعرفها البعض منكم ؟ وذلك لأن جواب تساؤلات البعض منكم يكمن في داخل تلك المعلومات .
وهل هذه المخططات حقيقة فعلاً أم أنها محض هراء ومصادفة بحتة؟
وسأستعرض معكم دور بعض أجهزة المخابرات التامرية على شعوبنا , وذلك من خلال تحليلنا لمصادرنا والتي أفادتنا ببعض المعلومات والتي تبدو للوهلة الأولى أنها عادية أو مضحكة أحياناً ,ولكنها تحمل في طياتها أسرار عديدة لا يفك رموزها الا الحصيف يا سادة . ومنها على سبيل المثال ورقة الـ 100 دولار الامريكية , فقد يظن البعض ان تغيير شكل العملة والذي تم مؤخرا ما هو الا شيئا روتينيا او احترازيا لتجنب تزوير العملة , مثل هذه الأمور تنطلي على العامة ولكن عندنا في علم المخابرات هي رموز , وكلنا يعلم إرتباط الماسونية بالدولار وانه رمز من رموزهم ان لم يكن أكبر رموزهم, وكلنا يعلم انه لغة بين الماسونيين وأنصارهم وذلك لصعوبة الإحاطة بكل الماسونيين وايصال المعلومات لهم بشكل مباشر , ومن خلال تحليلنا المبدئي للاصدار الجديد من الدولار وجدنا الاّتي ..
ال100 مكتوبة بالذهبي ومعناها الاستغناء عن العملة الورقية واستبدالهابالعملة الذهبية لمن يملكها. وقد تتبعنا الأمر فوجدنا أن بعض الدول قد قامت بسحب إحتياطيها من الذهب الاستراتيجي مما يعد بداية الاعداد لعصر سك العملات الذهبية أي لامكان للفقراء في العالم الجديد, طبقالنظرية مالتوس والفناء المالتوسي والشريط الازوق في رأيي هو تنفيذ مشروعالشعاع الازرق لكن عدد من الامريكان يقولون انه عبارة عن قنبلة تسونامي علىالعديد من المدن الساحلية واغراقها لتنفيذ مخطط تقليل اعداد البشر,وصورة فرانكلين تحولت الي اليسار يعني بدا عصر جديد ,وبند الميثاق المكتوب فيه ان من حق الشعب الغاء حكومة وتاسيس غيرها مكتوب على وجه العملة ومعني هذا الكلام ميثاق جديد لنظام حكم جديد خاصةبالريشة والمدواة ولكن المدواة لونها ذهبي ومعني ذلك الحكم للدم الأزرق ايللملوك الحقيقيين الذين يحكمون من وراء الستار الآن والذين سيبدأون بالظهور بعد بدء التنفيذ للمخطط , وهم طبعاالمتنورين ويمثلهم مجموعة ال 13 المقدسة والتي هي أعلى من الماسونية وحاكمةعليها,وعلى ظهر العملة مبني حكومة نظام العالم الجديد واختفت كلمة نظام العالم الجديد لانهم يظنون انه فعلا يتحقق ,اماان طبقنا العملة نري مدينة غارقة بعرض البحر يقول الامريكان انها نيو يوركوانا اعتقد انها كل المدن الساحلية والتي سيتم اغراقها مثل بنجلاديش والاسكندريةواندونيسيا وغيرها .ــــ

يتبعقصة: النيل




rwm: pvf hgkdg 2011 lgd,k lh.k lfhav lpl] lvpfh lsjo]ldk hggi hgh,g hgfjv,g hgjrgd]dm hgogd[ hg]dk hg],gm hgsvdu hgsu,]dm hguhlm hgudk hguvfdm hgYkjh[ hg,ehzr hgkthdhj htqg h;ev eghe juh]g ]l[ [ih. ],ghv d,v; af;m sdhvhj av;m uav tgl t; K rvhv rwhwhj





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2011, مليون, مازن, مباشر, محمد, مرحبا, مستخدمين, الله, الاول, البترول, التقليدية, الخليج, الدين, الدولة, السريع, السعودية, العامة, العين, العربية, الإنتاج, الوثائق, النفايات, افضل, اكثر, ثلاث, تعادل, دمج, جهاز, دولار, يورك, شبكة, سيارات, شركة, عشر, فلم, فك, ،, قرار, قصاصات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:17 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الآراء المطروحة بالمنتدى تعبر عن أصحابها و لا علاقة لصاحب المنتدى بها

تصميم : المصمم العربي .. Design By : www.araby4design.com