مركز تحميل الصور والملفات
 

العودة   ¬°•| منتديات نبـض الإمارات |•°¬ > ღ♥ღ النبض العلمي ღ♥ღ > [ طـــلاب نبض ~

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 30-05-2014, 01:08 PM
محمد خضيري الجميلي
نبض اماراتي حبوب
محمد خضيري الجميلي غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 15614
 تاريخ التسجيل : Sep 2010
 فترة الأقامة : 3232 يوم
 أخر زيارة : 05-11-2017 (03:11 PM)
 المشاركات : 163 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : محمد خضيري الجميلي is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي طريقك الى النجاح د محمد خضيري الجميلي



طريقك الى النجاح
بسم الله الرحمن الرحيم

من هنا نبدا بمتابعة اسرار الناجحين والعظماءالذين أصبحوا ملء السمع والبصر وأفادوا مجتمعاتهم وأممهم خلال مسيرة حياتهم ؛ وهم ممن كان نجاحهم حقيقياً حققوه بأيديهم دون أن يتسولوه بل حفروا بأيديهم صخر الحياة وعانوا لأواءها ومشقتها وعانوا الأمرين للوصول إليه على عكس كثير من المشاهير الذين يصدرون للشباب على أنهم ناجحين بينما لو دققت في نجاحاتهم لوجدتها أشبه بثياب زور لا تقي حرا ولا بردا.وهذه العناصر المشتركة بين الناجحين مستفادة من خبرات حياتهم و لعله من سعادة حظي أني منذ عرفت نفسي وأنا أحب الاطلاع على سير الناجحين وأكثر ما كان يستهويني منذ الصغر الجلوس إلى كبار السن وسماع قصصهم وخبراتهم لا سيما والدي رحمه الله الذي كان عصامياً وبزّ كثيراً من أقرانه رغم وفاته شابّاً، فلما كبرت وتعلقت بالقراءة كنت أميل أحيانا كثيرة للقراءة في السير الذاتية والذكريات وكتب التراجم والتاريخ ؛ وفي معارض الكتاب كنت إذا وقعت على سيرة ذاتية لأحد العظماء اشتريتها دون تصفح أو تدقيق في محتوياتها على خلاف الموضوعات الأخرى التي أحرص على التدقيق في محتوياتها قبل شرائها ، وكثيراً ما كنت أسامر ابن خلكان وأطرب لتعليقات الذهبي وأتلذذ بالسياحة مع الطنطاوي في ذكرياته الرائقة وأحلق مع همة الندوي العالية وأعجب لمذكرات مالك بن نبي ؛ وغيرهم كثير ممن كتب عن نفسه أو كتب عنه خاصته مثل الفقيه ابن عثيمين والمحدث الألباني والأديب محمود شاكر والإمام ابن باز عليهم جميعاً رحمات الله وبركاته وعلى والدينا.

وقد كنت وما زلت اقرا عن أولئك العظماء من العرب والمسلمين وغير المسلمين ألحظ تشابها في بعض الخطوط العامة التي تشكل خط سير حياتهم فوصلنا بعد طول تأمل وبحث إلى عدة نقاط لنجاحهم وهي القواعد العظيمة المشتركة في حياة كل العظماء بحسب ما توصلنا اليه وهي كالتالي:

1- وضوح الهدف
ان الهدف الذي يسعى إليه المرء ليحققه وقد يكون لديه أكثر من هدف لكنها متسقة وغير متعارضة ، ولا يمنع من ذلك ظهور أهداف أخرى خلال حياته ليضمنها هدفه الأصلي ويوائم بينها بما يتفق مع هدفه الأساس.على خلاف غير العظماء الذين لا تجد لديهم هدفاً واضحاً بل هم أبناء لحظتهم ويومهم وقد يتخلون عن أهدافهم السابقة بسهولة إذا عرض لهم ما يرون أنه أفضل أو أسهل.أما العظماء فإنهم في الغالب يحافظون على أهدافهم لكنها تنضج معهم بنضجهم حيث تعتبر جزءاً لا ينفصل عن شخصياتهم وتجدهم يطوعون مسار حياتهم لخدمة أهدافهم السامية بكل ما أوتوا من عزيمة وهمة وجلد، وقد يعدلون في بعض جزئيات من أهدافهم بحسب المستجدات.

2- الصبر:
فتجد لدى هؤلاء العظماء جلداً وصبراً عجيباً ومداومة على تحقيق أهدافهم مهما كانت الصعوبات وإن كانوا وحدهم، ولا يأبهون لانفضاض الآخرين عنهم فتمر على أحدهم بعد سنوات طوال لتجده ثابتا على صبره مشتغلاً بعمله الذي زهد فيه من بدأه معه.لكنهم مع ذلك يتواءمون مع المتغيرات من حولهم بحيث لا تثنيهم عن تحقيق أهدافهم ، والصبر سمة كل العظماء تراه جلياً في سيرهم .

3- الإتقان:
والعظماء مع صبرهم وجلدهم يحرصون على إتقان عملهم مما يعني تحسينه ومراجعة ما يقومون به ويطورون خططهم مع ثباتهم على أصل عملهم لكنهم يستفيدون من مستجدات الزمان وظهور أهداف أخرى يضمنوها عملهم الذي يحرصون على تجويده وتحسينه مرة بعد أخرى.كما أنهم في سبيل إتقانهم لعملهم يعرضونه على من يثقون في نصحه وصدقه ولو كان من تلاميذهم ويعملون بمبدأ الشورى ولا ينشرون شيئاً حتى يثقوا بنفعه ويمحصوه تمحيصاً وتدقيقاً وهم لا يستعجلون النتائج.

4- الدين والفضيلة :
ثم مع كل ذلك لاحظت مكوناً آخر لخلطة النجاح التي يتميز بها كل عظيم من العظماء وهي كالبهار الذي يميز خلطة أحدهم عن الآخر فتجد بعضهم يرعى حق والديه ويبرهما براً عجيباً يجعلك تعرف أن هذا ما جعله يرتفع عن آخرين مشابهين له تقدم عليهم مع مساواتهم له في جميع شؤونه.وتجد آخر تقدم من حوله بحسن خلقه وبذل نفسه للناس ولخدمتهم ، وآخر بسلامة صدره ، وآخر ببذل ماله ووجاهته، وبعضهم لا تجد في صفاته ما يميزه إلا حب الخير للآخرين وتواضعه.وهكذا في خلطة عجيبة وتمايز فيما بين العظماء في هذا المكون السرّي الذي يجعلهم يتقدمون على أقرانهم الذين يشاركونهم زمانهم واهتماماتهم. بعد ذلك أن علينا الاهتمام بالجانب غير المرئي من أسباب النجاح وهو سلامة الصدر وحب الخير للآخرين وعليكم أن تبدؤوا بوالديكم وأهليكم ثم الأقرب فالأقرب وكلما هيأ الإنسان نفسه للإخلاص لله وبذل الخير ونفع الناس كلما أعانه الله وسدده وكان نجاحه أقرب.
وأعظم النجاح أن يحتاج إليك الآخرون ويفتقدونك إذا غبت عنهم ويشعرون بنقص في الحياة أثناء غيابك حيث يصعب على غيرك تعويضهم عن فقدك.
فَتىً عيشَ في مَعروفِهِ بَعدَ مَوتِهِ_ _ كَما كانَ بَعدَ السَيلِ مَجراهُ مَرتَعا

وقد يجد الشاب في نفسه فتوراً أو ضعفاً إذا نظر إلى النهايات لكبرها وضخامتها لكنه قد ينسى أن جميع العظماء كانت بداياتهم صغيرة أكثر مما تتخيل لكنهم حرصوا على تنميتها ورعايتها وتهذيبها حتى أصبحت بعد أمد بعيد عظائم الأعمال التي نراها بعدما رحلوا ، لهذا فإني أنصح الشباب بأن لا ينظروا إلى النهايات إلا من قبيل التحفيز لأنفسهم ولبعث الأمل في نفوسهم حينما يرقبون الفجر الباسم بإذن ربهم ؛ وليعلموا أن كل عمل عظيم مهما بلغ من العظمة كان ذات يوم صغيراً أكثر مما تتخيلون ، وقد كنت أضرب مثالاً لبعض الشباب بأجمل القصور التي نراها هل وجدت هكذا فجأة أم بدأت لبنات صغيرة ؟
لكن الذي جعلها ضخمة وجميلة كما نراها حينما تعجبنا بعد انتهائها هو متابعة العمل في بنائها وزخرفتها وتحسينها وهكذا جميع أعمالنا ستصبح جميلة ومعجبة لمن يراها بعد إكمالنا لها والعمل على تحسينها .



د محمد الخضيري الجميلي





'vdr; hgn hgk[hp ] lpl] oqdvd hg[ldgd Hi]ht hggi hghlhvhj hgjptd. hg]vhsm hgafhf hgwfv hgw]v hguhlm hguvfdm hgi]t jprdr ugn td




 توقيع : محمد خضيري الجميلي

بسم الله الرحمن الرحيم
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا
. موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
اخوكم
محمد الخضيري الجميلي

رد مع اقتباس
قديم 30-05-2014, 09:51 PM   #2
محمد خضيري الجميلي
نبض اماراتي حبوب


الصورة الرمزية محمد خضيري الجميلي
محمد خضيري الجميلي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 15614
 تاريخ التسجيل :  Sep 2010
 أخر زيارة : 05-11-2017 (03:11 PM)
 المشاركات : 163 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي رد: طريقك الى النجاح د محمد خضيري الجميلي



وبناءا على اعجابي الكبير بقادة دولة الامارات العربية وشعبها الاصيل وبناءا على ذلك اندفعت للقيام باعداد هذه الدراسة وفاء مني لما قدموه من جهود جبارة في بناء دولتهم العظيمة التي لا يخفى على ابسط انسان ماقدموه من جهود عظيمة خدمة للانسانية وللعالم ولشعبهم العربي ولابناء الشعب الاماراتي ولذلك لايسعني الا ان اقف اجلالا واكبارا مرة اخرى لهذه الانجازات الكبيرة وفي هذه الفترة الزمنية التي لا تتجاوز اربعون عاما .وهذا العددمن السنين الذي يعتبر خياليا في بناء الدول .فلله درهم .ومن عظمة شوقي الى دولة الامارات العربية واهلها فقد كتبت هذه الابيات والتي اصف بها حبي لها واشتياقي الى ربوعها والى طيبة اهلها واصالتهم فاقول فيهم هذه الابيات :

احببتك امارات قلبي الى المدى وشوقي اليك يهزني في فراقي
وجوعي لك كجوع دم الغريق للهوى وان حبي اليك لم يزل باقي
وقفت في الريح الهوجاء لارى وطني يسمو من جل اعماقي
اشتقت اليك شوقا كالجوى و حملته مهجتي فوق حنيني وفراقي
لم يبقى في نفسي من التفكير سوى شوقي وحنيني اليك وحبي لعراقي


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
محمد, أهداف, الله, الامارات, التحفيز, الدراسة, الشباب, الصبر, الصدر, العامة, العربية, الهدف, تحقيق, على, في, قلبي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:02 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الآراء المطروحة بالمنتدى تعبر عن أصحابها و لا علاقة لصاحب المنتدى بها

تصميم : المصمم العربي .. Design By : www.araby4design.com