شبكة و منتديات نبض الإمارات
الثلاثاء 6 ديسمبر 2016
في
شبكة و منتديات نبض الإمارات
خريطة الموقع راسلنا القائمة البريدية سجل الزوار حول الموقع

جديد المقالات
جديد الصوتيات


جديد الصور

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
أخبار الامارات
انهيار مبنى حديث الإنشاء في دبي
انهيار مبنى حديث الإنشاء في دبي
08-17-2009 11:30 AM
انهار أمس، جانب كبير من مبنى حديث الإنشاء، مكوّن من تسعة طوابق، ثلاثة منها تحت سطـح الأرض، يطُل على شارع الاتحاد، مقابل القيادة العامة لشرطة دبي، بجوار المستشفى الكندي، مخلّفاً كميات هائلة من الأنقاض.

وبدأت الأجهزة المختصة في شرطة وبلدية دبي تحقيقاتها في الحادث، وفق القائد العام لشرطة دبي بالإنابة، اللواء خميس مطر المزينة، الذي أشار إلى أن «دوريات الإنقاذ والطوارئ التابعة لشرطة دبي سارعت إلى المكان واتخذت على الفور إجراءات الأمن والسلامة».

وقال المزينة خلال وجوده في موقع الحادث مع مدير الإدارة العامة للتحريات والبحث الجنائي، العميد خليل المنصوري، لـ«الإمارات اليوم» إنه «سيتم استدعاء المقاول واستشاري الموقع من جهات التحقيق المختصّة، لتحديد سبب انهيار المبنى، فيما ستتخذ شرطة دبي إجراءاتها الأولية لحصر الأضـرار في المبنى، والسيارات التي سقطت عليها الكُتل الخرسانية والحديدية».

وأضاف أن «العقار الذي يتكون من تسعة طوابق لم يكن مبنياً بالطرق التقليدية، ولكن بنظام (ستيل ستراكتشر) التركيب الحديدي»، موضحاً أنه «من خلال الفحص الفني والتحقيقات سيتم التوصّل إلى كيفية تركيب الأعمدة الحديدية، وتحديد موطن الخلل الذي أدى إلى سقوط المبنى»، مشيراً إلى أن «الشرطة ستتخذ إجراءاتها العادية من دون التحفظ على المقاول أو الاستشاري في ظل عدم وقوع خسائر بشرية».

فيما تمكّنت عناصر الشرطة من إجلاء 11 عاملاً كانوا يجهلون أن المبنى ينهار، إلى أن تم الوصول إليهم وإجلاؤهم من الموقع.

وقال رئيس قسم تنفيذ المباني في بلدية دبي، مروان عبدالله، إن «خبراء ومهندسين في البلدية أخضعوا الموقع للفحص الفني لتحديد أسباب الحادث»، لافتاً إلى أنه «سيتم الاطلاع على الخرائط وتقييم الأمور الهندسية والورقية، وسؤال المقاول والاستشاري قبل إعلان النتائج».

وأوضح خبير في هذا النوع من البناء أن الخلل لا يمكن أن يكون في نظام بناء (ستيل ستراكتشر) المطبق في جميع دول العالم والمؤكدة سلامته، مرجحاً أن يكون الخلل في طريقة حساب كميات المياه التي كان ينبغي سحبها من قواعد المبنى، أو في نوعية الخرسانة التي استخدمت في صب القواعد.

وذكر مسؤول الشركة المُنفّذة للمشروع أن «العمال هرعوا للخروج من المبنى بعد أن شعروا بأن جدرانه تتصدع»، لافتاً إلى أنهم «خرجوا منه سالمين، ولم تلحق بهم أية أضرار جسدية».

وقال نائب مدير الإدارة العامة للدفاع المدني، العقيد أحمد الصايغ، إن «23 عاملاً كانوا في المبنى حينما بدأ في الانهيار، لكن لم يصب منهم أحد، نظراً لسقوطه ببطء»، موضحاً أنه «تمت مراجعة المقاول، والحصول منه على قائمة بأسماء العمال، وتم التأكد من أنهم جميعاً خرجوا سالمين».

وأفاد حسن العجمي، أحد شهود العيان الذي يعمل في مكتب بالمبنى المجاور، بأنه «سمع أصواتاً مرتفعة، وشاهد أشخاصاً يفرون إلى خارج المبنى المُنهار قبل سقوطه، وحينما ذهب لتفقّد ما حدث شاهد الجزء الأعلى من الجانب الأيسر للمبنى يتهاوى ببطء، وبمجرد خروج العمال منه انهار بالكامل محدثاً دوياً كبيراً».

وأضاف العجمي أن «المبنى كان شبه جاهز للتسليم، وهو معدّ للأعمال الإدارية والتجارية، وكان يعتزم تأجير مكتب فيه، معتبراً أن سقوطه في الوقت الحالي أفضل من انهياره بعد تسكينه.

المصدر :الامارات اليوم

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 964


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
5.37/10 (91 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

شبكة و منتديات نبض الإمارات
شبكة و منتديات نبض الامارات